مصيطفى يدعو إلى شراكة بين القطاعين العام والخاص    بلعيز يؤكد ضرورة رفع كفاءة وتنمية المورد البشري في الشرطة    فرنسا تلمح لإمكانية تعويض ضحايا تجاربها النووية في الجزائر    بن صالح: نعمل لترقية حلول جماعية لمسائل الأمن    وصول جثامين ضحايا تحطم الطائرة الجزائرية في مالي    هزة أرضية ثانية في البليدة    أكثر من 1000 شخص مهددون بالقتل في قرية سورية    لماذا الاحتفال بميلاد المسيح؟    يوم عالمي ولكن..    لوناكل سعيد بمتحف الإذاعة    إنهم يتطاولون على الإسلام..    طبيب وصيدلي يستغلان بطاقات شفاء المسنين لإصدار وصفات وهمية في بوغزول    هل باتت أيام ماضوي معدودة؟    الخضر في المرتبة 77 عالميا    بلاتر:نحتاج لزلزال لسحب المونديال من قطر    رايس مبولحي: في اليونان وصفوني بالأسود القذر    الحمراء تواصل نتائجها السلبية وتتعادل أمام ثقرت    من يفك عزلة حوش توجة بالشبلي؟    هلاك 5 أشخاص من عائلة واحدة في حادث مرور    أسعار السردين تقفز مجددا    عنابة    إسدال الستار على الطبعة الخامسة لمهرجان الجزائر الدولي للسينما    قائد "الموب" نسيم دحوش    هل ستنجح الوساطة الجزائرية في أزمة مالي؟    أجواء مشمسة وباردة طيلة الأسبوع    7 قتلى في انحراف سيارة ببرج بوعريريج    78% من جماهير أرسنال تريد بقاء فينغر مدربا للفريق    برنامج جديد للجمارك بوسائل بشرية وتجهيزات متطورة    تهديدات "داعش" تفشل في التأثير على الانتخابات الرئاسية التونسية    نهاية خمسة عقود من "العداء المطلق"    الفريق أول حفتر يستبق تعيينه قائدا للجيش بالتأكيد على مكافحة الإرهاب    الحكومة لن تتراجع عن دعم المواد واسعة الاستهلاك    ثقافة التلقيح ضد الأنفلونزا محصورة في المصابين بالأمراض المزمنة    قائمة السكنات تُشعل نار الغضب بمڤرة في المسيلة    جمعة يُثني على مجهودات الجزائر لتأمين "الانتقال الديمقراطي"    عجز ب3 ملايين وحدة سكنية في الجزائر!    حنون تطالب ب"تطهير" الحكومة من "الوزراء الفاسدين"    تونس تغلق حدودها مع ليبيا استعدادا للدورة الثانية من انتخابات الرئاسة غدا    بعد اعتناق مغنية الهيب هوب "أم سي روتر" الإسلام و تغيير اسمها    بوتين: الأزمة الاقتصادية لن تتجاوز عامين    بن يونس يصف حمداش زراوي "بالمجرم"!    هذه هي حقيقة الادعاءات المغربية المزعومة    أسبوعان "حاسمان" لحكومة سلال    أزذيت «ناس الخير شرشال» هعذل الحملث «نتيرزا يدفان إسربعا»    وزارة التعليم العالي تطمئن طلبة النظام الجديد بتسوية وضعيتهم المهنية والبيداغوجية    "قرار الناخب الوطني كان في محله"    مسرح باتنة يحصد 5 جوائز في اختتام المهرجان الثقافي الوطني للمسرح الأمازيغي    كوبا... الدولة التي تصدت للحصار الإقتصادي بالإستثمار في التربية والصحة    التوقيع على محضر تعاون بين الجزائر وكوبا    الطائرة المحتجزة في بروكسيل تصل إلى الجزائر    دردوري تفقد البوصلة    لا يصلّون إلا في "التوحيد"    عروض أفلام روائية ووثائقية ببروكسل    ارتفاع عدد الولادات في الجزائر إلى مليون سنويا    السيّدة نائلة بنت الفرافصة    تأمّلات في سورة المُزمِّل    فضل إعمار المساجد    النواب يصادقون على قانوني عصرنة العدالة والتأمينات الاجتماعية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

“السناباست” يطالب بدفع منحة الجنوب وبأثر رجعي
حرمانهم منها يكلفهم خسارة بين 7 و12 ألف دينار شهريا
نشر في الفجر يوم 23 - 02 - 2011


دعت النقابة الوطنية المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي والتقني رئيس الجمهورية للتدخل من أجل تطبيق شبكة الأجور الجديدة، وتسوية وضعية منح الجنوب وحسابها بأثر رجعي منذ شهر جانفي 2008. جاء طلب النقابة الوطنية المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي والتقني من خلال مراسلة وجهتها هذه الأخيرة، بعدما لم تتلق أي رد من الوزارة الوصية، وحتى الرسالتين الموجهتين إلى الوزير الأول مؤرختين في كل من 11 أكتوبر 2010، و2 فيفري 2011 والمتضمنة تطبيق شبكة الأجور الجديدة على كل من منحة الجنوب ومنحة المنطقة الجغرافية، واحتسابهما بأثر رجعي ابتداء من شهر جانفي 2008. وجددت النقابة الوطنية المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي والتقني مطلبها للوزير الأول من خلال مراسلة تحصلت “الفجر“ على نسخة منها، أكدت فيها أن قطاع التربية الوطنية في ولايات الجنوب يستفيد من ثلاث منح، لكن الإشكالية أنها لا زالت تحسب على أساس الأجر القاعدي القديم، ومنها منحة الجنوب الكبير وتستفيد منها ولايات أدرار، تمنراست، إليزي، تندوف، تحسب على أساس 80 إلى 90 بالمائة من الأجر القاعدي، لا تزال تحسب على أساس الأجر القاعدي القديم الذي كان في حدود عشرة آلاف دينار، في حين المفروض أن تحسب على أساس الأجر القاعدي الجديد والذي أصبح يتعدى 26 ألف دينار، حيث أن الأستاذ الثانوي يخسر شهريا قرابة 13 ألف دينار. أما منحة الجنوب المتوسط التي تستفيد منها ولايات الأغواط، ورڤلة، البيض، غرداية، وتحسب على أساس 40-50 بالمائة من الأجر القاعدي، فلا تزال تحسب على أساس الأجر القاعدي القديم، في حين من المفروض أن تحسب على أساس الأجر القاعدي الجديد، حيث أن الأستاذ الثانوي يخسر شهريا ثمانية آلاف دينار تقريبا. في حين منحة المنطقة الجغرافية فهي تحتسب على أساس 21 إلى 35 بالمائة من الأجر القاعدي، لا تزال تحسب على أساس الأجر القاعدي القديم لسنة 1989 والمفروض أنها تحسب على أساس الأجر القاعدي الجديد.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.