الأزمة متواصلة ولجان الدراسة والتوزيع موضوع غضب المقصين    جلاّب يعرض مشروع قانون المالية 2015    تسهيلات جديدة للمستثمرين في مجال تصنيع السكن    سلاّل يتابع تطوّرات ملف انضمام الجزائر إلى منظّمة التجارة    جعل بيان أول نوفمبر مرجعية لتحصين الأجيال القادمة    ابن عم القذافي مستعد للمشاركة في حوار الفرقاء    غول يدعو بلشبونة الى انشاء شركات مختلطة جزائرية-برتغالية    معسكر :شاحنة تدهس طفلا بتيغنيف    الكشف المبكر عن سرطان الثدي يبعد الخطر    عائلات انتظرت الترحيل لسنوات.. مأواها الشارع    حاويات آلية أرضية لحماية المحيط    لعمامرة : ضرورة تعزيز الثقة بين الأطراف المالية    أمين نايت جودي، خبير في الاتصال ل«البلاد" :"الانفتاح على السمعي البصري سيحصّن الثقافة الوطنية"    المقتصدون‮ ‬يواصلون إضرابهم ويتوعدون بن‮ ‬غبريط بالتصعيد    ناقشا العمل على توسيع علاقات التعاون العسكري    إطلاق أولى برامج إذاعة الأمن الوطني    معرض للصور في العاصمة حول نزع الألغام    خصائص الأشهر الحرم    فاستقم كما أمرت    70 ٪ من الجزائريين استغنوا عن طبيب العائلة    آثار رومانية توقف جزئيا مشروع المكتبة الحضرية بقسنطينة    الفكاهي محمد خساني للنصر    وفاء لما قدمه صاحب رواية "ريح الجنوب"    لاناب تشارك ب 30 إصدارا جديدا    عنتر يحي قد يكون مفاجأة حناشي في شبيبة القبائل    مباراة روما وبايرن ميونيخ تكسب الملايين    مصر وغانا الأقرب لتعويض المغرب    هذه استراتيجية دردوري للنهوض بالاتصالات في الجزائر    في أول لقاء تاريخي بين حزبي المعارضة والسلطة.. سعداني يؤكد: رؤى الأفافاس والأفلان.. متقاربة    تهمي يشيد بدور الإعلاميين    داعش يستهدف عناصر الجيش الحر داخل تركيا    أُمّ تقتل رضيعتها خنقا في سيدي عمار!    ملك الأردن: هناك حرب أهلية داخل الإسلام    42 منصبا لتغطية عجز التأطير شبه الطبي بالبيض    عزلت بجناح خاص بمستشفى الجلفة: اشتباه إصابة امرأة بفيروس إيبولا ومديرية الصحة ترسل عينة دمها لمعهد باستور    ''أوريدو'' يؤكد التزامه تجاه الإعلام الوطني    وهران تتدعم ب 20 سوق مغطاة    ''أكواباش 2020'' يعيد الاعتبار لدور الصيد التقليدي    تفكيك شبكة دولية لترويج المخدرات: حجز ما يقارب 3 أطنان من المخدرات وتوقيف 11 شخص    مفتي السعودية: "تويتر" مصدر ل"الاكاذيب والاباطيل"    جبور: أنا لست خروفا في منتخب محاربي الصحراء !    ريدناب: "تاعربت هو أسوأ لاعب دربته في حياتي"    روحاني تعهد بالوقوف الى جانب العراق ضد "داعش"    وصول 20 طنا من الأدوات المدرسية مساعدة جزائرية إلى أطفال غزة    كونيتراو خارج حسابات الريال أمام ليفربول    أراضي الصحراء الغربية المحتلة ملوثة بأكثر من 5 ملايين لغما مضادا للأفراد (سفير)    غوركوف يستدعي فرحات وقراوي لتربص المحليين ويسرح نقاش والعرفي    رسومات بالأقلام بجودة كاميرا عالية الدقة ... شاهد الفديوهات    بريطانيا ترسل طائرات استطلاعية لرصد داعش في سوريا    تلمسان:أوزبكي وإيراني يفوزان بجائزتي المهرجان الدولي السابع للمنمنمات والزخرفة    في جريمة جديدة "داعش" يقتل امرأة سورية رجما بتهمة الزنا ..    هذه أهداف مشروع قانون التأمينات    سلال: الجزائر كانت مستهدفة بعد سوريا والجيش هو الجدار الحامي    بدء وصول إمدادات للدول الأكثر تضررا من فيروس إيبولا    نحو استحداث شركة لتوزيع المركبات المصنعة في إطار الشراكة الجزائرية-الإمارتية    مخطط ترميم المدينة القديمة و منصورة و ندرومة    هل تعلم ما معنى كلمة جزاك الله خيرا؟    انطلاق الملتقى الوطني للتراث الأدبي الجزائري بجامعة وهران    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الإدريسية في الصّدارة ... ثانوية " الشهيد جلول زاغز" الأولى ولائيا (الجزء 1)
في ظل عدم وجود قاعة اعلام آلي و تجهيزات المخابر و نقص العمال المهنيين

شعورا منها بواجب مشاركة مدينة الإدريسية فرحتها بتَسَيُّدِها عرش النتائج في مختلف الامتحانات التربوية و رغبة في نقل تجارب النجاح في ثانوية"جلول زاغز" و متوسطة "قوادري بوبكر" و ابتدائية "زعيتري أبوبكر"، قامت "الجلفة إنفو" بزيارة الى مدينة الإدريسية "زنينة" التي تبعد عن عاصمة الولاية ب 100 كلم ... هذه المدينة التي ليس غريبا عليها أن تصنع تقاليدا في النجاح لسبب بسيط ... أقدم مدرسة في منطقة الهضاب العليا "راؤول بوني 1858" توجد بمدينة "زنينة" الضاربة في جذور التاريخ ب 10 قرون من الزمان، فكانت "زنينة" في الماضي منارة علمية احتضنت طلاب العلم من الحواضر التي جاورتها كالأغواط و قصر الشلالة وتيهرت وغيرها. و هاهي اليوم تتصدّر النتائج على كل الأصعدة ... و بالإمكانيات المتاحة.
