دمّر مخبأين وورشة لصناعة المتفجرات و قنبلتين و مدفعا تقليديا ومعدات تفجير    وزير العدل وصف مسؤوليتهم بالتاريخية: على القضاة ضمان نزاهة التشريعيات    الرئيس إبراهيم غالي يصرح    تحطم الطائرة المؤجّرة في مالي: القضاء الفرنسي يبرئ الجوية الجزائرية    بعد الإقصاء المبكر للمنتخب من نهائيات كأس افريقيا: رحيل ليكنس و مختصون يدعون الفاف إلى مراجعة استراتيجيتها    الحادثة تعد الثانية في ظرف 4 أيام    انطلاقا من 25 إلى غاية 27 جانفي    شهر مارس المقبل    بمعرض القاهرة الدولي للكتاب    اتفاق شراكة بين "صيدال" وشركة أردنية لدراسة مدى مطابقة الأدوية الجنيسة    للتخفيف من معاناتهم التي تزداد مع برودة الطقس    تحسن تدريجي في حالة الطقس بداية من الأربعاء بالولايات الشمالية    هؤولاء هم من كشفوا مخبأي بن مهيدي وحسيبة بن بوعلي    الاقتراب من التوصل إلى إعلان نهائي لمفاوضات أستانا    بتعيين من رئيس الجمهورية    أويحيى يزور الغنوشي في تونس    رجل أعمال يحتال على شركة ويسلبها أدوية بقيمة 30 مليار سنتيم    سيارات ودراجات نارية مجهزة بنظام "جي.بي.أس" لاحتواء تسربات المياه بالشوارع    غموض حول مصير الإرهابي أبو عياض المطلوب الأول في تونس    "الإصلاح تفضل الحوار والتشاور بدل التكتل مع الإسلاميين"    نحو إنتاج 190 مليون لتر من الحليب و250 ألف طن من اللحوم الحمراء سنويا    الحكومة تمنح تعويضا عن تكاليف إنتاج الكهرباء لكل مستغل للطاقة النظيفة    خروج قوي للأساتذة وعمال التربية للاحتجاج أمام مديريات التربية    يواصل الغوص في ذاكرة المدينة    بسكرة    بمعايير دولية لإنهاء مآسي الإنفجارات    الخضر يقتلون مناصرين بوهران وخنشلة    خلال لقائه بممثلين عن عدة منظمات طلابية..ولد عباس:    بعد أن عرفت ارتفاعا بفعل التقلبات الجوية    بطاقات السحب صالحة إلى غاية أفريل القادم    خط السكة الحديدية بوغزول-تيسمسيلت نهاية 2017    خلال 22 يوما    بن غبريط: سنتعاون مع كل القطاعات لحل المشكل    انهيار أكواخ وأقبية وجرف للقبور وعائلات بلا مأوى تستنجد بزوخ    تنظيم جائزة للمرأة المقاولاتية اليوم    «جازي» تسحب أزيد من5000 عملية    غرس شجرة فلسطينية بمقر الأفلان    بلمهدي يبرز أهمية الوقوف في وجه محاولات التفرقة    انطلاق اجتماع وزراء مالية بلدان 5+5 بباريس    فتحنا مدرسة عربية في البرازيل ومعجب بعبد الحميد بن باديس    السعيد تريعة يخوض في «الزراعة والري جنوب الأوراس في الفترة القديمة»    مشيش يطالب بالتأكيد ومصفار يستعيد الثقة    زغدود يعد بالتدارك ونقاط بجاية حتمية    إجراء تجارب على الأدوية الجنيسة لتأكيد فعاليتها    كوربيس كان أفضل حل بعد إقالة غوركوف    هل يملأ الماء في الغربال.. وهل يُؤمن الثعبان    وقفة مع النفس    التوقيع على اتفاق شراكة بين صيدال والشركة الاردنية "اكديما"    الأساتذة يناشدون حجار التدخل وفتح تحقيق    حافظنا على مستوى الحدث رغم الصعوبات المالية    أولئك يسارعون في الخيرات    وقفات مع معاملة النبي للخدم والعمال    عارضة أزياء تحمل رقم بوغبا الشاغر في جوفنتوس    سانشيز يرتبط بممثلة شيلية معروفة !    الإمارات تمنع لاعبا صهيونيا من المشاركة في تربص فريقه    أبواب مفتوحة بوكالة "كناس" غليزان لمحاربة العطل المرضية المفتعلة    خبر غير سار لمتابعي مسلسل "وادي الذئاب" التركي    الاستغفار سبب لدخول الجنة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مشاريع لونساج حصريا للبالغين بين 30 و 50 سنة
تقليص المساهمة الشخصية إلى 5 بالمائة من كلفة المشروع و تسريع دراسة الملفات
نشر في الشروق اليومي يوم 13 - 07 - 2010

تشرع الوكالة الوطنية لتشغيل الشباب، بداية من الشهر القادم، في منح إعانات جديدة للشباب البطال المستفيدين من مشاريع "لونساج" موازاة لذلك، ستشمل هذه الإعانات فئات جديدة، وذلك على خلفية قرار توسيع الاستفادة لتشمل الشباب البالغ ما بين ال30 إلى 50 سنة...
وكذا مراجعة شروط الإعانات الممنوحة للبطالين، وقيمتها وقيمة القروض التي يستلزم مستقبلا أن تتماشى مع قيمة الاستثمارات، وكذا مراجعة نسبة المساهمة الشخصية، في وقت حددت آجال شهرين للبنوك والمؤسسات المالية لمعالجة ملفات القروض، وفي حال الرفض المبرر يدرس الصندوق الوطني للتأمين عن البطالة جدوى إعادة تقديم طلب القرض، بعد رفع التحفظات في أجل 15 يوما من تاريخ استلام تبليغ الرفض.
