بن غبريت: 80بالمائة من مطالب النقابات تم التكفل بها    مشروع قانون إنشاء صندوق وطني لمساعدة المرأة المطلقة    بوتفليقة يستقبل وزير الخارجية المصري    مسلحان محاصران يستخدمان الأطفال "دروعا بشرية" غرب تونس    لم يعد ممكنا للخنزير أن "يتخفّى" في أغذية وأدوية المسلمين    الأهلي‮ ‬المصري‮ ‬يرفض إعادة مجسم رابطة الأبطال و"الكاف‮" ‬في‮ ‬ورطة‮!!‬    نصاب الزكاة لهذا العام 250. 395 دج    دراء عامين جدد لصناديق الضمان الاجتماعي    المغرب يستبدل تمور الجزائر ب الزطلة !    هل تعرف من هم ال 5 الذين خلقهم الله دون أم ولا أب؟!!    ويبقى الرّبيع تونسيا    مكتب شؤون حجاج الجزائر بالمدينة المنورة: موسم الحج جرى في ظروف جيدة    7000 ضحية ألغام يستفيدون من المعاشات    فرنسا تشيد بدور الجزائر في المفاوضات بين الماليين    ضرورة تطوير "ثقافة البورصة" في الجزائر (مرقي)    مطالب سلك الحماية المدنية تمت معالجتها (بلعيز)    البرلمان الليبي يخفض الميزانية 20%    محاولة تجاوز تأخر أشغال ترميم قلعة بني حماد رغم العراقيل (وزيرة)    مختصو النظارات الطبية يدعون إلى إضفاء الاحترافية على المهنة بالجزائر    رونالدو مستغرب من برمجة الكلاسيكو يوم السبت    23 جريحا باصطدام حافلة بشاحنة بغليزان    الفكاهيون يمتعون الجمهور بتلمسان    وفاة كبير سدنة بيت الله الحرام    لوح: نسبة الأحكام القضائية المنفذة في المواد الاجتماعية والإدارية فاقت 96 بالمائة لحد الآن    سانتياغو برنابيو .. الملعب الملائم لبرشلونة في العقد الأخير    بنزيما: نحن جاهزون للفوز على البرشا    قرين: تخصيص أزيد من 950 مليون دج لإنجاز 5 مراكز تلفزيونية جنوب الوطن    ميسي لن يحتفل في سانتياغو بيرنابيو    فضاءات ترفيهية الصيف القادم على مستوى واد الحراش    وزير الخارجية المصري يصل الجزائر حاملا رسالة من "السيسي" إلى "بوتفليقة"    بعليز: غرداية استعادت هدوءها واستقرارها    تفكيك شبكة للمتاجرة بالأسلحة بالمسيلة    بن شيخة واثق من رفع التحدي مع كلباء الإماراتي    تنظيم "داعش" يتقدم في عين العرب    مشاركة منتظرة ل20 ولاية في المعرض الوطني الثاني للحلي التقليدي بباتنة    متحدث باسم نتنياهو: حركة فتح إرهابية    ترتيب الفيفا (أكتوبر)    شركة تبغ تمنع موظفيها من التدخين !    553 قتيلاً في ضربات التحالف بسوريا    10 آلاف حالة اشتباه بفيروس الإيبولا    هاربر:لن تخيفنا الهجمات الأخيرة في أوتاوا    "ملحمة الجزائر", عرض مسرحي عشية الاحتفال بالذكرى الستين لاندلاع الثورة الجزائرية    القانون المتعلق بالإشهار سيكون حاضرا في أوائل جانفي    منظمة الصحة العالمية : 4877 حالة وفاة بايبولا والمصابون يقتربون من عشرة آلاف    اعتقال رجل بعد تسلقه سياج البيت الأبيض    ملتقى حول الصورة والثورة التحريرية    كلّ عام وأنتم بخير    غول يدعو إلى إنشاء شركات مختلطة جزائرية-برتغالية    لجنة الخبّازين تناقش أسعار الفرينة بالجنوب قريبا    هكذا حاولت أوراسكوم رشوة مسؤولين في الأمن    موبيليس تهنّئ الصحفيين    موروث الجلفة يحل ضيفا على سيدي بلعباس    مزود علي (مساعد المدرب):الهدفالمسطر لن يتغير    بلقاسم حجاج يكشف من متحف السينما بوهران    يضاعف إنتاج الحليب و يؤمّن الغذاء للأبقار    30 مؤسسة تونسية تستكشف واقع الاستثمار بعاصمة الغرب الجزائري    حديث نبوي شريف    إقبال لافت للمواطنين بسطيف على التلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الإدريسية في الصّدارة ... ثانوية " الشهيد جلول زاغز" الأولى ولائيا (الجزء 1)
في ظل عدم وجود قاعة اعلام آلي و تجهيزات المخابر و نقص العمال المهنيين

شعورا منها بواجب مشاركة مدينة الإدريسية فرحتها بتَسَيُّدِها عرش النتائج في مختلف الامتحانات التربوية و رغبة في نقل تجارب النجاح في ثانوية"جلول زاغز" و متوسطة "قوادري بوبكر" و ابتدائية "زعيتري أبوبكر"، قامت "الجلفة إنفو" بزيارة الى مدينة الإدريسية "زنينة" التي تبعد عن عاصمة الولاية ب 100 كلم ... هذه المدينة التي ليس غريبا عليها أن تصنع تقاليدا في النجاح لسبب بسيط ... أقدم مدرسة في منطقة الهضاب العليا "راؤول بوني 1858" توجد بمدينة "زنينة" الضاربة في جذور التاريخ ب 10 قرون من الزمان، فكانت "زنينة" في الماضي منارة علمية احتضنت طلاب العلم من الحواضر التي جاورتها كالأغواط و قصر الشلالة وتيهرت وغيرها. و هاهي اليوم تتصدّر النتائج على كل الأصعدة ... و بالإمكانيات المتاحة.
