الأمينة العامة للجمعية الوطنية لحماية البيئة وترقية الطاقات المتجددة    نار الأسعار وراء تراجع الإقبال    بلعيز يعلن عن إرسال الولاة و رؤساء المجالس المنتخبة للتكوين بالخارج و يكشف: 21 بلدية تعرف انسدادا و يسيرها رؤساء دوائر    لعمامرة : الجزائر لن تحارب خارج حدودها    وزيرة التربية الوطنية تؤكد    الخضر ليسوا بخير    بلماضي: كدنا نهزم الجزائر بالثقيل    حليلوزيتش ينجح في أول اختبار مع منتخب اليابان    أمطار طوفانية تغرق أحياء وتجرف جسورا بمدن شرقية    يدخل الخدمة سنة 2016 و يستعمل لردع المتهورين    معنى إذا لم تستح فاصنع ما شئت    وزير الشؤون الدينية يكشف عن تعديلات لدفاتر الشروط و يؤكد    عيسى: نسعى للارتقاء بالخدمات التي تقدم للحجاج    لقاء فرقاء ليبيا المنتظر في الجزائر مفتاح حل الأزمة في البلاد    دماء العرب مستباحة؟    النفط يرتفع والبرنت يقترب من 60 دولارا للبرميل في آسيا    عين الدفلى:    صلابة تونس في سياق عملية التحول    الموب في خرجة محفوفة بالمخاطر إلى الأربعاء    الكناري والعميد في كلاسيكو واعد والتعثر ممنوع على الطرفين    فقير يتعرض لصافرات استهجان في أول ظهور له مع الديكة    الوفاق أمام فرصة للانفراد بالريادة والقمة بملعب تيزي وزو    ش. بلوزداد في مواجهة ش. الساورة    " لطفي محمد" مسؤول المصلحة الداخلية بالمتحف الوطني    من نهاية الشهر مارس الجاري إلى غاية ماي المقبل:    في ختام فعاليات الطبعة الأولى:    مشاركة جزائرية رائدة في المسابقات الدولية لتجويد القرآن الكريم    رسالة اليوم العالمي للمسرح 2015 يكتبها البولندي كريستوف ورليكوفسكي    صرح شامخ عمره 115 سنة يتحوّل إلى ركام    تأجيل استلام قصر ودار الثقافة بولاية قسنطينة لعدم جاهزيتها    بن صالح يمثل الرئيس بوتفليقة في القمة العربية ال26 بشرم الشيخ    الداخلية تؤكد أنها وفت بالتزاماتها تجاه الحرس البلدي    زوخ يعلن عن ترحيل 1088 عائلة إلى ولاية بومرداس ماي المقبل    بئر العاتر: مربون يطالبون بفتح سوق المواشي    تيزي وزو:    لعمامرة يشدد على الدعم اللوجستيكي والتمويل فقط:    4 رؤساء وفود برلمانية عربية وأجنبية أكدوا مشاركتهم:    طائرات التحالف العشري تواصل غاراتها على اليمن لليوم الثاني على التوالي    مستشفى أول نوفمبر    61 قتيلا و750 جريحا في حوادث المرور خلال أسبوع فقط    تمديد آجال إيداع الأعمال الصحافية إلى غاية 30 أفريل    إيغل أزور يعزز رحلاته إلى الجزائر خلال موسم الاصطياف    فوضى في صندوق التعاضد الفلاحي بالجلفة!    شرارة كهربائية بعيادة "آية" ببئر خادم تشوه وجه رضيعة    التجار والمواطنون متذمرون من مخلفات الباعة    العمال المصريون في الجزائر يطالبون بحقوقهم    "عدم اجتياز تلاميذ الباك امتحانات الفصل الثاني ليس له أي تأثير"    تحالف جديد لنواب الموالاة لتمرير مشروع الدستور    حنون تطالب الشعب بالتحرك لإسقاط قانون العقوبات    خدمات متدنية... أوضاع كارثية والقطاع يدخل غرفة الإنعاش والسلطات نائمة    لعوايل انلوراس امقران ستغلنت العطلت ذي لعراس    "عاصفة الحزم" بين بيدر السعودية وحقل إيران    : الأقلية الشيعية تحاول السيطرة على العالم الإسلامي    إسرائيل أَوْلى بالقصف من اليمن... لكن الشيعة أخطر    سراباس لامان نتيبازة بذان الحملث أسفهم ييذني إلغظان الكيران    إخضاع أعضاء البعثة الجزائرية للتكوين في أفريل    الشيح أحمد ياسين.. القفزة الكبيرة إلى الأمام    الشيخ البراك: قتال الحوثيين جهاد في سبيل الله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الشروع في تطبيق برنامج "ميدا 2" في جانفي 2009
نشر في صوت الأحرار يوم 12 - 07 - 2008

كشف وزير الصناعات والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة مصطفى بن بادة، أمس الأول، أن برنامج التعاون الجزائري الأوروبي لتأهيل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة "ميدا 2" سيدخل حيز التنفيذ بداية العام المقبل، مشيرا إلى أن عدد المؤسسات الصغيرة ينمو سنويا بمعدل 10 بالمائة.
