موبيليس تشكف :الربح الصافي 79مليون دولار    دخول متعامل الهاتف النقال جازي في البورصة في الاجال المحددة    كل شيء عن كيفية الاستفادة من قرض دون فوائد من "لونساج"    تراجع نسبة البطالة ببومرداس إلى 10 بالمائة في 2013    افتتاح بوهران الصالون الدولي ال17 للأدوية والتجهيزات الطبية    والي المدية يشدّد على احترام الآجال في إنجاز المشاريع    عشرات القتلى في قصف على الفلوجة    هنية يعلن من غزة انتهاء الانقسام الفلسطيني ومشاورات تشكيل حكومة التوافق ب5 أسابيع    "الورقة البيضاء" تؤجل انتخاب رئيس لبنان    مختصون يؤكدون أهمية التحاليل المسبقة قبل إجراء العمليات الجراحية    فسيفساء الموروث المحلي لولاية سكيكدة في ضيافة العاصمة    ''البوكر'' ومعايير البقاء    سرار:"عودتي للفريق من أجل تقديم الإضافة والتتويج برابطة الأبطال تهمني"    تشيلسي يكمل موسمه الحالي من دون تيري وتشيك    المنتخب الأولمبي في تربص مغلق بسيدي موسى بداية ماي    الرئيس بوتفليقة يتلقى التهنئة من ولي عهد إمارة أبو ظبي بمناسبة فوزه في رئاسيات 17 أبريل    تيم حسن: ما يحدث في سوريا مرعب وما يهم هو حقن الدماء    يوغ روبرتسون يؤكد على العلاقات "القوية" التي تربط الجزائر وبريطانيا    المدرب شيروود يعترف أن الجزائري نبيل بن طالب هو النجم القادم للسبيرز    قتيلان وثلاثة جرحى في حادث مرور بين ولايتي الأغواط وتيارت    "الأرندي" يندد بقتل 11 فردا من الجيش بتيزي وزو    كانتشيليسكيس يحمل لاعبي مانشستر يونايتد مسؤولية تدهور المستوى    بايرن ميونيخ يجدد اهتماماته بالتعاقد مع غاراي    العثور على حطام قد يكون للطائرة الماليزية المفقودة    كيمياوي الأسد يخنق ريف إدلب من جديد    مولود صيني بأربع أرجل وأربع أذرع    رسمياً.. "فيفا" يرفع مؤقتاً عقوبة الايقاف عن برشلونة    من هم الذين تصلي عليهم الملائكة؟    حماية الأنواع الغابية النادرة من أولويات محافظة الغابات بتندوف    تفكيك قنبلة في كلية الحقوق بجامعة بومرداس    شباب المطمر يحتجون بغليزان    لماذا لا نحب مذاق الطعام على الطائرة؟    فاروق قسنطيني يطالب بمتابعة وزارة الثقافة في ملف الأعلام الأجنبية    بريطانيا تحتفل بذكرى ميلاد ويليام شيكسبيرالخمسين بعد الأربعمائة    الدرك يحجز سيارات "الصدر الرابح" بالأخضرية    إمكانية إقرار دورة ثانية استدراكية للبكالوريا    سنويا رابطة حقوق الإنسان تطالب بتحقيق حول تسيير الأسمنت بالشلف    تزايد عدد اللاجئين إلى مركز حماية "أونميس" في بنتيو بجنوب السودان إلى 22 ألفا شخص    الاجتماع التشاوري لدول منطقة الساحل امتداد لمسار واغادوغو    هذا هو نصيب الفرد الجزائري من الناتج الداخلي الإجمالي لبلده    إعادة فتح مصلحة أمراض الكلى للمركز الاستشفائي الجامعي لوهران    أمريكا ستسلم مصر 10 طائرات هليكوبتر آباتشي    الحكومة التونسية ترفض التفاوض مع خاطفي دبلوماسييها في ليبيا    جماعة التوحيد والجهاد تقتل رهينة فرنسيا    تونس تجري إحصائيات حول تعداد السكان والسكن    الأول مكرر .. مسرحية تدين المتنكرين لخطاياهم    الإعلان عن القائمة الطويلة لجائزة رفاعة الطهطاوي    إقالة وزير الصحة السعودي من منصبه    جمعية كنوز تمثل البليدة في شهر التراث    جرس لسماوات تحت الماء    الضمان الاجتماعي ينصب لجنة يقظة بكل الولايات    حديث نبوي يقدّم علاجا لفيروس "كورونا"    نكران الجميل من شيم اللئام    الرفق في ديننا خلق عظيم    اكتشاف 17 إصابة جديدة بفيروس كورونا    فتاوى ليست للاستعمال    ابن مخرج الفيلم المسيء للرسول يشهر إسلامه    قسنطينة: رحلة وإقامة- الحلقة 1    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

إمبراطور"سوق الريح" للسيارات في سور الغزلان متهم بالتزوير والنصب والاحتيال
نشر في البلاد أون لاين يوم 18 - 01 - 2014

"سوق الريح" مخالف للقانون ..ويعمل بدون فواتير ومراقبة مداخليه مستحيل
كشف مدير الرقابة الاقتصادية و قمع الغش، وضبط النشاطات وتنظيمها بوزارة التجارة عبد الحميد بوكحنون أن "ملف سوق الوعد الصادق بسور الغزلان أمام العدالة بعد رفع دعوة قضائية علي المعني المباشر بممارسة هذا النوع من التجارة التي لم يسبق أن شهدتها السوق الجزائرية، ليتحول إلى واحد من أصحاب الثراء الفاحش ويشكل اكبر إمبراطورية لتجارة العقار والسيارات ومواد البناء بولايات الشرق، وقال المتحدث أن وزارة التجارة قامت باستدعاء الشخص عبر مصالحها بولاية البويرة لكنه رفض الحضور، كما تمّ إعذاره لتسوية وضعيته، من خلال التزام الشروط القانونية، لكنه لم يستجب، ما دفع الوزارة إلى تحويل الملف للعدالة.
