آبل تطلق النسخة العربية لموقعها الإلكتروني    ماذا حدث في أسواق النفط اليوم ؟    الجيش المغربي يحشد قواته على الحدود مع الجزائر !    دواء جديد لعلاج أعراض ال"إسلاموفوبيا" في أمريكا !    ليفربول يستعد لكسب خدمات رونالدينيو الجزائر !    أسطول الجوية الجزائرية يرتفع الى59 طائرة    أسعار النفط تقفز فوق 50 دولاراً للبرميل    حملة واسعة لتنظيف وهران السبت المقبل    لويزة حنون في عين الإعصار.. ولجنة إنقاذ حزب العمال تطالبها بالإستقالة فورا    اتفاق بين شرطة الجزائر وألمانيا لحل مشكل اقامة الجزائريين بصفة غير شرعية    بالصور.. العثور على 71 جثة داخل غواصة غارقة منذ سبعة عقود    الجوية الجزائرية تتسلم 7 طائرات جديدة قبل نهاية 2016    كانتونا .. ديشان عنصري    مايكروسوفت وفيسبوك يتفقان لمد كابل عبر الأطلسي    بالفيديو.. ميلاد توأمان تتقاسمان جسدا واحدا في أم البواقي    3 قتلى وجريحان في حادث مرور بالجلفة    ش. القبائل في مواجهة م.وهران ج 30    كيف تتغلب على الخوف من الإمتحانات.. وكيف تحضر للبكالوريا؟    ا.الحراش في مواجهة س. غليزان ج 30    ا. البليدة في مواجهة ا. العاصمة ج 30    إصطدام طائرتين مقاتلتين في السواحل الأمريكية    بالفيديو.. محتجون يغلقون مصافي تكرير النفط في فرنسا    "كان في أحد الأيام الكبش الساحر" فيلم خيالي جديد للأطفال    فتاوى    خطورة نشر الفضائح والتّشهير بالنّاس    فضل رمضان على سائر الشّهور    الجزائر تفتك 7 جوائز في مهرجان همسة الدولي للآداب والفنون    اللوبي الفرانكفوني وابتزاز لجان القراءة والتكوين سبب مسلسل "الرداءة "    تمسك الجزائر بتحفظاتها تجاه بنود اتفاقية سيداو    تدمير هاون وقنابل تقليدية وكمية من البارود في عدد من الولايات    فيديو تبون يعلن عن الشروع في تسليم قرارات الإسكان مع المفاتيح لمكتتبي عدل    وفاة امرأة بسبب رصاصة خاطئة    الاعلان عن جائزة رئيس الجمهورية للصحفي المحترف في طبعتها 2    فيلم "السطوح" يعرض في مهرجان الفيلم الإفريقي بإيرلندا    سوناطراك تطلق عملية تضامنية بمناسبة شهر رمضان    الاتحاد الإفريقي مطالب بالسعي لتسوية النزاع في ليبيا    الرئيس بوتفليقة يوقع على 5 مراسيم رئاسية    المعنيون بالحج مدعوون لاقتناء تذاكر السفر    وزارة الصحة تتوعد المستجيبين للاضراب    تأجيل رابع في قضية "الخبر" رغم الطابع الإستعجالي للملّف    ثلاثة قتلى في حادث مرور بالبيض    الجولة الأخيرة من المحترف الأول: الصراع إلى آخر نفس    أمير سعيود أحسن لاعب جزائري لموسم 2015-2016    بن زيمة يدخل بتحد خاص في نهائي دوري الأبطال    أوباما: مواقف ترامب تظهر جهله في شؤون العالم    سوناطراك ستنفق أكثر من 73 مليار دولار لإنقاذ المشاريع الاستثمارية    طائرات الاحتلال تشن غارتين على قطاع غزة    مساهل" : مكافحة الإرهاب تقتضي تعاونا إقليميا و دوليا    تعثر بيع تذاكر السفر    قمة مجموعة السبع تفتتح أعمالها في اليابان    موجة حر شديدة اليوم و غدا    بروا آباءكم يبركم أبناؤكم    تتويج " أنا دانيال بلاك " بالسعفة الذهبية لمهرجان كان 2016    رئيس بلدية وهران يشرف على افتتاح معرض الحصون الحربية رفقة السفير الاسباني بالجزائر    " السينما الجزائرية أفلام و تكريمات " مؤلف جديد لعبد الكريم تازاروت    7 وكالات سياحية معتمدة لتنظيم موسم الحج    وقفات تربوية مع شهر شعبان:    الشروع في إقتناء تذاكر حج 2016 على مستوى وكالات الجوية الجزائرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





معهد استوكهولم لأبحاث السلام يصنفها في المرتبة الثانية عربيا:تقرير غربي جديد عن تسلح الجزائر
نشر في البلاد أون لاين يوم 09 - 06 - 2009

ورد في التقرير الصادر أمس عن معهد أستوكهولم لأبحاث السلام الدولي، أن واردات الجزائر من السلاح التقليدي ارتفعت خلال سنة 2008لتصبح في المرتبة الثانية عربيا بعد دولة الإمارات العربية المتحدة، التي حلت في الترتيب الثالث عالميا بعد كل من الصين والهند.
