الرئيس بوتفليقة يتلقى برقية تهنئة من ملك اسبانيا بمناسبة 5 جويلية ...    وزارة الخارجية ترد على تقرير كتابة الدولة الأمريكية حول حقوق الانسان في 2014    بن غبريط تعترف بوجود بعض المشاكل في تصحيح البكالوريا    انطلاق التسجيلات الجامعية فور الإعلان عن نتائج البكالوريا    الغازي: أكثر من 40 ألف صيني يملكون رخصة عمل في الجزائر    ظلت ملفاتهم عالقة منذ شهرين    عمال الميدان بالترمواي يواصلون إضرابهم لليوم الثالث    الخارجية الجزائرية: "تقاريركم عن حقوق الإنسان في الجزائر مغلوطة ومغرضة .."    الزمالك يكتسح الإسماعيلي بثلاثية ويقترب من حصد بطولة الدوري المصري    دي خيا في الريال ب 25 مليون أورو أو مجانا في 2016    ميسي يشكر الجماهير التي ساندت المنتخب الأرجنتيني    هل نشهد قريبا موت الرواية العربية..    "ثورة الإنسان الآلي" يقترح شيئا من كوميديا الخيال العلمي    بعد 3 سنوات من الغياب    نجم في الذاكرة    مائدة بمسجد الأزهر لسيدي بلعباس    الحملات التطوعية بسعيدة    انطلاق فعاليات صالون التسلية والترفيه « ميقالند » بمركز الإتفاقيات بوهران    حجز حوالي 14 ألف قرص مهلوس بوهران    أزيد من 27 مليون دج قيمة السلع غير المفوترة بالعاصمة    مساجد و زوايا عتيقة    الممثل " محمد عجايمي"    الإعجاز العلمي    رمضان محطة لتغيير الذات    شمائل رسالة خاتم الأمة    الحكومة تقرر التقشف في شرائط فحص نسبة السكر في الدم    فيدرالية مرضى السكري ترفض تسقيف شرائط الفحص الذاتي    الأفارقة غير معنيين بمطاعم الرحمة    "لا" .. كلمة بسيطة قيلت يوم أمس الأحد ولكن تأثيرها هبوط أسعار النفط وقيمة اليورو والأسهم    برنامج متنوع في ليالي رمضان ببسكرة    أم البواقي: اصطدام دراجتين ناريتين يخلّف إصابة 3 شبان بجروح بسوق نعمان    الوصاية تتجاهل الأمر وعمال الميدان يلوّحون بالتصعيد    "فضائح النصاب القانوني وفوضى في برمجة الجلسات"    حلوى الكروكي    الطاهر بولنوار : الجزائر متخلفة بنكيا لكننا ندعم هذا القرار    14 مليون مصلٍ ومعتمر بالحرم المكي    نقابة الصيادلة تحذّر: ندرة أزيد من 10 أدوية تهدد حياة المرضى    وتعود ذكرى بدر الكبرى    يسألونك :متى يجوز الفطر للمريض ؟    حرب التجويع في اليمن حيث تفشل معارك السلاح    عين تموشنت جمع أكثر من 800 ألف قنطار من الحبوب    قايد صالح ينصّب اللواء حولي قائدا جديدا للقوات البحرية    مقتل 44 شخصا إثر انفجارين في نيجيريا    تسجيلات جامعية: أيام أبواب مفتوحة ابتداءا من يوم الاثنين    هل تقضي "لا" اليونانية على أوروبا الحديثة؟    والي سوسة الجديد يؤدي اليمين بقصر قرطاج    مراقبة نسبة السكر في الدم: تحديد كمية شرائط الفحص لن يمس كل مرضى السكري    "خلل فني" بطائرة يطلق قنبلة على بغداد    تكريم ممثل الجزائر المشارك في المسابقة العالمية لأصغر حافظ للقرآن الكريم بجدة    جنايات القاهرة تكشف أسباب الحكم بإعدام مرسي والإخوان    الفكر المتطرف الذي نشره الإرهاب هو نفسه الذي أساء إلى النبي الكريم    نسبة مشاهدة قناة "البلاد" تضاعفت في أقل من 4 أشهر    أزيد من 27 مليون دج قيمة السلع غير المفوترة المعروضة للبيع بولاية الجزائر خلال شهر يونيو المنصرم    الباخرة "إليروس" ترسو بميناء الجزائر والمدير العام للمؤسسة الوطنية للنقل البحري للمسافرين يرجع التأخير لأسباب إدارية    المتحف المركزي للجيش يحيي الذكرى ال53 لاسترجاع السيادة الوطنية    قسنطينة    غزال نجم فيديو كليب غنائي خادش للحياء !    بفتح 36 ألف منصب شغل السنة الماضية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

ديليس بالوما يقدم "بيونة" في دور "ألجيريا" الفاجرة ببيروت والقاهرة
نشر في الشروق اليومي يوم 01 - 12 - 2007



سقط على مكتب جريدتنا فاكسا لم يبدو للوهلة الأولى غريبا إلا أن ثواني من التصفح كشفت المستور في عقول منظمي عرس الجزائر "العربي" الذي يبدو انه فتح أحضانه هذه السنة لاستقبال أي كان مادام المقياس "الكم" و ما دام "معربا"،بعد نشر الشروق خبر منع عرض "دليس بالوما" الأسبوع الماضي ،و الذي يعرض حاليا –للأسف- في مهرجان السينما الأوروبية الذي تحتضنه لبنان بحضور بيونة.فأي عذر لأقبح ذنب؟.
