وزارة التربية تكشف عن تفاصيل نتائج الامتحان الكتابي لمسابقة توظيف الأساتذة    والي ينسق مع طلعي    فتح باب لشكاوي المعتمرين والحجاج    إصابة خمسة أشخاص في انفجار قنبلة جنوبي شرق تركيا    "الأوروبيون سيدخلون الجنة بدون عذاب"    تعرّف على أكثر المدن العربية تكلفة بالنسبة للمقيمين الأجانب .. هكذا صُنفت الجزائر    الاتحاد الأوروبي قد يلغي الإنجليزية كلغة رسمية    كي مون: استمرار حصار غزة يزيد من احتمالات تصعيد الأعمال العدائية    تعليق "غير متوقع" من ملكة بريطانيا عقب الاستفتاء    لن تصدق ماذا وجد العلماء في بئر زمزم بعد استخدامهم كاميرات للمراقبه ؟    صفية بنت عبد المطّلب.. اِمرأة بألف رجل    غزو الأسواق الخارجية بالدواء يشكل "أولوية" بالنسبة لوحدات إنتاج الدواء للخواص    بوضياف يؤكد إلتزام الجزائر بإستئصال الشلل    8 آلاف مستثمر فقط بالبورصة والسوق السوداء حرمتنا من مليون آخرين    أكد بأن منظمته لن تكون «نقابة للباترونا»    وزير الاتصال حميد قرين    سطيف    الشرطة توقف 26 شخصا تورطوا في أعمال الشغب ومحاولة تحطيم مقر الأمن في عنابة    وزير المجاهدين الطيب زيتوني    راجيفيك جاء إلى الخضر في ظروف مواتية عكس حقبتي حاليلوزيتش وسعدان    مع خروج بريطانيا من أوروبا    مسؤولو الضمان الاجتماعي يفكرون في التصدي للتجاوزات في مجال الأدوية والشهادات الطبية    عقده يمتد لثلاث سنوات    بدلا من وفاق سطيف    بن غبريط ترخص التقاعد النسبي للأساتذة هذه السنة    وزارة المالية نحو إطلاق نظام جديد لتمويل البنوك على المدى الطويل    وزير السكن ينهي مهام مديرين بالمؤسسة الوطنية للترقية العقارية    الدولي الأولمبي رشيد آيت عثمان: نسعى لتشريف الجزائر في دورة ريو و المنتخب الأول أسمى أهدافي    الدولي السابق مختار كشاملي ل"الجمهورية" :    إدارة السد تؤكد أن بقاء بونجاح مع الفريق أمر محسوم    ماندي يقترب من الليغا الإسبانية عبر بوابة بتيس    دلهوم يريد المغادرة و وفاق سطيف يضيع سوقار    سحب أزيد من 3 آلاف مليار دينار منذ بداية رمضان    حركة البناء تؤكد تناقض قانون الانتخابات مع الدستور الجديد    الجمهورية تشارك مستعملي الطريق الإفطار بمقر الأمن الحضري الخامس بسعيدة    900 ألف مستهلك للمخدرات في الجزائر!    مركز التكوين بجديوية بغليزان ينظم أبوابا مفتوحة على التكوين المهني بمقر المركز    القبض على مجرم خطير بحوزته سلاح ناري بالشلف    3 شركات تجارية وهمية تسلب مواطنين أموالهم وتبيّضها    حجز أزيد من 147 ألف مفرقعة بالمسيلة    انطلاق الطبعة ال 13 لجائزة الجزائر الدولية لحفظ القرآن الكريم وتجويده    الفقيه والمفتي اللبناني أحمد سعيد اللدن ل"الجمهورية"    حلقات علمية ودروس في العلوم الشرعية واللغوية    القبض على 3 إرهابيين مبحوث عنهم بمنطقة المقام الحدودية بإليزي    الإرهابيون المقضى عليهم مؤخرا بالمدية كانوا وراء مقتل غوردال    "هناك مخطط لضرب أحزاب المعارضة والناشئة عبر قانون الانتخابات الجديد"    ‎فتاوي    ثمانية انتحاريين يستهدفون قرية مسيحية في لبنان    الاحتلال المغربي يواصل سياسة التعذيب ضد المعتقلين الصحراويين    أردوغان .. مجددا مع إسرائيل    قوات الاحتلال تقتحم الأقصى وتغلق المصلى القبلي بسلاسل حديدية    10 مواقع تاريخية وأثرية تصنف وطنيا    السعودية توقف تأشيرات العمرة للموسم الحالي    القرآن الكريم دستور رباني وكتاب سلام لا تطرف    طلعي ضيف منتدى «الشعب»    "أفراحنا" تحت الرماد    أحب الشوربة والبوراك وكدت أكسر كاميرا جعفر قاسم    56 دولة تشارك في مسابقة الطبعة ال 13 لجائزة الجزائر الدولية للقرآن الكريم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تخفيض سن التقاعد وزيادات في رواتب أبناء الشهداء
