أكدت بأن مسابقة توظيف الأساتذة جرت في ظروف عادية: بن غبريط تعلن عن المتابعة القضائية ضد المتورطين في محاولات الغش    دمر ستة مخابئ بجانت و بومرداس    الرئيس بوتفليقة يشدّد على الصرامة في تسيير المال العام و الحفاظ على المكاسب الاجتماعية و يؤكد: لسنا مسؤولين عن الأزمة و الدولة كانت سخية سنوات الرخاء    تقرير صادم.. 83 في المئة من السوريين تحت خط الفقر    تركيا: قتلى وجرحى في هجمات على الشرطة والجيش    عالم مسلم تحدث عن "سوبرنوفا" قبل الغرب بألف عام    الشواطئ ممنوعة على الخواص والدخول مجاني ب14 ولاية ساحلية    فرعون تتعامل مع الكفاءات    غول يحفر لسيد أحمد فروخي    مقري يحوّل مقر «حمس» إلى زاوية    ساعي البريد خطابي يمشي عشرات الكيلومترات يوميا منذ 21 سنة    مديرية التجارة تفتح تحقيقا    وزير العمل و التشغيل و الضمان الإجتماعي من وهران    وداعا ل «الكاكاو» المغربي    التربية البدنية إجبارية في الابتدائي العام القادم    موظفو مسح الأراضي يحتجون أمام مقر عملهم في عيد العمال بأم البواقي    بعد 90 يوما.. إما عودة المينورسو أو السلاح    الوزير الأول الصحراوي عبد القادر عمر طالب من وهران    ممثل الإتحاد النقابي الإفريقي عبدولاي غالو    بالفيديو..العمال يقابلون بالهراوات في عيدهم بباريس    بالفيديو..12 قتيل في إنهيار مبنى بكينيا    تأجيل البطولة الوطنية للسباحة في بسكرة    جاكوب زوما يكرّم نور الدين جودي    اللّي ما في كرشو التبن ما يخاف من النار    الدولي مجيد بوقرة في حوار حصري ل "الجمهورية ":    توجوا بكأس الجزائر على حساب أمل بوسعادة    تم خلالها التوقيع على عدة إتفاقات تعاون    مديرية التربية ل بسكرة تتعزز بمصلحة طب العمل    رئيس «النهد» لكرة اليد يتابع سابقه بالتزوير والإقرار الكاذب    شاب يفجر قارورة غاز بعد تعرضه لطعنات خنجر في شجار عنيف بوهران    إصابة سيدة في احتراق مسكن بسيدي الشحمي    العثور على جثة شاب بعد مرور 24 ساعة من اختفائه ببني صاف    الفنان القدير عبد القادر شاعو ل الجمهورية    أستاذي: أمثالك خالدون    ربيعيات    فرنسية تشهر إسلامها بالخروب في قسنطينة    الولاية تحصي 350 حكيما بالمستشفيات والمراكز الصحية    البراءة تزين متحف هيبون في عنابة    أطباء عامون يستفيدون من تكوين مختص في أمراض الجهاز البولي بعنابة    انطلاق عملية دفع تكاليف الحج اليوم على مستوى وكالات البنوك الجزائرية    هذه هي المحاور الرئيسية لمشروع قانون العمل    هذه طريقتنا لمواجهة الرقمنة والحفاظ على القراء    رغم تحذيرات الوزارة بالخصم من الأجور والطرد    فتاوى    من دلالات الإسراء والمعراج    إهانة الذات    تجاهل العارف أم تجاهل الماكر؟    التفاعل مرهون باعتبارات إيديولوجية واجتماعية    رغم النتائج المحققة بعد سنة من إطلاق العملية النموذجية للفرز الانتقائي للنفايات    مسرحيتان جزائريتان في مهرجان القاهرة    MCO: الاجتماع بين "بابا" ومناجير بوعلي يتأجل    USMH: ساعة الحقيقة في بيت "الصفراء"    USMA: شافعي سيتفاوض مجددا مع الإدارة    "إتصالات الجزائر ستشهد إعادة هيكلة، و فتح رأسمالها غير مطروح بتاتا "    بلدية رقان تستعد لإحياء الذكرى السنوية لمولاي الرقاني    لضلوعهم في عملية تسهيل احد المتهمين المحبوسين:    10.6 مليون عامل و 1.4 مليون بطال بالجزائر    تسجيل أول حالة وفاة مرتبطة بفيروس زيكا في أمريكا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بدء التعويضات والمنح في سبتمبر : 1100مليار لتعويض العسكريين المعطوبين
نشر في البلاد أون لاين يوم 03 - 08 - 2009

خصص قانون المالية التكميلي مبلغ 6 مليار دينار لمنحة تقاعد العسكريين المعطوبين خلال فترة خدمتهم في إطار مكافحة الإرهاب، زيادة على مبلغ 2,5 مليار دينار كمنح تعويضات، على أن تشمل المخصصات المالية حوالي 2474جندي معطوب.
