مضوي يؤكّد مفاوضاته مع الزمالك المصري    الخضر في رواق جيّد لانتزاع اللّقب القاري    غوركيف يحيل جيراس على التقاعد ويسبب أزمة سياسية في السينغال    ماندي : إن شاء الله سنفوز بالكان    ‎منصب رأس الحربة يشكل صداعا لغوركيف وعودة سليماني ضرورية    نسبة امتلاء السدود بلغت 75 بالمائة    المساجد البريطانية تفتح ابوابها لعامة الناس لتهدئة التوترات    44 قتيلا في حوادث المرور خلال أسبوع    حماس والجهاد تباركان عملية حزب الله في شبعا    سوريا: مفاوضات بين النظام والمعارضة بموسكو    خبراء: تفجير طرابلس سببه تنافس بين عدة فصائل    هل ستفاجئ الحكومة مستخدمي الطريق السيار؟    الرئيس يفكّك قنبلة الغاز الصخري    "يجب مساعدة الجزائر وتونس ومصر على حماية حدودها من التهديدات الإرهابية"    شكيب خليل ومصائب الأرجنتين    إحالة 30 قاضيا من مجلس المحاسبة على التقاعد    بوتفليقة يكلف سلال بتمثيله في قمة الاتحاد الإفريقي    يايا توري يشتكي من إصابة    جيرفينيو يتوعّد    قصة الثلاثية بين "الخضر" و"الفيلة"    لغة الأرقام المتضاربة    الأردن توافق على إطلاق سراح الساجدة مقابل الكساسبة    ارتفاع نسبة الفرنسيين الذين ينظرون للإسلام نظرة إيجابية    زيمبابوي وأنغولا تحرجان المغرب    العودة إلى الحديقة    عصر الفراغ    كم الدانتيل بين مالك بن نبي ونزار قباني قراءة في فلسفة الجمال    قصر الثقافة يحتضن ندوة وطنية حول السينما والثورة    إصدار كتاب بمناسبة المهرجان الوطني لمسرح العرائس    تفسير الأحلام رؤيا الطفل الرضيع في المنام    مسجد ماربيا أول مسجد في إسبانيا شيّده منذ سقوط الأندلس    غاية الوجود الإنساني ومدلول العبادة    يونس بن عبيد.. القدوة في البيع والشّراء    شخص اقترف الذّنوب والمعاصي، فهل تجوز التّوبة؟    حكم العاق لوالديه    من فضائل الإسلام التعاون    "أوريدو" شريك "إي شوب" أول موقع للبيع والتسديد عبر الأنترنت    المتهم الأول في فضيحة بنك "البي سي يا" يضع شروطا لتسليم نفسه    تلاميذ ينتفضون ضد ظروف التمدرس بالطارف    غرفة الاتهام ترفض طلب الإفراج عن إمام مسجد الفتح    حجز 82 كلغ من الكوكايين بعين تموشنت    تراجع ملموس في عدد الإصابات بوباء إيبولا    الوكالات السياحية تتهم ديوان الحج والعمرة بالتلاعب    جمعية مرضى السكري تطالب بتخصص للتكفل بهم في مستشفى الثنية ببومرداس    أساتذة متوسطة القطب الجامعي ببوخضرة 3 يتوقفون عن العمل    للجزائر أعداء يريدون زعزعة الاستقرار الوطني بإثارة الإضطرابات    السبق الصحفي يخرج المعلومة الأمنية عن إطارها    "سعداء بتحويلنا إلى ولاية لكننا متشبثين بقضية الغاز الصخري"    ميهوبي يحلّل المستقبل اللغوي والثقافي    فيديو ملك السعودية الجديد يوقف استقبال أوباما من أجل الصلاة    سعداني يجتمع اليوم بأمناء المحافظات    دبلوماسية "السيسي" تعرقل الجهود الجزائرية لإحلال السلم في ليبيا    من فتنة غرداية إلى فتنة الغاز الصخري: إن الجزائر هبة الجنوب.. فلا تعبثوا به .. ؟!    قرابة 800 قضية اعتداء و16 قضية تهريب    هذه هي الدوائر الصحراوية المرقّّاة إلى ولايات منتدبة    منظمة الصحة العالمية: الإيبولا يشهد تراجعا ملموسا    هكذا تحمين طفلك من الخطف    وفاة تقني تخدير بمستشفى البليدة تثير تساؤلات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الشروع في تطبيق برنامج "ميدا 2" في جانفي 2009
نشر في صوت الأحرار يوم 12 - 07 - 2008

كشف وزير الصناعات والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة مصطفى بن بادة، أمس الأول، أن برنامج التعاون الجزائري الأوروبي لتأهيل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة "ميدا 2" سيدخل حيز التنفيذ بداية العام المقبل، مشيرا إلى أن عدد المؤسسات الصغيرة ينمو سنويا بمعدل 10 بالمائة.
