هيئة التشاور تجتمع "بمن حضر"    تبون حريص على الدوفيز    النفط يلتقط أنفاسه بعد اجتماع أوبك وتأكيدات خفض الإنتاج    تنصيب 594 بطال بولاية المسيلة    منع استيراد الأجهزة الكهرومنزلية و الإلكترونية ذات الاستهلاك الكبير للطاقة "مستقبلا"    من جنيف إلى أستانة محطات تخلي العالم عن السوريين    هذه رسالة الرئيس الصحراوي للنظام المغربي    الاستيطان يعود بقوة مع عهد ترامب    المنتخب الوطني - السنغال "التشكيلتان الأساسيتان"    انزلاق التربة يهدد حياة عشرات العائلات بوادي قريش    حريق مهول في تيسمسيلت    27 دارا تشارك في معرض القاهرة الدولي 48 للكتاب    احترام المعلم والتواضع له    الجزائر تملك رصيدا معرفيا ومرجعا في الوسطية    رسميا: ميلان يضم نجم برشلونة السابق    وفاة شخص وتسجيل 4 حالات تسمم بسبب غاز أحادي أكسيد الكاربون    مسلم:الأشخاص دون مأوى يرفضون مراكز الإيواء    حماية العمران و البيئة: تسجيل 21736 مخالفة خلال سنة 2016    رئيس غامبيا سرق خزينة الدولة قبل مغادرته إلى المنفى    "لوندا" تقدم مليار سنتيم لإنقاذ مسرح بجاية    هل وجه مورينيو رسالة سخرية من كلوب؟    بوتفليقة يستقبل أمير سعودي    بوضياف:لدينا تجهيزات قد لا تتوفر بأوروبا ومشكلتنا في التسيير    بيان لوزارة الدفاع الوطني    انتخاب خليفة بيراف يوم 28 أفريل    بوضياف: لا ندرة في الدواء والدولة ماضية في تشجيع الإنتاج المحلي    مدارس اشبال الامة المستقبل الواعد    قرين يُدافع عن المنتخب    "ربي ما فيه غير الخير .."    الصالون الدولي للسياحة والأسفار بمدريد: الحلويات و التمور الجزائرية تعرف استحسانا كبيرا    وفرة في قارورات غاز البوتان ببرج بوعريريج    أسبوع من الأنشطة الثقافية في الجزائر    الكتاب الديني: لا استيراد ولا طبع إلا برخصة!    بوضياف: التجهيزات الموجودة في مستشفياتنا لا توجد حتى في أمريكا    طاغابو تدعو إلى ترقية البروز وتطوير تعاونيات الصناعة التقليدية    نورية بن غبريت: "ثمار الإصلاحات التربوية ستكون بعد 9 سنوات"    60 مليون شركة تتاجر عبر "فيسبوك"    بن جاب الله: "التقلبات الجوية عرقلت حركة السير"    الأفلان يواصل تنصيب اللجان التحضيرية وجمع الترشيحات    أكثر من ربع مليون حاوية دخلت ميناء الجزائر في 2016    تدخلات تزعج دربال!    بنوا هامون ومانويل فالس يتأهلان للجولة الثانية من الانتخابات التمهيدية لليسار الفرنسي    غضب في فرنسا إثر اختيار رومان بولانسكي في لجنة تحكيم جوائز سيزار    الأسلاك المشتركة تطالب سلال بالدخل    في ولاية غليزان    مواجهات مشتعلة في الدور المقبل لكأس العالم    في لقاء مؤخر من الجولة ال17    نصر حسين داي يتغلب على سريع غليزان    أكثر من مليون متظاهر ضده في الولايات المتحدة    نظم بمبادرة من جمعية الإرشاد والإصلاح ببوسعادة    تفعيل دور الأئمة في التصدي لشبكات "داعش"    توقيف زعيم الطائفة «الأحمدية» ومساعديه ببوسماعيل في تيبازة    صندوق "كناص" رفض 2 بالمئة منها فقط    مديرية الصحة تقيل مدير مستشفى تيسمسيلت وتستجيب لمطالب الشبه طبيين    اقرأ واعتبر...تعفن جسدي من المعاصي فرحماك ربي    لدينا تراث سينمائي عالمي لا يقدّر بثمن    ضرورة الاستثمار في الإعلام الحديث لنشر الإسلام والتصدي لمن يحاول تشويهه    هذه الأودية التي ذكرت في القرآن الكريم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وكالة «عدل» تضبط قائمة نهائية ب5 آلاف مستفيد من السكنات
صندوق التوفير والاحتياط يؤكد أن الأولوية للذين دفعوا الشطر الأوّل..


