بن صالح يمثل الرئيس في القمة العربية    خلال حفل تقليد الرتب لإطارات وأعوان الشرطة    أكدت أن النتائج الفصلية لا تؤثر على الامتحانات الرسمية.. بن غبريط:    من سرقة المال إلى سرقة المناضلين؟!    الأمين العام لاتحاد الفلاحين الأحرار ل السياسي :    فيما عرفت معظم المواد الواسعة الاستهلاك ارتفاعا    قال إنه سيدخل حيز التنفيذ قبل نهاية السنة.. بوشوارب:    ليبيا تستدعي السفير الفرنسي وتتهم باريس بشن غزو صليبي    اليونايتد يسابق الزمن لحسم صفقة بوغبا    إدارة شباب قسنطينة تطمئن اللاعبين حول مستحقاتهم وتحمّل دابة مسؤولية تأخر صرفها    عنابة    أعلنت عنها وزارة التضامن    مكّنوا من استفادة عائلات من سكن دون استيفاء الشروط    توقيف إفريقي يروج الكراك والهيروين بالبليدة والعاصمة    "الطريق إلى إسطنبول".. الأوروبيون في مواجهة "التطرف"    سعاد ماسي تهتف ب "الحرية" من العاصمة    الجامعة العربية: بيان قمة نواكشوط يتعهد بمكافحة الإرهاب بكل أشكاله    النظام السوري: مستعدون للتفاوض دون شروط    وزارة العدل تشرع في تجريب السوار الإلكتروني للمتابعين جزائيا    المصطافون يطالبون الوالي بإنقاذ منطقة الدشرية السياحية    حجار: أزيد من 81% من الحائزين على البكالوريا يؤكدون تسجيلاتهم الأولية    كاتب الدولة الأمريكي يؤكد "الدور الريادي" للجزائر خلال لقائه بسلال    "نرفض أن تكون الجزائر طرفا في أي صراع طائفي"    فتاوى    في استغلال الإجازة الصّيفية    الطبعة الثانية عشرة لمهرجان جميلة العربي    افتتاح القرية الأولمبية في ريو دي جانيرو رسميا    برشلونة يحسم صفقة كبيرة أخرى    80 ضحية في الاعتداء الإرهابي بكابول وحداد وطني    وائل جسار يصور فيديو كليب بقسنطينة    انتحار ضابط تركي شارك في الانقلاب شنقا    إرتفاع حصيلة ضحايا الهجوم الانتحاري في شمال العراق    الشروع في حجز الغرف بالفنادق عبر الأنترنيت اليوم الأحد    بيكام: مورينيو سيُعيد عظمة مانشستر يونايتد    احتجاج العشرات من مكتتبي السكن الترقوي أمام مقر وزارة السكن    الصناعة التقليدية تطلع لحماية التراث وكسب رهان خلق الثروة بالأغواط    المنتخب الأولمبي يتعادل سلبا مع غرناطة    القطار 3 لمركب تيقنتورين قريبا في الخدمة    طاسيلي للطيران تطلق خطا منتظما بين قسنطينة و ستراسبورغ    مورينيو يخرج عن صمته .. لهذا السبب فازت البرتغال باليورو    دلهوم يوقع موسمين في الحمراوة    نوري يرافع لخلق عروض ومنتجات سياحية جزائرية بمواصفات دولية    العثور على مستشار الرئيس الصحراوي بعد 3 أيام من اختفائه    الخارجية الجزائرية تنفي وقوع ضحايا في اعتداء ميونيخ    الثقافة سلاح ناعم للدفاع عن الأمة العربية    وزير برتبة فوتوغراف نيكول سابا    الأمازيغية لغة عالمية في الفايسبوك    مصيبة معلوماتية اسمها تريكو    مدير المنظومة المعلوماتية بوزارة الصحة    الجزائر تحتضن ندوة دولية حول مكافحة التطرف والإرهاب    المخرج ريتشارد بروسوال :    بوطرفة يلتقي مسؤولا أمريكيا    هلاك شاب غرقا وفقدان آخر بمستغانم    بعد تربص مدته 8 أشهر    مشاريع استثمارية واعدة لإنعاش القطاع    هذه مراحل خَلق الإنسان من النطفة إلى النشأة    عطاء بن أبي رباح سلطان العلماء    دعاء مضطر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الصحة الحيوانية: الجزائر تؤكد على ضرورة الحصول على مواد بيطرية ذات جودة

أكد الامين العام لوزارة الفلاحة و التنمية الريفية، فضيل فروخي، يوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة على ضرورة تسهيل عملية الحصول على مواد بيطرية ذات نوعية من اجل التحكم في الوقاية و مراقبة الامراض الحيوانية.
