"عاصفة الحزم" دمرت معظم صواريخ الحوثيين    ڤوركوف قد يعقد ندوة صحفية اليوم بحضور "لوغوين"    الشرطة تقتل تسعة مسلحين جنوبي تونس    الرابطة الأولى المحترفة موبيليس (الجولة 24) : النتائج الجزئية والترتيب    بلكالام يعود إلى أجواء التدريبات    موناكو وتورينو ينضمان لقائمة المهتمين ب بلفوضيل    بوضياف يعلن تكفّله الشخصي بالعملية الجراحية لعدلان    هزة أرضية في عين طاية بالعاصمة    مسؤولون يعترفون و خبراء يتوقعون: حرب اليمن ستطول وقد تشعل المنطقة    وفاة 5 أشخاص بحوادث مرور    نساء المدينة تعرض بالجزائر العاصمة    مسرحية الميراث تنال إعجاب الجمهور بخميستي بتيسمسيلت    تعزيزا للتعاون الثقافي بين البلدين:    نستعد لإطلاق الطبعة الرابعة للأيام الربيعية لمسرح الطفل    سكان حي بوقاطو سيرحلون لمشروع ال500 مسكن    إدارة وفاق سطيف تعاقب حارسها خضايرية    مساهل يناقش مع روس الوضع في الأراضي الصحراوية المحتلة    ارتفاع حصيلة القتلى في الهجوم على فندق بمقديشو    كشف بأن قانون الصحة الجديد سيكون فوق طاولة الحكومة الأسبوع القادم    حليلوزيتش يستعرض مشواره الحافل مع الخضر بعد بداية موفقة مع الساموراي    عزابة: توقيف ثلاث أشخاص بحوزتهم 16 كيلو غرام من المخدرات    الطارف: توقيف أفارقة يشكلون شبكة مختصة في تزوير العملة و الوثائق الرسمية    سكانها يرفضون الهدم و يطالبون بترميمات    13 خلية إصغاء بالعاصمة كنموذج أولي وتعميمها عبر الوطن خلال 2015    حسابات الصعود تنتعش من جديد بعد الفوز على حجوط    50 منظمة فرنسية تطالب النظام المغربي باحترام حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره    التطرف في تونس    أكاديميون يقترحون تأسيس إذاعة وطنية إلكترونية    ألكسندر جوليان في كتابه الجديد " العيش من دون سؤال"    التراث الأثري العربي تحت التهديد    تزامنا مع العطلة الربيعية    تزامنا مع اليوم العالمي للركح    نحو اقحام شنيحي في التشكيلة الاساسية    وزير الصحة يشرف على افتتاح الملتقى الوطني حول مخطط الإستعجالات    بوضياف يعلن الإفراج قريبا عن قانون الصحة الجديد    تغيير مديري مستشفى العلمة ورأس الماء بولاية سطيف    20 بالمائة من مرضى السكري غير المؤمنين معرضون لبتر القدم    فرحة منقوصة بسبب اللواء    أموال الرشقة والبيرة لتمويل تنظيم القاعدة    الإعراض عن الجاهلين    من معجزات المسح على رأس اليتيم    وَجَبَتْ.. وَجَبَتْ، بإذن الله تعالى    حوار- موسى تواتي: لا يمكن لبرلمان فاقد للشرعية أن يعدل الدستور    بالصور.. 6 مخلوقات عاشت على الأرض قبل الإنس والجن    هل سيكون رمطان لعمامرة، رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي المقبل؟!    حنون تندد بالتدخل الأجنبي في قضية استغلال الغاز الصخري    رقم تعريفي للتلاميذ والأساتذة بداية من أكتوبر المقبل    الداخلية تؤكد أنها وفت بالتزاماتها تجاه الحرس البلدي    رئيس مجلس ولايات سويسرا في زيارة بالجزائر    المدير العام للشركة يؤكد    بوشوارب يقترح آلية جديدة لمتابعة المشاريع الجزائرية - الإيطالية    تسريع وتيرة إنجاز 630 ألف سكن    اللّجنة الولائية تدرس 4370 مشروع متنوّع    التوقيع ببرلين على إعلان نية جزائري - ألماني    سراباس لامان نتيبازة بذان الحملث أسفهم ييذني إلغظان الكيران    "إيغل أزور" تزيد رحلاتها إلى الجزائر خلال موسم الاصطياف    التجارب النموذجية لاستغلال الغاز الصخري بالجزائر لن تؤثر على البيئة    الصالون الدولي للسيارات: تراجع في الإقبال وخيبة أمل للزوار بفعل ارتفاع الأسعار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الصحة الحيوانية: الجزائر تؤكد على ضرورة الحصول على مواد بيطرية ذات جودة

أكد الامين العام لوزارة الفلاحة و التنمية الريفية، فضيل فروخي، يوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة على ضرورة تسهيل عملية الحصول على مواد بيطرية ذات نوعية من اجل التحكم في الوقاية و مراقبة الامراض الحيوانية.
