الأمن الولائي    طلبة الماجستر والماستر يتخوفون من نقص المناصب المفتوحة    أشرف على تخرج 453 قاضٍ طالب    الجزائر ترافع بقوة لصالح الحوار والمصالحة في معالجة ملفات ليبيا، سوريا واليمن    قال أن قانون المحروقات 2006 حقق للجزائر 1200 مليار دينار    بوشافة يدعو لتوسيع قاعدة الأفافاس بغرب الوطن    مهنة أستاذ ضمن الأعمال الشاقة في الجزائر    تضاعف الطلبات على خدمة الأنترنت بمعسكر    رفع إنتاج الجبس في الجزائر ب 450 ألف طن سنويا    تونس تحقق أرباحا بنسبة 134 بالمائة من عائدات أنبوب الغاز الجزائري    10 آلاف سائح جزائري يغادرون يوميا باتجاه المروك وتونس وإسبانيا    بعد العثور على سيارة مشبوهة    اعتراضا على حالة الطوارىء    "تجربة الجزائر في مكافحة الإرهاب حاضرة بقوة في القمة العربية بنواكشوط"    رئيس الوزراء التركي: "سنلجأ إلى تمديد حالة الطوارئ إذا اقتضى الأمر ذلك"    الجزائر تدعو الأطراف اليمنية إلى تغليب المصلحة العليا للبلاد    استعدادا لتصفيات "كان" 2017    ش. قسنطينة: الشباب يستأنف التحضيرات بقسنطينة اليوم وغوميز يحذر من الغيابات    اتحاد العاصمة يسعى لخطف بن شاعة    في حادث مرور بفلاوسن    منشآت جديدة لجامعتي باتنة 1 و2    الصالون الوطني التاسع للفرس ينطلق شهر سبتمبر    شباب يلجؤون الى المغارات و شواطئ المعزولة لقضاء عطلة الصيف    شواطئ تلمسان قبلة مفضلة لملايين المصطافين    تونس حاضرة بفيلم "الأمير عبد القادر" الوثائقي    "غنيلي" :(العراق)    محمد عيسى يؤكد أن بعثة الحج تسير وفق نظرة جزائرية ويشدد :    و.سطيف : كتيبة الكحلة مند أمس في سطيف وإجماع على نجاح التربص    إدارة الشباب تؤجل تحديد أهداف الفريق الموسم المقبل    معتمر من أولاد جلال في بسكرة مفقود منذ بداية رمضان في البقاع المقدسة    نحو توجيه المواطنين والمرضى إلى مرافق الصحة الجوارية    نشاط رائج يخضع لقانون العرض والطلب    دعوة إلى تركيز الجهود على التنمية المحلية    بيسط يشكّك في نية المغرب الانضمام للاتحاد الإفريقي    «أناب» تنظم جائزة آسيا جبار للرواية    نقص تكوين الطاقم وراء تحطّم الطائرة    نمو الناتج المحلي الخام ب6ر3 بالمائة    الكشف عن قميص محرز بألوان تشيلسي    السوار الإلكتروني "بالسلامة" للحاج ب9 آلاف دينار فقط    40 مؤسسة فندقية عمومية تغلق أبوابها    فوضى وصفقات خارج القانون في غياب المرافق السياحية    الخزينة تخسر الملايير كل موسم اصطياف    من تخلّفوا عن المصالحة يستسلمون تباعا    طبوع جزائرية ترافق الموّشح اللّبناني وتصنعان اللّحمة العربية    تشرّد ومعاناة متواصلة    المتأهلون يضعون الروتوشات الأخيرة على تحضيراتهم    بيان الخارجية الفرنسية: خطأ في العنوان    2400 كاميرا لمراقبة شوارع وهران    جسار يمتع، والتيقر يلهب    الأغنية الشاوية تدهورت وسنعيدها إلى مكانتها    كيفية جمع الصلاة وقصرها في السفر    الإسراء والمعراج وحقيقة البراق    هذه فوائد صيام الإثنين والخميس    "اللغة في مجال السينما محل قيود وضغوط أدت إلى تراجع نوعي للأعمال الفنية في الجزائر"    فيلم "نوارة" رسالة واضحة عن فشل الثورة في مصر:    التأكيد على ضرورة تجسيد مبدأ تقريب الصحة من المواطن    فتاوى    في استغلال الإجازة الصّيفية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الشروع في تطبيق برنامج "ميدا 2" في جانفي 2009
نشر في صوت الأحرار يوم 12 - 07 - 2008

كشف وزير الصناعات والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة مصطفى بن بادة، أمس الأول، أن برنامج التعاون الجزائري الأوروبي لتأهيل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة "ميدا 2" سيدخل حيز التنفيذ بداية العام المقبل، مشيرا إلى أن عدد المؤسسات الصغيرة ينمو سنويا بمعدل 10 بالمائة.