واوضح السيد فروخي خلال ملتقى ضم ممثلين عن عشرين بلدا من منطقة شمال افريقيا و اعضاء من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية ان "الحصول على مواد بيطرية ذات نوعية يعد ضرورة ملحة من اجل حماية الصحة الحيوانية و الحفاظ على الماشية و زيادة الانتاج الحيواني".
كما اشار ذات المسؤول الى ضرورة ملاءمة الاجراءات في مجال المقاييس الدولية و الحكامة من اجل الرفع من نوعية المنتجات البيطرية المستعملة.
في ذات السياق اعتبر الجزائري رشيد بوغدور مسؤول بالمنظمة العالمية للصحة الحيوانية لمنطقة شمال افريقيا ان "الاطباء البيطريين ينبغي ان يعوا بان استعمال المنتجات البيطرية ليس امرا بسيطا لأنه قد يكون مضرا بالصحة العمومية من خلال المخلفات والرواسب و المواد المقاومة".
و توصي كل من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية و منظمة الصحة العالمية و منظمة الاغذية و الزراعة باتخاذ اجراءات صارمة سيما فيما يخص مخلفات و رواسب الادوية البيطرية في المواد الغذائية و ذات المصدر الحيواني.
و يشارك خبراء من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية في هذا الملتقى الاعلامي من اجل اعطاء توجيهات للمصالح البيطرية لهذه المنطقة حول استعمال المواد البيطرية فضلا عن توصيات حول الحكامة.
في هذا الصدد سيعكف المشاركون خلال ثلاثة ايام من الاشغال على تبادل تجارب و خبرات مختلف البلدان في مجال الادوية البيطرية و اثرها على الصحة العمومية.
70 % من امراض الانسان اصلها حيواني
من اجل ضمان مراقبة فعالة و مستديمة للأمراض الحيوانية مع التقليص قدر الامكان من الاخطار على الانسان و الحيوان توصي المنظمة العالمية للصحة الحيوانية الحكومات بادراج احكام مكيفة في قوانينها البيطرية من اجل تنظيم تراخيص تسويق وتصنيع و توزيع و استعمال المواد البيطرية.
و تشير منظمة الصحة العالمية الى ان 70 % من الامراض التي تصيب الانسان مصدرها حيواني.
و تعاني عديد البلدان من انعدام الامكانيات للحصول على مواد بيطرية ذات نوعية و اخرى لا تتوفر على نظام توزيع شفاف و تشجع المنظمة العالمية للصحة الحيوانية على مناغمة القوانين البيطرية و تدعم مبادرة التعاون الدولي حول مناغمة الشروط التقنية المطبقة على تصديق الادوية البيطرية.
في هذا الصدد اشارت إليزابث ايرلاشر ممثلة المنظمة العالمية للصحة الحيوانية بباريس ان البلدان التي حققت تقدما في مجال مراقبة الادوية البيطرية من بينها الجزائر مطالبة بمساعدة الاخرين الذين لم يتمكنوا بعد من ذلك.
و اكدت ذات الخبيرة "اننا جد مرتاحين للتقدم الذي حققته الجزائر في مجال تسجيل الادوية البيطرية على المستوى الوطني و نظام المراقبة البيطرية الذي تنتهجه المصالح البيطرية الجزائرية".
من جانبه اشار مدير المصالح البيطرية بوزارة الفلاحة و التنمية الريفية كمال بوغانم الى ان القانون الجزائري "يتضمن مراقبة صارمة للمنتوج البيطري واكدت تلك الصرامة عملية تقييمية قامت بها المنظمة العالمية للصحة الحيوانية في ديسمبر 2012".
في ذات السياق اوضح خبير من ذات المنظمة ان بلدان شمال افريقيا متقدمة باشواط كبيرة عن بلدان الشرق الاوسط في مجال مراقبة الادوية البيطرية ومكافحة الامراض سيما تلك الاكثر انتشارا في العالم على غرار الحمى القلاعية.
كما اكدت المنظمة ان الجزائر ينتظر ان تحصل على صفة بلد خال من هذا المرض سنة 2014.
و تبرز تلك النتائج -حسب خبراء المنظمة العالمية للصحة الحيوانية - الكفاءة المؤكدة للمصالح البيطرية الجزائرية و الارادة السياسية الموجودة بالجزائر في مجال الصحة العمومية.
الا ان الصحة الحيوانية في الجزائر لا زالت رهينة الواردات في حدود 70% من احتياجاتها.
و تحتل تربية المواشي نصف الناتج الداخلي الخام الفلاحي و تعد الادوية البيطرية مدخلا هاما.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.