هيئة التشاور تجتمع "بمن حضر"    تبون حريص على الدوفيز    النفط يلتقط أنفاسه بعد اجتماع أوبك وتأكيدات خفض الإنتاج    تنصيب 594 بطال بولاية المسيلة    منع استيراد الأجهزة الكهرومنزلية و الإلكترونية ذات الاستهلاك الكبير للطاقة "مستقبلا"    من جنيف إلى أستانة محطات تخلي العالم عن السوريين    هذه رسالة الرئيس الصحراوي للنظام المغربي    الاستيطان يعود بقوة مع عهد ترامب    المنتخب الوطني - السنغال "التشكيلتان الأساسيتان"    انزلاق التربة يهدد حياة عشرات العائلات بوادي قريش    حريق مهول في تيسمسيلت    27 دارا تشارك في معرض القاهرة الدولي 48 للكتاب    احترام المعلم والتواضع له    الجزائر تملك رصيدا معرفيا ومرجعا في الوسطية    رسميا: ميلان يضم نجم برشلونة السابق    وفاة شخص وتسجيل 4 حالات تسمم بسبب غاز أحادي أكسيد الكاربون    مسلم:الأشخاص دون مأوى يرفضون مراكز الإيواء    حماية العمران و البيئة: تسجيل 21736 مخالفة خلال سنة 2016    رئيس غامبيا سرق خزينة الدولة قبل مغادرته إلى المنفى    "لوندا" تقدم مليار سنتيم لإنقاذ مسرح بجاية    هل وجه مورينيو رسالة سخرية من كلوب؟    بوتفليقة يستقبل أمير سعودي    بوضياف:لدينا تجهيزات قد لا تتوفر بأوروبا ومشكلتنا في التسيير    بيان لوزارة الدفاع الوطني    انتخاب خليفة بيراف يوم 28 أفريل    بوضياف: لا ندرة في الدواء والدولة ماضية في تشجيع الإنتاج المحلي    مدارس اشبال الامة المستقبل الواعد    قرين يُدافع عن المنتخب    "ربي ما فيه غير الخير .."    الصالون الدولي للسياحة والأسفار بمدريد: الحلويات و التمور الجزائرية تعرف استحسانا كبيرا    وفرة في قارورات غاز البوتان ببرج بوعريريج    أسبوع من الأنشطة الثقافية في الجزائر    الكتاب الديني: لا استيراد ولا طبع إلا برخصة!    بوضياف: التجهيزات الموجودة في مستشفياتنا لا توجد حتى في أمريكا    طاغابو تدعو إلى ترقية البروز وتطوير تعاونيات الصناعة التقليدية    نورية بن غبريت: "ثمار الإصلاحات التربوية ستكون بعد 9 سنوات"    60 مليون شركة تتاجر عبر "فيسبوك"    بن جاب الله: "التقلبات الجوية عرقلت حركة السير"    الأفلان يواصل تنصيب اللجان التحضيرية وجمع الترشيحات    أكثر من ربع مليون حاوية دخلت ميناء الجزائر في 2016    تدخلات تزعج دربال!    بنوا هامون ومانويل فالس يتأهلان للجولة الثانية من الانتخابات التمهيدية لليسار الفرنسي    غضب في فرنسا إثر اختيار رومان بولانسكي في لجنة تحكيم جوائز سيزار    الأسلاك المشتركة تطالب سلال بالدخل    في ولاية غليزان    مواجهات مشتعلة في الدور المقبل لكأس العالم    في لقاء مؤخر من الجولة ال17    نصر حسين داي يتغلب على سريع غليزان    أكثر من مليون متظاهر ضده في الولايات المتحدة    نظم بمبادرة من جمعية الإرشاد والإصلاح ببوسعادة    تفعيل دور الأئمة في التصدي لشبكات "داعش"    توقيف زعيم الطائفة «الأحمدية» ومساعديه ببوسماعيل في تيبازة    صندوق "كناص" رفض 2 بالمئة منها فقط    مديرية الصحة تقيل مدير مستشفى تيسمسيلت وتستجيب لمطالب الشبه طبيين    اقرأ واعتبر...تعفن جسدي من المعاصي فرحماك ربي    لدينا تراث سينمائي عالمي لا يقدّر بثمن    ضرورة الاستثمار في الإعلام الحديث لنشر الإسلام والتصدي لمن يحاول تشويهه    هذه الأودية التي ذكرت في القرآن الكريم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الصحة الحيوانية: الجزائر تؤكد على ضرورة الحصول على مواد بيطرية ذات جودة

أكد الامين العام لوزارة الفلاحة و التنمية الريفية، فضيل فروخي، يوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة على ضرورة تسهيل عملية الحصول على مواد بيطرية ذات نوعية من اجل التحكم في الوقاية و مراقبة الامراض الحيوانية.
