يوم الفاتح من ماي عطلة مدفوعة الأجر لمستخدمي المؤسسات والإدارات العمومية    تعاون بين البحريتين الجزائرية و الفرنسية    إنشاء قطار مغاربي عالي السرعة قريباو127 مليار دينار لتحديث القطاع    بومرداس على موعد مع تظاهرة «لنستهلك جزائريا»    منح القروض الاستهلاكية سيكون قبل شهر رمضان الكريم    إفريقيا تشترط مشاركة الجمهورية العربية الصحراوية لانعقاد الدورة    الجزائر تطرد دبلوماسيا موريتانيا    7 أندية مرشّحة للتتويج بلقب البطولة    تسجيل أكثر من 200 حالة إصابة بسرطان الدم سنويا في الجزائر    الانتهاء من العملية على مستوى ثماني ولايات من الوطن    تؤهلها لتصبح اليوم قطبا ثقافيا هاما قسنطينة.. 2500 سنة من التاريخ و الآثار    رايتس ووتش تكشف عيوب محاكمة الرئيس مرسي    والي بومرداس يدعو إلى إشراك المواطن في برمجة المشاريع المحلية    الترجي يستغل تعثر الإفريقي ليتقاسم الفريقان قمة الدوري التونسي    ماروتا يكشف سبب كراهية "اليوفي" في إيطاليا    بشار تخصيص 9.000 هكتار لزراعة الحبوب    أكثر من ألفي قتيل في زلزال نيبال المدمر    بومرداس 800 مليون دج لدعم الطاقة الكهربائية    تعميم الفرز الانتقائي للنفايات المنزلية بوهران    تصعيد صهيوني خطير ضد الفلسطينيّين    سكان عين التراب بالبرج يغلقون الطريق الوطني رقم 05    بن يونس يمنع طاقم تلفزيون النهار من تغطية ندوته لإستهلاك المنتوج المحلي    القضاء على إرهابي ببرج بوعريريج    اعتصام أعوان الحرس البلدي بعين الدفلى    بهذه الطريقة يمكننا عبور برشلونة    انخفاض قيمة واردات الجزائر من المواد الصيدلانية ب38 بالمائة    (داربي) توريو يصبّ في مصلحة اليوفي    ريال مدريد يرفض 150 مليون أورو من آرسنال    نحو تصنيف قصبة مستغانم كقطاع محفوظ    سُنَّة الفرح بيوم الجمعة    وطني...    1.281 طفل ضحية للعنف خلال 2015    وهران: الإطاحة بعصابة مختصة في تزوير العملة    كرونولوجيا المحاكمة في قضية الطريق السيار شرق غرب    إضراب ووقفات احتجاجية لممارسي الصحة ابتداء من الاثنين    لشبونة يرفع سعر سليماني إلى 15 مليون أورو    الجيش يكتشف مخبأ فيه44 قنبلة ومعدات لصناعة المتفجرات بسكيكدة    الإنتير يقترب من تجديد عقد إيكاردي    جماعة يمنية مسلحة تحقق مكاسب ضد الحوثيين    واشنطن تسحب حاملة طائرات وبارجة من قبالة سواحل اليمن    غول سيعلن عن مشروع خط سكة حديدية يربط الجلفة بتقرت    وزيرة التربية من بسكرة    أنهوا الهدنة مع الوزارة: أطباء الصحة العمومية يقررون الاضراب    تزامنا مع تظاهرة شهر التراث بباتنة    قطاع الصحة بالطارف يتعزز بجملة من المرافق    يوم إعلامي حول محاربة التقليد في قانون الملكية الفكرية بوهران    محمد بوتربيات نائب رئيس جمعية المركز الثقافي الألماني الجزائري :    4 مناقصات و 3 سنوات من الانتظار وترميم قصر البلدية لم ينطلق    ترتكز أساسا على المنتجات الفلاحية    الأفارقة ينتصرون للصحراء الغربية:    مديرية السياحة تنتظر قرار العدالة للفصل في الملف    الدكتور عبد الحفيظ جلولي يشيد بخصوصية الرواية في الأدب الصحراوي    دعوة للمشاركة في ندوة حول "مسرح الطفل: الواقع والرهانات"    شلل في المستشفيات لمدة 15 يوما ابتداء من غد    هذه مفاتيح الخشوع في الصلاة    احذروا    الحاجة أوباما تُشعل الفايسبوك    حكايات من قلب المحاكم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

ارتفاع سعر الذهب عالميا يرفع نصاب الزكاة محليا ويؤكد تزايد الفقر في الجزائر
الخبير مسدور يشرح الفرق بين حسابات السنة الشمسية والقمرية في تحديد الزكاة
نشر في الفجر يوم 07 - 12 - 2010

حذّر خبير الشؤون الاقتصادية والزكاة، فارس مسدور، من إهمال معدل الزكاة ”المرجح”، بسبب تعاملات المزكين بالأشهر الميلادية دون الهجرية، لوجود فارق 11 يوما بين السنة الشمسية والقمرية
”أكل” عام من الزكاة كل 30 سنة في حال التعامل بالأشهر الميلادية دون الهجرية
وأكد على ”أكل” مال عام من الزكاة كل 30 سنة، في حال الاحتكام إلى التعامل الميلادي، موضحا أن ارتفاع نصاب الزكاة بالجزائر هذه السنة إلى حدود 33.5 مليون سنتيم، مرتبط بارتفاع سعر الذهب دوليا.