كشف مصطفى بن بادة في جلسة احتضنها مجلس الأمة وخصصت للأسئلة الشفوية أن الاتفاقية التي تم توقيعها بين الجزائر والاتحاد الأوروبي في مارس الفارط " ميدا 2" والتي تنص على تأهيل 500 مؤسسة جزائرية صغيرة ومتوسطة سيدخل حيز التنفيذ شهر جانفي المقبل. الاتفاقية التي سيساهم بموجبها الاتحاد الأوروبي ب 40 مليون أورو، والجزائر ب 3 ملايين أورو في تأهيل هذه المؤسسات تهدف حسب الوزير إلى تعزيز مكاسب البرنامج الأول الخاص بدعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة "ميدا1"، كما يسعى إلى تيسير مهمة هذه المؤسسات في اعتماد التقييس وإدراج تكنولوجيات الإعلام والاتصال الحديثة من أجل تعزيز التنافسية بين المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الوطنية باعتبارها حتمية لمواجهة تحديات الانفتاح الذي يعيشه الاقتصاد الوطني". وعن عدد المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الجزائر أوضح مصطفى بن بادة أنه يصل إلى 946 293 مؤسسة صغيرة، معتبرا أن هذا العدد الذي يساهم في توفير 100 ألف منصب شغل ينمو بمعدل 10 بالمائة سنويا. وبعد أن ألح المتحدث على ضرورة التفكير في آليات جديدة ومتجددة لتكريس خيار المؤسسات الصغيرة والمتوسطة كبديل لتطوير الاقتصاد الوطني خارج المحروقات، أشار من جهة أخرى إلى أن الوزارة قد شرعت في إعادة النظر في القانون التوجيهي للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة المؤرخ في ديسمبر2001 وذلك من أجل إدخال آليات جديدة تكرس هذا التوجه من جهة وتحدد من جهة أخرى مصطلح المؤسسات الصغيرة والمتوسطة حسب المعايير الدولية " من أجل ترقية هذه المؤسسات. ولم يتردد بن بادة في توضيح مدى الحاجة إلى إيجاد قانون جديد يدعم القطاع ويضع الأطر القانونية وآليات دعم جديدة خاصة بفروع النشاط وكذا تحديد سياسة الحكومة في مجال الاستثمار في المؤسسات الصغيرة والمتوسطة معتبرا أن السلطات العمومية ستعتمد على التقييم الذي استعملته طيلة السبع سنوات الماضية وكذا على الخبرة الدولية في مجال التشريع للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة. وعلى صعيد آخر كشف المتحدث عن رغبة 700 مؤسسة صغيرة في الانخراط في البرنامج الوطني لتأهيل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الذي أطلقته الوزارة العام الفارط، مشيرا إلى أن الوكالة الوطنية لتطوير المؤسسات الصغيرة والمتوسطة أبرمت إلى غاية نهاية جوان الماضي عقودا للتأهيل مع حوالي 247 مؤسسة، كما أنها رافقت حوالي 20 مؤسسة في مسار التشخيص. ولدى تقييمه للبرنامج بعد مرور عام على انطلاقه وصف بن بادة النتائج المتوصل إليها بالمشجعة، داعيا مختلف المؤسسات المعنية إلى استغلال كافة قدراتها من أجل الحصول على منتوجات مصدق عليها من شأنها أن تنافس أحسن المنتوجات وتضمن ترقية الصادرات.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.