هذه الدول تمتلك أعلى احتياطيات نفطية    موبيليس بقوة    أمريكا تأمر قنصلياتها بمنح التأشيرات لمواطني هذه الدول    المناطق المتنازع عليها تعود لبغداد    استقالة وزيرة الداخلية البرتغالية بعد كوارث الحرائق في البلاد    رسميا: ماجر مدربا جديدا ل "الخضر" خلفا ل ألكاريز    مجمع سوناطراك يتوقع مداخيل تفوق 31 مليار دولار مع نهاية 2017    المجلس الاستشاري الصحراوي يحمل كوهلر رسالة قوية من أجل إيجاد حل سريع للنزاع في الصحراء الغربية    لا خطر في إستهلاك السردين بعد نزع الحبيبات البيضاء منه    إسلام منصوري يفوز بالمرحلة الأولى من الدورة العشرين لطواف الجزائر 2017    رقم تعريفي لكل ناخب قريبا    أمطار رعدية منتظرة في هذه الولايات    هكذا حاول رعيتان إفريقيان تزوير مبلغ 2.5 مليون أورو    أويحيى : مسعى الجزائر يسمح بتجاوز الأزمة المالية لكن الإصلاحات تبقى ضرورية    بيريز: "هذا هو أفضل رياضي في تاريخ إسبانيا"    طموح الفوز الثالث يطبع اليوم الثاني للجولة ال3 من "التشامبينزليغ"    ارهابي خطير يسلم نفسه بتمنراست وتوقيف عنصري دعم بتيارت    الإطاحة بعصابتين للاعتداء على المواطنين على طريق بن عكنون - الدار البيضاء    الفلسطينية عفاف رائد شريف تتوّج بلقب تحدّي القراءة العربي    في الطبعة ال28: الجزائر تتوج في مهرجان فاميك للفيلم العربي    باتنة: حريق مهول يلتهم خيم مغتربين أفارقة    كلينتون: التهديد بحرب مع كوريا الشمالية فاقد للبصيرة    الرابطة الأولى موبيليس : شباب بلوزداد الفريق الوحيد الذي لم ينهزم بعد سبع جولات    رئيس دائرة الحجار: «سجلنا العديد من التجاوزات وهناك عائلات استفادت من السكن ثلاثة مرات»    معهد الكشف عن بعد يلعب دورا استراتيجيا في التنمية وحماية التراب والحدود    مشروع قانون التجارة الإلكترونية سيدخل حيز التنفيذ قريبا    المهرجان الدولي التاسع للموسيقى السمفونية بأوبرا يستقطب عشاق الفن        لا تعديل حكومي في الوقت الراهن    قرار فتح الإعلان عن الترشح لمنح رخص إنشاء خدمات البث التلفزيوني ينشر في الجريدة الرسمية    المجاهد شعلال : مظاهرات 17 أكتوبر جريمة نكراء    المبعوث الأممي يزور اللاجئين الصحراويين    نيمار يقترب من نيل أولى جوائزه في الدوري الفرنسي    افتتاح مصنع الاسمنت الجديد "سيلاس" ب بسكرة    عبد القادر مساهل: تاريخ 17 أكتوبر 1961 سيبقى راسخا إلى الأبد في ذاكرة الأمة الجزائرية    انطلاق الجامعة الصيفية لمنتدى رؤساء المؤسسات بحضور الوزير الأول أحمد أويحيى    مساهل يترأس وموغيريني الدورة الأولى للحوار بين الجزائر و الاتحاد الاروبي ببروكسل    الوادي تسجل أكبر حصيلة    بمعرض الفن الغرافي للرسم بالرمال    فيما أصيب أكثر من 200 شخص بجروح    سليماني اكتفى ب16 دقيقة    كشف تفاصيل إصابته القوية    طالبها بتعويض ما نهبته من خيرات الجزائر    بقاط: "وضعية مصالح الصحة العمومية في الجزائر حرجة"    المبدعون بحاجة إلى دعم وأسعى لإعادة غناء الريبيرتوار الوهراني    «مفدي زكريا» بمسحة يابانية    كاستينغ لاختيار ملكة جمال الجزائر    بنك «بدر» يمول أزيد من 170 مشروعا    زرواطي تؤكد على التنوع البيولوجي لضمان الأمن الغذائي    التداوى بالاستغفار    فتاوى مختارة    قصة يعقوب عليه السلام    هذه هي الشروط الجديدة للعطل المرضية    لتجسيد عملية التلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية    في إطار سلسلة اللقاءات التي تجريها الوزارة مع الشركاء الاجتماعيين    دورة تكوينية لمكافحة البعوض النمر    تعليق حول بيان رئيس جمعية العلماء المسلمين الجزائريين    الجيران..ليسوا أربعين!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فيما قررت ‘' كنابيست ‘' تأجيل حركتها الاحتجاجية الى غاية 4 فيفري المقبل
نشر في النصر يوم 26 - 01 - 2014


تضارب في نسب الاستجابة لإضراب الأساتذة عبر الوطن
شرع أمس الأساتذة والمعلمون المنضوون تحت لواء نقابتي الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين " إنباف " والنقابة الوطنية المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي والتقني " سنابيست " في الإضراب عن العمل في العديد من المؤسسات التربوية عبر الوطن وسط تضارب في نسب الاستجابة للإضراب بين تلك التي قدمتها النقابتان وتلك التي أعلنت عنها بعض مديريات التربية،
فيما حددت نقابة المجلس الوطني المستقل لأساتذة التعليم الثانوي والتقني " كنابيست " الرابع من شهر فيفري المقبل كتاريخ لمباشرة حركتها الاحتجاجية.
