مستوطنون يعتدون على فلسطينيين    واشنطن تعتزم تسليح عشائر سُّنة في الأنبار    انجاز 150 سكنا تساهميا بتيارت    الرابطة الأولى موبيليس (الجولة ال11 ): مولودية بجاية تستعيد صدارة الترتيب    مجاني يسجل ثنائية أمام غلاطسراي    اللجنة المشتركة الجزائرية-القطرية : 15 اتفاقية ومذكرة تفاهم تنتظر التوقيع (مساهل)    تنحية 1500 عضو في الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات بتونس في إطار إجراءات تعزيز الشفافية (رئيس الهيئة)    "أبناء سوسطارة" يعمّقون جراح "العميد"    شرطة الاحتلال توقف موكب الحمد الله    بن اشنهو يدعو الى تخفيض الاستثمارات العمومية    التنمية الاجتماعية: الاتحاد الأوروبي يعرب عن ارتياحه للنتائج التي سجلتها الجزائر    تسيير المؤسسات الإستشفائية : تنظيم لقاءات جهوية تقييمية ابتداء من ديسمبر القادر (وزير)    رئيس الإتحاد الإسباني: "هنيئا لك يا ميسي وشكرا على كل ماقدمته ل الليغا"    الإتحاد الأوروبي يطالب بتقسيم غوغل إلى شركتين    غياب بن طالب سيطول لأسابيع ومشاركته في "الكان" مهددة    وزارة الرياضة ستنتظر تقرير لجنة "الفاف" التي ستعاين الفنادق في غينيا    قطر تستفرد بسلال لاقتطاع حصتها من برنامج الخماسي 2015-2019    4 أيام تفصل "أوبك" عن مستقبل الطاقة    بلعباس تستفيد من مشروع التيليفريك على طول 14 كلم    يترأس رفقة نظيره القطري الدورة ال 5 للجنة المشتركة بين البلدين    "تاج" يعلن رفضه الالتحاق بتكتل سعداني ويدعم مبادرة الأفافاس    "المجلس التأديبي لكل أستاذ يضرب تلميذا"    بلعياط يتهم سعداني ببيع المجلس الشعبي الوطني للأفافاس    أحاسيس راقية اختزلها عرض فرقة "دلفوس" المكسيكية للرقص المعاصر    جمهور ابن زيدون يستمتع بموسيقى أهاليل لمنطقة الڤورارة بتيميمون    مونولوغ "الفار".. عندما تمتزج الفكاهة بمتاعب الحياة اليومية    القسم الاحترافي الأول ( الجولة ال 11)    إيداع موظفين بصندوق الضمان الاجتماعي وطبيبين وبائع أدوية الحبس المؤقت بتهمة اختلاس أموال عمومية    الرئيس السابق للفيدرالية الدولية لداء السكري يحذر من اللهث وراء الأدوية الجديدة    يمثل مصنع بلارة نموذجا هاما للشراكة الثنائية    السماسرة يتحكمون في سوق اللحوم البيضاء    عزلة تامة ،طرقات مهترئة، بؤر تعفنية وغاز منعدم    شك في إخلاص زوجته صاحبة الستين سنة فخنقها حتى الموت    قتيل وخمسة جرحى جراء اصطدام بين شاحنة وسيارة بعين تموشنت    آخر الأخبار    52 ألف حالة جديدة للسرطان في 100 ألف شخص سنويا بالجزائر    سعدان يرفض عرض المريخ السوداني    ارجاء الافراج عن الاسرى لدى فارك    تونس:مخطط عمليات إرهابية لإفساد الانتخابات    509 ملازم أول للشرطة يؤدون اليمين القانونية بمجلس قضاء البليدة    زلزال قوي يضرب "سيتشوان" غرب الصين    توقع إنتاج 24 مليون لتر من الحليب خلال هذه السنة ببومرداس    "الأزهر" يعتبر رفع المصاحف في المظاهرات دعوة للفتنة    هل تعلم لماذا أوصانا نبينا بعدم النوم ونحن على جنابة    رضيت بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد صلى الله عليه وسلم نبيا    هذه الآثار النفسية الخطيرة لمشاهدة الأفلام الإباحية    الجزائر الأولى عربيا من حيث سعادة مواطنيها !    بني ثور: احتجاج على تردي الخدمات الصحية    إلغاء الأثر المالي الرجعي لإدماج الآيلين للزوال خرق للقانون    حنون تقصف تنسيقية الانتقال الديمقراطي    "لوبيات الاستيراد" تشتغل لفائدة الصناعة الأجنبية    "غروب الظلال"في ترشيحات الأوسكار2016    منظمة الصحة العالمية تؤكد خلو دول شرق الأوسط من فيروس إيبولا القاتل    ما حقيقة خطوبة محمد عساف من زين المصري؟    تونسية تتوج بعرش الجمال الإسلامي    مهرجان مهرجان الأغنية التارقية    جامعيون من الجزائر وفرنسا لإثراء النقاش    سنن مهجورة...صلاة ركعتين عند القدوم من السّفر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

ديليس بالوما يقدم "بيونة" في دور "ألجيريا" الفاجرة ببيروت والقاهرة
نشر في الشروق اليومي يوم 01 - 12 - 2007



سقط على مكتب جريدتنا فاكسا لم يبدو للوهلة الأولى غريبا إلا أن ثواني من التصفح كشفت المستور في عقول منظمي عرس الجزائر "العربي" الذي يبدو انه فتح أحضانه هذه السنة لاستقبال أي كان مادام المقياس "الكم" و ما دام "معربا"،بعد نشر الشروق خبر منع عرض "دليس بالوما" الأسبوع الماضي ،و الذي يعرض حاليا –للأسف- في مهرجان السينما الأوروبية الذي تحتضنه لبنان بحضور بيونة.فأي عذر لأقبح ذنب؟.