تحديد أرضية بالرغاية لإنجاز 2000 وحدة سكنية جديدة
كشف المدير العام للصندوق الوطني للتوفير والاحتياط «كناب- بنك»، «جمال بسعة»، عن قُرب ضبط قائمة جديدة من المُستفيدين من السكنات في إطار برنامج الوكالة الوطنية لتحسين وتطوير السكن «عدل»، وهي القائمة التي تضمّ 5 آلاف مُستفيد، معلنا أن الأولوية ستُمنح بالدرجة الأولى إلى المواطنين الذي سدّدوا الشطر الأوّل من مبلغ البيع، دون أن يُقدّم تفاصيل أكثر بشأن آجال التسليم النهائي لهذه السكنات.
قدّم المدير العام للصندوق الوطني للتوفير والاحتياط الكثير من الأسباب التي برّر بها التأخر الحاصل في برنامج إنجاز 65 ألف وحدة سكنية في إطار وكالة «عدل» التي انخرط فيها الصندوق منذ سبتمبر 2002، حيث ربط ذلك بالأساس ب «تدابير الرقابة الصارمة التي يتم مُراعاتها في تحديد قائمة المستفيدين من الشطر الأوّل من هذه السكنات»، إضافة إلى إجراءات التأكد من القوائم الوطنية للسكن وكذا قوائم الاستفادة من السكن الاجتماعي بهدف شطب المُستفيدين من دعم الدولة.
وأفاد «جمال بسعة» الذي كان يتحدّث أمس خلال حصة «ضيف التحرير»، ردّا على سؤال يتعلق بالفئات التي ستُمنح لها الأولوية في الاستفادة من هذه الدفعة الأولى لسكنات «عدل- كناب بنك»، بأنه «سيتم منح الأولوية بالنسبة لسكنات العاصمة للمُستفيدين اللذين دفعوا الشطر الأول من المبلغ، على حساب أصحاب الملفات المؤشر عليها فقط بالموافقة»، دون أن يتوان في الاعتراف بصعوبة تلبية جميع الطلبات، وبحسب الأرقام التي كشف عنها فإن عدد هذه الطلبات الخاصة بهذه الصيغة من السكنات بلغت في العاصمة لوحدها ما لا يقل عن 183 ألف ملف، وعليه فإنه يرى استحالة تلبية كل هذا العدد.
أما بشأن قائمة 5 آلاف مُستفيد من السكنات التي يُموّلها الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط، فقد أعلن «بسعة» أنه لم يتم حتى الآن تحديد تاريخ تسليمها، حيث ربط ذلك بالأساس بعدم انتهاء «كناب-بنك» بالتنسيق مع الوكالة الوطنية لتحسين وتطوير السكن من عملية تحديد قائمة المستفيدين عبر كافة التراب الوطني، وأوضح المتحدّث أنه فيما يتعلق ببعض المواقع مثل ولايات البويرة، سطيف ووهران فإن الصندوق والوكالة يوشكان حاليا على ضبط القائمة النهائية.
إلى ذلك تابع «جمال بسعة» موضحا بخصوص مصير طالبي السكن اللذين لم يدفعوا الشطر الأول من مبلغ البيع، أن الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط يتوفر على 15 وكالة تابعة له كلها وكالات بنكية وليست عقارية، وهو ما يعني «أن صندوق التوفير والاحتياط بنك بالدرجة الأولى، والترقية العقارية لا تشكل سوى نشاطا هامشيا مقابل نشاطه الرئيسي»، ثم أضاف «هذا يعني أن الصندوق لا يقوم سوى بمرافقة زبونه فيما يتعلق بتمويل سكنه فقط، وليس ملزما بتوفير مسكن للزبون في السوق العقارية».
وأمام تزايد احتجاجات أصحاب الملفات التي أودعت منذ 2001 على عدم تلقيهم أية ردود من وكالة «عدل» في إطار برنامجها مع «كناب-بنك»، فإن ردّ «بسعة» جاء فيه أن «إبداءُ الرغبة في الاستفادة من سكن وتقديم طلب رسمي بهذا الخصوص لا يعني اكتساب الحق في الحصول على سكن»، قبل أن يوضح «ولذلك فإن تلبية الطلبات تتم بحسب إمكانيات الإنجاز والسكنات المتوفرة»، مُعلنا من جهة أخرى أنه تم مؤخرا تحديد مواقع من طرف صندوق التوفير والاحتياط قصد إنجاز حوالي 2000 مسكن آخر ببلدية الرغاية بالعاصمة في انتظار انطلاق الأشغال قريبا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.