وقد أثار الإضراب " المفتوح " الذي دعت إليه " إنباف " و›› سنابيست "، " كنتيجة لإخفاق وزارة التربية في إقناع شركائها الاجتماعيين عن الاحتجاج بسبب عدم استجابتها لكل المطالب المرفوعة إليها››، استياء كبيرا في أوساط التلاميذ سيما المقبلون منهم على الامتحانات الرسمية في آخر السنة الدراسية، فضلا عن تنديد المنظمة الوطنية لأولياء التلاميذ بهذه الحركة الاحتجاجية.
ميدانيا لوحظ أن الدراسة تمت مزاولتها بشكل عاد في العديد من المؤسسات التربوية في العاصمة وفي غيرها من ولايات الوطن في نفس الوقت الذي تفاوتت فيه نسب الاستجابة على مستوى المؤسسات الذي استجاب فيها الأساتذة لنداء الإضراب في الأطوار التعليمية الثلاثة.
وفي تقرير مفصل تحصلت النصر على نسخة منه ذكر الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين بأن اليوم الأول من إضراب " الأسبوع المتجدد آليا سجل استجابة واسعة لدى موظفي وعمال التربية بمختلف رتبهم وأسلاكهم خاصة في طوري الابتدائي والمتوسط وقالت بأن الإضراب مس كل ولايات الوطن بنسب متفاوتة.
وذكرت " إنباف " بأن معدل نسبة الاستجابة لنداء الإضراب المسجلة في الأطوار الثلاثة، بكل من قسنطينة وسطيف وأم البواقي بلغت 60 بالمائة ( 6,8 بالمائة حسب مديرية التربية )، و61 بالمائة في باتنة ( 7 بالمائة حسب مديرية التربية )، مقابل 64 بالمائة في كل من عنابة والطارف و65 بالمائة في المسيلة و62 بالمائة في البرج (14,8 بالمائة حسب مدير التربية للولاية ) و 61 بالمائة خنشلة (45 بالمائة حسب مصدر من مديرية التربية) ومعدل 80 في قالمة، 68 في تبسة و71 في بسكرة و50, 4 بالمائة في سكيكدة ( 16, 62 بالمائة حسب مديرية التربية ) و55 بالمائة في سوق اهراس.
وأعربت " إنباف " في بيانها عن أملها في أن تعجل الحكومة في تحقيق المطالب الموصوفة بالاستعجالية لتفادي إضراب قد يطول أمده ويصعب من خلاله استدراك ما فات التلاميذ من دروس خاصة ونحن في الثلاثي الثاني ". أما النقابة الوطنية المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي والتقني، فأشارت تقديراتها، في بيان تحصلت النصر على نسخة منه، إلى أن نسبة الاستجابة العامة، لنداء الإضراب الذي دعت إليه ليومين متجدد آليا، فقد بلغت في الطور الثانوي 63,64 بالمائة ، وقالت أن أعلى النسب التي تتراوح بين 85 و61 فسجلت بكل من تيبازة ووهران ومستغانم وتمنراست والبيض وتيارت وأدرار، فيما سجلت نسب تتراوح بين 20 و50 بالمائة على مستوى ثانويات، قسنطينة جيجل ، ميلة ، الطارف ، الوادي ، تندوف ، بشار سيدي بلعباس ، معسكر ، الجلفة ، النعامة ، تيزي وزو ، ، سعيدة .
ونوهت سنابيست إلى أن الأساتذة قد استجابوا لنداء الإضراب الذي دعت إليه ليومين متجدد آليا " مكرهين، معترفة بأن هذه الحركة الاحتجاجية ستلحق " لا محال أضرارا وخيمة بالتلاميذ محملة الوزارة الوصية والسلطات العمومية المسؤولية في هذا الوضع لكونها " تلتزم الصمت غير المبرر حيال مطالبنا المشروعة – حسب النقابة – التي ترى وأن، كان الوقت كان كافيا أمامها لتفادي هذا الإضراب››.
وتساءلت " سنابيست " عن المدة التي يمكن انتظارها لكي تتكفل الحكومة وبشكل كاف بمطالب وانشغالات موظفي قطاع التربيّة الوطنيّة لتجعل منه قطاعا مستقرا ولو لعقد أو عقدين من الزمن››، واصفة الوضع الحالي على مستوى المنظومة التربوية بالخطير جدا ، وقالت " إن تعفن القطاع قادم لا محال، إن لم تسارع السلطات العمومية في الاستجابة الفورية والجذرية لمطالبنا من تصحيح لاختلالات القانون الخاص إلى تلبية مطالب أساتذة الجنوب والهضاب العليا وكافة مطالبنا التي رفعناها للوصاية في إشعارنا لها بالإضراب ".
وزارة التربية: نسبة الاستجابة للإضراب ضعيفة جدا وشبه منعدمة في الطور الثانوي
أما عن رد فعل الوصاية فأكد مصدر مسؤول من وزارة التربية للنصر بأن نسبة الاستجابة العامة لنداء الإضراب الذي دعت إليه " إنباف " وسنابيست " في الأطوار التعليمية الثلاثة، فهي ضعيفة جدا في الطورين الابتدائي والمتوسط وتكاد تكون منعدمة على مستوى الطور الثانوي، وقال أن الوزارة ستنشر اليوم الاثنين تفاصيل عن النسب المسجلة في اليوم الأول.
من جهة أخرى أعلنت أمس نقابة المجلس الوطني المستقل لأساتذة التعليم الثانوي والتقني " كنابيست " بان مجلسها الوطني المنعقد أول أمس السبت قد حدد يوم الثلاثاء الموافق ل 4 فيفري المقبل للدخول في إضراب ليوم واحد متجدد، معربة بالمناسبة عن براءتها من النتائج التي ستترتب عن حركتها الاحتجاجية، أمام الرأى العام وأمام كل السلطات العمومية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.