حارس ماينز على أعتاب ليفربول    شعبان مقدمة لرمضان    عظماء أسلموا:    الشاعر منير راجي النار يفتح على الروائيين الجدد:    في كتابه الجديد:    وفد إيراني يتوجه إلي السعودية لإجراء محادثات حول الحج    وفاق سطيف مع الزمالك في مجموعة واحدة ضمن دوري أبطال إفريقيا    تحديد هويات الإرهابيين الثلاثة المقضي عليهم بعين الترك    مكافحة الجريمة الرقمية : اعتماد مقاربة شاملة تجمع بين الأمن العمومي و الأمن السيبراني    رونالدو مهدّد بالغياب عن النهائي    وزارة التجارة تعلن عن تجميد عطل أعوان الرقابة    الغاز الجزائري ضروري لتنويع مصادر الطاقة في أوروبا    توقيف القنوات التلفزيونية غير المعتمدة عبر تعليق الإرسال وتشميع المقرات    الأشلاء بالطائرة المصرية المنكوبة تشير إلى وقوع انفجار    احتجاجا على قانون العمل الجديد:    إيران تتراجع عن منع مواطنيها من أداء مناسك الحج    قتيل وجريحان في انفجار في جامعة صنعاء    قوات القمع المغربية تتدخل بعنف لتفريق مظاهرات العاطلين عن العمل بالعيون    8 آلاف عون مراقبة للأسواق في رمضان    كرة القدم : سفيان هني لم يتوقع فوزه بجائزة أحسن لاعب في بلجيكا    سوناطراك تستثمر أكثر من 73 مليار دولار إلى غاية 2020    وهران:    إقصاء فيتا كلوب الكونغولي من دوري أبطال إفريقيا    سليماني يُتوج بلقب أفضل هداف أفريقي في أوروبا    توفير كافة الظروف لضمان السير الحسن لامتحان شهادة التعليم المتوسط بباريس    مدرب المنتخب الوطني نبيل نغيز::    انفجار قوي يهزّ دار البيضاء المغربية    تونس تعيد تمثالا شهيرا لبورقيبة لمكانه    إستقالة وزير برازيلي على خلفية فضيحة سياسية جديدة    إنتاج 25 ألف دفتر صكوك يوميا لزبائن بريد الجزائر    سكان بوخالفة بتيزي وزو يطالبون بتوفير الأمن    تدمير مليوني دعامة سمعية بصرية مقرصنة حجزت في ولايات الشرق والغرب    توجيهات الرئيس مكّنتنا من مكافحة الجريمة بكل فعالية    إحياء الذكرى ال 133 لوفاة الأمير عبد القادر    الحماية المدنية تطلق مسابقة وطنية للصورة الفوتوغرافية    موبيليس.. الأولى في مناقصة استغلال الجيل الرابع للهاتف النقال    أصناف جديدة من أسماك المياه العذبة    برشلونة يتوج بالثنائية    تعددت الأسباب والموت واحد!    هذه آداب تلاوة القرآن    الغلام المؤمن والساحر    هاكر يعرض بيانات 117 مليون مستخدم لينكد إن للبيع    ربراب يضرب سلال تحت الحزام خدمة ل الأخطبوط    مختصون يدعون إلى تفادي المراجعة في اليومين الأخيرين...    الفريق قايد صالح يشرف على مناورات بالذخيرة الحية في بشار    «مبادرة ONDA تشجّعنا على العمل في الجزائر»    متحف "سيرتا " بقسنطينة الأول وطنيا و الثاني إفريقيا    مختصون يؤكدون أن التغييرات داخل الشقق تعكس ثقافة المواطن    قالت أن التوظيف سيعتمد مستقبلا على الكفاءة المهنية والجانب الأخلاقي    تغييرات جدرية لتحويل الشقق الى محلات تجارية    اغتصب سيدة و عذب زوجها داخل مسكنهما بعين الترك    7 سنوات سجنا ضد مسن يبيع الكيف ب "مرافال"    مستعد للاستقالة والاعتذار من الجزائريين إن ظهر دليل واحد يدين شكيب خليل    سائق يعيّن ويقيل في سونلغاز    مديرية الصحة تضع العيادات و المخابر تحت المجهر    نقابة ممارسي الصحة العمومية تدعو بوضياف لمواجهة إعلامية    بوضياف يوضح أن الالتحاق بالرتبة تحدده القوانين الأساسية ويؤكد:    قطب عربي موحّد للصناعة الصيدلانية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الشاب خالد يبدع.. ويوجه سهامه نحو أنريكو ماسياس
افتتاح فعاليات الطبعة السابعة من مهرجان جميلة..

رُفع، سهرة أول أمس الستار عن الطبعة السابعة من مهرجان جميلة العربي بسطيف، وسط حضور قوي للجمهور الذي قصد مدينة «كويكول» الأثرية بحثا عن الصوت القوي والموسيقى الخفيفة والإيقاع العالمي، في أغاني ملك الأغنية "الرايوية"، «الكينغ خالد» الذي أطل عليهم في حدود منتصف الليل مرتديا عباءة «الكينغ».
دون مقدمات راح باحترافية عالية يؤدي باقة من أغانيه القديمة والجديدة، فكان يسافر بالجمهور عبر موسيقاه العالمية التي امتزج فيها الطابع المحلي بالإفريقي، الهندي والمغربي، فأنتج موسيقى كان لها وقع خاص على الجمهور، الذي بقدر ما استمتع بالموسيقى استمتع بكلمات الأغاني المؤداة، خاصة القديمة منها التي أعادها الشاب خالد وهيج كثيرا الجمهور بطريقة تفاعله الفريدة من نوعها مع الأغاني، وفضلوا الوقوف والتفاعل مع أغاني"أنا المغبون"، "أنا العربي"، "الشابة"،"مالها"،"وهران"، "بختة"، وأغنية "عائشة" وباقة من الأغاني الأخرى، ولم يكن دخول خالد كخروجه، حيث أصر الشباب عبر هتافاتهم على مواصلة «الكينغ» للغناء دون توقف.
ووصف الشاب «خالد» المغني «أنريكو ماسياس» بأبشع الصفات بعد نزوله من ركح «كويكول»، مؤكدا أن فخامة الرئيس الجزائري «بوتفليقة» كان قد التقى هذا المغني بمدينة «موناكو» الفرنسية، وفتح له أبواب الجزائر واسعا، لكن الشخص انزلق بعدها، وكان «ماسياس» سنة 2000 يحضر لزيارة الجزائر بعدما أبدى الرئيس ترحيبه بمجيئه، وبدأت ترتيبات إعادة ترميم البيت الذي ولد فيه بقسنطينة، وحسب الشاب «خالد» فإن من لم يحترم الرئيس ولم يحترم البلد لا مجال لأن يحظى بالاحترام، قائلا بأنه يحترم من يحترمه ويحترم الجزائر رئيسا وشعبا، مذكرا بأنه ليس عنصريا، بدليل أنه التقى هذا المغني قبل يومين، وتبادل معه التحية بصفة عادية، لكن ما حدث يبقى جرحا لا يندمل، وفي مقابل هذا تحاشى «الكينغ» الحديث تماما عن الشاب «مامي» قائلا بأنه أغلق هذا الملف ولن يعود للحديث عنه إطلاقا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.