روراوة: دورة غينيا الاستوائية الأنجح جماهيريا    نحو إلغاء القرعة للحسم في التأهل إلى ربع النهائي "الكان"    أبناء العقيبة ب 10 يطيحون بسوسطارة    وعود الوالي في مهب الريح!    فيما استمرت مظاهر الاحتجاج بعين صالح.... وقفة احتجاجية بورقلة تنديدا باستغلال الغاز الصخري    شراكة بين سوناطراك و"جينرال إلكتريك" لصناعة تجهيزات متعلقة بالصناعة البترولية و الغازية    ديوموند و تيوتي قد يغيبان عن لقاء الاحد    80 ألف مشجع يتابعون نهائي أمم آسيا من المدرجات    فرنسا ترحب بمحاربة 'الإفريقي' لبوكو حرام    ايبولا سيستمر على الارجح في 2015    التعاون في ميدان السلم و الأمن "..عامل أساسي" لمواجهة عاجلة للمخاطر التي تهدد إفريقيا (سلال)    "حمس" تطلق سلسلة مشاورات مع الأحزاب والسلطة    اطلاق صندوق افاريقي لمكافحة الايبولا    منتدى رؤساء المؤسسات يدعو إلى تعزيز الشراكة بين المؤسسات الجزائرية و الفرنسية    رسمياً: إيقاف مهاجم تشيلسي دييغو كوستا (3) مباريات    ضغوط كبيرة على غوركوف بسبب الإصابات    تنفيذ عمليات تفتيش جديدة في بلجيكا    الجزائر تدين "بشدة" الهجومات الإرهابية بسيناء    انطلاق الدورة 35 للجنة المرأة العربية    رسميا .. الجزائر تشتري شركة "جيزي"    العلماء ينجحون في اكتشاف طريقة جديدة لعلاج تساقط الشعر    افتتاح قمة الإتحاد الإفريقي : الأمن و ايبولا و أجندة 2063 .. ضمن جدول الأعمال    صحيفة يابانية تعتذر بعد نشرها روسوم شارلي ايبدو    توقيف 11 مهربا في جانت والوادي    الاحتلال الإسرائيلي تعتزم بناء 430 وحدة سكنية بالضفة الغربية    رياح و سحب و أجواء باردة مع بعض الأمطار إلى غاية يوم الاثنين المقبل على شمال البلاد (الديوان الوطني للأرصاد الجوية)    تجهيزات عمومية: 67 % من المشاريع التي برمجت ما بين 2010 و 2014 استكملت أو في طور الاستكمال (وزارة)    ما حقيقة القانون الجديد "لا زواج بدون بطاقة خدمة وطنية"؟    دار الصناعة التقليدية والحرف بالجلفة تحتضن الطبعة الأولى من المعرض الوطني لإنتاج العسل ومنتجات خلية النّحل    الجزائر تقترح مقاطعة منتدى كرانس مونتانا المقرر بمدينة الداخلة المحتلة    قسنطيني يقترح استشارة الخبراء بشأن الغاز الصخري    الجامعة العربية تدين الهجوم الإرهابي بسيناء    السفير الفرنسي ينوه بالصحفيين الجزائريين الذين اغتالهم الإرهاب    بوقرة وبراهيمي سيكونان جاهزين يوم الأحد    أعضاء من المجلس الشعبي البلدي يكرّمون الشيخ "محمد شرّاك" عميد مدرّسي القرآن بالجلفة    مجموعة الاتصال الدولية تشيد بمبادرة الجزائر في تنظيم ندوة حول المصالحة بين الأطراف الليبية    فرنسا تنوه بالصحفيين الجزائريين الذين اغتالهم الارهاب خلال سنوات التسعينيات    اختناق 5 أفراد من عائلة بالغاز في سعيدة    100 شاب يحاصرون مقر أمن دائرة في تلمسان    لعثور على شخص مشنوقا بتيزي وزو    حجز 30 حاوية محملة ب"ألبسة فاسدة" وآلات طبع مُحطمة!    سعداني يتهم فرنسا وسفارات أجنبية بتأجيج الوضع في الجنوب    فنانو برج بوعريريج يطالبون وزيرة الثقافة بالتدخل    دواوين الترقية تحصي السكنات الاجتماعية التي بيعت في السوق السوداء    وفاة شاب بالأنفلونزا الموسمية    لم نسجل أي حالة وفاة جديدة.. والمصابون تعافوا وغادروا المستشفى    جامع بني أمية بدمشق ..المعبد الذي تحول الى كنيسة ثم جامع    منظمة الصحة العالمية : تراجع ملحوظ في حالات الاصابة بفيروس ايبولا    "السطوح" لمرزاق علواش في مهرجان للفيلم الإفريقي ببورتلاند الأمريكية    طفلة فلسطينية تفوز بالمركز الأول في مسابقة الذكاء العالمي    شخص اقترف الذّنوب والمعاصي، فهل تجوز التّوبة؟    حكم العاق لوالديه    من فضائل الإسلام التعاون    العودة إلى الحديقة    عصر الفراغ    غاية الوجود الإنساني ومدلول العبادة    يونس بن عبيد.. القدوة في البيع والشّراء    الوكالات السياحية تتهم ديوان الحج والعمرة بالتلاعب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الإعلان عن قائمة المستفيدين من السكن الاجتماعي.