كشف مصطفى بن بادة في جلسة احتضنها مجلس الأمة وخصصت للأسئلة الشفوية أن الاتفاقية التي تم توقيعها بين الجزائر والاتحاد الأوروبي في مارس الفارط " ميدا 2" والتي تنص على تأهيل 500 مؤسسة جزائرية صغيرة ومتوسطة سيدخل حيز التنفيذ شهر جانفي المقبل. الاتفاقية التي سيساهم بموجبها الاتحاد الأوروبي ب 40 مليون أورو، والجزائر ب 3 ملايين أورو في تأهيل هذه المؤسسات تهدف حسب الوزير إلى تعزيز مكاسب البرنامج الأول الخاص بدعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة "ميدا1"، كما يسعى إلى تيسير مهمة هذه المؤسسات في اعتماد التقييس وإدراج تكنولوجيات الإعلام والاتصال الحديثة من أجل تعزيز التنافسية بين المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الوطنية باعتبارها حتمية لمواجهة تحديات الانفتاح الذي يعيشه الاقتصاد الوطني". وعن عدد المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الجزائر أوضح مصطفى بن بادة أنه يصل إلى 946 293 مؤسسة صغيرة، معتبرا أن هذا العدد الذي يساهم في توفير 100 ألف منصب شغل ينمو بمعدل 10 بالمائة سنويا. وبعد أن ألح المتحدث على ضرورة التفكير في آليات جديدة ومتجددة لتكريس خيار المؤسسات الصغيرة والمتوسطة كبديل لتطوير الاقتصاد الوطني خارج المحروقات، أشار من جهة أخرى إلى أن الوزارة قد شرعت في إعادة النظر في القانون التوجيهي للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة المؤرخ في ديسمبر2001 وذلك من أجل إدخال آليات جديدة تكرس هذا التوجه من جهة وتحدد من جهة أخرى مصطلح المؤسسات الصغيرة والمتوسطة حسب المعايير الدولية " من أجل ترقية هذه المؤسسات. ولم يتردد بن بادة في توضيح مدى الحاجة إلى إيجاد قانون جديد يدعم القطاع ويضع الأطر القانونية وآليات دعم جديدة خاصة بفروع النشاط وكذا تحديد سياسة الحكومة في مجال الاستثمار في المؤسسات الصغيرة والمتوسطة معتبرا أن السلطات العمومية ستعتمد على التقييم الذي استعملته طيلة السبع سنوات الماضية وكذا على الخبرة الدولية في مجال التشريع للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة. وعلى صعيد آخر كشف المتحدث عن رغبة 700 مؤسسة صغيرة في الانخراط في البرنامج الوطني لتأهيل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الذي أطلقته الوزارة العام الفارط، مشيرا إلى أن الوكالة الوطنية لتطوير المؤسسات الصغيرة والمتوسطة أبرمت إلى غاية نهاية جوان الماضي عقودا للتأهيل مع حوالي 247 مؤسسة، كما أنها رافقت حوالي 20 مؤسسة في مسار التشخيص. ولدى تقييمه للبرنامج بعد مرور عام على انطلاقه وصف بن بادة النتائج المتوصل إليها بالمشجعة، داعيا مختلف المؤسسات المعنية إلى استغلال كافة قدراتها من أجل الحصول على منتوجات مصدق عليها من شأنها أن تنافس أحسن المنتوجات وتضمن ترقية الصادرات.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.