المدير العام لإدارة السجون مختار فليون    أطلقت برنامجا تكوينيا للأعوان    أوقف 18 مهربا و 4 بارونات للمخدرات    الذكرى ال 19 لاغتيال 11 معلمة ومعلم واحد بالقرب من سفيزف    دعت الفاعلين في مجال الطاقة إلى اتفاق حول الإنتاج: الجزائر تناضل من أجل سعر عادل و معقول للنفط    عبد الوهاب نوري وعائشة طباغو يشرفون على الإحتفالات باليوم العالمي للسياحة    وزير الصناعة و المناجم يؤكد وجود مسعى لتنظيم السوق و يصرح: الحكومة لم تطرح ملف رفع الحظر عن استيراد السيارات المستعملة    النهار تزور منزلي ضحيتي آخر رحلة حرڤة من شواطئ عنابة بأم الطوب في سكيكدة    كلينتون تذكّر ترامب بواقعة ملكة الجمال!    منتخب الكاميرون سيتربص بمرسيليا تحسبا للخضر ويواجه لوام    محرز: تألقنا سوف يخدم الخضر و سعيد لسليماني    قسنطينة    حازت على قرارات الاستفادة في 2011    قطاع طرق يكسرون ساقي شاب ب "الباسبول" بعين البيضاء بوهران    انتحار كهل بتناوله روح الملح داخل منزله بالبيض    في حصيلة للمركز الوطني للوقاية والأمن عبر الطرق    مهرجان جاغران السينمائي بالهند    مهرجان بوردو للفيلم المستقل بفرنسا    حسان عسوس محافظ مهرجان المسرح المحترف بسيدي بلعباس ل ‪"‬الجمهورية‪"‬ :    950 طفل مصاب بأمراض القلب من الغرب يخضعون للعلاج بمستشفى كناستيل    بمشاركة أزيد من 90 متعاملا    الجيش يدمّر 11 مخبأ وقنبلتين تقليديتي الصنع بباتنة    العيد بسي في ذمة الله    كارتر: موسكو وبيونغ يانغ خطران نوويان يهددان الولايات المتحدة    في الدورة ال32    الخطاط الجزائري محمد بن سعيد شريفي يؤكد:    من 4 إلى 8 أكتوبر    وفاة أشهر مقرئ في المسجد الأقصى    عيسى يتحرّى الهلال قبل ولادته    سلال: كلنا في خطر.. صدمة البترول عنيفة ولا بد من حل    والي ميلة يلغي قرار فتح 47 صيدلية جديدة    لومير منتظر اليوم والتشكيلة ستتربص بعد لقاء سيدي بلعباس    الفريق يعد العدة لملاقاة أولمبي المدية    حناشي استقال على التاسعة وعاد على الثانية ومواسة عل شفا حفرة    سيمون يصدر "مصطفى بن بولعيد، محرّك الثورة الجزائرية"    الممثل الدائم بالجزائر لديوان الأمم المتحدة يؤكد:    ساركوزي تلقى 6,5 ملايين أورو من القذافي    وفد رجال أعمال نمساوي بالجزائر في أكتوبر    مقصد للعلاج والترفيه    تأكيد أهمية تكثيف المبادلات بين البلدين    مدير شركة النّقل بالسكك الحديدية لا يستبعد الخطأ البشري    انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح ضد الأنفلونزا في منتصف أكتوبر    إدراج العلاج المنزلي ل''الهيموفيليا" ساعد على تحسين صحة المصابين    رهان على الإنسان والواقعية في الشراكة الأجنبية    لجنة حقوق الانسان العربية تشيد بالتزامات الجزائر الاقليمية في احترام حقوق الإنسان ودعم الحريات    حرب العصابات تجتاح العديد من الأحياء الشعبية ببلدية سعيدة    USMA: كفالي يعاين المدية ويكثف العمل    NAHD: النصرية تفوز وديا ودوخة يغيب أمام "الكاب"    تأخّر حل القضية الصّحراوية مسؤولية أممية    USMH: الإدارة متفائلة بانتهاء أشغال الملعب قبل تاجنانت    وجوب تحري الحلال في طلب الرزق    جمعية القارئ الصغير تشرع في جمع الحكايات الشعبية    هجومان على مسجد ومركز مؤتمرات    عقوق الإنسان !!    هذه قصة أصحاب الفيل    نتائج التحقيق ستحدد أسباب وفاة الرُضّع الملقحين    بياطرة يمنعون تداول الأدوية بين المربين    استقبال الحجاج على أنغام البارود    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بدء التعويضات والمنح في سبتمبر : 1100مليار لتعويض العسكريين المعطوبين
نشر في البلاد أون لاين يوم 03 - 08 - 2009

خصص قانون المالية التكميلي مبلغ 6 مليار دينار لمنحة تقاعد العسكريين المعطوبين خلال فترة خدمتهم في إطار مكافحة الإرهاب، زيادة على مبلغ 2,5 مليار دينار كمنح تعويضات، على أن تشمل المخصصات المالية حوالي 2474جندي معطوب.
