تسويق نوع جديد من الفرينة مخصصة حصريا لصنع الخبز بدءا من جويلية    غرداية : إطلاق عملية لجرد وتثمين التراث الثقافي العريق لميزاب قريبا    بورصة الجزائر: "شبابيك للبورصة" على مستوى البنوك لبعث سوق البورصة (شركة تسيير بورصة القيم)    برقية التهنئة التي بعث بها كامرون إلى الرئيس بوتفليقة دليل على متانة العلاقات الجزائرية-البريطانية (وزير بريطاني)    مونديال-2014 ( الدور الاول- المجموعة 8): الجزائر تلعب مبارياتها الثلاث بالزي الابيض (الفاف)    "حماس" تثني على الموقف المصرى والقطرى من بيان غزة    المستشفيات الخاصة تطرق أبواب الجزائر    رونالدو: البعض لم يكن يريدني أن أشارك    مجلس الأمن يدعو إلى التحقيق في مزاعم هجمات كيميائية جديدة في سوريا    بلاتيني: من الصعب إلحاق الهزيمة بمنتخبي البرازيل والأرجنتين في المونديال    المونديال".. أمل ميسي الوحيد في إستعادة الكرة الذهبية    وزير الخارجية القطري: الخلاف الخليجي انتهى    الخرطوم تندد بقتل مدنيين سودانيين في "بانتيو" وتطالب بإجراء تحقيق عاجل في الحادثة    قوات الاحتلال الاسرائيلي تقتحم قرية دير سامت جنوب الخليل بالضفة الغربية    ريال مدريد يقهر بايرن ميونيخ في ذهاب نصف نهائي أبطال أوروبا    الرئيس الموريتاني يترشح لعهدة ثانية    وزارة التجارة تذكر المتعاملين بلزوم الحصول على رخصة لممارسة النشاط    بن جاب الله تؤكد على ضرورة تحسين الأداءات لفائدة المستفيدين من الإعانات الاجتماعية    استحداث أزيد من 40 ألف منصب شغل ببومرداس    حفل اختتام فعاليات الاحتفال بالذكرى ال74 لوفاة عبد الحميد بن باديس    إطلاق حملة تحصين بمناسبة الأسبوع الإفريقي للتلقيح بقسنطينة    بوتفليقة يتلقى تهاني ولي عهد إمارة أبو ظبي وحاكم إمارة الشارقة    ملعب مباراة الجزائر وروسيا سيخضع للتجربة    تخصيص شباك لذوي الاحتياجات الخاصة    قافلة تحسيسية من أجل حشرة    يوغ روبرتسون يجدد التزام بريطانيا بتوطيد علاقاتها مع الجزائر    1600 فارس حاضر بتيارت    نسيب .. الباراجات تعمروا    متى يجسّد مشروع المائة محل ببوروبة؟    بلعيز يتفقد مديرية وحدات الجمهورية للأمن    بوضياف يعاين أحدث الأجهزة الطبية في الصالون الدولي للأدوية    دخول مستشفى الأم والطفل الجديد حيز الخدمة بسطيف    هكذا سيُؤدي بوتفليقة اليمين الدستورية    عقد «بيما» ينتهي يوم 31 ديسمبر وأديداس، «نايك» و «إيمبرو» يدخلون السباق    إدارة الإفريقي تنفي نيتها في جلب بونجاح    حكمة عطائية    شهادة الزور.. الحالقة التي تحلق الدين    فتاوى شرعية    الرايس حميدو يعود من مستغانم    تومي تستذكر مناقب ماركيز    القبض على عصابة إجهاض الفتيات    احتجاج العشرات من عمال مستشفى الأمراض العقلية أمام مقر المديرية بميلة    المهرجان الثقافي المحلي للفنون والثقافات الشعبية بالمو¤ار    "الأوّل مكرّر" لمحمد إسلام عباس    تحسبا لتظاهرة عاصمة الثقافة العربية: 2.7 مليار لإعادة تأهيل ثمانية زوايا بقسنطينة    في عيادة أبو مسلم بلحمر / الحلقة الخامسة والثلاثون    دخول متعامل الهاتف النقال جازي في البورصة في الاجال المحددة    حجز 97 قنطارا من الكيف المعالج داخل حاوية مخفية بمسكن في أرزيو    معارض فنية ضمن فعاليات إحياء شهر التراث بعنابة    الحماية المدنية تنقذ طفلة أعلن طبيبان عن وفاتها غرقا بمسبح ببئرخادم    كيمياوي الأسد يخنق ريف إدلب من جديد    وزير الدولة البريطاني المكلف بشمال إفريقيا والشرق الأوسط يشرع في زيارة للجزائر    خلال 5 أسابيع    إمكانية إقرار دورة ثانية استدراكية للبكالوريا    اليكم تفاصيل نتائج النهائية للاقتراع الرئاسي    الاجتماع التشاوري لدول منطقة الساحل امتداد لمسار واغادوغو    إعادة فتح مصلحة أمراض الكلى للمركز الاستشفائي الجامعي لوهران    نكران الجميل من شيم اللئام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

ارتفاع سعر الذهب عالميا يرفع نصاب الزكاة محليا ويؤكد تزايد الفقر في الجزائر
الخبير مسدور يشرح الفرق بين حسابات السنة الشمسية والقمرية في تحديد الزكاة
نشر في الفجر يوم 07 - 12 - 2010

حذّر خبير الشؤون الاقتصادية والزكاة، فارس مسدور، من إهمال معدل الزكاة ”المرجح”، بسبب تعاملات المزكين بالأشهر الميلادية دون الهجرية، لوجود فارق 11 يوما بين السنة الشمسية والقمرية
”أكل” عام من الزكاة كل 30 سنة في حال التعامل بالأشهر الميلادية دون الهجرية
وأكد على ”أكل” مال عام من الزكاة كل 30 سنة، في حال الاحتكام إلى التعامل الميلادي، موضحا أن ارتفاع نصاب الزكاة بالجزائر هذه السنة إلى حدود 33.5 مليون سنتيم، مرتبط بارتفاع سعر الذهب دوليا.
