إتحاد الكتاب والصحفيين الصحراويين يشدد على ضرورة إيجاد آليات لحماية الصحفيين بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية    زيدان يعتبر نفسه فاشلًا إذا لم يصل لنهائي ميلان    المترشحون للإمتحانات الرسمية يشرعون في سحب استدعاءاتهم    تبون: منع استخدام مواد البناء المستوردة أنقذ الصناعة المحلية    تأجيل النطق في قضية "وزارة الاتصال- مجمّع الخبر"    بوشوارب يستقبل وفدا هاما من الاتحاد من أجل المتوسط    افتتاح الصالون الدولي لتطوير شعبة البطاطا بمستغانم    قرين: وسائل إعلام تهاجمني بسبب الإشهار    مقتل العشرات في معركة غربي حلب    ترامب يصبح المرشح المحتمل للجمهوريين    جمعية 8 ماي 1945 تطالب هولاند ب"قول الحقيقة حول المجازر"    عيسى: الجزائر تجاوزت مرحلة اجتثاث التطرف إلى الوقاية منه    رئيس بلدية يهدّد بوقف تمويل نادي فرنسي بسبب صلاة لاعبيه    توقيف عنصري دعم إرهاب في بومرداس وباتنة    كيروش: "لا يمكنني تدريب الجزائر لأنني مرتبط مع المنتخب الإيراني"    كناس بومرداس تسجل 3819 حادث عمل خلف 28 قتيلا    أزيد من 30 مشارك الملتقى الوطني الثاني حول القرآن والحضارة بالشلف    ربيعة جلطي تعتذر من جمهورها الاماراتي    معجزة ليستر سيتي تتحقق    مانويل فالس لسلّال: نيّتي كانت حسنة بنشر صورة بوتفليقة    كوت ديفوار تريد تعزيز أكثر علاقاتها الإقتصادية مع الجزائر    الإعدام لقاتلة عائلة بأكملها في تليملي    المرجعية الدينية في الجزائر وبلدان المغرب وإفريقيا مصدرها واحد    مواد غذائية فاسدة ومجهولة المصدر تباع على الأرصفة بأسواق الوادي    استشهاد فلسطيني بعد أن صدم بسيارته مجموعة من المستوطنين    الزيادات في الأجور غير مبرمجة خلال الثلاثية المقبلة    "شاركت بموضوع عن الداه حسين..والنهار كان لها فضل كبير في تتويجي "    العايب.. عودتي إلى رئاسة اتحاد الحراش لن تكون قانونية قبل إتمام الإجراءات الإدارية    حجكم باطل يا حجاج «المعريفة»    نجل المخرج لخضر حمينة وصاحب حانة متهمان بالنصب على مرقٍ عقاري وسلبه 19 مليارا    مارتينو: ميسي لا يزال شاباً ومن الصعب إيجاد خليفته    تسليم 480 مرسيداس لمؤسسات عمومية    وفد برلماني جزائري يشارك في المنتدى العالمي للبرلمانيات    فتح ملفات الفساد لم يشفع للجزائر!    أخبار اليوم تتألق في مسابقة القلم الذهبي    كي تنعم بدار البقاء فلابد من الاستعداد للبلاء    توقيف شخصين من مروّجي الممنوعات بوادي ارهيو    توقيف سارقي مجوهرات من منزل بمازونة    علماء يكتشفون كيفية تشكل الكواكب المارقة    25 مؤسسة جزائرية فقط مصنفة في قائمة 500 شركة الكبرى في القارة    الإفلاس يلاحق شعبة الدواجن بالأغواط    أسعار لحم الدجاج تتهاوى بعين تموشنت    مهنيون ومسؤولون يحذّرون من الإعلام المغرض في الملتقى العربي ال 13 بالكويت    صلعة عبد القادر يعرض روائعه الفنية برواق حضارة العين    بارود وفنطازيا في وعدة سيدي زيان    ينتميان إلى شبكة دولية أغرقت مغنية بسموم المغرب    مساهل يبرز بشأن الأزمة في سوريا:    رئيسه المدير العام يعلن عن تحقيق رقم أعمال غير مسبوق بأكثر من 36 مليار دينار    خوفا من العجز في التغطية بالشلف    المدير الجهوي للعمل يكشف خلال الأبواب المفتوحة حول الأمراض المهنية    هذه قصة صوت النعلين في الجنة!    USMA: حداد يعيد مزيان، يريد شرفاوي وصالحي    MCO: بابا في فرنسا لاتفاق مع أنييغو وآلان جيراس في المفكرة    MCA: حفلة التتويج الجمعة وحافلة المولودية ستجوب العاصمة    الله أكبر    وهران مهنيو قطاع الصحة يتلقون تكوينا حول حمى زيكا    حكم مسح المرأة على الخمار؟    فرنسية تشهر إسلامها بالخروب في قسنطينة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إلزام مدراء الفلاحة بإعداد إحصائيات دقيقة عن الإنتاج الفلاحي بولاياتهم
بسبب الأرقام المغلوطة التي قدمت خلال تقييم عقود النجاعة..
