سلطة ضبط السمعي البصري ل"وسائل الإعلام العمومية والخاصة": "عليكم الالتزام والتحلي بأخلاقيات المهنة خلال تغطية التشريعيات"    التكتل النقابي ينظم مسيرة ضد قانون العمل    عبد المالك بوضياف لطلبة الصيدلة: "تم الرد على مطالبكم بوضوح"    هذه فترة اقتناء قسيمة السيارات    ،تبون: "الإفراج عن قائمة المواد المرخص باستيرادها ..قريبا"    نزوح الاقباط من سيناء يتواصل اثر تعرضهم لسلسلة اعتداءات    تفجيرات وضربات جوية تهز محادثات السلام السورية في جنيف    المناضل الجزائري فرنان إيفتون يُكرّم بباريس    قسنطينة: صناعة الفخار نشاط تقليدي يبحث عن آفاق لتثمينه    جبهة البوليساريو تخطر أمين عام الأمم المتحدة إثر الاستفزازات المتعمدة للمغرب    مقاضاة مستوردين لتلاعبهم بأسعار السميد والفرينة في وهران    تحكيم sms يحرم العميد من الصدارة والمشوار مازال طويل    صدام ناري بين الإنتر وروما    شالك يضم بن طالب مقابل 21 مليون يورو    آبل تعلن رسمياً عن افتتاح مقرها الجديد العملاق أفريل المقبل    الجمعية العامة الانتخابية يوم 4 مارس    وما تُخفي صدورهم أكبر    مثل الصلوات الخمس    تعليمات صارمة من نوري لتشجيع السياحة الصحراوية    رئيس حزب عهد 54 فوزي رباعين    مجلس "الكناس" يلوّح باحتجاج وطني يوم 6 مارس المقبل    بودبوز يتربع على عرش أفضل اللاعبين الأفارقة في "الليغ1"    ولد خليفة في زيارة رسمية إلى قطر ابتداء من اليوم    في عملية تمشيط بمنطقة مشتة الهدابلة بزيامة المنصورية    حجز 30 قرصا مهلوسا و3.4 مليون سنتيم بوهران    وفاة 11 شخصا خلال ال48 ساعة الماضية في حوادث المرور    "خلاص البلاد في زيت الزيتون.. ويمكن أن ينافس برميل البترول"    جزائريون يحنون للفترة العثمانية    وزيرة العلاقات الخارجية الأرجنتينية تبدأ زيارة عمل إلى الجزائر    مستوى التضخم السنوي بالجزائر بلغ 6.7 بالمئة    فرنسي وكندية يعتنقان الإسلام بالبويرة    مساعينا لكسر احتكار نقل المباريات ستتجسد قريبا    فنانون شباب ينشطون حفلا ساهرا    حفل فني على شرف فنان أغنية الشعبي    ترشح فيلمه ل الأوسكار    للبناء والأشغال العمومية بالجنوب    مهاجم الخضر يواصل التألق    السباق شهد مشاركة 1672 عداء    تلمّسوا أسباب الفرج    رانييري يعرب عن حزنه بعد الإقالة    خلال عمليات أمنية في غرب الموصل    لفائدة المتربصين الجدد بسوق أهراس    أجزاء من مسجد موساني العتيق تتهاوى في صمت    تفكيك شبكة من 14 شخصا مختصة في سرقة السيارات    سكان القبة يتساءلون عن سبب توقف المشاريع التنموية    تحقيق قضائي بشأن توظيف أسرته مقابل أجور عالية    في هجمات انتحارية بمدينة حمص السورية    بوشوارب: لا وجود لأي اتفاق مع «بيجو»    «باستور» يستورد 7 ملايين وحدة ضد الحصبة الألمانية    تنتج 4% من الغذاء الوطني وتطمح للريادة عام 2019    أطمح للمشاركة في مهرجان كان السينمائي    المسرح الجزائري قريب من مسرحنا ويعرف انتعاشا ملحوظا    سونلغاز تعرض تسهيلاتها على المستثمرين    3000 جرعة لقاح ضد «الحصبة الألمانية» لتلاميذ وهران    البرنوس الجزائري "يحج" إلى البقاع    يوم تحسيسي بمڤرة في المسيلة حول التهاب الكبد الفيروسي    أكثر من 130 ألف تلميذ معنيون باللقاح ضد الحصبة    فرنسي ينطق الشهادتين ويعتنق الإسلام بالبويرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الصحة الحيوانية: الجزائر تؤكد على ضرورة الحصول على مواد بيطرية ذات جودة

أكد الامين العام لوزارة الفلاحة و التنمية الريفية، فضيل فروخي، يوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة على ضرورة تسهيل عملية الحصول على مواد بيطرية ذات نوعية من اجل التحكم في الوقاية و مراقبة الامراض الحيوانية.
