افتتح معرض الجزائر الدولي: سلال يدعو المؤسسات الوطنية إلى اقتحام الأسواق الخارجية    المعني احتج على القرار بمكبر صوت: المجلس الشعبي لبلدية قسنطينة يجمد عضوية منتخب من الأفلان    الأمين العام السابق لوزارة المالية أمام المحكمة: التقرير الذي أرسله بنك الجزائر حولته إلى الوزير لكنه اختفى    بعد أن أكدت الداخلية أن عهد الامتياز انتهى، غول:    يستلم منتصف جوان المقبل بعد تأخر دام 20 سنة    السفير العراقي عدي الخير الله من قسنطينة    رئيس اتحاد البليدة محمد دويدن: (لن نكتفي بالصعود إلى الدرجة الأولى)    البروفيسور مسعود زيتوني من وهران    تخصيص أزيد من 14 مليارا لاقتناء قفة رمضان    درب السواح لن يسلم قبل أفريل 2016    الاحتجاج أثار استياء كبيرا بين المرضى    بموجب قانون الصحة الجديد: غرامة بخمسة ألاف دينار على المدخنين في الأماكن العامة    زيادة في المساحات المخصصة لإنتاج البطيخ بغليزان    الحكومة تنفي وجود أي مشروع لرفع أسعار البنزين    اجتماع دولي بالجزائر جويلية المقبل لمناقشة التطرف    أنجيلا ميركل...أقوى نساء العالم لخامس عام على التوالي.    الإعلام الديني بحاجة إلى كفاءات    بغداد تطلق عملية تحرير الأنبار    قمة جزائرية إيطالية اليوم لدراسة الأزمة الليبية    طاسيلي تطالب بتخفيض الأجور والمدير العام في ورطة: بن طوبال التقى حروش و صديقي في العاصمة و يتحصل على موافقتهما    مقابلة دون جمهور لمولودية بجاية وجمعية الشلف    ثلاثة مواهب جزائرية ترشحها فرانس فوتبول للاحتراف بفرنسا    جماهير الحراش تتوعد العايب وإدارته    سفيان هني مطلوب في فيردير بيرمن الألماني    لعمامرة :علاقات الجزائر مع دول الخليج العربي "جيدة"    ج. وهران: موموح يشترط رئاسة مجلس إدارة الفريق للتراجع عن قرار الانسحاب    بياطرة ينتقدون مسابقة توظيف ببلدية قسنطينة    إطارات، أكاديميون وطلبة يؤكدون في ختام فعاليات الملتقى    إرتفاع أسعار الدجاج على بعد 3 أسابيع من رمضان    غليزان    بزّاوش عبد القادر رئيس غرفة التّجارة و الصّناعة ظهرة لولاية مستغانم    طلبت منه خليلته الزواج فقتلها و رماها في بركة ماء مقيدة اليدين    التحقيق في 87 جريمة معلوماتية في الجزائر خلال 2015    مستشفيات متكاملة خاصة قريبا في الجزائر    لعمامرة : التحدي الحالي هو تطبيق المصالحة المالية في الميدان    انطلاق فعاليات الأسبوع الثقافي العراقي: شعر دجلة الثائر و موسيقى مقام الفرات يطربان ليالي قسنطينة    اختتام فعاليات المؤتمر الدولي الأول حول الإعلام الديني بمستغانم    في إطار اختتام الطبعة ال16 للمهرجان الأوروبي بالجزائر    اهتمام المؤسّسات الإسبانية بالاستثمار في الموارد المائية    مليكة زجّاوي ممثّلة مؤسّسة إسبانية لترقية الاستثمار الخارجي    محللون: منح أمريكا صفة "الحليف" لتونس ستقابله ضغوط مستقبلا    لا مسابقات قرآنية وثقافية في رمضان!    "وزير المالية الشخص المؤهل لرفع الشكوى"    موبيليس حاضرة في الطبعة 48 لمعرض الجزائر    (فارما) تسعى إلى تعزيز استثماراتها بالجزائر    12 ألف طبيب يزحفون نحو قصر الحكومة للاحتجاج يوم 10 جوان المقبل    اختفاء ظل الكعبة المشرفة الخميس المقبل    مسرح قسنطينة يفتتح منافسة مهرجان المسرح المحترف:    أبواب مفتوحة على الدرك الوطني    كوميدي ينقلب على جمهوره    علي جمعة يؤكد أن محلول الجلوكوز لا يبطل الصيام    "تمكين نص القانون المتعلق بأنشطة وسوق الكتاب من نصوص تطبيقية مكملة"    كونوا أنصار الله    مقاتلات أمريكية تحمي طائرة فرنسية من تهديد إرهابي    غرامة مالية ب 5000 دج للمدخّنين في الأماكن العمومية    مخرجون مسرحيون ونقاد للنصر    تَدَاعِيَّاتٌ..!!    وزراء، أكاديميون وطلبة يؤكدون ل"الجمهورية" على هامش الملتقى:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مهرجان "السبيبة" فرصة للتعرف على طقوس قديمة تمتد لآلاف السنين
تحتضنه جانت شهر نوفمبر المقبل
نشر في الفجر يوم 15 - 09 - 2013

تستعد جانت، بجنوب الجزائر وأهل أزلواز والميهان بولاية ايليزي في الفتة الممتدة من 13 إلى 24 نوفمبر المقبل، للاحتفال بفعاليات المهرجان الثقافي السنوي التقليدي المعروف ب”سبيبة”، المصادف لأوّل محرم ويمتد إلى غاية عاشوراء مع برمجة عديد النشاطات الفنية والثقافية.
هذا الحدث حسب ما ترويه الأسطورة، هو ذاك العقد ومعاهدة السلم بين آل أوران وال تاروفيت من أجل وضع حد لأطول الحروب القبلية في تاريخ قبائل آجر، حيث تعود الأحداث حسب التقديرات إلى 1230 قبل الميلاد. ومن هذا المنطق بات هذا العرس التقليدي الذي يستمر طوال 10 أيام كاملة ويحتفل به بشكل مستمر حتى تم تحويله إلى مهرجان ثقافي منذ 2009، وصار تظاهرة تشارك من خلالها السلطات المحلية ببرنامج ثري تقدمه عديد الفرق الموسيقية والفنية التي تنشط في طبوع مختلفة. أبرزها فرقة ”تيمولاون”، التقليدية التي تقدم عروضها في ساحة ”داغ ازاويت” وحي الميزان، وكذا في ساحة خيلة بحي زلواز.
وفي السياق تنظم مجموعة من النشاطات على غرار إحياء حفلات موسيقية لأحسن فرق المنطقة، إقامة بارزات ودية بين سكان المنطقة من خلال الرقص وعلى إيقاع الدف والطبول، كما تكون معايير اختيار التي تشمل الأزياء واللباس والحركات والأغاني، بالإضافة إلى العروض الكوريغرافية التي يقوم بها مجموعة من شباب المنطقة الهواة لهذا اللون الفني العصري، ومن أبز الرقصات المعروفة عند هؤلاء ”رقصة المحاربين” التي تعبر شيئا مقدسا عندهم من خلال ما تكشفه ما يعرف ب” أقنعة تانكابوت” الموروثة جيلا عن جيل والضاربة في القدم وتاريخ البشرية وما يميزها هو لباس راقصيها المسمى ”تكاماست” والنعال ”تامبا”، ناهيك السيوف التي تكون محمولة في يد بينما اليد الأخرى تحمل مناديل. بالمقابل تقوم النساء بعزف ايقاعات موسيقية تعرف ب ”الغانغا” والتي ترافق الراقصين في عروضهم الفنية التقليدية التي تعبر عن تاريخ وحضارة موغلة تمتد إلى ألاف القرون. وفي الختام ينشد هؤلاء مجتمعين أغنية بعنوان ” تسيوان”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.