الطيب لوح يدعو إلى المساهمة في زرع ثقافة دولة القانون ويؤكد    رمضان 2016 :    إبحار 6 شباب على مت نحو إسبانيا انقطعت أخبارهم    بعد ضم مساحات تزيد عن 17 ألف هكتار    محمد عبد العزيز ...فارس النضال من اجل الحرية يترجل    أنقذوها فإنها بريئة    نوري يلغي اجتماع حاسي مسعود    م. بجاية: استقالة إخلف مرفوضة وعطية المترشح الوحيد للرئاسة    ن. حسين داي: اجتماع منتظر هذا الأسبوع بين الرئيس والمدرب بوزيدي للفصل في مستقبله    د.تاجنانت: الإدارة توصلت لاتفاق نهائي مع بلال بن علجية    حسب صحيفة ايطالية    7 مصابين بطرقات "الباهية" خلال ساعات    اللعب بقارورات الماء بدلا من الكرة    وزارة الدفاع الوطني    الفنان المسرحي محمد حيمور للجمهورية :    جامعة وهران    عين تموشنت    تفاديا للمضاعفات الصحية خلال رمضان    أيام تحسيسية بصندوق الضمان الاجتماعي    وفاة الرئيس الصحراوي والجزائر تعلن الحداد    تدمير قنبلة تقليدية الصنع بالشلف    يبعثون برسالة أمل إلى المرضى    بوتفليقة يترأس اجتماعا لمجلس الوزراء    توقف المفاوضات حول مشروع «بيجو» لتركيب السيارات    برنامج ثقافي فني متنوع يجمع فيه نخبة من الفنانين ونجوم الفكاهة بالطارف    العنف شعار الكاميرات الخفية الجزائرية    بريد الجزائر يمدد أجال بيع قسيمات السيارات    تسريب المواضيع في ثالث أيام البكالوريا    الوظيفة العمومية تحدد أوقات العمل خلال رمضان    مروحيات وإجبارية إجراء الأشغال ليلا لتخفيف الضغط على طرقات العاصمة    مخاطر عديدة وحلول أكيدة لحماية البراءة    الشعب الصحراوي يفقد مناضلا جعل من السلم قناعة لا بديل عنها    "أفلامي تتابع حياة عامة المجتمع الجزائري وقضاياه"    بيع 2000 تذكرة طيران للديوان والوكالات السياحية بداية من الأحد    رجل صلب لم ييأس أبدا في الدفاع عن قضية شعبه العادلة    وصايا الرسول العشرة    ابن التراب!    قراءة الإخلاص كل ليلة    CRB: المعارضة تطالب بفتح رأس المال وتتحرك لتنحية مالك    MCO: بابا يتصل ب دوخة وبودومي يمنح موافقته    USMH: العايب يؤجل لقاءه مع شارف ويأمل في إقناع آيت واعمر    أزمة غير مسبوقة    نحو ارتفاع أسعار الأدوية    حسب الحسابات الفلكية    خبري يشارك في اجتماع منظمة أوبك بفيينا يوم الخميس المقبل    ولاية بسكرة تكرم المقرئ العالمي زكريا عثمان حمامة    مزرعتان (جزائرية-أمريكية) لتربية 44 ألف بقرة حلوب قبل نهاية العام    حوادث المرور: وفاة 51 شخصا وجرح 1.725 خلال أسبوع    توقف المفاوضات حول مشروع " بيجو" لتركيب السيارات    كوريا الشمالية تجري تجربة صاروخية فاشلة    هزة إرتدادية أخرى بقوة 3.3 درجات بميهوب في المدية    مقتل 23 شخصا وإصابة 35 آخرين في قصف روسي على إدلب شمالي سوريا    ورشة أئمة الساحل : إبراز أهمية التنسيق الأمني لدعم المقاربة الوقائية التي تتبناها دول المنطقة في مواجهة التطرف والإرهاب    سطيف: توقيف 3 أشخاص وحجز 784 ورقة نقدية مزورة من فئة 2000 د.ج    عبد المجيد تبون لدى إشرافه على تسليم قرارات سكنات عدل 1 :    بحضور نبيل العربي وعز الدين ميهوبي    نقل بحري : وجهات جديدة للمؤسسة الوطنية للنقل البحري للمسافرين    هل تفطر المرأة الحامل والمرضع إذا خافت على نفسها أو ولدها؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ارتفاع سعر الذهب عالميا يرفع نصاب الزكاة محليا ويؤكد تزايد الفقر في الجزائر
الخبير مسدور يشرح الفرق بين حسابات السنة الشمسية والقمرية في تحديد الزكاة
نشر في الفجر يوم 07 - 12 - 2010

حذّر خبير الشؤون الاقتصادية والزكاة، فارس مسدور، من إهمال معدل الزكاة ”المرجح”، بسبب تعاملات المزكين بالأشهر الميلادية دون الهجرية، لوجود فارق 11 يوما بين السنة الشمسية والقمرية
”أكل” عام من الزكاة كل 30 سنة في حال التعامل بالأشهر الميلادية دون الهجرية
وأكد على ”أكل” مال عام من الزكاة كل 30 سنة، في حال الاحتكام إلى التعامل الميلادي، موضحا أن ارتفاع نصاب الزكاة بالجزائر هذه السنة إلى حدود 33.5 مليون سنتيم، مرتبط بارتفاع سعر الذهب دوليا.
