تغيير على رأس الأرندي و كسوف معارضة الأفلان: بن صالح يسلم المقود لأويحيى و سعداني بدون منازع    خلال إشرافه على تنصيب المدير الجديد للوكالة    إحباط محاولة إدخال كمية من الأسلحة والمواد المتفجرة بجنوب البلاد    دكاترة و مشايخ يؤكدون من قسنطينة    المحكمة تواصل السماع لشهادات مسؤولي المؤسسات العمومية    باحثون يجمعون على ضرورة تدخل الدولة واقترحوا حلولا جزائرية    غيرت موازين القوى بالولاية التاريخية الثانية    السعودية.. قتلى في تفجير قرب مسجد في الدمام    الأمير العربي فشل في تجريد العجوز السويسري من التاج: بلاتير لعهدة خامسة على عرش الكرة    تذبذب شبكة الهاتف و الإنترنت بشرق العاصمة بسبب "عمل تخريبي"    القرعة جرت وسط تواجد أمني مكثف    خلافات بين الصينيين و مؤسسات عدل تهدد مشروع عدل 2 بقسنطينة    ميلة: تظاهرة لجني محصول الثوم بالتلاغمة    احتضنها المسرح الجهوي    مسابقات الانتقال في الرتب و ترقية مستخدمي الصحة العمومية ابتداء من اليوم    جماهير توتنهام ترفض بيع بن طالب    الايطالي دي ماتيو مرشح لتدريب نابولي و غولام    جابو: "وفاق سطيف والأهلي المصري مهتمان بخدماتي لكن …"    عبيد يتراجع عن الانضمام إلى باناثينايكوس بسبب إيسيان    مخطط أمني لتغطية امتحانات الأطوار التعليمية الثلاثة    لا خروج إلى المراحيض دون شهادات طبية و منع الأساتذة من استعمال الهاتف النقال    أوراق السلطة وتقسيم الأدوار    سلخوا وجهه و بتروا يده اليسرى لرفضه تثبيت الزواج من ابنتهم    تيارت    وهران ...    في إطار قسنطينة عاصمة الثقافة العربية:    الانترنت قربت البعيد وأصبح المستحيل ممكن    جنايات العاصمة تشرع في الاستماع ل 33 إرهابيا    الجزائر تحصي 1400 هزة أرضية سنويا    محاضرات وندوات لإثراء اليوم التذكاري بتلمسان    الكشافة الإسلامية الجزائرية بوهران تحيي يوم الكشاف    أحمد راشدي مخرج "لطفي" على هامش عرض الفيلم بتلمسان ل"الجمهورية":    المعالم الأثرية في حاجة إلى مزيد من الجهود لحمايتها    الكشف عن أسماء أئمة الحرم المكي    افتح النافذة ثمة ضوء..    جلّ المواقع يختلط مع محطات سيارات الأجرة    استحداث إجراء يلزم المخابر بتعويض نفقات الضمان لاجتماعي    80 ألف مستخدم في قطاع الصحة يشرعون في مسابقات الترقية    بوضياف يطالب المستشفيات العمومية بترشيد النفقات الصيدلانية    مؤسسة بوش الألمانية المختصصة في تصنيع قطع الغيار تودع طلب اعتماد مكتب لها في الجزائر    زمزم لشفاء المرضى    رسالة الشيخ "السويدان" إلى داعمي داعش    مهرجان "كان" فرصة للدعاية والتعريف بأفلامنا من خلال جناح الجزائر بالقرية الدولية    تعزيز آفاق التعاون في مجال تربية المائيات    طلعي: تحسين خدمات النقل عبر كل الوسائل    بن غبريت تأمر مسؤولي المؤسسات التربوية ب«التقشف"    ما زلنا ندعو إلى التوافق بعيدا عن النفاق والشقاق    الموقف الأوروبي من اللاجئين يواجه انتقادات حقوقية    الأمم المتحدة ترفض وضع "إسرائيل" في قائمة منتهكي حقوق الطفل    مسيحي يفوز بقرعة "العمرة" لأول مرة في مصر!!    ميناء جن جن بجيجل: آفاق مشجعة رغم انخفاض حركة المركبات    التأكيد في أبيدجان على جهود البلدان المؤسسة للبنك الإفريقي للتنمية    القبائل الليبية: وحدة البلاد خط أحمر    الشرطة المكسيكية تحرر 40 مهاجرا من أيدى عصابات إجرامية    الأستاذ مصطفى بومدل: إمام    بايرن ميونيخ متفائل بلحاق ليفاندوسكي بمباراة برشلونة    كاسياس: "أفضل لقب دوري الأبطال على الليغا"    "ماركا" تكشف عن التحدي الجديد لثلاثي هجوم برشلونة المرعب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

