فتيات العرب في مبادرة لدعم معركة "العصف المأكول" بغزة    إدارة ليفربول تطلب من بالوتيلي الكف عن جنونه    ريال مدريد يخفض سعر سامي خضيرة    تكفاريناس يمتع الجمهور بمسرح الهادي فليسي بالعاصمة    شفاء أمريكيين مصابين بالإيبولا    بلجيكا.. مسؤول يرفع نقاب أميرة قطرية في الشارع!    برشلونة يريد خطف دي ماريا ويرصد 60 مليون أورو من أجل اللاعب    ارتفاع إنتاج النفط في ليبيا    "مشاريع هامة لربط كل بلديات المسيلة بشبكة الالياف البصرية قبل نهاية العام الجاري"    الحوار بين الماليين: مالي يجدد تأكيد ثقته في الوساطة الجزائرية    الجزائر تجدد تأكيدها على حتمية الحل السياسي للازمة الليبية    الجزائر تعمل على وقف تفكيك الأنظمة واستقرار دول الجوار    مقتل 33 في تصادم حافلتين جنوب سيناء    آداب زيارة المريض.. الإتيكيت المفقود    أزيد من 375ألف مصطاف قصدوا شواطئ العاصمة منذ منتصف شهر جوان    أبو سعيد: بعض العرب يعرقلون عملنا أكثر من إسرائيل    هادي يتوعد والمجتمع الدولي يحذر    إشراك الحركة الجمعوية في النقاشات التي تهم مستقبل البلاد ضروري (وزير)    الجيش الوطني الشعبي: مستعدون لصد أي تسلل محتمل    12 الف مقاتل اجنبي في سوريا    استشهاد فلسطينيين في غارة اسرائيلية    عيشي الراحة والاطمئنان دون أن تفارقي المكان!    المقاومة الفلسطينية تهدد كل عميل بالخنق    الرابطة المحترفة الأولى موبيليس (الجولة 2): ا.الحراش/م.العلمة بملعب 1 نوفمبر بالمحمدية (الرابطة)    وفاة 13 شخصا بفيروس غير معروف    كادامورو يبدي رغبته في الالتحاق بنادي خيتافي الاسباني    مدافع الأهلي الجديد جاهز لتعويض رحيل فتحي إلى قطر    بيزارو ينتقد "صدمة الثلج" ويؤكد منحه 75 أورو    محسن بلعباس يفتح النار على قيادة الأفافاس    ج. وهران: الجمعية تُعوّل على مساندة «الحمراوة» للإطاحة بالنصرية وتحقيق أوّل فوز في الموسم    الحمّى القلاعية تنشر الرعب عبر 23 ولاية    تبون يتطرق مع سفير ايران بالجزائر الى سبل تعزيز التعاون الثنائي    وزيرة الثقافة تعزي دولة فلسطين في وفاة الشاعر سميح القاسم    شرطة المترو توقف 73 مبحوثا عنهم    انطلاق حوار "معمق" بين الاطراف المالية في شهر سبتمبر المقبل    توقيف رعية من البينين بحوزته أوراق نقدية أجنبية مزورة ببومرداس    وزارة الصحة الفلسطينية: الأسلحة الإسرائيلية المستخدمة في العدوان على قطاع غزة تحتوي مواد مشعة    إيبولا يؤجج العنف في ليبريا    تحقيق إنتاج ب1 مليون و900 ألف قنطار من شتى أنواع الحبوب بسوق أهراس    حج : إيداع ملف طلب التأشيرة للقاطنين بالعاصمة يتم على مستوى القاعة الكائنة بشارع الدكتور سعدان    24 ألف مشروع من تمويل "أونساج" خلال 2014    مدينة سوق أهراس تحتضن الملتقى الوطني للطفل المبدع    حجز 37 قنطارا من الكيف المعالج بغليزان    اتصالات الجزائر تعترف بفداحة التعطلات التي تطال الهاتف و الأنترنيت    "ربيع اللوحة والكلمة " شعار أمسية أدبية بقصر الثقافة لوهران    مهرجان سراييفو السينمائي    وزير النقل يؤكد تواطؤ أطراف خارجية في الحملة الإعلامية ضد الجوية الجزائرية:    "المنافسون وراء تشويه صورة الجوية الجزائرية"    التاريخ كنسق    مخ قارة أم مخ نملة.