جورج قرداحي يكشف أسباب وقف برنامجه "من سيربح المليون"    قافلة تحسيسية لفائدة الشباب بسيدي بلعباس    هذا حجم ثروة أغنى 75 شخصا بالعالم    42 ألف جزائري هاجروا إلى كندا في السنوات الأخيرة    نيمار يُلغي متابعته لكافاني على إنستغرام    أزيد من 1200 معوز يستفيدون من فحوصات مجانية بآفلو    وفاة طفلة و8 جرحى في 3 حوادث مرور بالمدية    توقيف ثلاثة عناصر دعم للجماعات الإرهابية    لا مستحيل في الصين حتى التاريخ يتحرك    سعداني يعود للواجهة مجددا!    طلائع الحريات لن يتراجع عن المشاركة في المحليات    المدير العام للوكالة الوطنية للتشغيل يعلن: توفير أكثر من 400 ألف منصب قبل نهاية العام    في عملية انطلقت بالمطار الدولي و تعمّم إلى كافة الولايات: الوزارة تحقق في ضياع أمتعة مسافرين بالمطارات    النواب يتوقعون زيادة 8 ملايين فقير في السنوات القادمة    وزارة الدفاع تحذر من الألغام المزروعة عشوائيا من خطي "شال وموريس"    زعيمة ميانمار ترضخ وتعلن تنظيم عودة اللاجئين الروهينغا    فيما تم ضبط صالون تجميل يستخدم في الرقية    مدريد تطرد سفير بيونغ يانغ لديها احتجاجا على التجربة النووية    السيسي يبحث مع نتنياهو استئناف عملية السلام    وزارة العمل تقوم بمهام عيسى    300 طلب لاقتناء البذور والأسمدة    الأغلبية تثمن والمعارضة تشكك في جدية الحلول    عجز مالي ب157 مليار دج لإنجاز الطرق ومختلف الشبكات    افتتاح المؤتمر ال12 للفضاء البيطري الجزائري    أول تعليق من زطشي حول استبعاد محرز، سليماني و بن طالب من الخضر    المراهنة على التكوين التخصصي لبلوغ أهداف العصرنة    الوالي يمهل مكتب الدراسات 25 يوما لانطلاق الأشغال    الجزائر في المجموعة الخامسة في مسابقة الزوجي    موبيليس في طريقها لتمويل وفاق سطيف    زين الدين زيدان يعلن تمديد عقده مع ريال مدريد    اضطرابات مرتقبة الأسبوع المقبل بالعاصمة    «جازي» تمتع مشتركيها بعروض جديدة لميلينيوم وليبرتي    زهرة ظريف تروي للأمريكيين «معركة الجزائر»    تجليات بخيوط التفاؤل في «ألوان حائرة»    7 كتب جاهزة تبحث عن دور للنشر    زطشي يمر إلى السرعة القصوى    جهود دولية لاحتواء أزمة استفتاء كردستان    مباراة الشباب والوفاق تجرى بحضور الجمهور    الرابطة تبرمج مواجهة الحراش والسنافر ب عمر حمادي    الحصري صوت السماء الذي أسلم على يديه عشرات الأوروبيين    دُعَاءُ دُخُولِ القَرْيَةِ أوِ البَلْدَةِ    زواج مبارك    فركوس: انسحابي كان لأسباب صحية    الرقة مدينة الدمار والدماء !    زكي ميهوبي... فنان يتنفس الموسيقى    تزيار السنتورة يصل صالون الكتاب    وزير سوداني يحذر من مخاطر تهدد الهوية الإسلامية    الإعصار ماريا يصل إلى الدرجة القصوى في الخطورة    حتى الوصفات الطبية لم تسلم من التزوير    4500 طالب جديد بجامعة خميس مليانة بعين الدفلى    مسكود سعيد بلفتة الأمن    انطلاق أشغال 7000 سكن عدل 2013 بتيبازة    هياكل صحية جديدة بسوق أهراس    موظفو الأمم المتحدة يتعلمون الأمازيغية    الأطباء يهددون بشل المستشفيات قريبا    بعد تعميمه في تركيا    خاصة بتخصصات شبه الطبي    رئيس نقابة الصيادلة الخواص للنصر: نطالب بإجراءات استعجالية لمواجهة ندرة في بعض الأدوية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الوسطاء يلهبون أسعار الأضاحي قبيل العيد!