وقال فاروق قطاف، المتحدث باسم العساكر الاحتياطيين الذي زار ''البلاد''، أمس، إن بداية سيران التعويضات والمنح المقررة لهم ستبدأ في سبتمبر المقبل بعد الانتهاء من إعداد المراسيم التنفيذية، وأضاف المتحدث أن منحة التقاعد ستصل إلى 90بالمائة من الأجر الذي يتقاضاه وتحسب منحة العطب وفق جدول خاص، مشددا على أن أكبر تعويض تحصلوا عليه هو معنوي أكثر منه مادي برد الاعتبار لهم وصون كرامتهم، وخصوصا عقب اعتذار الوزير الأول أحمد أويحيى لهم أمام نواب البرلمان.
وعاد فاروق قطاف للحديث عن ''مسلسل'' الشد والجذب بين الجنود الاحتياطيين ووزارة الدفاع الوطني التي استعانت بهم خلال العشرية الحمراء، مشيرا إلى أنهم شرعوا في سلسلة من الاعتصامات قبل 5 سنوات، حيث كانوا يجتمعون قبالة وزارة الدفاع الوطني في اليوم ال 16من كل شهر للمطالبة بحقوقهم ولفت نظر الجهات المسؤولة إلى وضعهم.
وذكر المتحدث، أنه وعلى رغم الحساسية الكبيرة للمكان الذي نظموا فيه اعتصاماتهم، فقد احتوت وزارة الدفاع ملف القضية واستقبلت وفدا من المعتصمين، الذين تحركوا بدورهم باتجاه رئاسة الجمهورية، حيث حظيوا باستقبال مستشار في الرئاسة طمأنهم وأقر بشرعية مطالبهم.
وأشار قطاف إلى أن أهم ما ترجم اعتراف الدولة بمطالبهم تجلى في مداخلة الوزير الأول أحمد أويحيى تحت قبة البرلمان حين قال'' لقد قصّرنا في حق هذه الفئة من الجزائريين وليس عيبا أن نقول هذا لأن قانون الخدمة الوطنية عندما شرع في إعداده لم يأخذ في الحسبان الظروف التي عاشتها البلاد خلال عشرية التسعينيات حين وصل فيها الأمر إلى درجة قتل فيها الجزائري أخاه... ونؤكد أن الدولة تعتذر لهم ونعدهم بعلاج مشاكلهم في الأشهر القليلة المقبلة''.
وفنّد فاروق قطاف في حديثه مع ''البلاد'' وقوف جهات سياسية أو حزبية خلف تحركاتهم، قائلا ''لا جهة سياسية تحركنا ولن نسمح بأن تستغل أية جهة تضحياتنا وتضحيات من سقط شهيدا''، معتبرا وزارة الدفاع الوطني هي الجهة الوحيدة المسؤولة عن انشغالاتهم.
في سياق متصل نفى قطاف أن تكون جمعية قدماء ومعطوبي وذوي حقوق الجيش الوطني الشعبي برئاسة مناصريه صالح، ذات علاقة بالحركة المطلبية للعسكريين المعطوبين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.