شرح الخبير كيفية تحديد الزكاة، حيث تُحدد عند 85 غراما من الذهب، أو عند 20 دينارا ذهبيا، وتتغير قيمتها من الأوراق النقدية حسب تغيرات أسعار الذهب في الأسواق المحلية -طبعا تُعادل قيمتها بالدينار الجزائري- وهي متأثرة بتقلبات الأسعار في البورصات الدولية، لذلك بلغ نصاب الزكاة هذه السنة 33.5 مليون سنتيم، فيما كان العام الماضي مُحددا ب22.9 مليون سنتيم، ويؤكد الخبير في تصريحه لنا أمس، أن هذا الارتفاع يدل على تدني مستوى المعيشة، وضعف القدرة الشرائية، وكذا تزايد الفقر وعدد المعوزين.
ويضيف في حديثه إلينا، أن ذلك يؤدي إلى تسجيل نقص في وعاء الزكاة، بنسبٍ تُنذر بخطر اجتماعي له أثر سلبي من الناحية الاقتصادية، مع احتمال تراجع حجم الزكاة التي توزع على الفقراء من قبل الدولة والمزكين سنويا، لعدم إشراك عدد أكبر من المزكين، بالنظر إلى رفع النصاب هذه السنة، وعكس ما يوحى اقتصاديا أن رفع النصاب له أثر إيجابي، فالواقع المعيشي يؤكد ارتفاع نسبة الفقر والفقراء في الجزائر، إن تم التصنيف على حد نصاب الزكاة، وربطه بالقيم الورقية والنقدية بما يتماشى وأسعار الذهب عالميا. وأدرج الخبير فارس مسدور، الارتفاع في خانة الضعف المعيشي للمواطن.
معدل الزكاة المرجح ضروري اقتصاديا
في سياق آخر قدّم لنا الخبير تفاصيل عن التعاملات واستناد المزكين في عملياتهم الحسابية خلال إخراجهم للزكاة على الأشهر الميلادية دون الهجرية، وقال ”الفرق بين السنة الشمسية والقمرية 11 يوما وجزء من اليوم”، موضحا أن ذلك يتطلب احتساب الفارق بينهما عند إخراج الزكاة، حيث يستند دائما المزكي في تقديراته على معدل 2.577 بالمائة، في حال احتكامه إلى الأشهر الميلادية، ويعتمد على المعدل المرجح 2،5 بالمائة أثناء جمعه لحسابات الزكاة، في حال تطبيقه للعدّ القمري، وفق التقويم الهجري. وأكد محدثنا أن هذا الفرق النسبي بين التقويمين في الزكاة يؤدي إلى ”أكل” عام من مال الزكاة كل 30 سنة، ما يتطلب من الناحية الاقتصادية ضرورة الاستناد إلى التقويم الهجري، لتفادي خطر حذف عام كامل من الزكاة، بما أن مال الزكاة يستخدم في مجال الاستثمارات ويقدم كمساعدات للفقراء لاستحداث أنشطة تنموية في المجتمع.
أما بالنسبة لنصاب الزكاة من حيث الماشية، فهو مرتبط بالأرقام، دونما تغيير، فالأغنام محددة عند 40 شاة، والإبل عند 5 إبل وهكذا.. ويتغير هذا التعامل العددي لدى تجار الماشية، من الذين يعتمدون على التسمين والعلف دون المرعى الطبيعي، وهنا يقول الخبير: على المزكي تحديد حجم تجارته بالمال، ويقوم بالعمليات الحسابية وفق نصاب 33.5 مليون سنتيم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.