ǃ    20 شابة في تربص مغلق لاختيار سفيرة الجمال الجزائري    برنامج عدل 2...المكتتبون مطالبون بإثبات معلومات عملية التسجيل الإلكتروني    "إبعاد الجزائريين عن كتابة دساتيرهم بدأ بإقصاء فرحات عباس"    فرنسية تعتنق الإسلام في خنشلة    فتاوى شرعية    حكمة عطائية    درر مهجورة من الطب النبوي    قابيل وهابيل الجريمة الأولى على الأرض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

البقر الهولندي مدلل جدا
نشر في الجزائر نيوز يوم 01 - 12 - 2010

الأزمة الوطنية الأخيرة في مادة الحليب لم تكن إلا نتيجة لكل الرداءة المعممة والمقننة في تسيير الشأن العام.. شركة ''أورولي'' العظيمة التي كانت تزود الجزائريين بالحليب بدينارين تم القضاء عليها والقطاع الخاص احتل السوق بعد رفع الدعم عن كل مواد الاستهلاك اليومي للمواطن.. وها هو وزيرنا الهمام للفلاحة الأستاذ رشيد بن عيسى يتدخل ويقول إننا سنقضي على الأزمة في رمشة عين وذلك بإعطاء الأولية للمنتجين المحليين وتأتي في المرتبة الثانية الاستعانة بحليب الغبرة الذي مازال الجزائريون يسمونه حليب ''لحظة'' رغم أن أنواعه كثيرة الأسماء والأشكال والأسعار، وهي في الحقيقة تكاد تكون نوعا واحدا لا ندري من بقر أي دولة جاء، وكيف جاء، وكيف تم تحضيره.. القطاع الخاص المنتج لمادة الحليب عندنا وعلى رأسه مؤسسة ''الصومام'' الرائدة قامت باستيراد عشرات الأبقار الحلوب من أوروبا لسد العجز.. وفي موضع آخر قال الوزير الهمام بن عيسى أن البقر الهولندي مدلل كثيرا ومعناه أن طباعه الرهيفة والحساسة لن تتلاءم مع طباع الجزائري الخشنة، وهذا يعني أيضا أننا نحتاج إلى بقر رباه بشر لهم نفس طباع الجزائري، وليكن الصوماليون..
شرب الجزائريون لسنوات طويلة حليب ''لحظة'' التاريخي في زمن دعم الأسعار.. والآن ها هو الحليب يعز عليهم.. وقد يحتاج كل جزائري مستقبلا إلى أن يكسب معزة أو بقرة في بيته لإنهاء هذه الأزمة ما دامت وزارة الوزير الهمام رشيد بن عيسى عاجزة عن ذلك، وما دام البقر الهولندي مدلل.. وهو البقر الذي تكاد تكون له كل حقوق المواطن الهولندي من رعاية صحية ونفسية، وله أوراق تسجيل في الحالة المدنية للبقر، فهو بقر لن يستطيع التكيف في بلادنا ولن يدر حليبا عندنا بل قد يصاب بحالة اكتئاب بقرية وتتغير طباعه، وقد يدمن هو الآخر على الزطلة والزمبريطو ويفكر في الحرة والانتحار وقطع الطريق العمومية والاحتجاج على طريقة سكان ديار الشمس وديار العافية .. وقد يحدث أزمة سياسية بين الجزائر وهولندا، وحينها ستطالب هولندا باستعادة جاليتها البقرية من بلادنا.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.