استعدادا للانتخابات المحلية : إجراء عملية القرعة يوم الخميس المقبل    سي عفيف و سفير موريتانيا بالجزائر يثمنان العلاقات المتميزة بين البلدين    خدمة الكترونية جديدة للناخبين للتعرف على المكاتب المسجلين فيها    مدير عام «كاسنوس» يؤكد على الصحة المالية للصندوق    كركوك.. حقول باي حسن وئافانا النفطية تحت سلطة الحكومة العراقية    بلقروي يكشف مدى خطورة إصابته ويشكر "التوانسة" على دعمه    الإنتر يهزم الميلان في داربي الغضب    عودته إلى الملاعب كانت موفقة    ثمانية فرق ترفع شعار الفوز الثالث    «الخضر» الأضعف والأسوأ والأقل شأنا كرويا قاريا وعربيا    القمة في حملاوي والإثارة في وهران    ماجر المدرب رقم 41 في تاريخ «الخضر»    سيارة «مجنونة» تدهس 6 أشخاص 3 منهم لقوا حتفهم في عين المكان    انطلاق فعاليات الأسبوع التوعوي التحسيسي من أخطار الفيضانات    أوريدُ يُكافئ الامتياز الإعلامي الجزائري    جامعة باجي مختار تستقبل « الأسبوع السابع عشر للغة الإيطاليّة»    اختتام الدورة التكوينية ل "الدراما والاقتباس والكتابة"        رئيس عمادة الأطباء يدق جرس الإنذار حول قطاع الصحة    هذه هي الشروط الجديدة للعطل المرضية    وزير الفلاحة يتحدث عن وشك وصول الجزائر إلى الاكتفاء الذاتي في مجال المنتجات الفلاحية!    ضمّت سبعة أعضاء من جامعيين ومثقفين    في مهرجان لندن السينمائي    إغراق الجزائريين في نهر السين بدأ سنة 1956    الرباع أيمن طويري:    زعيم كتالونيا يطلب اجتماعا مع رئيس وزراء إسبانيا    في هجوم على حاجزين للجيش    ينظم نهاية الشهر الجاري بدبي    يتوقع بأن يصبح أصغر زعيم سياسي في العالم    وزير الطاقة مصطفى قيطوني يكشف: الانتهاء من صيغ تعديل قانون المحروقات في جوان    لتجسيد عملية التلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية    وزير المالية عبد الرحمان راوية يكشف:    بعد أن تولى المنصب بالنيابة منذ ماي الماضي    سيعرض قريبا على البرلمان    في إطار سلسلة اللقاءات التي تجريها الوزارة مع الشركاء الاجتماعيين    الشرطة الجزائرية قدوة العرب وإفريقيا    البرلمان التركي يشيد بتجربة الجزائر    بعد التجربة الناجحة التي حققتها الجزائر    توقيف مهربين وتجار مخدرات و30 مهاجرا غير شرعي    مشاورات بين كعوان وسفير بلجيكا حول ملتقى عن حرب التحرير الجزائرية    كوهلر في مهمة «حلحلة» نزاع الصحراء الغربية    استعراض إمكانيات إنعاش العلاقات الثنائية    استئناف نقل الفوسفات من منجم جبل العنق نحو ميناء عنابة    صلاة الضحى    من هو الصحابي الذي قضى نحبه ولازال يمشي على الأرض؟!    شرطة غرداية تساهم في إنقاذ ثلاثة مرضى    بريد الجزائر يشجع الإنتاج الوطني للخضر والفواكه    أمن سكيكدة يوقف مروّجين خطيرين للمخدرات    مائة مؤسسة تقترح حلولا مبتكرة    دورة تكوينية لمكافحة البعوض النمر    عهدات تشابهت.. وعود لم توف والمواطن الحلقة الأضعف    تقديم العرض «بروفا» أمام الصحافة    المطالبة بفتح مصلحة الإنعاش بمستشفى أوقاس    الصبر طريق لعلاج المشاكل    عمليات تنظيف عاصمة الأوراس متواصلة    بومرداس تكرّم المجاهد علي هارون    تعليق حول بيان رئيس جمعية العلماء المسلمين الجزائريين    الجيران..ليسوا أربعين!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ارتفاع نسبة البطالة إلى أكثر من 12٪ في أفريل
نشر في الشعب يوم 12 - 08 - 2017

قدرت نسبة البطالة بالجزائر خلال شهر أفريل 2017 ب12.3٪ مقابل 10.5٪ في سبتمبر 2016، حسبما علم لدى الديوان الوطني للإحصائيات.