شرح الخبير كيفية تحديد الزكاة، حيث تُحدد عند 85 غراما من الذهب، أو عند 20 دينارا ذهبيا، وتتغير قيمتها من الأوراق النقدية حسب تغيرات أسعار الذهب في الأسواق المحلية -طبعا تُعادل قيمتها بالدينار الجزائري- وهي متأثرة بتقلبات الأسعار في البورصات الدولية، لذلك بلغ نصاب الزكاة هذه السنة 33.5 مليون سنتيم، فيما كان العام الماضي مُحددا ب22.9 مليون سنتيم، ويؤكد الخبير في تصريحه لنا أمس، أن هذا الارتفاع يدل على تدني مستوى المعيشة، وضعف القدرة الشرائية، وكذا تزايد الفقر وعدد المعوزين.
ويضيف في حديثه إلينا، أن ذلك يؤدي إلى تسجيل نقص في وعاء الزكاة، بنسبٍ تُنذر بخطر اجتماعي له أثر سلبي من الناحية الاقتصادية، مع احتمال تراجع حجم الزكاة التي توزع على الفقراء من قبل الدولة والمزكين سنويا، لعدم إشراك عدد أكبر من المزكين، بالنظر إلى رفع النصاب هذه السنة، وعكس ما يوحى اقتصاديا أن رفع النصاب له أثر إيجابي، فالواقع المعيشي يؤكد ارتفاع نسبة الفقر والفقراء في الجزائر، إن تم التصنيف على حد نصاب الزكاة، وربطه بالقيم الورقية والنقدية بما يتماشى وأسعار الذهب عالميا. وأدرج الخبير فارس مسدور، الارتفاع في خانة الضعف المعيشي للمواطن.
معدل الزكاة المرجح ضروري اقتصاديا
في سياق آخر قدّم لنا الخبير تفاصيل عن التعاملات واستناد المزكين في عملياتهم الحسابية خلال إخراجهم للزكاة على الأشهر الميلادية دون الهجرية، وقال ”الفرق بين السنة الشمسية والقمرية 11 يوما وجزء من اليوم”، موضحا أن ذلك يتطلب احتساب الفارق بينهما عند إخراج الزكاة، حيث يستند دائما المزكي في تقديراته على معدل 2.577 بالمائة، في حال احتكامه إلى الأشهر الميلادية، ويعتمد على المعدل المرجح 2،5 بالمائة أثناء جمعه لحسابات الزكاة، في حال تطبيقه للعدّ القمري، وفق التقويم الهجري. وأكد محدثنا أن هذا الفرق النسبي بين التقويمين في الزكاة يؤدي إلى ”أكل” عام من مال الزكاة كل 30 سنة، ما يتطلب من الناحية الاقتصادية ضرورة الاستناد إلى التقويم الهجري، لتفادي خطر حذف عام كامل من الزكاة، بما أن مال الزكاة يستخدم في مجال الاستثمارات ويقدم كمساعدات للفقراء لاستحداث أنشطة تنموية في المجتمع.
أما بالنسبة لنصاب الزكاة من حيث الماشية، فهو مرتبط بالأرقام، دونما تغيير، فالأغنام محددة عند 40 شاة، والإبل عند 5 إبل وهكذا.. ويتغير هذا التعامل العددي لدى تجار الماشية، من الذين يعتمدون على التسمين والعلف دون المرعى الطبيعي، وهنا يقول الخبير: على المزكي تحديد حجم تجارته بالمال، ويقوم بالعمليات الحسابية وفق نصاب 33.5 مليون سنتيم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.