عيد شهيد ...أكثر من 100 قتيل في غزة منذ فجر اليوم و الحصيلة ترتفع الى 1137 منذ بداية العدوان الصهيوني    قيادي: انتظروا هدية العيد من القسّام    سوسيداد وساوثهامتون يغازلان بودبوز    وزارة : تسجيل 270 مخالفة لعدم الالتزام بضمان المداومة في العيد    اللواء هامل يُوفد فرقة تحقيق في مقتل شاب بعين آزال بسطيف بطلقة نارية لشرطي    وزارة التربية تكشف أن الإعلان عن نتائج مسابقة التوظيف ستكون خلال يومين    حرب بين الشاب خالد وبلال    مجزرة مرورية مروعة وقعت في أول أيام العيد ...سبعة قتلى من عائلة واحدة في حادث مرور بالمحمدية في معسكر    تخفيف الضغط عن الموانئ يتطلب وسائل لوجيستيكية جديدة (مسؤول)    نيلسون فالديز يعود إلى البوندسليغا    "حركة أزواد" استهدفت الطائرة الجزائرية بصواريخ "سام 7" الليبية؟    العاب الكومنولث: عداءة تنهار قبل خط النهاية وتزحف باكية    الاذاعة الاسرائيلية تروي تفاصيل عملية "ناحل عوز" ومحاولة المقاومة أسر جندي صهيوني    حوادث المرور: 32 قتيل و119 جريحا خلال يومين (الحماية المدنية)    سقوط طائرة حربية تابعة لقوات حفتر في بنغازي    مانشستر يونايتد يرغب في التخلي عن فيلايني وينسى فيدال    وزارة الشؤون الدينية تعلن صلاة الغائب على أرواح ضحايا الطائرة المنكوبة يوم الجمعة    خامنئي: إسرائيل كلب مسعور ويجب تسليح الفلسطينيين    سطيف...سخط كبير وسط سكان بلدية عين آزال بعد وفاة شخص بطلقات نارية من طرف عون شرطة    وفاة شاب في ال23 من العمر اليوم بعد سقوط في منحدر بين غليزان ومعسكر    بالفيديو و الصور ...حاضنة تضرب الأطفال و تخدرهم بالكحول    رونالدو يسعى مع فريقه الى التتويج بكل الالقاب الموسم المقبل    فوج بوكحيل الكشفي بفيض البطمة يختتم عمليته التضامنية الرمضانية بتوزيع حلويات العيد على الفقراء    تدعيم ميناء رأس جنات (بومرداس) الجديد قريبا بمسمكة لتنظيم تسويق المنتجات البحرية    توقف محطة كهرباء غزة الوحيدة بسبب القصف الإسرائيلي    موناكو يُجهزعرضا رسمميا ل مارتينيز    بالصور: في مشهد مهيب .. آلاف المسلمين يؤدون صلاة العيد بالعاصمة الألبانية    أوزيل يهنئ المسلمين بأربع لغات    المقاومة تؤكد القضاء على واحد وتسعين إسرائيليا    فيروس يعيش في أمعاء نصف سكان العالم    بوتفليقة يغيب عن صلاة العيد وغزة حاضرة في الخطبة الرسمية    سلال يعزي عائلات الضحايا باسم الرئيس عبد العزيز بوتفليقة    شركة السكك الحديدية تعزز برنامج القطارات للخطوط الطويلة بمناسبة عيد الفطر    مواصلة التجارب التقنية للمصعد الهوائي وادي قريش- بوزريعة مازالت متواصلة    الحكومة الليبية تطلب مساعدة دولية لإخماد حريق هائل بمستودعات البريقة للنفط    إيليزي:''إكبر" نمط معماري قديم لا يزال سكان الطاسيلي يحافظون عليه    السادة بن صالح وولد خليفة وسلال يؤدون صلاة عيد الفطر بالجامع الكبير بالعاصمة    عقوبة للمخالفين تصل إلى الغلق الإداري للمحل لمدة 30 يوما: 15675 تاجرا سيداومون يومي عيد الفطر    المحلل السياسي مصطفي صايج في حوار مع "الحياة العربية ": سوء الأحوال الجوية الفرضية الأكثر دقة لسقوط الطائرة الجزائرية    في إطار الصندوق المخصص لتنمية مناطق الجنوب: 35 مليون دج لإعادة تأهيل المتحف الصحراوي بورقلة    في حوصلة لقاءات لعبيدي مع الفاعلين في عالم الثقافة: دعوة إلى سياسة ثقافية تقوم على المشاركة المباشرة للمعنيين    الاكتظاظ فاقم الوضع : غليان وفوضى بأغلب مراكز البريد قبيل العيد    بسبب عطل تقني: توقف ميترو الجزائر يثير استياء الركاب    جماعة بلعياط تتواصل مع القاعدة لإضعاف سعداني قبل المؤتمر العاشر    الإثنين أول أيام العيد    "الشعبوية" تحدٍّ يواجهه العالم الإسلامي    الإسلام أرسى دعائم العلم    ندرة حادة في لقاحات "التيتانوس" وداء الكلَب بالمستشفيات    أسئلة في الدين -28-    الفتنة الكبرى (الجزء الثاني عشر)    نيجيريا :برامج وقاية لمنع تفشي الايبولا    أشْلاَءُ حُلْمٍ... تَلاَشَتْ خَلْفَ التِّلاَلِ..!    اجتماع لجنة الأهلة مساء الأحد بدار الإمام للإعلان عن أول أيام عيد الفطر المبارك    في أول نشاط لها. تكريم نجباء و مجاهدين من طرف الجمعية الوطنية للتبادل بين الشباب    الإتحاد الأوروبي يشيد بوساطة الجزائر لحل النزاع في مالي    في الوقت الذي أقصت فيه لجنة التأهيل الطبي 4 بينهم مختلة عقليا    غياب للأسماء العالمية الثقيلة في مهرجان تيمڤاد الدولي    سكان حي بودالية يطالبون بترقية قاعة العلاج إلى عيادة متعددة الخدمات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