وفقا لأرقام الديوان فإن اليد العاملة النشيطة بلغت 12,277 مليون شخص مقابل 12,117 في سبتمبر 2016 ما يمثل زيادة إيجابية قدرت ب160.000 شخص ما يمثل ارتفاع ب 1,3٪.
ويعود هذا الارتفاع أساسا إلى الزيادة في حجم اليد العاملة الباحثة عن العمل خلال الفترة المذكورة.
للإشارة فان اليد العاملة النشيطة تمثل مجموع الأشخاص الذين بلغوا سن العمل والمتوفرين في سوق الشغل سواء كانوا حائزين على عمل أو متواجدين في حالة بطالة.
وتمثل النساء نسبة 20,6٪ من اليد العاملة النشيطة أي ما يعادل 2,524 مليون خلال أفريل الفارط .
أما بالنسبة لعدد السكان المشتغلين (الأشخاص الذين يحوزون على عمل) فإنه قدر ب 10,769 مليون في أفريل 2017 مقابل 10,845 شخص في سبتمبر من العام الماضي وهو ما يمثل انخفاضا سلبيا ب76.000 شخص.
وبلغ عدد السكان البطالين 1,508 مليون شخص أي ما يمثل نسبة بطالة قدرت ب 12,3٪ على المستوى الوطني مسجلة بذلك ارتفاعا ب 1,8 نقطة مقارنة بشهر سبتمبر 2016.
وحسب الديوان الوطني للإحصائيات يسجل تباين على مستوى الجنس والسن والمستوى التعليمي وكذا الشهادة المتحصل عليها.
وبلغت نسبة البطالة في أوساط الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و24 سنة 29,7٪.
كما يلاحظ من خلال بيانات الديوان أن الارتفاع المسجل في نسبة البطالة مس الأشخاص دون مؤهلات وكذا ذوي الشهادات المتخرجين من التكوين المهني.
وارتفعت نسبة البطالة لدى الأشخاص الذين لا يملكون مؤهلات مهنية لتصل إلى 10,1٪ في أفريل 2017 مقابل 7,7٪ في سبتمبر 2016 بينما قفزت النسبة لدى ذوي الشهادات من خريجي التكوين المهني من 13٪ إلى 14,8 في المائة خلال فترتي المقارنة.
بالمقابل انخفضت نسبة البطالة لدى حاملي الشهادات الجامعية بشكل طفيف حيث انتقلت من 17,7٪ في سبتمبر 2016 إلى 17,6٪ في 2017 ما يمثل انخفاضا ب 0,1 نقطة.
أزيد من 52٪ من البطالين بدون أي شهادة
وفيما يخص توزيع البطالين حسب الشهادة المتحصل عليها فانه تم تسجيل 787.000 بطال لا يملكون أي شهادة وهو ما يمثل أكثر من نصف مجموع عدد البطالين (52,2٪).
ويمثل ذوي الشهادات من خريجي التكوين المهني 24,1٪ من البطالين في حين أن حاملي الشهادات الجامعية يمثلون 23,7٪ ممن لا يحوزون على عمل.
ومن جهة أخرى يلاحظ أن انخفاض حجم التشغيل بين سبتمبر 2016 وأفريل 2017 مس قطاع البناء والأشغال العمومية ما يمثل تراجعا سلبيا قدره 91.000 شخص إلى جانب قطاع التجارة والخدمات والإدارة العمومية (انخفاض سلبي ب84.000 شخص).
وبالمقابل تم تسجيل ارتفاع إيجابي في قطاع الفلاحة (63.000) والصناعة (36.000) مقارنة بما سجل في سبتمبر 2016.
ومن جهة أخرى كشفت أرقام الديوان الوطني للإحصائيات أن ستة (6) بطالين من متوسط عشرة (10) هم من العاطلين عن العمل لمدة طويلة أي ما يمثل 62,2٪ يبحثون عن عمل منذ سنة أو أكثر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.