في انتظار الكشف عن قائمة أخرى قريبا
نشر في آخر ساعة يوم 01 - 09 - 2010

تم صبيحة أمس توقيف أربعة شباب بمقر بلدية الحجار إثر محاولتهم اقتحام مكتب رئيس البلدية وذلك عقب الكشف عن القائمة المؤقتة للمستفيدين من السكنات العمومية الإيجارية والتي حددت بحصة 230 سكنا وذلك بتعليقها بمقر البلدية على الساعة الثامنة صباحا من نهار أمس ما خلق جوا مكهربا بين المقصيين من الاستفادة وهو ما دفع بهؤلاء إلى القيام بعمليات احتجاجية بسيطة تمت السيطرة عليها من قبل أعوان الأمن الذين كانوا يلازمون المكان تحسبا لأي طارئ والقائمة شملت كل أحياء الحجار وسط والضواحي أيضا وتخص القاطنين بالسكنات الهشة والفوضوية وكذا السكنات غير المطابقة لمعايير السكن الصحي وفي هذا الصدد كان لآخر ساعة حديث مع بعض المواطنين الذين اجتمعوا حول القائمة حيث صرح العديد من المواطنين الذين لم يستفيدوا من السكنات أن هناك تلاعبا مؤكدا حسبما أفصح به في كيفية انتقاء المستفيدين متهمين المسؤولين بالمحسوبية و غياب الشفافية في عملية التوزيع حيث أكد أحدهم أنه يقطن مع 05 عائلات في بيت واحد كما أنهم يعيشون في وضعية مزرية و لم يستفيدوا من السكنات لا الريفية و لا الاجتماعية إضافة إلى عينة أخرى تخص سيدة زوجة مجاهد أقصيت من قائمة المستفيدين وعن المستفيدين فقد أكدوا أن كل الأشخاص الذين تم إدراج أسمائهم ضمن القائمة هم من أصحاب الأحقية مضيفا أنه ولأول مرة يتم نشر قائمة بهذا الشكل ميزتها الشفافية و الأحقية
عجوز تبكي .. لأنها تحصلت على مسكن !
أكبر دليل على ذلك حال سيدة طاعنة في السن بمجرد أن علقت القائمة تقدمت بخطى متباطئة ولما وجدت إسمها أجهشت بالبكاء هي وبنتاها الإثنثان وهما طفلتان صغيرتان كانتا برفقتها وحالها اثار رأفة أحد المسؤولين ما جعله يتقدم نحوها بنية تهدئتها و التخفيف عنها حيث إعتقد أنها لم تستفد من السكن ليتفاجأ بقولها أنه ولأول مرة منذ 30 سنة كاملة إستفادت من حقها الطبيعي وهو الحق في السكن و العيش بكرامة تحت سقف يأويها وأولادها وهو أكبر دليل على شفافية العملية و مصداقيتها وفي سياق متصل كان لنا حديث مع رئيس دائرة الحجار الذي أكد أن عملية الإنتقاء تمت وفق المرسوم التنفيدي رقم 08، 142 المؤرخ في 11/05/2008 و الذي وضع معايير واضحة للإستفادة من السكن العمومي بكل شفافية وبكل وضوح كما أن العملية شملت كل الفئات بما في ذلك فئة المعاقين، ضحايا الإرهاب الطفولة المسعفة ، كبر حجم العائلة و كذا الأقدمية أي أقدمية طلب الإستفادة من السكن وما دون ذلك لا يحق لأي فرد الحصول على سكن وهو ما يفسر إقصاء بعض المواطنين حيث حددث شروط معينة تقصي الأفراد من الإستفادة بما في ذلك أن يتجاوز دخل رب الأسرة 24ألف دينار جزائري و كذا التجار ذوي الدخل العادي و المرتفع ناهيك عن المستفيدين من السكنات التساهمية أو الذين تحصلوا على إعانة من طرف الدولة أو تحصلوا على قطعة أرض أو شيء من هذا القبيل مضيفا أن القائمة المعلن عنها تبقى مؤقتة إلى غاية إنتهاء دراسة ملفات الطعن و التي تبدأ عملية دفعها ابتداء من يوم الإعلان عن القائمة في أجل أقصاه 08 أيام ليتم النظر في الطلبات و إعادة دراستها ثم الإعلان عن القائمة النهائية لذلك مضيفا أنه سيتم الإعلان عن قائمة أخرى في الأيام المقبلة تخص حصصا أخرى تعني بلدية سيدي عمار و الحجار و ذلك ضمن السكن الاجتماعي الريفي التساهمي .
زعرور سارة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.