وحسب نص مشروع المرسوم الرئاسي المعدل للمرسوم الرئاسي، المتعلق بدعم إحداث النشاطات من طرف البطالين ذوي المشاريع البالغين ما بين ال35 وال50 سنة، الصادر في آخر عدد من الجريدة الرسمية، أمس، والذي سبق ل "الشروق" أن نشرت مضمونه، فقد تقرر توسيع الاستفادة من هذا الجهاز، ليشمل عددا أكبر من المستفيدين للتكفل بالبطالين أصحاب المشاريع الذين يتراوح سنهم مابين ال30 وال50 سنة، سيما الموجهة لشريحة الشباب البطالين، الذين يستفيدون زيادة على المساعدة الخاصة بإحداث المؤسسة المصغرة من مزايا لتوسيع نشاطهم، كما تقرر رفع الحد الأقصى للاستثمارات الممولة، وذلك برفعها من 5 إلى 10 ملايين دينار.
نصّ مشروع المرسوم الرئاسي الذي سيكون ساريا بداية من الشهر القادم، يرمي إلى ترقية وتدعيم تطوير المؤسسة المصغرة المحدثة من طرف البطالين أصحاب المشاريع، في إطار دعم إحداث النشاطات المسيرة من قبل الصندوق الوطني للتأمين عن البطالة، وضمن هذا الإطار، سيستفيد البطالون ذوو المشاريع من الامتيازات الممنوحة في إطار الإجراءات المعمول بها، ومنها الاستفادة من قروض غير مكافأة والتخفيض في نسب الفائدة والتكفل بالمصاريف المحتملة المرتبطة بالدراسات والخبرات والتكوين المنجزة، أو التي يطالب بها الصندوق الوطني للتأمين عن البطالة، في إطار مساعدة البطالين ذوي المشاريع، كما سيستفيد هؤلاء مستقبلا من التكوين والاستشارة والمساعدة من الصندوق الوطني للتأمين عن البطالة، من أجل تأسيس مشاريعهم وإقامتها.
ولتفعيل السياسة الوطنية لترقية التشغيل ومكافحة البطالة المصادق عليها من قبل الحكومة منذ سنتين، تمت مراجعة شروط منح الإعانات من قبل الدولة للبطالين، من ذوي المشاريع البالغ سنهم بين 35 الى 50 سنة ومستوياتها، إذ تقرر تقليص السن إلى 30 سنة وكذا فترة التسجيل لدى الوكالة الوطنية للتشغيل من 6 أشهر إلى شهر كطالب شغل أو مستفيد من تعويض الصندوق الوطني للتأمين عن البطالة، قصد الاستفادة من مساعدات الجهاز ومزاياه، إلى جانب رفع سقفي الاستثمار المتعلقين بالمساهمة الشخصية للشباب ذوي المشاريع، وبالقروض غير المكافأة والتي تتغير حسب كلفة الاستثمار للإحداث والتوسيع.
وقد حدد المرسوم التنفيذي المعدل والمتمم الذي يحدد شروط الإعانات الممنوحة للبطالين المبلغ الأقصى للاستثمارات بمليار سنتيم، ويتوقف الحد الأدنى للأموال الخاصة على مبلغ الاستثمار أو المساهمة الشخصية على مستويين، الأول 5 بالمائة من المبلغ الإجمالي للاستثمار، عندما تقل قيمة الاستثمار عن 500 مليون سنتيم أو تساويها، أما المستوى الثاني للمساهمة الشخصية فتقدر ب10 بالمائة من المبلغ الإجمالي للاستثمار، عندما يفوق هذا الاستثمار 500 مليون دينار ويقل عن 10 ملايين دينار أو يساويهما، على أن تخصم كل المصاريف الأولية المتعلقة بإحداث النشاط من المساهمة الشخصية للشاب صاحب المشروع.
كما تقرر أن يتغير مبلغ القروض غير المكافأة بحسب كلفة استثمار إحداث النشاط أو توسيعه، إذ لا يمكن أن يتجاوز نسبة 25 بالمائة من الكلفة الإجمالية للاستثمار، عندما يقل هذا الاستثمار عن 500 مليون سنتيم أو يساويها، ولا يمكن أن تتجاوز نسبة القرض 20 بالمائة من الكلفة الإجمالية للاستثمار، عندما يفوق هذا الاستثمار 500 مليون سنتيم أو يقل عن مليار سنتيم أو يساويها.
وفي ذات السياق سيتم إنشاء لجان انتقاء واعتماد وتمويل مشاريع الاستثمارات على مستوى الوكالة الولائية للصندوق الوطني للتأمين على البطالة، يرأسها مدير هذه الوكالة، وتجتمع كل 15 يوما، وتتكفل هذه اللجنة بدراسة المشاريع التي يقدمها البطال أو البطالون ذوو المشاريع، وإبداء الرأي في مدى جدوى المشاريع ونجاعتها وتمويلها، ويسلم الصندوق الوطني للتأمين على البطالة شهادة القابلية والتمويل عن كل الملفات المقبولة من لجنة الانتقاء والاعتماد والتمويل.
كما تقرر تخفيض نسبة فوائد قروض الاستثمارات الموجهة لتشغيل الشباب أو توسيع نطاق نشاطهم، إذ سيناهز التخفيض نسبة 80 بالمائة بالنسبة لمشاريع قطاع الفلاحة والري والصيد البحري، وتخفيض بنسبة 60 بالمائة في حال شكل موضوع القرض قطاعا آخر من قطاعات النشاط الأخرى، واستتثناءً يمكن أن ترفع معدلات تخفيض القروض إلى 95 بالمائة و80 بالمائة في حال القيام بالمشاريع في المناطق الخاصة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.