وثيقة جديدة تعيد تصنيف الأسرة الثورية
نشر في الفجر يوم 22 - 07 - 2008


معلنا عن صياغة وثيقة جديدة على مستوى المنظمة، تم توزيعها مؤخرا على الولايات، وتتضمن تحديدا دقيقا لمواصفات المجاهد، وما هي الحقوق التي ينبغي أن يستفيد منها، وكذا شرح معنى ذوي المجاهدين. وقسمت الوثيقة المجاهدين إلى صنفين، وهم أعضاء جيش التحرير، وكل من انخرط في وحداته، إلى جانب أعضاء جبهة التحرير الوطني من المسبلين والفدائيين والمسجونين. ونفى مصدرنا بصفة قطعية أن تمس الزيادة في المنحة المخصصة لأفراد الأسرة الثورية أبناء المجاهدين، لأنهم لا يعتبرون ذوي حقوق، وهو ما يؤكده القانون الأساسي للمجاهد والشهيد. في حين أن الزيادة ستمس المعوقين من أبناء المجاهدين، إلى جانب أبناء الشهداء وفق ما ينص عليه المرسوم التنفيذي الصادر في شهر ماي الماضي، وستبلغ تلك المنحة 18 ألف دينار بالنسبة للمعوقين من أبناء الشهداء، و17 ألف دينار بالنسبة للمعوقين من أبناء المجاهدين. وبلغت نسبة الزيادة في منحة المعطوبين ما بين 20 و25 في المائة، وهي نفس النسبة تقريبا التي مست المنحة المخصصة لأرامل الشهداء، التي ستصل إلى 25 ألف دينار شهريا، في حين أن أصول الشهداء استفادوا من زيادات طفيفة فقط. ومن المزمع أن تدخل الزيادات في منح المجاهدين وأرامل الشهداء وكذا ذوي الحقوق والمعاقين من أبناء المجاهدين والشهداء، ستدخل حيز التنفيذ بداية من شهر جانفي القادم. في حين أن المنحة الخاصة بالمعطوبين المدنيين والمجاهدين دخلت حيز التطبيق بداية من هذا الشهر. ومعلوم أن الدولة تخصص سنويا مالا يقل عن 97 مليار دينار لتغطية المنح الموجهة لكل فئات الأسرة الثورية التي يبلغ تعدادها حوالي 800 ألف شخص، ما بين مجاهدين وأبناء وأرامل الشهداء وذي الحقوق. ويعتبر هذا المبلغ بمثابة دين عمومي يتم اقتطاعه سنويا من ميزانية الدولة. ومن المزمع أن يتم إدراج هذه الزيادات ضمن قانون المالية التكميلي، الذي سيصادق عليه نواب المجلس الشعبي الوطني مباشرة عقب افتتاح الدورة الخريفية. وقد صاحب الزيادة في المنح الموجهة للأسرة الثورية موجة من الانتقادات، بحجة أن هذه الفئة لطالما استفادت من امتيازات وتحفيزات، في وقت ماتزال طبقة العمال تطالب بتحسين أجورها، بما يتناسب وغلاء المعيشة وتدهور القدرة الشرائية. ولم تفتك الأسرة الثورية هذه الامتيازات إلا بعد تحرك كثيف قامت به على مستوى المؤسسات العليا للبلاد، من بينها المجلس الشعبي الوطني في عهد رئيسه السابق عمار سعداني، وكذا على مستوى رئاسة الحكومة في عهد عبد العزيز بلخادم. وقد مكنت تلك التحركات من إدخال بعض مواد القانون الأساسي للمجاهد والشهيد حيز التنفيذ، من بينها المواد التي تنص على إقرار زيادات في المنح.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.