استغلوا نقص نقاط البيع الرسمية
نشر في الشروق اليومي يوم 23 - 08 - 2017

عرفت بورصة الأضاحي في نقاط البيع المنظمة عبر ولايات الوطن، ارتفاعا ملحوظا، ووصل سعر الكباش عند المضاربين الذين استأجروا محلات في بلديات المدن الكبرى البعيدة عن الموالين، إلى أكثر من 8 ملايين سنتيم.
ويأتي هذا أيام قبل حلول عيد الأضحى، وعشية الدخول المدرسي، بلغ متوسط سعر الماشية في نقاط البيع المنظمة ما بين 35 الف دج و 45الف دج، وهي مرشحة للارتفاع في حالة دخول رؤوس أضاحي أخرى للسوق. وقد أدى اشتراط بطاقة موال لعرقلة حركة منتجي الأغنام وانتقالهم إلى المدن الساحلية والبعيدة عنهم، الأمر الذي فتح باب المضاربة أمام الوسطاء، خاصة في المدن التي لا تتوفر فيها نقاط بيع نظامية، أين أصبح المواطن تحت رحمة التهاب الأسعار والزيادة المفروضة عليهم من طرف هؤلاء مقارنة بأسعار الموالين، وزيادة وصلت إلى 5الاف دج عن كل رأس.
وأكد جيلالي عزاوي، الأمين العام للفدرالية الجزائرية لمربي المواشي، في اتصال بالشروق، أن توسيع نقاط البيع المنظمة ساهم في استقرار أسعار الأضاحي، حيث يرى أن انطلاق تسويقها، كان مبكرا، وقال إن السعر يتماشى وسلالة المواشي، وإن أغلاها سعرا هي سلالة أولاد جلال، مع العلم أن 5 ملايين راس غنم وجهت للسوق كأضاحي.
وحمل، جيلالي عزاوي، الوسطاء مسؤولية ارتفاع أسعار الأضاحي داخل المدن، ووصفهم ب"المقاص" التي تهاجم جيوب الجزائريين، وهذا بعد شرائهم للمواشي من الموالين ومن نقاط البيع المنظمة واستغلال الدكاكين، والمستودعات القريبة من الأحياء والسكنات داخل المدن.
وتوقع، مصطفى زبدي، رئيس جمعية حماية المستهلك الجزائري، تصاعد تدريجي في سعر الأضاحي مع اقتراب العيد، خاصة في حالة عدم اتخاذ الإجراءات اللازمة لرفع اشتراط بطاقة موال والتي منعت منتجي الثروة الحيوانية من التوجه للمدن وجعلت القليل منهم يتوجهون فقط لنقاط البيع المنظمة، وقال زبدي، إن الجمعية ليس هدفها تشجيع الشوق الفوضوية، ولكن تدني القدرة الشرائية للمواطن وزيادة أعباءه مع الدخول المدرسي، يقتضي عدم العمل مع هؤلاء المنتجين والموالين بالبطاقة، للتحرك بسهولة والبيع بكل حرية.
في السياق، قال بولنوار الحاج الطاهر، رئيس الجمعية الجزائرية للتجار والحرفيين، إن الإقبال هذه السنة على شراء الأضاحي سيعرف تراجعا بالنظر للظرف الذي يأتي فيه عيد الأضحية والمتزامن مع الدخول المدرسي، وحالة التقشف والتهاب الأسعار.
وأكد أن أسعار الماشية عرفت ارتفاعا مع اقتراب العيد، وتتوسط بين 3 ملايين سنتيم و4 ملايين ونصف سنتيم، وهي مرشحة للارتفاع في حالة زيادة الطلب ودخول رؤوس أضاحي أخرى.، وارجع غلاء الماشية إلى نقص الثروة الحيوانية حيث لا تتوفر الجزائر إلا على 25 مليون رأس من الماشية، في حين أن حاجة السكان تصل إلى 50مليون رأس.
ودعا بولنوار الحاج الطاهر، رئيس الجمعية الجزائرية للتجار، كل من وزارتي الفلاحة والتجارة، إلى مراقبة الأضاحي التي تباع في محلات الوسطاء داخل المدن، حيث أن المراقبة البيطرية غير متوفرة بشكل كاف في هذه الأماكن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.