قال الديوان الوطني للثقافة و الإعلام أن سبب عدم عرض فيلم "دليس بالوما" الأسبوع الماضي في قاعة الموقار هو تزامن البرمجة مع الأسبوع الثقافي السعودي في حين بعث مدير قسم السينما و السمعي البصري عبد الكريم ايت امزيان توضيحا زاد الطين بلة ذلك أن الرسالة أعطت معطيات عن طبيعة إنتاج فيلم "دليس بالوما" لمخرجه نذير مقناش صاحب فيلم "فيفا لالجيري" فهو حسب –الفاكس- إنتاج مشترك بين شركة فرنسية و شركة جزائرية "ليثا ميديا".
استفادت هذه الأخيرة من دعم مالي من دائرة السينما على أساس تقديم نسخة 35 مم و يختم بكل جرأة ""لم يعرض لسبب بسيط هو أن النسخة التي سلمت للدائرة هي نسخة باللغة الفرنسية صالحة للعرض بفرنسا-كل الحوارات باللغة الفرنسية-و لا يعقل أن يعرض فيلم تم تصويره بالجزائر ضمن تظاهرة الجزائر عاصمة الثقافة العربية بلغة غير العربية؟" و نقول لدائرة السينما أيعقل أن تمول "عاصمة الثقافة العربية" فيلما خليعا "تجاريا" نشرت المواقع الفرنسية لقطات منه و سعت إلى ترويج جانب من تصويره و شارك أول أمس في فعاليات الطبعة ال14 من"مهرجان السينما الأوروبية" في لبنان بحضور "السيدة "بيونة و عرضه الشرفي لم يولد بعد في الجزائر؟.
و هل يعقل أن تدعو الثقافة العربية إلى كسر الطابوهات بهذه الطريقة و بتمويل فرنسي؟و هل يعقل أن تدخل فرنسا في انتاجات مشتركة دون أن تضمن أن السيناريو يسيء للإسلام و المسلمين؟ وهل يعقل أن إلغاء العرض لم يكن إلا خوفا من أن يصاب الوفد السعودي بسكتة قلبية لما قد يشاهد من خلاعة؟ سيل من علامات الاستفهام سيجرف هذه الدائرة التي لم تتوقف عن صناعة الكوارث عوض صناعة "السينما"في مناسبة "استثنائية" استفادت من غلاف مالي "ثقيل" وزع –للأسف- على مشاريع اغلبها أجهض قبل انتهاء التصوير"عدا أفلاما تعد على الأصابع".
فصدق لخضر حمينة عندما قال "لن أشارك في مهازل سينمائية بالملايين" فلعبة الكم باءت بالفشل كان بمقدور الدائرة الاعتماد على "الكيف" للنهوض بالفن السابع في الجزائر و السؤال الأخير الذي نطرحه على ايت امزيان "إذا كانت بيروت قد خصصت صالات تجارية لفعاليات مهرجان السينما الأوروبية لوعيها بان الأفلام المغربية و التونسية و الجزائرية في خارطة الإنتاج المشترك في مجملها أفلاما عكس التيار "الجماهيري" ،لماذا تصرون على "قاعة الموقار" في وجود قاعات السينما "التجارية"؟ .
و تجدر الإشارة إلى أن اغلب المشاهد التي صورت في الجزائر كانت في احد مراكز الأعمال بزرالدة و للتذكير "بدعم مالي من تظاهرة –الجزائر عاصمة الثقافة العربية-.
آسيا شلابي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.