شرح الخبير كيفية تحديد الزكاة، حيث تُحدد عند 85 غراما من الذهب، أو عند 20 دينارا ذهبيا، وتتغير قيمتها من الأوراق النقدية حسب تغيرات أسعار الذهب في الأسواق المحلية -طبعا تُعادل قيمتها بالدينار الجزائري- وهي متأثرة بتقلبات الأسعار في البورصات الدولية، لذلك بلغ نصاب الزكاة هذه السنة 33.5 مليون سنتيم، فيما كان العام الماضي مُحددا ب22.9 مليون سنتيم، ويؤكد الخبير في تصريحه لنا أمس، أن هذا الارتفاع يدل على تدني مستوى المعيشة، وضعف القدرة الشرائية، وكذا تزايد الفقر وعدد المعوزين.
ويضيف في حديثه إلينا، أن ذلك يؤدي إلى تسجيل نقص في وعاء الزكاة، بنسبٍ تُنذر بخطر اجتماعي له أثر سلبي من الناحية الاقتصادية، مع احتمال تراجع حجم الزكاة التي توزع على الفقراء من قبل الدولة والمزكين سنويا، لعدم إشراك عدد أكبر من المزكين، بالنظر إلى رفع النصاب هذه السنة، وعكس ما يوحى اقتصاديا أن رفع النصاب له أثر إيجابي، فالواقع المعيشي يؤكد ارتفاع نسبة الفقر والفقراء في الجزائر، إن تم التصنيف على حد نصاب الزكاة، وربطه بالقيم الورقية والنقدية بما يتماشى وأسعار الذهب عالميا. وأدرج الخبير فارس مسدور، الارتفاع في خانة الضعف المعيشي للمواطن.
معدل الزكاة المرجح ضروري اقتصاديا
في سياق آخر قدّم لنا الخبير تفاصيل عن التعاملات واستناد المزكين في عملياتهم الحسابية خلال إخراجهم للزكاة على الأشهر الميلادية دون الهجرية، وقال ”الفرق بين السنة الشمسية والقمرية 11 يوما وجزء من اليوم”، موضحا أن ذلك يتطلب احتساب الفارق بينهما عند إخراج الزكاة، حيث يستند دائما المزكي في تقديراته على معدل 2.577 بالمائة، في حال احتكامه إلى الأشهر الميلادية، ويعتمد على المعدل المرجح 2،5 بالمائة أثناء جمعه لحسابات الزكاة، في حال تطبيقه للعدّ القمري، وفق التقويم الهجري. وأكد محدثنا أن هذا الفرق النسبي بين التقويمين في الزكاة يؤدي إلى ”أكل” عام من مال الزكاة كل 30 سنة، ما يتطلب من الناحية الاقتصادية ضرورة الاستناد إلى التقويم الهجري، لتفادي خطر حذف عام كامل من الزكاة، بما أن مال الزكاة يستخدم في مجال الاستثمارات ويقدم كمساعدات للفقراء لاستحداث أنشطة تنموية في المجتمع.
أما بالنسبة لنصاب الزكاة من حيث الماشية، فهو مرتبط بالأرقام، دونما تغيير، فالأغنام محددة عند 40 شاة، والإبل عند 5 إبل وهكذا.. ويتغير هذا التعامل العددي لدى تجار الماشية، من الذين يعتمدون على التسمين والعلف دون المرعى الطبيعي، وهنا يقول الخبير: على المزكي تحديد حجم تجارته بالمال، ويقوم بالعمليات الحسابية وفق نصاب 33.5 مليون سنتيم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.