إرهاب: جنايات العاصمة تصدر أحكاما تتراوح بين البراءة و الإعدام    ماهية الحق    إختراع جديد لتشخيص الإصابة بفيروس كورونا خلال 15 دقيقة    CNN لا تفرق بين بوتفليقة والسبسي    التأكيد في أبيدجان على جهود البلدان المؤسسة للبنك الإفريقي للتنمية    وصول 13 ألف طن من الغاز الجزائري إلى مصر    العثور على 17 جثة وانقاذ اكثر من 3300 مهاجر في المتوسط    الشيخ سلمان رئيس الاتحاد الآسيوي يرحب بإعادة انتخاب بلاتر    فرض غرامة مالية على المدخنين بالأماكن العمومية تتراوح بين 2000 إلى 5000 دج    ألمانيا الأقل من حيث نسبة الولادات في العالم    مزرعة مايكل جاكسون للبيع    شبكة"ندى" تطلق الرقم الأخضر 3033 عبر جميع متعاملي الهاتف النقال والثابت    نسعى إلى وضع آليات لضبط الموارد المخصصة للعلاج    انطلاق مسابقات الانتقال في الرتب وترقية مستخدمي الصحة العمومية    بعد السعودية...تفجير مسجد في الفليبين    إحباط محاولة إدخال كمية من الأسلحة والمواد المتفجرة بجنوب البلاد    سوسطارة تحقق البقاء وترسّم سقوط الشلف    إتصالات الجزائر .. تبريرات معتادة    الجزائر تصنف في المرتبة 98 عالميا في حوادث المرور    حجز خمسة كيلوغرامات من مادة الكيف المعالج بقرية عن خيار    بلدية سيدي عمار تخصص 2277 قفة رمضان للمعوزين    "اللأفلان" يبحث عن دواء ناجع لعلاج أمراضه    تربص «الخضر» ينطلق رسميا اليوم تحضيرا لموقعة السيشل    بوقرة سيشرف اليوم على شارة انطلاق كوبا كوكا كولا بملعب بوزراد حسين بعنابة    تغطية شبكة موبيليس متوفرة في مترو الجزائر    إعلان الكويت يجدد إدانته للإرهاب ويدعو إلى توحيد الجهود لمحاربته    الأمن و الاستقرار يعودان تدريجيا بفضل الانتشار الواسع لوحدات الدرك الوطني بتيزي وزو    البرغوث يريد لقبًا جديدًا    وابل من التعليمات لحراس البكالوريا لمنع الغش    باريس تزيل أقفال الحب من جسر العشاق إلى الأبد    ‘‘مناصرة" ينتقد أحزاب التحالف و يدعو إلى التغييرو محاربة الفساد    ‘‘ بوش" الألمانية تقتحم السوق الجزائري    المعارضة السورية تعدم 13 عسكريا حكوميا بأريحا    علي عبد الله صالح: السعودية عرضت علي ملايين الدولارات    خلال إشرافه على تنصيب المدير الجديد للوكالة    باحثون يجمعون على ضرورة تدخل الدولة واقترحوا حلولا جزائرية    المحكمة تواصل السماع لشهادات مسؤولي المؤسسات العمومية    باتنة: رئيس الجامعة يتهم أطرافا سياسية بتحريرك الاضطرابات    دكاترة و مشايخ يؤكدون من قسنطينة    خلافات بين الصينيين و مؤسسات عدل تهدد مشروع عدل 2 بقسنطينة    غيرت موازين القوى بالولاية التاريخية الثانية    ميلة: تظاهرة لجني محصول الثوم بالتلاغمة    القرعة جرت وسط تواجد أمني مكثف    مسابقات الانتقال في الرتب و ترقية مستخدمي الصحة العمومية ابتداء من اليوم    محاضرات وندوات لإثراء اليوم التذكاري بتلمسان    الكشافة الإسلامية الجزائرية بوهران تحيي يوم الكشاف    أحمد راشدي مخرج "لطفي" على هامش عرض الفيلم بتلمسان ل"الجمهورية":    المعالم الأثرية في حاجة إلى مزيد من الجهود لحمايتها    الكشف عن أسماء أئمة الحرم المكي    افتح النافذة ثمة ضوء..    الجزائر تحصي 1400 هزة أرضية سنويا    جماهير توتنهام ترفض بيع بن طالب    الايطالي دي ماتيو مرشح لتدريب نابولي و غولام    جابو: "وفاق سطيف والأهلي المصري مهتمان بخدماتي لكن …"    استحداث إجراء يلزم المخابر بتعويض نفقات الضمان لاجتماعي    زمزم لشفاء المرضى    رسالة الشيخ "السويدان" إلى داعمي داعش    الأستاذ مصطفى بومدل: إمام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

ارتفاع سعر الذهب عالميا يرفع نصاب الزكاة محليا ويؤكد تزايد الفقر في الجزائر
الخبير مسدور يشرح الفرق بين حسابات السنة الشمسية والقمرية في تحديد الزكاة
نشر في الفجر يوم 07 - 12 - 2010

حذّر خبير الشؤون الاقتصادية والزكاة، فارس مسدور، من إهمال معدل الزكاة ”المرجح”، بسبب تعاملات المزكين بالأشهر الميلادية دون الهجرية، لوجود فارق 11 يوما بين السنة الشمسية والقمرية
”أكل” عام من الزكاة كل 30 سنة في حال التعامل بالأشهر الميلادية دون الهجرية
وأكد على ”أكل” مال عام من الزكاة كل 30 سنة، في حال الاحتكام إلى التعامل الميلادي، موضحا أن ارتفاع نصاب الزكاة بالجزائر هذه السنة إلى حدود 33.5 مليون سنتيم، مرتبط بارتفاع سعر الذهب دوليا.
