سلطة ضبط السمعي البصري ل"وسائل الإعلام العمومية والخاصة": "عليكم الالتزام والتحلي بأخلاقيات المهنة خلال تغطية التشريعيات"    التكتل النقابي ينظم مسيرة ضد قانون العمل    عبد المالك بوضياف لطلبة الصيدلة: "تم الرد على مطالبكم بوضوح"    هذه فترة اقتناء قسيمة السيارات    ،تبون: "الإفراج عن قائمة المواد المرخص باستيرادها ..قريبا"    نزوح الاقباط من سيناء يتواصل اثر تعرضهم لسلسلة اعتداءات    تفجيرات وضربات جوية تهز محادثات السلام السورية في جنيف    المناضل الجزائري فرنان إيفتون يُكرّم بباريس    قسنطينة: صناعة الفخار نشاط تقليدي يبحث عن آفاق لتثمينه    جبهة البوليساريو تخطر أمين عام الأمم المتحدة إثر الاستفزازات المتعمدة للمغرب    مقاضاة مستوردين لتلاعبهم بأسعار السميد والفرينة في وهران    تحكيم sms يحرم العميد من الصدارة والمشوار مازال طويل    صدام ناري بين الإنتر وروما    شالك يضم بن طالب مقابل 21 مليون يورو    آبل تعلن رسمياً عن افتتاح مقرها الجديد العملاق أفريل المقبل    الجمعية العامة الانتخابية يوم 4 مارس    وما تُخفي صدورهم أكبر    مثل الصلوات الخمس    تعليمات صارمة من نوري لتشجيع السياحة الصحراوية    رئيس حزب عهد 54 فوزي رباعين    مجلس "الكناس" يلوّح باحتجاج وطني يوم 6 مارس المقبل    بودبوز يتربع على عرش أفضل اللاعبين الأفارقة في "الليغ1"    ولد خليفة في زيارة رسمية إلى قطر ابتداء من اليوم    في عملية تمشيط بمنطقة مشتة الهدابلة بزيامة المنصورية    حجز 30 قرصا مهلوسا و3.4 مليون سنتيم بوهران    وفاة 11 شخصا خلال ال48 ساعة الماضية في حوادث المرور    "خلاص البلاد في زيت الزيتون.. ويمكن أن ينافس برميل البترول"    جزائريون يحنون للفترة العثمانية    وزيرة العلاقات الخارجية الأرجنتينية تبدأ زيارة عمل إلى الجزائر    مستوى التضخم السنوي بالجزائر بلغ 6.7 بالمئة    فرنسي وكندية يعتنقان الإسلام بالبويرة    مساعينا لكسر احتكار نقل المباريات ستتجسد قريبا    فنانون شباب ينشطون حفلا ساهرا    حفل فني على شرف فنان أغنية الشعبي    ترشح فيلمه ل الأوسكار    للبناء والأشغال العمومية بالجنوب    مهاجم الخضر يواصل التألق    السباق شهد مشاركة 1672 عداء    تلمّسوا أسباب الفرج    رانييري يعرب عن حزنه بعد الإقالة    خلال عمليات أمنية في غرب الموصل    لفائدة المتربصين الجدد بسوق أهراس    أجزاء من مسجد موساني العتيق تتهاوى في صمت    تفكيك شبكة من 14 شخصا مختصة في سرقة السيارات    سكان القبة يتساءلون عن سبب توقف المشاريع التنموية    تحقيق قضائي بشأن توظيف أسرته مقابل أجور عالية    في هجمات انتحارية بمدينة حمص السورية    بوشوارب: لا وجود لأي اتفاق مع «بيجو»    «باستور» يستورد 7 ملايين وحدة ضد الحصبة الألمانية    تنتج 4% من الغذاء الوطني وتطمح للريادة عام 2019    أطمح للمشاركة في مهرجان كان السينمائي    المسرح الجزائري قريب من مسرحنا ويعرف انتعاشا ملحوظا    سونلغاز تعرض تسهيلاتها على المستثمرين    3000 جرعة لقاح ضد «الحصبة الألمانية» لتلاميذ وهران    البرنوس الجزائري "يحج" إلى البقاع    يوم تحسيسي بمڤرة في المسيلة حول التهاب الكبد الفيروسي    أكثر من 130 ألف تلميذ معنيون باللقاح ضد الحصبة    فرنسي ينطق الشهادتين ويعتنق الإسلام بالبويرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بدء التعويضات والمنح في سبتمبر : 1100مليار لتعويض العسكريين المعطوبين
نشر في البلاد أون لاين يوم 03 - 08 - 2009

خصص قانون المالية التكميلي مبلغ 6 مليار دينار لمنحة تقاعد العسكريين المعطوبين خلال فترة خدمتهم في إطار مكافحة الإرهاب، زيادة على مبلغ 2,5 مليار دينار كمنح تعويضات، على أن تشمل المخصصات المالية حوالي 2474جندي معطوب.
