تواصل غارات "عاصفة الحزم" باليمن بعد تأييد عربي واسع    مصباح هدد بمغادرة التربص، فيغولي يعصي الفاف والبدلاء ساخطون    فضائح ترتيب اللقاءات تغزو البطولة الجزائرية وتلاعبات على مرآى الرابطة والفاف    بن طوبال يغيب ويتجنب ملاقاة اللاعبين ومقابلة النصرية بست نقاط    استقبل أمس من طرف الرئيس الباجي قايد السبسي و رئيس مجلس نواب الشعب التونسي    بلديات عنابة تنوي اللجوء للعدالة ضد مؤسستي الجزائرية للمياه وسونلغاز    التهديد بترحيل تجار الخضر الفوضوي بسيدي عمار في عنابة    شاب يحاول الإنتحار بإضرام النار في جسده    غياب فادح في لقاحات الأطفال بالمراكز الجوارية في عنابة    بلدية الكاليتوس السباقة لإحصاء 3 آلاف ملف تسوية ومعالجة 80 بالمائة منها    بن صالح يؤكد على ضرورة تكييف منظومة العمل العربي مع متطلبات المرحلة    هذه هي قائمة البلدان الأكثر سعادة في العالم    إسحاق بلفوضيل: أتمنى التسجيل مع الخضر في أقرب وقت ممكن    رئيس مولودية الجزائر: (نقاط القبائل لا تقدر بثمن)    بلفوضيل قد يعود إلى فرنسا    الأنصار يتهمون اللاعبين بالتخاذل أمام المكرة    الجزائر طرحت مبادرة من 3 نقاط لوقف إطلاق النار في اليمن    بن صالح يُستقبل بشرم الشيخ من طرف الرئيس السيسي:    قمة شرم الشيخ    تقليص آجال تسليم جواز السفر البيومتري إلى أسبوع واحد قريبا    مصالح الأمن تستقبل حوالي 60 ألف اتصال على الرقم الأخضر    فضاء القصة    انطلاق أشغال محطة لحلاف لحماية سد قرقار من التلوث    لأنه من البناء الجاهز و غير قابل للترميم    عجبا لأمر المؤمن..    عجبا لأمر المؤمن..    وفد موريتاني يطلب الترجمة في اجتماع عربي    جمعية الظهرة تعرض (الخبزة) لعلولة بغليزان    وجوه في الضوء    همس الكلام    فضاءات نقدية    تراجيديا الثقافة العربيّة.. لماذا لا يقرأ العرب؟    محمود درويش و"الحب القاسي"    انهيار ثلاثة مبان سكنية في نيويورك    إيبولا أكثر فتكاً بصغار السن    تدعيم مصالح الاستعجالات خلال تظاهرة عاصمة الثقافة العربية    "بوضياف" يعالج عجز المستشفيات بتطوير الطب المنزلي    وزير الصحة يشدد على الخروج من قوقعة الإستشفاء دون إهتمام و يؤكد على فتح الأبواب أمام المرضى    من شأن زيارة الرئيس زوما تعزيز العلاقات التاريخية بين بلدينا    السد القطري ينفي تعاقده مع نجم برشلونة    طائرة الأواهين تنطلق قريبا    "عدل" ستوزع 15 ألف وحدة سكنية نهاية السنة    بداية بيع قسيمة السيارات إلى غاية 30 أبريل 2015    الهامل يشرف على تخرج 412 شرطيا بالمسيلة    الزواج من الرجل الصالح    ضرورة تثمين جهود الدولة لإنعاش قطاع السياحة بالجنوب    مسيرة احتجاجية ضد الغاز الصخري في تمنراست    نساء المدينة تعرض بالجزائر العاصمة    سلال يمثل الرئيس بوتفليقة    تونس تقدم تسهيلات للسيّاح الجزائريين قريبا    ندوة حول التجارة الخارجية بداية من الغد    سيبلغ 40.4 مليون نسمة في جانفي 2016    قال أن الانحرافات الداخلية للدول العربية فتحت الباب للتدخل الأجنبي    وزير المجاهدين يصرح    لعمامرة : الجزائر لن ترسل جنديا واحدا خارج الحدود    لتزايد الطلب عليها    بن غبريط تلزم بفتح المدارس إلى غاية السادسة مساء    بالصور.. 6 مخلوقات عاشت على الأرض قبل الإنس والجن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

بدء التعويضات والمنح في سبتمبر : 1100مليار لتعويض العسكريين المعطوبين
نشر في البلاد أون لاين يوم 03 - 08 - 2009

خصص قانون المالية التكميلي مبلغ 6 مليار دينار لمنحة تقاعد العسكريين المعطوبين خلال فترة خدمتهم في إطار مكافحة الإرهاب، زيادة على مبلغ 2,5 مليار دينار كمنح تعويضات، على أن تشمل المخصصات المالية حوالي 2474جندي معطوب.
