شطر الطريق السيار بولاية الطارف من نصيب الشركات الجزائرية    سلطة ضبط السمعي البصري تدعو القنوات الفضائية إلى احترام أخلاقيات المهنة    إعلانات الدروس الخصوصية تغزو الشوارع عشية الدخول المدرسي    رغم إمكانياتهم المحدودة، وضعف مداخيلهم السنوية: الجزائريون ثاني أكبر شعوب العالم إنفاقا على "الماكلة"    مع انخفاض سعر صرف الدولار    إنقاذ آلاف المهاجرين قبالة السواحل الليبية    456 نقطة بيع للمواشي عبر 33 ولاية ابتداءً من الفاتح سبتمبر    الجزائر تطالب بتصنيف «الراي» كطابع جزائري بمنظمة الأمم المتحدة    إنخفاض إنتاج الحبوب إلى 33 مليون قنطار في 2016    وكلاء السيارات محل اتهام ووزارة التجارة تتحرك    وزارة السكن تستدعي المكتتبين لسحب أوامر الدفاع في ال 5 سبتمبر    الجيش يمشّط جبال خراطة ويدمر 4 مخابئ للارهاب بجاية    التصعيد العسكري المغربي في الصحراء الغربية : قوات "المينورسو" تتمركز في المنطقة العازلة بالكركرات    فرنسا قتلت 42 ألف جزائري في 17 تجربة نووية    بلاغ من المديرية العامة للحماية المدنية    30ألف منصب بيداغوجي جديد ببجاية    يمتد نشاطه من عنابة إلى أم البواقي: إلقاء القبض على مروّج "الإكستازي"    تمثيل المرأة في البرلمان: الجزائر تحتل المرتبة ال 29 على المستوى العالمي    خلال زيارة العمل والتفقد التي قام بها إلى البليدة: بدوي يدعو المجتمع المدني لمرافقة مجهودات الدولة    بدلا من وزارة الثقافة    المهرجان الوطني لمسرح الهواة: جمعية مسرح الشباب لسيدي بلعباس تتوج بالجائزة الكبرى    الجزائر تستعرض محاور التعاون مع منظمة الصحة العالمية الخميس    متابعات قضائية في انتظار الأطباء والمؤمّنين المتحايلين على "كناس"    حريق بحافلة الحجاج الجزائريين بالبقاع المقدّسة ولا إصابات خطيرة    كوريا الشمالية تعدم مسؤولين اثنين أغضبا الرئيس    مقتل شخص وإصابة اثنين آخرين في انفجار قرب سفارة الصين ببيشكيك    وزارة الخارجية الأمريكية: لا تنسيق عسكري بين واشنطن وموسكو في سوريا    زيتوني يدعو الشباب إلى أن يكون في مستوى المحافظة على أمن الجزائر ويصرح    إيداع ملفات التقاعد المسبق متواصلة إلى نهاية السنة    تسجيل مشروع لتوفير المياه بالقرى في بلدية اليشير بالبرج    كانت متوجهة من المدينة إلى مكة    من تنظيم "مؤسسة البيت"    «أربعون عاما في انتظار إيزابيل» رواية جديدة للكاتب سعيد خطيبي    عمار براهمية: أفراد عائلتي لم يتنقلوا إلى ريو من المال العام    براهيمي استفاد من ترخيص بالغياب: تربص المنتخب ينطلق بحضور 20 لاعبا    الاحتلال المغربي يصعّد من مضايقاته وخروقاته لحقوق الإنسان    نكسات منتخبات الشبان تجسيد للفشل: روراوة يلوح بالطلاق مع شورمان و مشروع لإعادة هيكلة المديرية الفنية    للمخرج الجزائري حميد بن عمرة    مسلسل إقالة و استقالة المدربين ينطلق    قاد الفريق للفوز على بورتو    الكرة الأرضية متوقفة عن الدوران    ضمن الإتفاقية المبرمة بين إتصالات الجزائر و أونساج    خلال الأشهر السبعة الأولى ل 2016    "أل جي" تعرض مجموعتها الكاملة في العناية الشاملة بالملابس    شاهد على الزمن يستقطب عشاق الجمال، الطبيعة والهدوء    مناطق سياحية جديدة وتهيئة محطات حموية    سكان "فايزي" محرومون من السكن    حكم قراءة القرآن على الميت    هذه 10 فوائد لغض البصر    تنظيم الدولة يقرّ بهزائمه الأخيرة ويوجه رسالة لجنوده    بوغرارة يؤكد رضاه ولقاء عين مليلة للاحتياطيين    تميزت بالأغاني التي تؤدى بصوت رجالي    قالمة تحتضن تصفيات منطقة الشرق في 25 سبتمبر المقبل    روابح يصف الفوز بالمكسب المحفز    "الموب" آخر فرصة ل"غوميز"    إحباط نشاط 273 "حراقا" خلال 2016    زيارة الكنائس والمعابد ونشر صورها حرام    6 ملفات لا تزال قيد التحقيق الإداري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اقتراح تقليص مدة الخدمة الوطنية إلى 12 شهرا فقط
يوم برلماني في ماي القادم يفتح النقاش حول احترافية الجيش..


