20 فلبيني يصلبون أنفسهم في عيد القيامة    أليغري مرشح لتدريب توتنهام    ميشيل أوباما تطل في مسلسل تلفزيوني    "العودة إلى مونلوك" يشارك في مهرجان الأفلام الوثائقية بكندا    وهران تحتضن الملتقى الوطني الرابع حول المكتبات العمومية    سكان حي بودربالة القصديري بالسويدانية ينتظرون حلم الترحيل    "الخلع" حل المرأة الأخير للخلاص من منغصات الحياة الزوجية    انتحار لاعب روسي    81.53%..بوتفليقة يفوز بالنتيجة العريضة    نيمار: "سأكون جاهزا لقيادة برشلونة أمام أتليتكو مدريد"    هذا ما وعد به بوتفليقة الجزائريين!    الإفراج عن الصحفيين الفرنسيين المختطفين في فرنسا    قتيل وأربعة جرحى في اشتباكات بين مسلمين ومسيحيين بمحافظة القيلوبية في القاهرة    زعماء وحكومات العالم تهنئ الجزائر    رشيد نكاز يهنئ بوتفليقة ويدعوه لتنصيب حكومة تكنوقراطية    اليمن: مقتل 15 شخصاً في قصف طائرة من دون طيار    هجوم أربعة مسلحين على السفارة البرتغالية في طرابلس    سيميوني: علينا التعافي لمواجهة تشيلسي الآن    أجندة مكثفة للسنوات الخمسة المقبلة للرئيس عبد العزيز بوتفليقة    هل هذا كوكب الأرض الثاني حيث قد تعيش كائنات فضائية؟    هذا هو السبب الحقيقي لتراجع مستوى ميسي    بوتين: يستحيل على أوروبا وقف شراء الغاز الروسي    في ظلّ غلاء المهور...سعودي يزوج ابنته بريال واحد    نساء يبحثن عن ضرائر لهن!    أطباء يخرجون 12 قطعة ذهب صغيرة من أمعاء رجل أعمال    العملية الانتخابية جرت في جو من "الحرية" و "التنافس النزيه و الحضاري"    بالصور...أم إيرانية تصفع قاتل ابنها.. وتنقذه من حبل المشنقة    شاهد بالفيديو أغرب مكان يمكن أن تعثر فيه الشرطة على طفل ضائع    نسبة المشاركة الوطنية بلغت 7ر51 بالمئة    الدولة ملزمة بحماية الافراد والممتلكات وتتصدي لاية خروقات لقوانين الجمهورية    الجزائر تدين اختطاف الدبلوماسيين الأردني و التونسي بطرابلس    و.سطيف : الطاقم الفني يدرس سيرتي علالي سفيان وحكيم أونيل    الأديب الكولومبي المدعو غابو يرحل وكولومبيا تعلن الحداد    ا.العاصمة: الاتحاد في آخر اختبار ودي اليوم أمام حجوط قبل استئناف البطولة    حليلوزيتش يسلم لروراوة قائمة 30 لاعبا    تنهي معاناة تنقل المرضى للولايات المجاورة    التصريح باشتراكات الضمان الاجتماعي عبر النت    الجزائريون يستهلكون 34 بالمائة من الغاز    القل    مع المراهنة على توسيع استعمال المكننة    وأخيرا... الجزائر تفتك 51 بالمائة من أسهم "جيزي"    "بريد الجزائر" ستغلق الحسابات الجارية غير النشطة خلال 10 سنوات الماضية    رحيل حسين أحمد أحد مؤسسي متحف السينما    تعرف على..5 معتقدات خاطئة حول مرض السكري    حجز 10 قناطير من الكيف بمغنية    ابن زيدون    معرض عبد الرحمن كحلان بقصر الثقافة    إصلاحات قانونية وتنظيمية وراء إعادة بعث قطاع السكن    فروان609 دلافيراث قثلاثة إياران إمزوورا أسقاسو    لوراس أمقران إفوط فابلاد اتيلي خير والفوط إعدا سالخير اذلهنا    73 حالة وفاة بكورونا في السعودية    فلاحو تيزي وزو يطالبون بدعم الفلاحة مثل الهضاب العليا    الدعاء الذي غفر بسببه للميت..!    سورة تعدل ثلث القرآن    إهداء المصحف الشريف إلى 300 مسجد ومركز إسلامي في نيودلهي    هكذا تعامل الرسول الكريم مع أهله    مختصون في أمراض الأوبئة يكشفون:    تخص أكثر من 4 آلاف بمعسكر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

البقر الهولندي مدلل جدا
نشر في الجزائر نيوز يوم 01 - 12 - 2010

الأزمة الوطنية الأخيرة في مادة الحليب لم تكن إلا نتيجة لكل الرداءة المعممة والمقننة في تسيير الشأن العام.. شركة ''أورولي'' العظيمة التي كانت تزود الجزائريين بالحليب بدينارين تم القضاء عليها والقطاع الخاص احتل السوق بعد رفع الدعم عن كل مواد الاستهلاك اليومي للمواطن.. وها هو وزيرنا الهمام للفلاحة الأستاذ رشيد بن عيسى يتدخل ويقول إننا سنقضي على الأزمة في رمشة عين وذلك بإعطاء الأولية للمنتجين المحليين وتأتي في المرتبة الثانية الاستعانة بحليب الغبرة الذي مازال الجزائريون يسمونه حليب ''لحظة'' رغم أن أنواعه كثيرة الأسماء والأشكال والأسعار، وهي في الحقيقة تكاد تكون نوعا واحدا لا ندري من بقر أي دولة جاء، وكيف جاء، وكيف تم تحضيره.. القطاع الخاص المنتج لمادة الحليب عندنا وعلى رأسه مؤسسة ''الصومام'' الرائدة قامت باستيراد عشرات الأبقار الحلوب من أوروبا لسد العجز.. وفي موضع آخر قال الوزير الهمام بن عيسى أن البقر الهولندي مدلل كثيرا ومعناه أن طباعه الرهيفة والحساسة لن تتلاءم مع طباع الجزائري الخشنة، وهذا يعني أيضا أننا نحتاج إلى بقر رباه بشر لهم نفس طباع الجزائري، وليكن الصوماليون..
شرب الجزائريون لسنوات طويلة حليب ''لحظة'' التاريخي في زمن دعم الأسعار.. والآن ها هو الحليب يعز عليهم.. وقد يحتاج كل جزائري مستقبلا إلى أن يكسب معزة أو بقرة في بيته لإنهاء هذه الأزمة ما دامت وزارة الوزير الهمام رشيد بن عيسى عاجزة عن ذلك، وما دام البقر الهولندي مدلل.. وهو البقر الذي تكاد تكون له كل حقوق المواطن الهولندي من رعاية صحية ونفسية، وله أوراق تسجيل في الحالة المدنية للبقر، فهو بقر لن يستطيع التكيف في بلادنا ولن يدر حليبا عندنا بل قد يصاب بحالة اكتئاب بقرية وتتغير طباعه، وقد يدمن هو الآخر على الزطلة والزمبريطو ويفكر في الحرة والانتحار وقطع الطريق العمومية والاحتجاج على طريقة سكان ديار الشمس وديار العافية .. وقد يحدث أزمة سياسية بين الجزائر وهولندا، وحينها ستطالب هولندا باستعادة جاليتها البقرية من بلادنا.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.