عن عمر ناهز 86 عاماً    بوعلام بسايح في ذمة الله    "جزار ميونيخ" كان يفتخر بمولده لأنه نفس يوم ولادة هتلر    مدينة فرنسية تحظر على المصطافين حمل الحقائب الكبيرة    تركيا تبقي رئيس الأركان وقادة بالجيش    و.سطيف : الوفاق يواجه رسميا النادي الإفريقي يوم 9 أوت    مدرب ليغانيس مجاني سيعطينا التوازن وأطالب الجماهير بالصبر على الفريق    كوربيس:أولمبيك مرسيليا قام بصفقة جيدة بتعاقده مع معشاش    فغولي اساسي و يسقط مع وستهام بثنائية امام دومزال السلوفيني    صفقة هيغواين التاريخية قد تجمعه بصديقته مجددا    زوجة إيكاردي تنجح في رفع قيمته التسويقية    سباليتي ينضم لقائمة المولعين بالبحث عن "بوكيمون"    "مناورات المغرب في الاتحاد الإفريقي فشلت"    بنسبة فاقت ال 40 في المئة    سوق ب 38 مليار دينار لاستثمار النفايات    بعد الفضيحة.. مصلحة التوليد بقسنطينة تعود إلى الخدمة    فتاوى    هل للإمام عطلة؟!    التّوحيد والشّرك منهجان متناقضان    تنمية جهاز الاستشفاء المنزلي تشكل قفزة نوعية في تحسين العلاج في قطاع الصحة العمومية    تسجيل أزيد من 5 آلاف طن من النفايات البحرية خلال السداسي الأول من موسم اصطياف 2016    وسم "بصمة جزائرية" يمنح ل 19 منتوجا جديدا تابعا لعشر مؤسسات وطنية    4 قتلى و5 جرحى في حادثي مرور بتلمسان    تنصيب رئيس مجلس قضاء الجزائر الجديد و النائب العام الجديد لدى المجلس    صدور قرارين وزاريين مشتركين يتعلقان بأعوان الحرس البلدي    تدمير 6 مخابئ و 3 قنابل تقليدية الصنع بتيزي وزو و جيجل وسكيكدة    لوح .. قضية الطفلة نهال المختفية بتيزي وزو محل تحقيقات معمقة    حريق مهول ببلديتي الرايس حميدو و بوزريعة بالجزائر العاصمة    محافظة مهرجان وهران للفيلم العربي تكرّم الرئيس ‫عبد العزيز بوتفليقة‬    أسعار النفط في أدنى مستوى منذ 3 أشهر    أوباما يحث الأمريكيين على الوقوف خلف كلينتون    بن غبريت تقترح استحداث مادة قانونية لمحاربة الغش عن طريق الانترنيت    مواطنون يغلقون المركز الحدودي "بتيته" بتبسة في وجه السياح    مساهل يستقبل من طرف نائب الرئيس الصيني    غولن ربما يهرب إلى كندا أو مصر أو جنوب إفريقيا    الكشف عن هوية المنفذ الثاني لاعتداء الكنيسة    فيلم "نوارة" يتوج بجائزة مهرجان وهران الدولي    بوتفليقة يحفز البعثة الاولمبية وسلال يطالب بتشريف الجزائر في ريو    تمديد آجال إيداع الحسابات الاجتماعية لسنة 2015 إلى 31 أوت المقبل    20 بالمائة زيادات في سعر سكنات "عدل 2"    وزارة التربية تفتح 3870 منصبا للتوظيف    في مهرجان وهران الدولي التاسع للفيلم العربي    " مسافة الميل بحذائي " للمخرج المغربي سعيد خلاف    ريم الأعرج على هامش عرض فيلمها الطويل " الظل و القنديل " :    الأطباء المقيمون بمستشفى مصطفى باشا بدون أجور منذ جانفي الفارط    "وزارة الشؤون الدينية ارتكبت خطأ كبيرا باستعمال الأساور الإلكترونية في