وأوضح المتحدث خلال ندوة صحفية عقدها اليوم بمقر الوزارة الوصية لعرض نتائج التحقيق الذي باشرته وزارة التجارة الأسبوع المنصرم بغرض تحديد الأسباب الحقيقية وراء الاضطراب في توزيع حليب الأكياس أن "تجارة الوعد الصادق ممارسات ظهرت مؤخرا على مستوى شركة في سور الغزلان، وقد تم فتح تحقيق في القضية، لأن صاحب الشركة تجاوز القانون، كونه يملك سجل مقيّد".
وأضاف بوكحنون أن "مصالح وزارة التجارة بالبويرة تقوم بعملها في هذا الشأن، وقد باشرت في 10 ديسمبر 2013 تحقيقا حول معاملات الوعد الصادق بعد أن تبيّن بأنّ الرجل يقوم بالمتاجرة في بيع السيارات الجديدة بالتجزئة إضافة إلى السيارات القديمة وأدوات البناء، وقد أثبت التحقيق بأنّ "صاحب الوعد الصادق يشتغل في حالة غير قانونية".
وكشف في هذا الصدد أن "التحقيق أسفر عن رفع ثلاث مخالفات لوزارة التجارة، منها بيع السيارات الجديدة دون احترام دفتر شروط وقواعد ممارسة هذا النشاط من خلال خرقه للمرسوم الصادر في 2007 الذي يضبط هذه التجارة، أما المخالفة الثانية حسب المتحدث فهي ممارسة نشاط تجاري خارج السجل التجاري والقيام بالوساطة دون استعمال إسمه، وهي ممارسة غير شرعية، كما أنّ التحقيق أثبت أنه لا يستعمل الفواتير في معاملاته التجارية، ويعمل بفوائد خفية، جعلت مراقبة مداخيله ضربا من المستحيل بالنسبة للإدارة، مؤكدا بأن "مثل هذه التعاملات تندرج في إطار الممارسات الخفية التي يعاقب عليها القانون".
وحسب بوكحنون عبد الحميد فان التحقيق أثبت أن المتهم متورط في عدة قضايا ناهيك عن متاجرته بسيارات من ماركات عالمية بكل الأشكال والأنواع والأصناف، بأسعار متدنية تقل بكثير عن أثمانها الحقيقية، ليتحول إلى ملياردير في فترة وجيزة، حيث يقوم ببيع السيارات الجديدة بالتجزئة إضافة إلى السيارات القديمة وأدوات البناء، وقد تم استدعاءه عبر مصالح الوزارة بالبويرة، لكنه رفض الحضور، كما تم إعذاره كتابيا لتسوية وضعيته من خلال الإلتزام بالشروط القانونية، مؤكدا أن الوالي يقوم بمهامه في هذا المجال.
وكانت "البلاد" السباق في التطرق إلى قضية شركة "الوعد الصادق" أو ما يسمى بسوق الريح بسور الغزلان، التي يتعامل صاحبها بصيغة جديدة ظهرت لأول مرة في السوق الجزائري ولم يتطرق لها القانون بأي شكل من الأشكال، حيث يقوم المتعامل المعني بشراء كل أنواع السيارات الحديثة بأثمان باهظة ومن ثم يقوم ببيعها بأسعار أقل حيث وصل تخفيض سعرها إلى 50 بالمائة، وهو ما اعتبره البعض تبييضا للأموال فيما اعتبره البعض الآخر نوعا من أنواع النصب والإحتيال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.