وقال فاروق قطاف، المتحدث باسم العساكر الاحتياطيين الذي زار ''البلاد''، أمس، إن بداية سيران التعويضات والمنح المقررة لهم ستبدأ في سبتمبر المقبل بعد الانتهاء من إعداد المراسيم التنفيذية، وأضاف المتحدث أن منحة التقاعد ستصل إلى 90بالمائة من الأجر الذي يتقاضاه وتحسب منحة العطب وفق جدول خاص، مشددا على أن أكبر تعويض تحصلوا عليه هو معنوي أكثر منه مادي برد الاعتبار لهم وصون كرامتهم، وخصوصا عقب اعتذار الوزير الأول أحمد أويحيى لهم أمام نواب البرلمان.
وعاد فاروق قطاف للحديث عن ''مسلسل'' الشد والجذب بين الجنود الاحتياطيين ووزارة الدفاع الوطني التي استعانت بهم خلال العشرية الحمراء، مشيرا إلى أنهم شرعوا في سلسلة من الاعتصامات قبل 5 سنوات، حيث كانوا يجتمعون قبالة وزارة الدفاع الوطني في اليوم ال 16من كل شهر للمطالبة بحقوقهم ولفت نظر الجهات المسؤولة إلى وضعهم.
وذكر المتحدث، أنه وعلى رغم الحساسية الكبيرة للمكان الذي نظموا فيه اعتصاماتهم، فقد احتوت وزارة الدفاع ملف القضية واستقبلت وفدا من المعتصمين، الذين تحركوا بدورهم باتجاه رئاسة الجمهورية، حيث حظيوا باستقبال مستشار في الرئاسة طمأنهم وأقر بشرعية مطالبهم.
وأشار قطاف إلى أن أهم ما ترجم اعتراف الدولة بمطالبهم تجلى في مداخلة الوزير الأول أحمد أويحيى تحت قبة البرلمان حين قال'' لقد قصّرنا في حق هذه الفئة من الجزائريين وليس عيبا أن نقول هذا لأن قانون الخدمة الوطنية عندما شرع في إعداده لم يأخذ في الحسبان الظروف التي عاشتها البلاد خلال عشرية التسعينيات حين وصل فيها الأمر إلى درجة قتل فيها الجزائري أخاه... ونؤكد أن الدولة تعتذر لهم ونعدهم بعلاج مشاكلهم في الأشهر القليلة المقبلة''.
وفنّد فاروق قطاف في حديثه مع ''البلاد'' وقوف جهات سياسية أو حزبية خلف تحركاتهم، قائلا ''لا جهة سياسية تحركنا ولن نسمح بأن تستغل أية جهة تضحياتنا وتضحيات من سقط شهيدا''، معتبرا وزارة الدفاع الوطني هي الجهة الوحيدة المسؤولة عن انشغالاتهم.
في سياق متصل نفى قطاف أن تكون جمعية قدماء ومعطوبي وذوي حقوق الجيش الوطني الشعبي برئاسة مناصريه صالح، ذات علاقة بالحركة المطلبية للعسكريين المعطوبين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.