واوضح السيد فروخي خلال ملتقى ضم ممثلين عن عشرين بلدا من منطقة شمال افريقيا و اعضاء من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية ان "الحصول على مواد بيطرية ذات نوعية يعد ضرورة ملحة من اجل حماية الصحة الحيوانية و الحفاظ على الماشية و زيادة الانتاج الحيواني".
كما اشار ذات المسؤول الى ضرورة ملاءمة الاجراءات في مجال المقاييس الدولية و الحكامة من اجل الرفع من نوعية المنتجات البيطرية المستعملة.
في ذات السياق اعتبر الجزائري رشيد بوغدور مسؤول بالمنظمة العالمية للصحة الحيوانية لمنطقة شمال افريقيا ان "الاطباء البيطريين ينبغي ان يعوا بان استعمال المنتجات البيطرية ليس امرا بسيطا لأنه قد يكون مضرا بالصحة العمومية من خلال المخلفات والرواسب و المواد المقاومة".
و توصي كل من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية و منظمة الصحة العالمية و منظمة الاغذية و الزراعة باتخاذ اجراءات صارمة سيما فيما يخص مخلفات و رواسب الادوية البيطرية في المواد الغذائية و ذات المصدر الحيواني.
و يشارك خبراء من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية في هذا الملتقى الاعلامي من اجل اعطاء توجيهات للمصالح البيطرية لهذه المنطقة حول استعمال المواد البيطرية فضلا عن توصيات حول الحكامة.
في هذا الصدد سيعكف المشاركون خلال ثلاثة ايام من الاشغال على تبادل تجارب و خبرات مختلف البلدان في مجال الادوية البيطرية و اثرها على الصحة العمومية.
70 % من امراض الانسان اصلها حيواني
من اجل ضمان مراقبة فعالة و مستديمة للأمراض الحيوانية مع التقليص قدر الامكان من الاخطار على الانسان و الحيوان توصي المنظمة العالمية للصحة الحيوانية الحكومات بادراج احكام مكيفة في قوانينها البيطرية من اجل تنظيم تراخيص تسويق وتصنيع و توزيع و استعمال المواد البيطرية.
و تشير منظمة الصحة العالمية الى ان 70 % من الامراض التي تصيب الانسان مصدرها حيواني.
و تعاني عديد البلدان من انعدام الامكانيات للحصول على مواد بيطرية ذات نوعية و اخرى لا تتوفر على نظام توزيع شفاف و تشجع المنظمة العالمية للصحة الحيوانية على مناغمة القوانين البيطرية و تدعم مبادرة التعاون الدولي حول مناغمة الشروط التقنية المطبقة على تصديق الادوية البيطرية.
في هذا الصدد اشارت إليزابث ايرلاشر ممثلة المنظمة العالمية للصحة الحيوانية بباريس ان البلدان التي حققت تقدما في مجال مراقبة الادوية البيطرية من بينها الجزائر مطالبة بمساعدة الاخرين الذين لم يتمكنوا بعد من ذلك.
و اكدت ذات الخبيرة "اننا جد مرتاحين للتقدم الذي حققته الجزائر في مجال تسجيل الادوية البيطرية على المستوى الوطني و نظام المراقبة البيطرية الذي تنتهجه المصالح البيطرية الجزائرية".
من جانبه اشار مدير المصالح البيطرية بوزارة الفلاحة و التنمية الريفية كمال بوغانم الى ان القانون الجزائري "يتضمن مراقبة صارمة للمنتوج البيطري واكدت تلك الصرامة عملية تقييمية قامت بها المنظمة العالمية للصحة الحيوانية في ديسمبر 2012".
في ذات السياق اوضح خبير من ذات المنظمة ان بلدان شمال افريقيا متقدمة باشواط كبيرة عن بلدان الشرق الاوسط في مجال مراقبة الادوية البيطرية ومكافحة الامراض سيما تلك الاكثر انتشارا في العالم على غرار الحمى القلاعية.
كما اكدت المنظمة ان الجزائر ينتظر ان تحصل على صفة بلد خال من هذا المرض سنة 2014.
و تبرز تلك النتائج -حسب خبراء المنظمة العالمية للصحة الحيوانية - الكفاءة المؤكدة للمصالح البيطرية الجزائرية و الارادة السياسية الموجودة بالجزائر في مجال الصحة العمومية.
الا ان الصحة الحيوانية في الجزائر لا زالت رهينة الواردات في حدود 70% من احتياجاتها.
و تحتل تربية المواشي نصف الناتج الداخلي الخام الفلاحي و تعد الادوية البيطرية مدخلا هاما.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.