نشر في الأيام الجزائرية يوم 29 - 11 - 2010

فرضت وزارة الفلاحة والتنمية الريفية على مديريات الفلاحة على مستوى 48 ولاية تقديم إحصائيات دقيقة عن إنتاجها الفلاحي، لوضع حد للأرقام المغلوطة التي تم تقديمها خلال التقييم الأخير لعقود النجاعة.
وحسب مصادر مطلعة فإن مختلف مديريات المصالح الفلاحية ستجبر على عرض إحصائياتها في أول حصيلة لعقود النجاعة في المنتصف الأول من شهر فيفري القادم لاختيار البلديات النموذجية، خاصة بعد التعليمات الصارمة التي أقرها وزير الفلاحة والتنمية الريفية «رشيد بن عيسى»، والذي طالب جميع مديريات المصالح الفلاحية ب48 ولاية، بضرورة تقديم حصيلة دقيقة عن الإنتاج الفلاحي على مستوى كل بلدية وذلك في إطار عقود النجاعة التي باشرتها مصالحه منذ السنة الفارطة، والتي كانت تعتمد على نشاط الولايات.
وأضافت ذات المصادر أن الوزير شدد على القرار لتصويب الأهداف المسطرة في عقود النجاعة بغرض تحسين الإنتاج، خاصة وأن الأرقام التي تم تقديمها خلال التقييم كانت مغلوطة ولا تترجم الواقع، وهو ما علّق عليه الوزير في وقت سابق بأن "مصالحه قدمت له أرقاما مغلوطة بشأن إنتاج كل ولاية، حيث قال "كيف تفسرون هذه الأرقام وهي لا تعكس واقع تلك الولاية؟..وكيف أفسر أرقاما متباينة لبلديات مجاورة لها نفس الإمكانيات"، في إشارة منه إلى تخاذل بعض البلديات في تنفيذ وعودها، موضحا أنه سيتعامل بحزم مع الولايات والمناطق التي تسجل تأخرا أو تقصيرا في تطبيق المشاريع، لاسيما تلك التي استفادت من نفس الامتيازات التي حصلت عليها ولايات أخرى في إطار ذات البرامج.
للتذكير شرعت العديد من البلديات في تقديم إحصائيات لمنتوجاتها الفلاحية لمديريات المصالح الفلاحية على مستوى 48 ولاية، في انتظار أول حصيلة لعقود النجاعة في شهر فيفري القادم، وذلك لخلق التنافس بين البلديات، إلى جانب التقييم الدقيق لإنتاج كل بلدية مع معاينة النقائص لإيجاد الحلول الملائمة وتشجيع البلديات الرائدة، خاصة في الشعب الحساسة كشعبة الحليب، الحبوب واللحوم التي تعمل وزارة الفلاحة على تطويرها، بالإضافة إلى تدارك النقائص التي ترد في تقييم عقود النجاعة، انطلاقا مما تم تحقيقه في كل ولاية مقارنة بالأهداف المسطرة سنويا فيما يخص الأمن الغذائي وتنمية الفضاءات الريفية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.