تخفيض سن التقاعد وزيادات في رواتب أبناء الشهداء
وثيقة جديدة تعيد تصنيف الأسرة الثورية
نشر في الفجر يوم 22 - 07 - 2008


معلنا عن صياغة وثيقة جديدة على مستوى المنظمة، تم توزيعها مؤخرا على الولايات، وتتضمن تحديدا دقيقا لمواصفات المجاهد، وما هي الحقوق التي ينبغي أن يستفيد منها، وكذا شرح معنى ذوي المجاهدين. وقسمت الوثيقة المجاهدين إلى صنفين، وهم أعضاء جيش التحرير، وكل من انخرط في وحداته، إلى جانب أعضاء جبهة التحرير الوطني من المسبلين والفدائيين والمسجونين. ونفى مصدرنا بصفة قطعية أن تمس الزيادة في المنحة المخصصة لأفراد الأسرة الثورية أبناء المجاهدين، لأنهم لا يعتبرون ذوي حقوق، وهو ما يؤكده القانون الأساسي للمجاهد والشهيد. في حين أن الزيادة ستمس المعوقين من أبناء المجاهدين، إلى جانب أبناء الشهداء وفق ما ينص عليه المرسوم التنفيذي الصادر في شهر ماي الماضي، وستبلغ تلك المنحة 18 ألف دينار بالنسبة للمعوقين من أبناء الشهداء، و17 ألف دينار بالنسبة للمعوقين من أبناء المجاهدين. وبلغت نسبة الزيادة في منحة المعطوبين ما بين 20 و25 في المائة، وهي نفس النسبة تقريبا التي مست المنحة المخصصة لأرامل الشهداء، التي ستصل إلى 25 ألف دينار شهريا، في حين أن أصول الشهداء استفادوا من زيادات طفيفة فقط. ومن المزمع أن تدخل الزيادات في منح المجاهدين وأرامل الشهداء وكذا ذوي الحقوق والمعاقين من أبناء المجاهدين والشهداء، ستدخل حيز التنفيذ بداية من شهر جانفي القادم. في حين أن المنحة الخاصة بالمعطوبين المدنيين والمجاهدين دخلت حيز التطبيق بداية من هذا الشهر. ومعلوم أن الدولة تخصص سنويا مالا يقل عن 97 مليار دينار لتغطية المنح الموجهة لكل فئات الأسرة الثورية التي يبلغ تعدادها حوالي 800 ألف شخص، ما بين مجاهدين وأبناء وأرامل الشهداء وذي الحقوق. ويعتبر هذا المبلغ بمثابة دين عمومي يتم اقتطاعه سنويا من ميزانية الدولة. ومن المزمع أن يتم إدراج هذه الزيادات ضمن قانون المالية التكميلي، الذي سيصادق عليه نواب المجلس الشعبي الوطني مباشرة عقب افتتاح الدورة الخريفية. وقد صاحب الزيادة في المنح الموجهة للأسرة الثورية موجة من الانتقادات، بحجة أن هذه الفئة لطالما استفادت من امتيازات وتحفيزات، في وقت ماتزال طبقة العمال تطالب بتحسين أجورها، بما يتناسب وغلاء المعيشة وتدهور القدرة الشرائية. ولم تفتك الأسرة الثورية هذه الامتيازات إلا بعد تحرك كثيف قامت به على مستوى المؤسسات العليا للبلاد، من بينها المجلس الشعبي الوطني في عهد رئيسه السابق عمار سعداني، وكذا على مستوى رئاسة الحكومة في عهد عبد العزيز بلخادم. وقد مكنت تلك التحركات من إدخال بعض مواد القانون الأساسي للمجاهد والشهيد حيز التنفيذ، من بينها المواد التي تنص على إقرار زيادات في المنح.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.