ثانوية الشهيد "جلول زاغز"... الانضباط هو السرّ "الذي يُفشى" لأنّ نسبة الغيابات ضئيلة جدا
عندما سألنا السيد "شرفاوي عيسى"، مستشار التربية بثانوية الشهيد "جلول زاغز"، عن السّر في تصدر ثانويته لنتائج الباكالوريا بنسة 65.32 بالمائة، كان ردّه في كلمتين "تضامن الطاقمين التربوي و الإداري، و الانضباط و الصرامة في تمدرس التلاميذ". و بخصوص الانضباط قال السيد شرفاوي "رغم أن ثانويتنا حديثة التدشين (موسم 2009/2010)، الا أننا آلينا على أنفسنا العمل بروح الجماعة و جعلنا ديدننا التلميذ باعتباره محور العملية التربوية. فَكُنّا مجنّدين جميعا من أجل خدمة التلميذ. و بالموازاة مع ذلك خلقنا تقاليدا في الانضباط داخل الثانوية فكان ان استجاب التلاميذ بطريقة آلية للقانون الداخلي للمؤسسة فكانت نسبة الغيابات خلال الموسم الدراسي لا تتجاوز معدّل 1%0 في أغلب شهور السنة".و ذكّر السيّد شرفاوي بالنتائج التي حققتها الثانوية منذ افتتاحها موسم 2009/2010 أين حققت المرتبة الرابعة موسم 2010/2011 ثم المرتبة 16 في موسم 2011/2012 و بعدها المرتبة الأولى ولائيا هذا الموسم.
"تكفّلنا بجميع الأفواج التربوية و ضمنّا استقرار الطاقم المؤطّر"
و بالعودة الى الدخول المدرسي لموسم 2012/2013 و التحضيرات التي جرت على مستوى الثانوية، قال السيد شرفاوي " في الاجتماع الذي جمع طاقم المؤسسة قبيل دخول التلاميذ، ركّزنا على ضرورة التكفّل التام بجميع الأفواج التربوية مع التركيز على الأقسام النهائية باعتبارهم مقبلين على امتحان يتوّج مرحلة كاملة من حياتهم. وفي هذا الصدد، كان لمؤسستنا الحظ في أنها وفّرت طاقما تربويا كفؤا و في الاختصاص. حتى بالنسبة لتلاميذ السنة أولى ثانوي لهذا الموسم الذي شهد انتقال كوكبتين في اطار الإصلاح، حيث جرى تمدرسهم بصفة عادية". و أضاف محدّثنا قائلا "يجب الإشارة هنا الى الجهد الذي بذله الأساتذة بإخلاص حيث أن بعضا منهم كان مسجلا بصفته مضربا اثر الاحتجاجات و لكنهم آثروا التدريس على الإضراب" و نتيجة لاجتهاد طاقم الثانوية - يقول مستشار التربية- "لم نسجل تعثرا في سير البرنامج الدراسي لجميع الأفواج الدراسية"
المخابر دون تجهيزات و قاعة الإعلام الآلي بلا أجهزة كمبيوتر و نقص في العمال المهنيين
و بخصوص تجهيز المكتبة، أشار مقتصد الثانوية، السيّد "بن بوزيد سعد"، الى أن مصالحه اقتنت الكتب و المراجع اللازمة للمذاكرة من خلال التنسيق مع الأساتذة الذين اقترحوا العناوين الضرورية لكل مادة. أما فيما يتعلّق بالمخابر، فقد أشار ذات المتحدث الى انعدام المخابر من كل التجهيزات و المستلزمات الخاصة بالعمل التطبيقي في مادتي العلوم الطبيعية و الفيزياء. حيث اجتهد أساتذة المادتين في تعويض ذلك النقص باستعمال جهاز العرض "داتاشو". كما أفاد ذات المسؤول، أن الثانوية مازالت بانتظار تجهيز قاعة الإعلام الآلي بأجهزة الكمبيوتر من أجل الجانب التطبيقي في دروس الإعلام الآلي.