شرح الخبير كيفية تحديد الزكاة، حيث تُحدد عند 85 غراما من الذهب، أو عند 20 دينارا ذهبيا، وتتغير قيمتها من الأوراق النقدية حسب تغيرات أسعار الذهب في الأسواق المحلية -طبعا تُعادل قيمتها بالدينار الجزائري- وهي متأثرة بتقلبات الأسعار في البورصات الدولية، لذلك بلغ نصاب الزكاة هذه السنة 33.5 مليون سنتيم، فيما كان العام الماضي مُحددا ب22.9 مليون سنتيم، ويؤكد الخبير في تصريحه لنا أمس، أن هذا الارتفاع يدل على تدني مستوى المعيشة، وضعف القدرة الشرائية، وكذا تزايد الفقر وعدد المعوزين.
ويضيف في حديثه إلينا، أن ذلك يؤدي إلى تسجيل نقص في وعاء الزكاة، بنسبٍ تُنذر بخطر اجتماعي له أثر سلبي من الناحية الاقتصادية، مع احتمال تراجع حجم الزكاة التي توزع على الفقراء من قبل الدولة والمزكين سنويا، لعدم إشراك عدد أكبر من المزكين، بالنظر إلى رفع النصاب هذه السنة، وعكس ما يوحى اقتصاديا أن رفع النصاب له أثر إيجابي، فالواقع المعيشي يؤكد ارتفاع نسبة الفقر والفقراء في الجزائر، إن تم التصنيف على حد نصاب الزكاة، وربطه بالقيم الورقية والنقدية بما يتماشى وأسعار الذهب عالميا. وأدرج الخبير فارس مسدور، الارتفاع في خانة الضعف المعيشي للمواطن.
معدل الزكاة المرجح ضروري اقتصاديا
في سياق آخر قدّم لنا الخبير تفاصيل عن التعاملات واستناد المزكين في عملياتهم الحسابية خلال إخراجهم للزكاة على الأشهر الميلادية دون الهجرية، وقال ”الفرق بين السنة الشمسية والقمرية 11 يوما وجزء من اليوم”، موضحا أن ذلك يتطلب احتساب الفارق بينهما عند إخراج الزكاة، حيث يستند دائما المزكي في تقديراته على معدل 2.577 بالمائة، في حال احتكامه إلى الأشهر الميلادية، ويعتمد على المعدل المرجح 2،5 بالمائة أثناء جمعه لحسابات الزكاة، في حال تطبيقه للعدّ القمري، وفق التقويم الهجري. وأكد محدثنا أن هذا الفرق النسبي بين التقويمين في الزكاة يؤدي إلى ”أكل” عام من مال الزكاة كل 30 سنة، ما يتطلب من الناحية الاقتصادية ضرورة الاستناد إلى التقويم الهجري، لتفادي خطر حذف عام كامل من الزكاة، بما أن مال الزكاة يستخدم في مجال الاستثمارات ويقدم كمساعدات للفقراء لاستحداث أنشطة تنموية في المجتمع.
أما بالنسبة لنصاب الزكاة من حيث الماشية، فهو مرتبط بالأرقام، دونما تغيير، فالأغنام محددة عند 40 شاة، والإبل عند 5 إبل وهكذا.. ويتغير هذا التعامل العددي لدى تجار الماشية، من الذين يعتمدون على التسمين والعلف دون المرعى الطبيعي، وهنا يقول الخبير: على المزكي تحديد حجم تجارته بالمال، ويقوم بالعمليات الحسابية وفق نصاب 33.5 مليون سنتيم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.