"الجزائر تعيش أيام مبارك الأخيرة"    بن غبريت تؤكد عدم تسجيل أية تسريبات في مواضيع البكالوريا الجزئية    فيما يكون الإعلان عن النتائج النهائية في 7 جويلية    سيدخل قريبا حيز التنفيذ    من تيارت    النصر ترافق شرطة الحدود في عملها وقت الإفطار    كرة القدم :    نجم البرتغال يتحدث عن رفع للتحدي أمام كرواتيا    مولودية وهران منشغلة بقضية ملياري سنتيم و200مليون    
الرياضيون في رمضان... عبد الحفيظ بلعباس اللاعب السابق للحمراوة :    حساء سمك الصول    سيارة تقتل عشرينيا بحاسي مفسوخ    سلطة الأرز    فلان كريم كراميل في الفرن    وزارة الدفاع الوطني    اغتصب امرأة أمام زوجها بعد أن عذبه بطريقة مرعبة ضمن عصابة بعين الترك    الممثلة الفكاهية بختة بن ويس :    عين على الشاشة    الأستاذ هامل لخضر .. إمام مسجد الشيخ إبراهيم التازي - وهران :    ‎فتاوي    تبون :"التصرف في سكنات عدل ممنوع"    الجزائر تحتضن جلسات المنتدى العالمي للطاقة سبتمبر المقبل    تسهيل زيارة المناطق الدينية بالعراق تعني المذهبين السني والشيعي    فيما حجز 17 قنطارا من المخدرات بكل من تلمسان والشلف وبشار    مناصرة: "قانون الإنتخابات الجديد تهديد للسياسين"    إصلاحات جذرية في نظام الباك بداية السنة المقبلة    الضابط السابق رمضان حملات يفتح النار على خالد نزار ويؤكد:    مدير قناة "كا .بي.سي" وإطار بوزارة الثقافة رهن الحبس    هذه هي المنتخبات التي سنواجهها في التصفيات    سلال : "الجزائر تعاني ماليا .. و لا زيادة في الأجور مستقبلا"    لإنقاذ حياة مئات المرضى    مزيج من النرفزة وخفة الدم جعلته محبوبا    عادل إمام لم يقنع المشاهد العربي في" مأمون وشركاه"    ليستر يكشف عن قيمة عرضه لضم متوسط يوفنتوس    أكثر من 300 شكوى ضد المسلسلات والتهمة "معاداة المرأة"    أسباب وراء الانسحاب البريطاني    الاستعانة بأطباء اختصاصيين من دول صديقة    مجموعة عمل لمكافحة الإفراط من مسببات أمراض العصر    الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء: تمديد آجل تسوية الاشتراكات إلى نهاية 2016    إفطار جماعي لأكثر من 2000 شخص بملعب "مصطفى تشاكر"    تمجيدا تكبورت نات اغرسان اماس ندزير    البليدة: نشوب حريق في المساحة التجارية"توب شوب" يخلف 8 جرحى    بعد خروج بريطانيا..دعوات الانسحاب تتعالى في عدة دول أوروبية    لابوليس نتيبازة جردان أكثر إ800 دالحالاث أعياذ سالتيليفون قزيان امزوار رمضان    لعوايل انلوراس أمقران أسعلامنت ادريث انسنت مامك اذزوم رمضان    الاتحاد الاوروبي يطلب من بريطانيا تفعيل آلية الخروج "فورا"    إنقاذ آلاف المهاجرين بالبحر المتوسط    فرصة للتذكر بنضال الراحل وسط ضباب أحاط بقضية إغتياله    حكم النطق بالنية في صيام رمضان    مارادونا: رونالدو يلعب ضد البرتغال، والكروات أذكياء    ارتفاع حصيلة ضحايا الإعصار وعواصف البرد في الصين إلى 98 قتيلا    ديفيد كاميرون يستقيل...ويكشف مصير اتفاقية حرية انتقال الأشخاص والسلع    دعوات الانسحاب تتعالى في عدة دول أروبية    استفتاء بريطانيا للخروج من الاتحاد الاوروبي يهوي بالإسترليني والنفط    وفاق سطيف يقصى رسميا من منافسة رابطة أبطال إفريقيا    لتدارك العجز المسجل في الأخصائيين    "تدعيم المناطق الساحلية بطواقم طبية خلال موسم الإصطياف    حالة طوارئ بقصر بن يلو في أدراربعد اكتشاف إصابات بالملاريا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مكتب لسوق "الوعد الصادق" في العاصمة
نشر في أخبار اليوم يوم 29 - 01 - 2014

علمت (أخبار اليوم) من مصادر موثوقة بأنه من المنتظر أن يقوم صاحب سوق (الوعد الصادق) بفتح مكتب له في الجزائر العاصمة في الأيّام القليلة المقبلة بهدف زيادة الترويج لنشاط السوق الذي يصنع الحدث منذ فترة في الوطن.