حج 2016"    تراجع أسعار الماشية بسبب الأمراض الموسمية    بعد سحب جرعات لقاحي «بانتافالو» و«بنوموكوك» من مؤسسات الصحة العمومية    41 مليار دج خارج الفوترة ومتابعات قضائية ضد مستوردين    مجلس الأمن يدعو لاستئناف المفاوضات بين البوليزاريو والمغرب    توقع إنتاج مليوني قنطار من الحبوب    الوالي يلغي مداولات المجلس البلدي    فوائد الاستغفار    الصبر في السنة النبوية    جديدي سيرى النور من بلدي    انتظروا جديد الفرقة قريبا    عقود شراكة لإدماج المتخرجين    علاقتنا بالجزائر ليست وليدة اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التماس غيابيا تأييد الأحكام ضد 14 حقوقيا من لجنة الدفاع عن حقوق البطالين
قوات الأمن ومكافحة الشغب تفرض طوقا أمنيا على المجلس تحسبا لأي طارئ
نشر في الفجر يوم 07 - 10 - 2013

المحاكمة جرت غيابيا ضد الحقوقيين وصدور الأحكام في ال21 أكتوبر الجاري
التمس أمس النائب العام بالغرفة الجزائية لمجلس قضاء العاصمة غيابيا تأييد الحكم الابتدائي الصادر عن المحكمة الابتدائية بحسين داي القاضي بإدانة 14 ناشطا حقوقيا من اللجنة الوطنية للدفاع عن حقوق البطالين بتهمة التجمهر والإخلال بالنظام العام وإهانة هيئة نظامية في انتظار إصدار أحكام ملفهم القضائي في ال21 أكتوبر الجاري وقرار الدفاع الطعن بالنقض لدى المحكمة العليا.
وقرر رئيس الجلسة إدخال ملف ال14 حقوقيا من اللجنة الوطنية للدفاع عن حقوق البطالين المداولات دون الاستماع لأقوالهم بعد المناداة عليهم واكتشاف غيابهم عن مجريات المحاكمة مع دفاعهم ليتفاجاؤا لدى وصولهم المجلس بمحاكمتهم غيابيا والتماس النائب العام إدانتهم بشهرين حبسا نافذا في وقت كان يظن الدفاع بأن القضية لم تمر بعد أو تم تأجيلها لتاريخ لاحق مثلما حدث بالجلسة الماضية أين تقرر تأجيل المحاكمة لأمس لغياب الأطراف.
وعرف مجلس قضاء العاصمة طوقا أمنيا من طرف أفراد قوات الأمن وعناصر مكافحة الشغب تحسبا لأي طارئ أين حضر عشرات الشبان من البطالين لمساندة ال14 حقوقيا المتابعين في الملف والقيام بمسيرة سلمية نادى لتنظيمها أعضاء من اللجنة الوطنية للدفاع عن حقوق البطالين عقب انتهاء مجريات محاكمتهم للتنديد بمتابعة زملائهم قضائيا إلا أنهم قرروا في آخر المطاف العدول على ذلك معتبرين فرض مصالح الأمن حراسة مشددة على مبنى رويسو كبادرة منهم للتضييق عليهم وعدم السماح لهم بمؤازرة ال14 حقوقيا المتابعين والمطالبة بإسقاط التهم السالفة الذكر عنهم والتي تعود وقائعها إلى 28 سبتمبر المنصرم أين تم توقيفهم من طرف أفراد الأمن على خلفية الاحتجاجات التي عرفتها الجزائر العاصمة و25 ولاية من الوطن للمطالبة بطريقة سلمية بتمكينهم من مناصب عمل والتنديد بعدم بذل الحكومة جهودا في هذا الإطار واعتمادها حسب حقوقيون من اللجنة الوطنية للدفاع عن حقوق البطالين سياسة الهروب إلى الأمام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.