في سياق مواز، أكّد مقتصد الثانوية أن المؤسسة تعاني من نقص في عدد العمّال المهنيّين خصوصا و أنه سيتم احالة عاملين مهنيين على التقاعد في وجود 18 قسم و06 مخابر و مطعم و باقي أجزاء المؤسسة التي تحتاج الى عدد كاف من العمال.
شعبة المحاسبة ... ثانوية "جلول زاغز" شرّفت الولاية وطنيّا
ثانوية الشهيد "جلول زاغز" صنعت الاستثناء أيضا بتحقيقها أحسن نسبة نجاح في شعبة تسيير و اقتصاد على المستوى الولائي و التي تقدّر ب 79.13% حيث نجح في شهادة الباكالوريا شعبة تسيير و اقتصاد 19 طالبا من بين 24 طالب. و لم تكتف ذات الثانوية بهذه النتائج فحسب، بل و تفوّق طلبتها في التصفيات الولائية و الجهوية (غرداية) و الوطنية (الجزائر العاصمة) في المسابقة الوطنية لمادة المحاسبة شهر ماي الفارط أين مثّل الطالب "زعيتري يحيى" ولاية الجلفة.
الطالب "عرارم عطية" ... صاحب أحسن معدل على مستوى الثانوية و الدائرة
من جهته، عبر الطالب "عرارم عطية" صاحب أحسن معدّل بالثانوية (15.64 شعبة علوم تجريبية) عن امتنانه لكافة طاقم المؤسسة حيث قال "الفضل لله أولا ثم لطاقم المؤسسة التي وفّرت لنا كل شيء منذ أن ولجت أقدامنا باب الثانوية. و نجاحي هو ثمرة عمل متواصل من طرف أساتذتنا طيلة 03 سنوات. و رغم وجود دروس الدعم، الا أن الأساتذة كانوا يقومون بالواجب على أكمل وجه داخل الأقسام".
السلطات المحلية بالإدريسية ... لا مبالاة بما حققته المؤسسات التربوية
سجل جميع من تحدثت اليهم "الجلفة إنفو" أسفهم على اللامبالاة التي طبعت تعامل السلطات المحلية لبلدية الإدريسية مع المؤسسات التربوية التي شرفت مدينة "زنينة" ولائيا و وطنيا. ورغم أن الإدريسية قد احتلت الصدارة في نتائج الباكالوريا و شهادة التعليم المتوسط و كذلك الإبتدائي من خلال نسبة 100% التي حققتها ابتدائية زعيتري أبوبكر.
عائلة "زعيتري" تضرب بقوّة في مختلف النتائج ...و"الجلفة إنفو" تفكك ألغاز التفوق !!
لاحظت "الجلفة إنفو" تكرّر لقب "زعيتري" في نتائج الباكالوريا في مختلف الشعب وبنتائج جيدة و نفس الأمر في نتائج شهادة التعليم المتوسط و الابتدائي. وهو ما ولّد الفضول لدينا فسألنا الأساتذة عن السر في ذلك. و كانت الإجابة أن هذه العائلة معروفة باجتهاد أبنائها في مختلف المستويات و لا أدلّ على ذلك من الملحمة التي يصنعها كل سنة الأستاذ "زعيتري ربيح" في مادة الرياضيات بمتوسطة " الشهيد قوادري بوبكر" وهذا من خلال تحصله في مادة الرياضيات على نسبتي نجاح 70% و 94% في موسمي 2013 و 2012 على التوالي. علما أن هذا الأستاذ الشاب يدرّس مادة الرياضيات بجامعة "زيان عاشور" بالجلفة بكلية العلوم و التكنولوجيا كأستاذ متعاقد. وفي دردشة مع زملائه الأساتذة و حضور "الجلفة إنفو" صرح الأستاذ زعيتري بأنه سيبقى سندا لتلاميذ مرحلة المتوسّط بمسقط رأسه في حال التحاقه بالجامعة بعد تحصله على شهادة الماجستير من جامعة سيدي بلعباس ... وهو الموقف الذي فهمنا منه أن سر تفوق عائلة زعيتري يعود الى الوفاء لقضية اسمها "التعليم" ...
أما السر الآخر في نجاح عائلة زعيتري بالإدريسية فيكمن في أنه لا شيء يثنيها عن النجاح كما حصل مع التلميذ زعيتري عمر. هذا الأخير و رغم نجاحه في شهادة التعليم المتوسط الا أن الظلم قد حاق به في نتائجه ... اذ تحصّل على علامة 01 في مادة التربية البدنية رغم أنه تلميذ مجتهد في أغلب المواد حسب كشف نقاطه.
كشف نقاط المترشح التلميذ زعيتري عمر المتحصل على علامة 01 من 20 في مادة التربية البدنية و الرياضية!!
../.. يتبع


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.