حسب مصادر (أخبار اليوم) فإن صاحب سوق (الوعد الصادق) المتواجد بمدينة سور الغزلان في ولاية البويرة قرّر توسيع نشاطه بعد الرّواج الكبير الذي شهده، ليمتدّ في القريب إلى عاصمة البلاد، الأمر الذي يسهّل كثيرا من مهمّة العاصميين الرّاغبين في بيع ممتلكاتهم بأفضل الأسعار. وتحدّثت (أخبار اليوم) مع بعض الوسطاء والزبائن الذين يتعاملون مع (السي صالح) صحاب سوق (الوعد الصادق)، وصرّح لنا وسيط اسمه (حفيظ) بأن لديه علاقات مع الكثير من العائلات في شتى الأحياء في مدينة سور الغزلان الذين يقصدون (سي صالح) لبيع أو شراء السيّارات أو الأراضي أو المستودعات أو غيرها، لكن إلى حد اليوم لم يشتك أحدهم ب (السي صالح). كما أكّد لنا (حفيظ) أن المعني كان أستاذا في رياضيات في الثانوية ثمّ أصبح (بزناسي) سيّارات منذ وقت طويل، وبعدها تطوّرت مشاريعه في ميادين أخرى لتشهد استقطاب رجال الأعمال وإطارات ورجال الأمن وغيرهم من المواطنين من مختلف ولايات الوطن، منها بومرداس، البليدة العاصمة، المسيلة وغيرها.
الجدير بالذكر أن (سي صالح) ساهم في خلق مناصب شغل وفرص عمل لكثير من البطّالين الذين صرّحوا ل (خبار اليوم) بأنهم طوال الوقت متواجدون في هذا (الريزو) ويقصدون به حظيرة (السي صالح) وهم يعلمون جيّدا أنه لا يوجد له أيّ شريك كما يدّعي البعض، وأنه لوحده صاحب القرار، وأضافوا أنه رجل يسمع ولا يتكلّم كثيرا، بل يدفع وصلا للزبون يثبت أنه قد اشترى أو باع ملكية ليأتي بعد المدّة المتّفق عليها ليستلم الشيء الذي جاء من أجله. وقد صرّح أحد الزبائن كذلك بأنه ليست هناك مشكلة مع صاحب سوق (الوعد الصادق) في تسديد المبالغ في المدّة المحدّدة، وأنه لا يوجد شيء حرام من تبييض أو اختلاس الأموال كما يدّعي البعض ولا يوجد أيّ خرق قانوني، وهو ما أكّدته مصالح الأمن قبل مدّة بعد فتح تحقيقات وتفتيش الحظيرة والوثائق التي أثبتت صحّتها. وللإشارة، فإن (صالح) صاحب سوق (الوعد الصادق) يستقبل يوميا أكثر من 150 شخصا ابتداء من الساعة ال 8 صباحا إلى غاية صلاة المغرب في بعض الأحيان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.