وقال فاروق قطاف، المتحدث باسم العساكر الاحتياطيين الذي زار ''البلاد''، أمس، إن بداية سيران التعويضات والمنح المقررة لهم ستبدأ في سبتمبر المقبل بعد الانتهاء من إعداد المراسيم التنفيذية، وأضاف المتحدث أن منحة التقاعد ستصل إلى 90بالمائة من الأجر الذي يتقاضاه وتحسب منحة العطب وفق جدول خاص، مشددا على أن أكبر تعويض تحصلوا عليه هو معنوي أكثر منه مادي برد الاعتبار لهم وصون كرامتهم، وخصوصا عقب اعتذار الوزير الأول أحمد أويحيى لهم أمام نواب البرلمان.
وعاد فاروق قطاف للحديث عن ''مسلسل'' الشد والجذب بين الجنود الاحتياطيين ووزارة الدفاع الوطني التي استعانت بهم خلال العشرية الحمراء، مشيرا إلى أنهم شرعوا في سلسلة من الاعتصامات قبل 5 سنوات، حيث كانوا يجتمعون قبالة وزارة الدفاع الوطني في اليوم ال 16من كل شهر للمطالبة بحقوقهم ولفت نظر الجهات المسؤولة إلى وضعهم.
وذكر المتحدث، أنه وعلى رغم الحساسية الكبيرة للمكان الذي نظموا فيه اعتصاماتهم، فقد احتوت وزارة الدفاع ملف القضية واستقبلت وفدا من المعتصمين، الذين تحركوا بدورهم باتجاه رئاسة الجمهورية، حيث حظيوا باستقبال مستشار في الرئاسة طمأنهم وأقر بشرعية مطالبهم.
وأشار قطاف إلى أن أهم ما ترجم اعتراف الدولة بمطالبهم تجلى في مداخلة الوزير الأول أحمد أويحيى تحت قبة البرلمان حين قال'' لقد قصّرنا في حق هذه الفئة من الجزائريين وليس عيبا أن نقول هذا لأن قانون الخدمة الوطنية عندما شرع في إعداده لم يأخذ في الحسبان الظروف التي عاشتها البلاد خلال عشرية التسعينيات حين وصل فيها الأمر إلى درجة قتل فيها الجزائري أخاه... ونؤكد أن الدولة تعتذر لهم ونعدهم بعلاج مشاكلهم في الأشهر القليلة المقبلة''.
وفنّد فاروق قطاف في حديثه مع ''البلاد'' وقوف جهات سياسية أو حزبية خلف تحركاتهم، قائلا ''لا جهة سياسية تحركنا ولن نسمح بأن تستغل أية جهة تضحياتنا وتضحيات من سقط شهيدا''، معتبرا وزارة الدفاع الوطني هي الجهة الوحيدة المسؤولة عن انشغالاتهم.
في سياق متصل نفى قطاف أن تكون جمعية قدماء ومعطوبي وذوي حقوق الجيش الوطني الشعبي برئاسة مناصريه صالح، ذات علاقة بالحركة المطلبية للعسكريين المعطوبين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.