قال الديوان الوطني للثقافة و الإعلام أن سبب عدم عرض فيلم "دليس بالوما" الأسبوع الماضي في قاعة الموقار هو تزامن البرمجة مع الأسبوع الثقافي السعودي في حين بعث مدير قسم السينما و السمعي البصري عبد الكريم ايت امزيان توضيحا زاد الطين بلة ذلك أن الرسالة أعطت معطيات عن طبيعة إنتاج فيلم "دليس بالوما" لمخرجه نذير مقناش صاحب فيلم "فيفا لالجيري" فهو حسب –الفاكس- إنتاج مشترك بين شركة فرنسية و شركة جزائرية "ليثا ميديا".
استفادت هذه الأخيرة من دعم مالي من دائرة السينما على أساس تقديم نسخة 35 مم و يختم بكل جرأة ""لم يعرض لسبب بسيط هو أن النسخة التي سلمت للدائرة هي نسخة باللغة الفرنسية صالحة للعرض بفرنسا-كل الحوارات باللغة الفرنسية-و لا يعقل أن يعرض فيلم تم تصويره بالجزائر ضمن تظاهرة الجزائر عاصمة الثقافة العربية بلغة غير العربية؟" و نقول لدائرة السينما أيعقل أن تمول "عاصمة الثقافة العربية" فيلما خليعا "تجاريا" نشرت المواقع الفرنسية لقطات منه و سعت إلى ترويج جانب من تصويره و شارك أول أمس في فعاليات الطبعة ال14 من"مهرجان السينما الأوروبية" في لبنان بحضور "السيدة "بيونة و عرضه الشرفي لم يولد بعد في الجزائر؟.
و هل يعقل أن تدعو الثقافة العربية إلى كسر الطابوهات بهذه الطريقة و بتمويل فرنسي؟و هل يعقل أن تدخل فرنسا في انتاجات مشتركة دون أن تضمن أن السيناريو يسيء للإسلام و المسلمين؟ وهل يعقل أن إلغاء العرض لم يكن إلا خوفا من أن يصاب الوفد السعودي بسكتة قلبية لما قد يشاهد من خلاعة؟ سيل من علامات الاستفهام سيجرف هذه الدائرة التي لم تتوقف عن صناعة الكوارث عوض صناعة "السينما"في مناسبة "استثنائية" استفادت من غلاف مالي "ثقيل" وزع –للأسف- على مشاريع اغلبها أجهض قبل انتهاء التصوير"عدا أفلاما تعد على الأصابع".
فصدق لخضر حمينة عندما قال "لن أشارك في مهازل سينمائية بالملايين" فلعبة الكم باءت بالفشل كان بمقدور الدائرة الاعتماد على "الكيف" للنهوض بالفن السابع في الجزائر و السؤال الأخير الذي نطرحه على ايت امزيان "إذا كانت بيروت قد خصصت صالات تجارية لفعاليات مهرجان السينما الأوروبية لوعيها بان الأفلام المغربية و التونسية و الجزائرية في خارطة الإنتاج المشترك في مجملها أفلاما عكس التيار "الجماهيري" ،لماذا تصرون على "قاعة الموقار" في وجود قاعات السينما "التجارية"؟ .
و تجدر الإشارة إلى أن اغلب المشاهد التي صورت في الجزائر كانت في احد مراكز الأعمال بزرالدة و للتذكير "بدعم مالي من تظاهرة –الجزائر عاصمة الثقافة العربية-.
آسيا شلابي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.