دعم الشراكة بمشاريع ملموسة    تعزيز علاقات التعاون وحسن الجوار    8 حقائق علمية مفاجئة لزواج دائم وسعيد    نداءات عاجلة    تنجب توأما وعمرها 70 عاما!    مجموعة ناس الخير الجلفة تطلب من ذوي القلوب الرحيمة مساعدة خالتي "العطرة"    ناس الخير تطلق ندائها للنخوة والنيف لانقاذ كرامة خالتي "العطرة"    برنامج لتوزيع الأنترنت لبقية الأجهزة في ويندوز    مراكشي محمد من بطال إلى صاحب مؤسسة للأعمال البحرية    في ذكرى ثورة يناير:مقتل 20 متظاهرًا وإصابة 168 واعتقال 221    زيتوني يبرز اهتمام الدولة بالمجاهدين وذوي الحقوق    التشيك تلحق خامس خسارة ب الخضر    مولودية بجاية تحافظ على الصدارة.. وانتفاضة العميد تتواصل    غاريث بيل يرافق رونالدو إلى خارج الملعب    والي بجاية يقاضي رئيس المجلس الشعبي الولائي    امتيازات ضريبية لأكثر من 333 ألف مؤسسة صغيرة    وكالة التشغيل تلهب الشارع في ورڤلة    جمعيات مغربية تحتج أمم قنصلية الجزائر بوجدة    "عرس الدم" على خشبة "عز الدين مجوبي"    "لسنا متسولين ونطالب باسترداد كل أموالنا"    الأساتذة يعودون إلى الإضراب بداية من 10 فيفري    "إلى أين نحن ذاهبون بمجانية العلاج؟"    رئيس لازيو يكشف حقيقة قرب التعاقد مع بالوتيلي    مونديال كرة اليد:سلاحجي يغادر الوفد الجزائري    مواجهات المجموعة الرابعة ب الكان تنتهي بالتعادلات    هل سيؤثر غياب سليماني على الخضر ؟    مسلحون يخطفون وكيل وزارة الخارجية الليبية    "تيليفريك " قسنطينة يتوقف عن العمل    عودة الاحتجاجات لقطاع التربية    اجتماع مجلس الامن غداً لبحث ازمة اوكرانيا    لجنة حقوقية دولية تحقق في سجون الجلفة    تيارت تحتضن الأغنية الملتزمة    والي وهران ينهي مهام " مير" أرزيو    اقرار القانون الانتخابي في الكونغو    الجزائر تدين بشدة اغتيال الرهينة الياباني    من فضائل الإسلام... فضل الدعاء    حكم الغيبة و النميمة    رئيس النيجر لا ينسى شهداء الثورة    إعادة فتح سوق النقل الجوي للخواص    حركة واسعة في سلك مدراء الصحة قريبا    مديرية الصحة تخصص 200 منصب شغل خلال السنة الحالية لأعوان شبه الطبي    عبد المالك بوضياف يطمئن الجزائريين: لا تراجع عن مجانية العلاج بالمستشفيات    الله على ما تقول شهيد.. يا بوضياف    مشروع قانون ميزانية 2012 محل نقاش برلماني    « إن تخبط الحكومة تجاه أزمة البترول يوضح هشاشة السياسات المتبعة من قبل حكومات العهدات الأربعة»    أمواج البحر تلفظ باخرة على متنها 24 ألف طن من الحبوب نحو ساحل فيومرداس    إلغاء محاضرة للروائي "كمال دافيد" في تيزي وزو لهذا السبب    علماء يكتشفون وادي النمل المذكور في القرآن الكريم    ماهي المنازل التي لا تدخلها الملائكة؟!    سنن مهجورة صلاة الجماعة    الخضر يجرون حصتهم الرئيسية اليوم في ملعب مالابو    تقديم رواية " حفل موسيقي بشرشال" لنورة صاري بتلمسان    متوسّطة "شعباني محمد" بعين وسارة تلغي قسما دراسيا وتُوزّع تلاميذه على باقي الأقسام في منتصف العام الدراسي !!    سنة 2015 ستكون محطة "حقيقية" لإحداث ثورة "نوعية" في المنظومة الصحية    جثة الفرنسي ايرفي غورديل تنقل الاثنين إلى فرنسا    "القناص الأمريكي" يسيئ للمسلمين !    حنون تتحدث عن "اختلالات" في تسيير المال العام وتصرح:    الناقد السينمائي أحمد بجاوي يؤكد في حواره مع الحياة العربية:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

وكالة «عدل» تضبط قائمة نهائية ب5 آلاف مستفيد من السكنات
صندوق التوفير والاحتياط يؤكد أن الأولوية للذين دفعوا الشطر الأوّل..