وقال فاروق قطاف، المتحدث باسم العساكر الاحتياطيين الذي زار ''البلاد''، أمس، إن بداية سيران التعويضات والمنح المقررة لهم ستبدأ في سبتمبر المقبل بعد الانتهاء من إعداد المراسيم التنفيذية، وأضاف المتحدث أن منحة التقاعد ستصل إلى 90بالمائة من الأجر الذي يتقاضاه وتحسب منحة العطب وفق جدول خاص، مشددا على أن أكبر تعويض تحصلوا عليه هو معنوي أكثر منه مادي برد الاعتبار لهم وصون كرامتهم، وخصوصا عقب اعتذار الوزير الأول أحمد أويحيى لهم أمام نواب البرلمان.
وعاد فاروق قطاف للحديث عن ''مسلسل'' الشد والجذب بين الجنود الاحتياطيين ووزارة الدفاع الوطني التي استعانت بهم خلال العشرية الحمراء، مشيرا إلى أنهم شرعوا في سلسلة من الاعتصامات قبل 5 سنوات، حيث كانوا يجتمعون قبالة وزارة الدفاع الوطني في اليوم ال 16من كل شهر للمطالبة بحقوقهم ولفت نظر الجهات المسؤولة إلى وضعهم.
وذكر المتحدث، أنه وعلى رغم الحساسية الكبيرة للمكان الذي نظموا فيه اعتصاماتهم، فقد احتوت وزارة الدفاع ملف القضية واستقبلت وفدا من المعتصمين، الذين تحركوا بدورهم باتجاه رئاسة الجمهورية، حيث حظيوا باستقبال مستشار في الرئاسة طمأنهم وأقر بشرعية مطالبهم.
وأشار قطاف إلى أن أهم ما ترجم اعتراف الدولة بمطالبهم تجلى في مداخلة الوزير الأول أحمد أويحيى تحت قبة البرلمان حين قال'' لقد قصّرنا في حق هذه الفئة من الجزائريين وليس عيبا أن نقول هذا لأن قانون الخدمة الوطنية عندما شرع في إعداده لم يأخذ في الحسبان الظروف التي عاشتها البلاد خلال عشرية التسعينيات حين وصل فيها الأمر إلى درجة قتل فيها الجزائري أخاه... ونؤكد أن الدولة تعتذر لهم ونعدهم بعلاج مشاكلهم في الأشهر القليلة المقبلة''.
وفنّد فاروق قطاف في حديثه مع ''البلاد'' وقوف جهات سياسية أو حزبية خلف تحركاتهم، قائلا ''لا جهة سياسية تحركنا ولن نسمح بأن تستغل أية جهة تضحياتنا وتضحيات من سقط شهيدا''، معتبرا وزارة الدفاع الوطني هي الجهة الوحيدة المسؤولة عن انشغالاتهم.
في سياق متصل نفى قطاف أن تكون جمعية قدماء ومعطوبي وذوي حقوق الجيش الوطني الشعبي برئاسة مناصريه صالح، ذات علاقة بالحركة المطلبية للعسكريين المعطوبين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.