كشف التقرير ذاته أن الجزائر في العام الماضي انتقلت من المرتبة الثالثة عربيا من حيث الإنفاق العسكري بعد كل من السعودية وقطر إلى المرتبة الثانية، مغفلا هذه المرة ذكر الأرقام المدللة على حجم الإنفاق العسكري للجزائر، خلافا لما درج عليه في تقاريره السابقة، فيما اكتفى بالإشارة إلى أن الجزائر استوردت خلال هذه الفترة ما نسبته 8 بالمائة من حجم صناعات السلاح الروسي الموجه للتصدير.
وعن مشتريات الجزائر، يقول التقرير إنها ضمت شراء طائرات مقاتلة من صنع روسي، بالإضافة إلى التزام المصانع الروسية بتمويل قوات البحرية في الجيش الشعبي الوطني بغواصتين بحريتين من نوع ا360 30-صسب، و 18قطعة من نوع 90-شب، كما استوردت الجزائر في الفترة المذكورة 180دبابة أمريكية من نوع مَىْفٍقِّس ٌُىث وثلاث طائرات حربية من نوع 16 وعدد معتبر من القطع الحربية وأنظمة الدفاع الجوي.
ومنظومة دفاعية متطورة مزودة برادارات وأجهزة رصد وإرسال عالية الدقة.
إلى جانب ذلك ذكر التقرير سعي الجزائر لتحديث أسطولها من الطائرات العمودية القتالية باقتناء طائرات من نوع شصتايغرصص الأوروبية و كاي 50الروسية، واقتنت كذلك العشرات من طائرات الاستطلاع دون طيار وطائرات نقل عمودية خاصة لديها القدرة على المكوث في الجو لمدة تصل إلى 24ساعة دون أن تحتاج للتزود بالوقود، وعلى الرغم من أن التقرير لم يذكر مبلغ الإنفاق على هذه الترسانة، إلا أن تحليلات المراقبين ذهبت إلى القول إنها فاقت 6.2 مليار دولار أمريكي.
وترجع العديد من الأطراف الجزائرية، خلفيات ارتفاع واردات الجزائر من السلاح خلال السنوات الخمسة الأخيرة، إلى أن الجيش دخل في عملية تحديث وعصرنة قواته البرية والجوية وحتى البحرية، وتدعيم ترسانته من الأسلحة بمنظومات دفاعية متطورة، تعوض ذلك النقص الذي تسبب فيه انشغال الجزائر بمعالجة أزمتها الأمنية وانعكاساتها السلبية على البلاد في كافة النواحي المدنية والعسكرية.
كما أن الحصار غير المعلن الذي أعلنته الدول الغربية على بيع السلاح للجزائر في عز أزمتها الأمنية، خصوصا من فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية، ساهم في تنامي حاجة الجيش إلى البحث عن مصادر أخرى لتحديث ترسانته وجدها عند القطب الشرقي الآخر المصنع للسلاح الممثل في روسيا.
بالإضافة إلى ذلك فإن الأزمة الخانقة التي مرت بها الجزائر خلال فترة التسعينات التي أدت إلى تراكم المديونية الخارجية وبلوغها حدود 36مليار دولار، كانت من بين الأسباب التي تركت الجزائر متخلفة عن الركب في هذا المجال، الأمر الذي دفعها إلى تدارك الوضع بعد تحسن أوضاعها الداخلية أمنيا واقتصاديا، سيما وأن الجار الغربي للجزائر أراد الزج بالمنطقة في أتون حمى السباق نحو التسلح، سيما وأن تصريحات قادة المغرب دائما ما كانت تربط مسألة تسلح الممكلة، بالتحركات الجزائرية المندرجة في سياق تحديث الجيش الوطني .
وعلى الجانب الآخر، سجل التقرير أن النفقات العسكرية في العالم خلال 2008شهدت ارتفاعا ملموسا مقارنة بسنة 2007، حيث بلغت قيمة الزيادة 464.1 مليار دولار.
كما سجل المركز زيادة بنسبة 54 في المائة من قيمة النفقات خلال السنوات العشر الماضية، حيث جاءت الولايات المتحدة الأمريكية على رأس قائمة الدول بزيادة 58في المائة بقيمة 219مليار دولار خلال السنوات العشر الأخيرة.
بينما ضاعفت كل من الصين والهند وروسيا نفقاتها العسكرية بمعدل ثلاث مرات.
في حين اعتبر أن الدول العربية الممثلة في السعودية والإمارات والسودان وكذا دول شرق أوسطية على غرار إيران و الكيان الصهيوني، و كوريا الجنوبية بريطانيا والبرازيل بأنها دول ساهمت في ارتفاع نفقات التسلح في العالم بشكل ملحوظ.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.