تحديد أرضية بالرغاية لإنجاز 2000 وحدة سكنية جديدة
كشف المدير العام للصندوق الوطني للتوفير والاحتياط «كناب- بنك»، «جمال بسعة»، عن قُرب ضبط قائمة جديدة من المُستفيدين من السكنات في إطار برنامج الوكالة الوطنية لتحسين وتطوير السكن «عدل»، وهي القائمة التي تضمّ 5 آلاف مُستفيد، معلنا أن الأولوية ستُمنح بالدرجة الأولى إلى المواطنين الذي سدّدوا الشطر الأوّل من مبلغ البيع، دون أن يُقدّم تفاصيل أكثر بشأن آجال التسليم النهائي لهذه السكنات.
قدّم المدير العام للصندوق الوطني للتوفير والاحتياط الكثير من الأسباب التي برّر بها التأخر الحاصل في برنامج إنجاز 65 ألف وحدة سكنية في إطار وكالة «عدل» التي انخرط فيها الصندوق منذ سبتمبر 2002، حيث ربط ذلك بالأساس ب «تدابير الرقابة الصارمة التي يتم مُراعاتها في تحديد قائمة المستفيدين من الشطر الأوّل من هذه السكنات»، إضافة إلى إجراءات التأكد من القوائم الوطنية للسكن وكذا قوائم الاستفادة من السكن الاجتماعي بهدف شطب المُستفيدين من دعم الدولة.
وأفاد «جمال بسعة» الذي كان يتحدّث أمس خلال حصة «ضيف التحرير»، ردّا على سؤال يتعلق بالفئات التي ستُمنح لها الأولوية في الاستفادة من هذه الدفعة الأولى لسكنات «عدل- كناب بنك»، بأنه «سيتم منح الأولوية بالنسبة لسكنات العاصمة للمُستفيدين اللذين دفعوا الشطر الأول من المبلغ، على حساب أصحاب الملفات المؤشر عليها فقط بالموافقة»، دون أن يتوان في الاعتراف بصعوبة تلبية جميع الطلبات، وبحسب الأرقام التي كشف عنها فإن عدد هذه الطلبات الخاصة بهذه الصيغة من السكنات بلغت في العاصمة لوحدها ما لا يقل عن 183 ألف ملف، وعليه فإنه يرى استحالة تلبية كل هذا العدد.
أما بشأن قائمة 5 آلاف مُستفيد من السكنات التي يُموّلها الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط، فقد أعلن «بسعة» أنه لم يتم حتى الآن تحديد تاريخ تسليمها، حيث ربط ذلك بالأساس بعدم انتهاء «كناب-بنك» بالتنسيق مع الوكالة الوطنية لتحسين وتطوير السكن من عملية تحديد قائمة المستفيدين عبر كافة التراب الوطني، وأوضح المتحدّث أنه فيما يتعلق ببعض المواقع مثل ولايات البويرة، سطيف ووهران فإن الصندوق والوكالة يوشكان حاليا على ضبط القائمة النهائية.
إلى ذلك تابع «جمال بسعة» موضحا بخصوص مصير طالبي السكن اللذين لم يدفعوا الشطر الأول من مبلغ البيع، أن الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط يتوفر على 15 وكالة تابعة له كلها وكالات بنكية وليست عقارية، وهو ما يعني «أن صندوق التوفير والاحتياط بنك بالدرجة الأولى، والترقية العقارية لا تشكل سوى نشاطا هامشيا مقابل نشاطه الرئيسي»، ثم أضاف «هذا يعني أن الصندوق لا يقوم سوى بمرافقة زبونه فيما يتعلق بتمويل سكنه فقط، وليس ملزما بتوفير مسكن للزبون في السوق العقارية».
وأمام تزايد احتجاجات أصحاب الملفات التي أودعت منذ 2001 على عدم تلقيهم أية ردود من وكالة «عدل» في إطار برنامجها مع «كناب-بنك»، فإن ردّ «بسعة» جاء فيه أن «إبداءُ الرغبة في الاستفادة من سكن وتقديم طلب رسمي بهذا الخصوص لا يعني اكتساب الحق في الحصول على سكن»، قبل أن يوضح «ولذلك فإن تلبية الطلبات تتم بحسب إمكانيات الإنجاز والسكنات المتوفرة»، مُعلنا من جهة أخرى أنه تم مؤخرا تحديد مواقع من طرف صندوق التوفير والاحتياط قصد إنجاز حوالي 2000 مسكن آخر ببلدية الرغاية بالعاصمة في انتظار انطلاق الأشغال قريبا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.