الشروع في تسليم مواليد 1977 بطاقات الإعفاء
أفادت مصادر موثوقة أن المجلس الشعبي الوطني يُحضرّ لتنظيم يوم برلماني حول «احترافية الجيش والخدمة الوطنية» خلال شهر ماي القادم سيكون فيها النقاش حول إمكانية رفع اقتراحات إلى مصالح وزارة الدفاع الوطني من أجل تقليص مدة الخدمة الوطنية إلى عام واحد فقط، عوض 18 شهرا، وهو مقترح يتزامن مع قرار الإعفاء الذي أقرّه رئيس الجمهورية للشباب الذين تتجاوز أعمارهم 30 عاما.
قالت مصادر برلمانية مسؤولة في حديث مع «الأيام» إن المجلس الشعبي الوطني، ممثلا في لجنة الدفاع الوطني، يعمل بالتنسيق مع عدد من القطاعات من أجل فتح النقاش حول مسألة تقليص فترة الخدمة الوطنية إلى 12 شهرا، ولكنها مع ذلك لم تكشف عن مدى تجاوب وزارة الدفاع الوطني باعتبارها الجهة المعنية الأولى بهذا القرار، بما يعني أن مثل هذه القضية تبقى مطروحة فقط لاستشارات ستكون بدايتها تحت قبة قصر «زيغود يوسف».
وبحسب التفسيرات التي قدّمتها المصادر ذاتها، فإنه من شأن تنفيذ مثل هذا المقترح أن يضمن مزيدا من الاحترافية في صفوف وحدات ومؤسسات الجيش الوطني الشعبي، كما رأت أن غالبية الشباب المعنيين بالتزامات الخدمة الوطنية يتطلّعون إلى مزيد من المكاسب على هذا المستوى بعد تدابير الإعفاء التي أقرّها رئيس الجمهورية يوم 28 ماي الماضي لفائدة الشباب الذين تفوق أعمارهم 30 سنة، وتلك التي سبقت لمختلف الشرائح الأخرى.
ومن هذه الزاوية يُنتظر أن يخرج اليوم البرلماني المقرّر عقده أواخر شهر ماي المقبل بتوصيات واقتراحات تصبّ ضمن توجّه التقليص خاصة وأن هذا الملتقى سيعرف مشاركة العديد من الأطراف المعنية بما فيها ممثلين عن وزارة الدفاع الوطني، كما ستكون المناسبة لعرض الأسباب المتعلقة بعزوف الشباب عن أداء واجب الخدمة الوطنية بالاعتماد على ملفات طبية وأخرى تخصّ التكفل العائلي، على الرغم من أن الكثير من الملفات ذات الصلة ليس لها أي سند يُبرّرها صحيا أو اجتماعيا.
ويجدر التذكير في هذا الشأن بأن بطاقة الإعفاء من الخدمة الوطنية كانت لفترات طويلة بمثابة عائق كبير أمام الشباب حاملي الشهادات الجامعية من أجل الحصول على مناصب شغل بالنظر إلى أن ملفات التوظيف كانت تشترط إجبارية تحديد الوضعية تُجاه أداء الواجب الوطني بالإعفاء دون سواه، ولكن مع مجيء الرئيس «عبد العزيز بوتفليقة» تقرّر إعفاء الكثير منهم من أجل تسهيل التحاقهم بمسابقات التوظيف، وبموجب التعليمات الرئاسية أصبحت مديرية الوظيف العمومي تُدرج شرط التأجيل دون إجبارية الإعفاء.
وفي غضون ذلك باشرت مكاتب التجنيد ومراكز الخدمة الوطنية، منذ بداية الأسبوع الجاري، إجراءات تسليم بطاقات الإعفاء للشباب المولودين في 1977 تنفيذا لقرارات رئيس الجمهورية، وزير الدفاع القائد الأعلى للقوات المسلحة، لصالح الشباب الذين تتجاوز أعمارهم 30 عاما، وهي عملية تهدف إلى تطهير وضعية المواطنين إزاء التزامات الخدمة الوطنية، كما أنها امتداد للإجراءات المتخذة للتكفل بانشغالات الشباب.
وفي هذا السياق صرّح العقيد قائد المركز التابع للناحية العسكرية الأولى، «رحمان حزروشي»، أن 506 شاب أودعوا ملفاتهم بالمركز خلال الفترة الممتدة من 6 إلى 17 مارس الجاري، مشيرا إلى أن العملية متواصلة بطريقة منظمة حسب البرنامج المسطر، وأفاد المتحدث لوكالة الأنباء الجزائرية أن عملية تسليم بطاقات الإعفاء للمولودين في 1977 ستسمر إلى غاية 3 أفريل القادم، على أن يتواصل استقبال ملفات المتأخرين من هذه الفئة العمرية طيلة هذه الفترة.
وحسب البرنامج الذي أعلنت عنه وزارة الدفاع الوطني فإن المرحلة الثانية من هذه العملية التي تمتد من 3 حتى 14 من شهر أفريل المقبل، تخصّ المواطنين المولودين سنة 1978، في حين تم تخصيص الفترة الممتدة من 2 إلى 12 ماي للمولودين سنة 1979 والفترة الممتدة من 29 ماي إلى 9 جوان للمولودين في 1980، على أن تكون الفترة بين 26 جوان حتى 7 جويلية لفائدة المولودين سنة 1981.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.