واوضح السيد فروخي خلال ملتقى ضم ممثلين عن عشرين بلدا من منطقة شمال افريقيا و اعضاء من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية ان "الحصول على مواد بيطرية ذات نوعية يعد ضرورة ملحة من اجل حماية الصحة الحيوانية و الحفاظ على الماشية و زيادة الانتاج الحيواني".
كما اشار ذات المسؤول الى ضرورة ملاءمة الاجراءات في مجال المقاييس الدولية و الحكامة من اجل الرفع من نوعية المنتجات البيطرية المستعملة.
في ذات السياق اعتبر الجزائري رشيد بوغدور مسؤول بالمنظمة العالمية للصحة الحيوانية لمنطقة شمال افريقيا ان "الاطباء البيطريين ينبغي ان يعوا بان استعمال المنتجات البيطرية ليس امرا بسيطا لأنه قد يكون مضرا بالصحة العمومية من خلال المخلفات والرواسب و المواد المقاومة".
و توصي كل من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية و منظمة الصحة العالمية و منظمة الاغذية و الزراعة باتخاذ اجراءات صارمة سيما فيما يخص مخلفات و رواسب الادوية البيطرية في المواد الغذائية و ذات المصدر الحيواني.
و يشارك خبراء من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية في هذا الملتقى الاعلامي من اجل اعطاء توجيهات للمصالح البيطرية لهذه المنطقة حول استعمال المواد البيطرية فضلا عن توصيات حول الحكامة.
في هذا الصدد سيعكف المشاركون خلال ثلاثة ايام من الاشغال على تبادل تجارب و خبرات مختلف البلدان في مجال الادوية البيطرية و اثرها على الصحة العمومية.
70 % من امراض الانسان اصلها حيواني
من اجل ضمان مراقبة فعالة و مستديمة للأمراض الحيوانية مع التقليص قدر الامكان من الاخطار على الانسان و الحيوان توصي المنظمة العالمية للصحة الحيوانية الحكومات بادراج احكام مكيفة في قوانينها البيطرية من اجل تنظيم تراخيص تسويق وتصنيع و توزيع و استعمال المواد البيطرية.
و تشير منظمة الصحة العالمية الى ان 70 % من الامراض التي تصيب الانسان مصدرها حيواني.
و تعاني عديد البلدان من انعدام الامكانيات للحصول على مواد بيطرية ذات نوعية و اخرى لا تتوفر على نظام توزيع شفاف و تشجع المنظمة العالمية للصحة الحيوانية على مناغمة القوانين البيطرية و تدعم مبادرة التعاون الدولي حول مناغمة الشروط التقنية المطبقة على تصديق الادوية البيطرية.
في هذا الصدد اشارت إليزابث ايرلاشر ممثلة المنظمة العالمية للصحة الحيوانية بباريس ان البلدان التي حققت تقدما في مجال مراقبة الادوية البيطرية من بينها الجزائر مطالبة بمساعدة الاخرين الذين لم يتمكنوا بعد من ذلك.
و اكدت ذات الخبيرة "اننا جد مرتاحين للتقدم الذي حققته الجزائر في مجال تسجيل الادوية البيطرية على المستوى الوطني و نظام المراقبة البيطرية الذي تنتهجه المصالح البيطرية الجزائرية".
من جانبه اشار مدير المصالح البيطرية بوزارة الفلاحة و التنمية الريفية كمال بوغانم الى ان القانون الجزائري "يتضمن مراقبة صارمة للمنتوج البيطري واكدت تلك الصرامة عملية تقييمية قامت بها المنظمة العالمية للصحة الحيوانية في ديسمبر 2012".
في ذات السياق اوضح خبير من ذات المنظمة ان بلدان شمال افريقيا متقدمة باشواط كبيرة عن بلدان الشرق الاوسط في مجال مراقبة الادوية البيطرية ومكافحة الامراض سيما تلك الاكثر انتشارا في العالم على غرار الحمى القلاعية.
كما اكدت المنظمة ان الجزائر ينتظر ان تحصل على صفة بلد خال من هذا المرض سنة 2014.
و تبرز تلك النتائج -حسب خبراء المنظمة العالمية للصحة الحيوانية - الكفاءة المؤكدة للمصالح البيطرية الجزائرية و الارادة السياسية الموجودة بالجزائر في مجال الصحة العمومية.
الا ان الصحة الحيوانية في الجزائر لا زالت رهينة الواردات في حدود 70% من احتياجاتها.
و تحتل تربية المواشي نصف الناتج الداخلي الخام الفلاحي و تعد الادوية البيطرية مدخلا هاما.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.