ثانوية الشهيد "جلول زاغز"... الانضباط هو السرّ "الذي يُفشى" لأنّ نسبة الغيابات ضئيلة جدا
عندما سألنا السيد "شرفاوي عيسى"، مستشار التربية بثانوية الشهيد "جلول زاغز"، عن السّر في تصدر ثانويته لنتائج الباكالوريا بنسة 65.32 بالمائة، كان ردّه في كلمتين "تضامن الطاقمين التربوي و الإداري، و الانضباط و الصرامة في تمدرس التلاميذ". و بخصوص الانضباط قال السيد شرفاوي "رغم أن ثانويتنا حديثة التدشين (موسم 2009/2010)، الا أننا آلينا على أنفسنا العمل بروح الجماعة و جعلنا ديدننا التلميذ باعتباره محور العملية التربوية. فَكُنّا مجنّدين جميعا من أجل خدمة التلميذ. و بالموازاة مع ذلك خلقنا تقاليدا في الانضباط داخل الثانوية فكان ان استجاب التلاميذ بطريقة آلية للقانون الداخلي للمؤسسة فكانت نسبة الغيابات خلال الموسم الدراسي لا تتجاوز معدّل 1%0 في أغلب شهور السنة".و ذكّر السيّد شرفاوي بالنتائج التي حققتها الثانوية منذ افتتاحها موسم 2009/2010 أين حققت المرتبة الرابعة موسم 2010/2011 ثم المرتبة 16 في موسم 2011/2012 و بعدها المرتبة الأولى ولائيا هذا الموسم.
"تكفّلنا بجميع الأفواج التربوية و ضمنّا استقرار الطاقم المؤطّر"
و بالعودة الى الدخول المدرسي لموسم 2012/2013 و التحضيرات التي جرت على مستوى الثانوية، قال السيد شرفاوي " في الاجتماع الذي جمع طاقم المؤسسة قبيل دخول التلاميذ، ركّزنا على ضرورة التكفّل التام بجميع الأفواج التربوية مع التركيز على الأقسام النهائية باعتبارهم مقبلين على امتحان يتوّج مرحلة كاملة من حياتهم. وفي هذا الصدد، كان لمؤسستنا الحظ في أنها وفّرت طاقما تربويا كفؤا و في الاختصاص. حتى بالنسبة لتلاميذ السنة أولى ثانوي لهذا الموسم الذي شهد انتقال كوكبتين في اطار الإصلاح، حيث جرى تمدرسهم بصفة عادية". و أضاف محدّثنا قائلا "يجب الإشارة هنا الى الجهد الذي بذله الأساتذة بإخلاص حيث أن بعضا منهم كان مسجلا بصفته مضربا اثر الاحتجاجات و لكنهم آثروا التدريس على الإضراب" و نتيجة لاجتهاد طاقم الثانوية - يقول مستشار التربية- "لم نسجل تعثرا في سير البرنامج الدراسي لجميع الأفواج الدراسية"
المخابر دون تجهيزات و قاعة الإعلام الآلي بلا أجهزة كمبيوتر و نقص في العمال المهنيين
و بخصوص تجهيز المكتبة، أشار مقتصد الثانوية، السيّد "بن بوزيد سعد"، الى أن مصالحه اقتنت الكتب و المراجع اللازمة للمذاكرة من خلال التنسيق مع الأساتذة الذين اقترحوا العناوين الضرورية لكل مادة. أما فيما يتعلّق بالمخابر، فقد أشار ذات المتحدث الى انعدام المخابر من كل التجهيزات و المستلزمات الخاصة بالعمل التطبيقي في مادتي العلوم الطبيعية و الفيزياء. حيث اجتهد أساتذة المادتين في تعويض ذلك النقص باستعمال جهاز العرض "داتاشو". كما أفاد ذات المسؤول، أن الثانوية مازالت بانتظار تجهيز قاعة الإعلام الآلي بأجهزة الكمبيوتر من أجل الجانب التطبيقي في دروس الإعلام الآلي.