كشف مصطفى بن بادة في جلسة احتضنها مجلس الأمة وخصصت للأسئلة الشفوية أن الاتفاقية التي تم توقيعها بين الجزائر والاتحاد الأوروبي في مارس الفارط " ميدا 2" والتي تنص على تأهيل 500 مؤسسة جزائرية صغيرة ومتوسطة سيدخل حيز التنفيذ شهر جانفي المقبل. الاتفاقية التي سيساهم بموجبها الاتحاد الأوروبي ب 40 مليون أورو، والجزائر ب 3 ملايين أورو في تأهيل هذه المؤسسات تهدف حسب الوزير إلى تعزيز مكاسب البرنامج الأول الخاص بدعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة "ميدا1"، كما يسعى إلى تيسير مهمة هذه المؤسسات في اعتماد التقييس وإدراج تكنولوجيات الإعلام والاتصال الحديثة من أجل تعزيز التنافسية بين المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الوطنية باعتبارها حتمية لمواجهة تحديات الانفتاح الذي يعيشه الاقتصاد الوطني". وعن عدد المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الجزائر أوضح مصطفى بن بادة أنه يصل إلى 946 293 مؤسسة صغيرة، معتبرا أن هذا العدد الذي يساهم في توفير 100 ألف منصب شغل ينمو بمعدل 10 بالمائة سنويا. وبعد أن ألح المتحدث على ضرورة التفكير في آليات جديدة ومتجددة لتكريس خيار المؤسسات الصغيرة والمتوسطة كبديل لتطوير الاقتصاد الوطني خارج المحروقات، أشار من جهة أخرى إلى أن الوزارة قد شرعت في إعادة النظر في القانون التوجيهي للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة المؤرخ في ديسمبر2001 وذلك من أجل إدخال آليات جديدة تكرس هذا التوجه من جهة وتحدد من جهة أخرى مصطلح المؤسسات الصغيرة والمتوسطة حسب المعايير الدولية " من أجل ترقية هذه المؤسسات. ولم يتردد بن بادة في توضيح مدى الحاجة إلى إيجاد قانون جديد يدعم القطاع ويضع الأطر القانونية وآليات دعم جديدة خاصة بفروع النشاط وكذا تحديد سياسة الحكومة في مجال الاستثمار في المؤسسات الصغيرة والمتوسطة معتبرا أن السلطات العمومية ستعتمد على التقييم الذي استعملته طيلة السبع سنوات الماضية وكذا على الخبرة الدولية في مجال التشريع للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة. وعلى صعيد آخر كشف المتحدث عن رغبة 700 مؤسسة صغيرة في الانخراط في البرنامج الوطني لتأهيل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الذي أطلقته الوزارة العام الفارط، مشيرا إلى أن الوكالة الوطنية لتطوير المؤسسات الصغيرة والمتوسطة أبرمت إلى غاية نهاية جوان الماضي عقودا للتأهيل مع حوالي 247 مؤسسة، كما أنها رافقت حوالي 20 مؤسسة في مسار التشخيص. ولدى تقييمه للبرنامج بعد مرور عام على انطلاقه وصف بن بادة النتائج المتوصل إليها بالمشجعة، داعيا مختلف المؤسسات المعنية إلى استغلال كافة قدراتها من أجل الحصول على منتوجات مصدق عليها من شأنها أن تنافس أحسن المنتوجات وتضمن ترقية الصادرات.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.