بوعلام بسايح في ذمة الله    "جزار ميونيخ" كان يفتخر بمولده لأنه نفس يوم ولادة هتلر    مدينة فرنسية تحظر على المصطافين حمل الحقائب الكبيرة    تركيا تبقي رئيس الأركان وقادة بالجيش    و.سطيف : الوفاق يواجه رسميا النادي الإفريقي يوم 9 أوت    مدرب ليغانيس مجاني سيعطينا التوازن وأطالب الجماهير بالصبر على الفريق    كوربيس:أولمبيك مرسيليا قام بصفقة جيدة بتعاقده مع معشاش    فغولي اساسي و يسقط مع وستهام بثنائية امام دومزال السلوفيني    صفقة هيغواين التاريخية قد تجمعه بصديقته مجددا    زوجة إيكاردي تنجح في رفع قيمته التسويقية    سباليتي ينضم لقائمة المولعين بالبحث عن "بوكيمون"    "مناورات المغرب في الاتحاد الإفريقي فشلت"    بنسبة فاقت ال 40 في المئة    وزير العدل "يبشر" بمشاريع 3 قوانين هامة    سوق ب 38 مليار دينار لاستثمار النفايات    بعد الفضيحة.. مصلحة التوليد بقسنطينة تعود إلى الخدمة    فتاوى    هل للإمام عطلة؟!    التّوحيد والشّرك منهجان متناقضان    تنمية جهاز الاستشفاء المنزلي تشكل قفزة نوعية في تحسين العلاج في قطاع الصحة العمومية    تسجيل أزيد من 5 آلاف طن من النفايات البحرية خلال السداسي الأول من موسم اصطياف 2016    وسم "بصمة جزائرية" يمنح ل 19 منتوجا جديدا تابعا لعشر مؤسسات وطنية    4 قتلى و5 جرحى في حادثي مرور بتلمسان    تنصيب رئيس مجلس قضاء الجزائر الجديد و النائب العام الجديد لدى المجلس    صدور قرارين وزاريين مشتركين يتعلقان بأعوان الحرس البلدي    تدمير 6 مخابئ و 3 قنابل تقليدية الصنع بتيزي وزو و جيجل وسكيكدة    لوح .. قضية الطفلة نهال المختفية بتيزي وزو محل تحقيقات معمقة    حريق مهول ببلديتي الرايس حميدو و بوزريعة بالجزائر العاصمة    محافظة مهرجان وهران للفيلم العربي تكرّم الرئيس ‫عبد العزيز بوتفليقة‬    أسعار النفط في أدنى مستوى منذ 3 أشهر    أوباما يحث الأمريكيين على الوقوف خلف كلينتون    بن غبريت تقترح استحداث مادة قانونية لمحاربة الغش عن طريق الانترنيت    مواطنون يغلقون المركز الحدودي "بتيته" بتبسة في وجه السياح    مساهل يستقبل من طرف نائب الرئيس الصيني    غولن ربما يهرب إلى كندا أو مصر أو جنوب إفريقيا    الكشف عن هوية المنفذ الثاني لاعتداء الكنيسة    فيلم "نوارة" يتوج بجائزة مهرجان وهران الدولي    بوتفليقة يحفز البعثة الاولمبية وسلال يطالب بتشريف الجزائر في ريو    تمديد آجال إيداع الحسابات الاجتماعية لسنة 2015 إلى 31 أوت المقبل    20 بالمائة زيادات في سعر سكنات "عدل 2"    وزارة التربية تفتح 3870 منصبا للتوظيف    في مهرجان وهران الدولي التاسع للفيلم العربي    " مسافة الميل بحذائي " للمخرج المغربي سعيد خلاف    ريم الأعرج على هامش عرض فيلمها الطويل " الظل و القنديل " :    الأطباء المقيمون بمستشفى مصطفى باشا بدون أجور منذ جانفي الفارط    "وزارة الشؤون الدينية ارتكبت خطأ كبيرا باستعمال الأساور الإلكترونية في حج 2016"    تراجع أسعار الماشية بسبب الأمراض الموسمية    بعد سحب جرعات لقاحي «بانتافالو» و«بنوموكوك» من مؤسسات الصحة العمومية    41 مليار دج خارج الفوترة ومتابعات قضائية ضد مستوردين    مجلس الأمن يدعو لاستئناف المفاوضات بين البوليزاريو والمغرب    توقع إنتاج مليوني قنطار من الحبوب    الوالي يلغي مداولات المجلس البلدي    فوائد الاستغفار    الصبر في السنة النبوية    جديدي سيرى النور من بلدي    انتظروا جديد الفرقة قريبا    عقود شراكة لإدماج المتخرجين    علاقتنا بالجزائر ليست وليدة اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البقر الهولندي مدلل جدا
نشر في الجزائر نيوز يوم 01 - 12 - 2010

الأزمة الوطنية الأخيرة في مادة الحليب لم تكن إلا نتيجة لكل الرداءة المعممة والمقننة في تسيير الشأن العام.. شركة ''أورولي'' العظيمة التي كانت تزود الجزائريين بالحليب بدينارين تم القضاء عليها والقطاع الخاص احتل السوق بعد رفع الدعم عن كل مواد الاستهلاك اليومي للمواطن.. وها هو وزيرنا الهمام للفلاحة الأستاذ رشيد بن عيسى يتدخل ويقول إننا سنقضي على الأزمة في رمشة عين وذلك بإعطاء الأولية للمنتجين المحليين وتأتي في المرتبة الثانية الاستعانة بحليب الغبرة الذي مازال الجزائريون يسمونه حليب ''لحظة'' رغم أن أنواعه كثيرة الأسماء والأشكال والأسعار، وهي في الحقيقة تكاد تكون نوعا واحدا لا ندري من بقر أي دولة جاء، وكيف جاء، وكيف تم تحضيره.. القطاع الخاص المنتج لمادة الحليب عندنا وعلى رأسه مؤسسة ''الصومام'' الرائدة قامت باستيراد عشرات الأبقار الحلوب من أوروبا لسد العجز.. وفي موضع آخر قال الوزير الهمام بن عيسى أن البقر الهولندي مدلل كثيرا ومعناه أن طباعه الرهيفة والحساسة لن تتلاءم مع طباع الجزائري الخشنة، وهذا يعني أيضا أننا نحتاج إلى بقر رباه بشر لهم نفس طباع الجزائري، وليكن الصوماليون..
شرب الجزائريون لسنوات طويلة حليب ''لحظة'' التاريخي في زمن دعم الأسعار.. والآن ها هو الحليب يعز عليهم.. وقد يحتاج كل جزائري مستقبلا إلى أن يكسب معزة أو بقرة في بيته لإنهاء هذه الأزمة ما دامت وزارة الوزير الهمام رشيد بن عيسى عاجزة عن ذلك، وما دام البقر الهولندي مدلل.. وهو البقر الذي تكاد تكون له كل حقوق المواطن الهولندي من رعاية صحية ونفسية، وله أوراق تسجيل في الحالة المدنية للبقر، فهو بقر لن يستطيع التكيف في بلادنا ولن يدر حليبا عندنا بل قد يصاب بحالة اكتئاب بقرية وتتغير طباعه، وقد يدمن هو الآخر على الزطلة والزمبريطو ويفكر في الحرة والانتحار وقطع الطريق العمومية والاحتجاج على طريقة سكان ديار الشمس وديار العافية .. وقد يحدث أزمة سياسية بين الجزائر وهولندا، وحينها ستطالب هولندا باستعادة جاليتها البقرية من بلادنا.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.