إمبراطور"سوق الريح" للسيارات في سور الغزلان متهم بالتزوير والنصب والاحتيال
نشر في البلاد أون لاين يوم 18 - 01 - 2014

"سوق الريح" مخالف للقانون ..ويعمل بدون فواتير ومراقبة مداخليه مستحيل
كشف مدير الرقابة الاقتصادية و قمع الغش، وضبط النشاطات وتنظيمها بوزارة التجارة عبد الحميد بوكحنون أن "ملف سوق الوعد الصادق بسور الغزلان أمام العدالة بعد رفع دعوة قضائية علي المعني المباشر بممارسة هذا النوع من التجارة التي لم يسبق أن شهدتها السوق الجزائرية، ليتحول إلى واحد من أصحاب الثراء الفاحش ويشكل اكبر إمبراطورية لتجارة العقار والسيارات ومواد البناء بولايات الشرق، وقال المتحدث أن وزارة التجارة قامت باستدعاء الشخص عبر مصالحها بولاية البويرة لكنه رفض الحضور، كما تمّ إعذاره لتسوية وضعيته، من خلال التزام الشروط القانونية، لكنه لم يستجب، ما دفع الوزارة إلى تحويل الملف للعدالة.
وأوضح المتحدث خلال ندوة صحفية عقدها اليوم بمقر الوزارة الوصية لعرض نتائج التحقيق الذي باشرته وزارة التجارة الأسبوع المنصرم بغرض تحديد الأسباب الحقيقية وراء الاضطراب في توزيع حليب الأكياس أن "تجارة الوعد الصادق ممارسات ظهرت مؤخرا على مستوى شركة في سور الغزلان، وقد تم فتح تحقيق في القضية، لأن صاحب الشركة تجاوز القانون، كونه يملك سجل مقيّد".
وأضاف بوكحنون أن "مصالح وزارة التجارة بالبويرة تقوم بعملها في هذا الشأن، وقد باشرت في 10 ديسمبر 2013 تحقيقا حول معاملات الوعد الصادق بعد أن تبيّن بأنّ الرجل يقوم بالمتاجرة في بيع السيارات الجديدة بالتجزئة إضافة إلى السيارات القديمة وأدوات البناء، وقد أثبت التحقيق بأنّ "صاحب الوعد الصادق يشتغل في حالة غير قانونية".
وكشف في هذا الصدد أن "التحقيق أسفر عن رفع ثلاث مخالفات لوزارة التجارة، منها بيع السيارات الجديدة دون احترام دفتر شروط وقواعد ممارسة هذا النشاط من خلال خرقه للمرسوم الصادر في 2007 الذي يضبط هذه التجارة، أما المخالفة الثانية حسب المتحدث فهي ممارسة نشاط تجاري خارج السجل التجاري والقيام بالوساطة دون استعمال إسمه، وهي ممارسة غير شرعية، كما أنّ التحقيق أثبت أنه لا يستعمل الفواتير في معاملاته التجارية، ويعمل بفوائد خفية، جعلت مراقبة مداخيله ضربا من المستحيل بالنسبة للإدارة، مؤكدا بأن "مثل هذه التعاملات تندرج في إطار الممارسات الخفية التي يعاقب عليها القانون".
وحسب بوكحنون عبد الحميد فان التحقيق أثبت أن المتهم متورط في عدة قضايا ناهيك عن متاجرته بسيارات من ماركات عالمية بكل الأشكال والأنواع والأصناف، بأسعار متدنية تقل بكثير عن أثمانها الحقيقية، ليتحول إلى ملياردير في فترة وجيزة، حيث يقوم ببيع السيارات الجديدة بالتجزئة إضافة إلى السيارات القديمة وأدوات البناء، وقد تم استدعاءه عبر مصالح الوزارة بالبويرة، لكنه رفض الحضور، كما تم إعذاره كتابيا لتسوية وضعيته من خلال الإلتزام بالشروط القانونية، مؤكدا أن الوالي يقوم بمهامه في هذا المجال.
وكانت "البلاد" السباق في التطرق إلى قضية شركة "الوعد الصادق" أو ما يسمى بسوق الريح بسور الغزلان، التي يتعامل صاحبها بصيغة جديدة ظهرت لأول مرة في السوق الجزائري ولم يتطرق لها القانون بأي شكل من الأشكال، حيث يقوم المتعامل المعني بشراء كل أنواع السيارات الحديثة بأثمان باهظة ومن ثم يقوم ببيعها بأسعار أقل حيث وصل تخفيض سعرها إلى 50 بالمائة، وهو ما اعتبره البعض تبييضا للأموال فيما اعتبره البعض الآخر نوعا من أنواع النصب والإحتيال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.