واوضح السيد فروخي خلال ملتقى ضم ممثلين عن عشرين بلدا من منطقة شمال افريقيا و اعضاء من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية ان "الحصول على مواد بيطرية ذات نوعية يعد ضرورة ملحة من اجل حماية الصحة الحيوانية و الحفاظ على الماشية و زيادة الانتاج الحيواني".
كما اشار ذات المسؤول الى ضرورة ملاءمة الاجراءات في مجال المقاييس الدولية و الحكامة من اجل الرفع من نوعية المنتجات البيطرية المستعملة.
في ذات السياق اعتبر الجزائري رشيد بوغدور مسؤول بالمنظمة العالمية للصحة الحيوانية لمنطقة شمال افريقيا ان "الاطباء البيطريين ينبغي ان يعوا بان استعمال المنتجات البيطرية ليس امرا بسيطا لأنه قد يكون مضرا بالصحة العمومية من خلال المخلفات والرواسب و المواد المقاومة".
و توصي كل من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية و منظمة الصحة العالمية و منظمة الاغذية و الزراعة باتخاذ اجراءات صارمة سيما فيما يخص مخلفات و رواسب الادوية البيطرية في المواد الغذائية و ذات المصدر الحيواني.
و يشارك خبراء من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية في هذا الملتقى الاعلامي من اجل اعطاء توجيهات للمصالح البيطرية لهذه المنطقة حول استعمال المواد البيطرية فضلا عن توصيات حول الحكامة.
في هذا الصدد سيعكف المشاركون خلال ثلاثة ايام من الاشغال على تبادل تجارب و خبرات مختلف البلدان في مجال الادوية البيطرية و اثرها على الصحة العمومية.
70 % من امراض الانسان اصلها حيواني
من اجل ضمان مراقبة فعالة و مستديمة للأمراض الحيوانية مع التقليص قدر الامكان من الاخطار على الانسان و الحيوان توصي المنظمة العالمية للصحة الحيوانية الحكومات بادراج احكام مكيفة في قوانينها البيطرية من اجل تنظيم تراخيص تسويق وتصنيع و توزيع و استعمال المواد البيطرية.
و تشير منظمة الصحة العالمية الى ان 70 % من الامراض التي تصيب الانسان مصدرها حيواني.
و تعاني عديد البلدان من انعدام الامكانيات للحصول على مواد بيطرية ذات نوعية و اخرى لا تتوفر على نظام توزيع شفاف و تشجع المنظمة العالمية للصحة الحيوانية على مناغمة القوانين البيطرية و تدعم مبادرة التعاون الدولي حول مناغمة الشروط التقنية المطبقة على تصديق الادوية البيطرية.
في هذا الصدد اشارت إليزابث ايرلاشر ممثلة المنظمة العالمية للصحة الحيوانية بباريس ان البلدان التي حققت تقدما في مجال مراقبة الادوية البيطرية من بينها الجزائر مطالبة بمساعدة الاخرين الذين لم يتمكنوا بعد من ذلك.
و اكدت ذات الخبيرة "اننا جد مرتاحين للتقدم الذي حققته الجزائر في مجال تسجيل الادوية البيطرية على المستوى الوطني و نظام المراقبة البيطرية الذي تنتهجه المصالح البيطرية الجزائرية".
من جانبه اشار مدير المصالح البيطرية بوزارة الفلاحة و التنمية الريفية كمال بوغانم الى ان القانون الجزائري "يتضمن مراقبة صارمة للمنتوج البيطري واكدت تلك الصرامة عملية تقييمية قامت بها المنظمة العالمية للصحة الحيوانية في ديسمبر 2012".
في ذات السياق اوضح خبير من ذات المنظمة ان بلدان شمال افريقيا متقدمة باشواط كبيرة عن بلدان الشرق الاوسط في مجال مراقبة الادوية البيطرية ومكافحة الامراض سيما تلك الاكثر انتشارا في العالم على غرار الحمى القلاعية.
كما اكدت المنظمة ان الجزائر ينتظر ان تحصل على صفة بلد خال من هذا المرض سنة 2014.
و تبرز تلك النتائج -حسب خبراء المنظمة العالمية للصحة الحيوانية - الكفاءة المؤكدة للمصالح البيطرية الجزائرية و الارادة السياسية الموجودة بالجزائر في مجال الصحة العمومية.
الا ان الصحة الحيوانية في الجزائر لا زالت رهينة الواردات في حدود 70% من احتياجاتها.
و تحتل تربية المواشي نصف الناتج الداخلي الخام الفلاحي و تعد الادوية البيطرية مدخلا هاما.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.