في سياق مواز، أكّد مقتصد الثانوية أن المؤسسة تعاني من نقص في عدد العمّال المهنيّين خصوصا و أنه سيتم احالة عاملين مهنيين على التقاعد في وجود 18 قسم و06 مخابر و مطعم و باقي أجزاء المؤسسة التي تحتاج الى عدد كاف من العمال.
شعبة المحاسبة ... ثانوية "جلول زاغز" شرّفت الولاية وطنيّا
ثانوية الشهيد "جلول زاغز" صنعت الاستثناء أيضا بتحقيقها أحسن نسبة نجاح في شعبة تسيير و اقتصاد على المستوى الولائي و التي تقدّر ب 79.13% حيث نجح في شهادة الباكالوريا شعبة تسيير و اقتصاد 19 طالبا من بين 24 طالب. و لم تكتف ذات الثانوية بهذه النتائج فحسب، بل و تفوّق طلبتها في التصفيات الولائية و الجهوية (غرداية) و الوطنية (الجزائر العاصمة) في المسابقة الوطنية لمادة المحاسبة شهر ماي الفارط أين مثّل الطالب "زعيتري يحيى" ولاية الجلفة.
الطالب "عرارم عطية" ... صاحب أحسن معدل على مستوى الثانوية و الدائرة
من جهته، عبر الطالب "عرارم عطية" صاحب أحسن معدّل بالثانوية (15.64 شعبة علوم تجريبية) عن امتنانه لكافة طاقم المؤسسة حيث قال "الفضل لله أولا ثم لطاقم المؤسسة التي وفّرت لنا كل شيء منذ أن ولجت أقدامنا باب الثانوية. و نجاحي هو ثمرة عمل متواصل من طرف أساتذتنا طيلة 03 سنوات. و رغم وجود دروس الدعم، الا أن الأساتذة كانوا يقومون بالواجب على أكمل وجه داخل الأقسام".
السلطات المحلية بالإدريسية ... لا مبالاة بما حققته المؤسسات التربوية
سجل جميع من تحدثت اليهم "الجلفة إنفو" أسفهم على اللامبالاة التي طبعت تعامل السلطات المحلية لبلدية الإدريسية مع المؤسسات التربوية التي شرفت مدينة "زنينة" ولائيا و وطنيا. ورغم أن الإدريسية قد احتلت الصدارة في نتائج الباكالوريا و شهادة التعليم المتوسط و كذلك الإبتدائي من خلال نسبة 100% التي حققتها ابتدائية زعيتري أبوبكر.
عائلة "زعيتري" تضرب بقوّة في مختلف النتائج ...و"الجلفة إنفو" تفكك ألغاز التفوق !!
لاحظت "الجلفة إنفو" تكرّر لقب "زعيتري" في نتائج الباكالوريا في مختلف الشعب وبنتائج جيدة و نفس الأمر في نتائج شهادة التعليم المتوسط و الابتدائي. وهو ما ولّد الفضول لدينا فسألنا الأساتذة عن السر في ذلك. و كانت الإجابة أن هذه العائلة معروفة باجتهاد أبنائها في مختلف المستويات و لا أدلّ على ذلك من الملحمة التي يصنعها كل سنة الأستاذ "زعيتري ربيح" في مادة الرياضيات بمتوسطة " الشهيد قوادري بوبكر" وهذا من خلال تحصله في مادة الرياضيات على نسبتي نجاح 70% و 94% في موسمي 2013 و 2012 على التوالي. علما أن هذا الأستاذ الشاب يدرّس مادة الرياضيات بجامعة "زيان عاشور" بالجلفة بكلية العلوم و التكنولوجيا كأستاذ متعاقد. وفي دردشة مع زملائه الأساتذة و حضور "الجلفة إنفو" صرح الأستاذ زعيتري بأنه سيبقى سندا لتلاميذ مرحلة المتوسّط بمسقط رأسه في حال التحاقه بالجامعة بعد تحصله على شهادة الماجستير من جامعة سيدي بلعباس ... وهو الموقف الذي فهمنا منه أن سر تفوق عائلة زعيتري يعود الى الوفاء لقضية اسمها "التعليم" ...
أما السر الآخر في نجاح عائلة زعيتري بالإدريسية فيكمن في أنه لا شيء يثنيها عن النجاح كما حصل مع التلميذ زعيتري عمر. هذا الأخير و رغم نجاحه في شهادة التعليم المتوسط الا أن الظلم قد حاق به في نتائجه ... اذ تحصّل على علامة 01 في مادة التربية البدنية رغم أنه تلميذ مجتهد في أغلب المواد حسب كشف نقاطه.
كشف نقاط المترشح التلميذ زعيتري عمر المتحصل على علامة 01 من 20 في مادة التربية البدنية و الرياضية!!
../.. يتبع


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.