وزير الشؤون الخارجية الفرنسي يشيد بدور الجزائر "الحاسم" في البحث عن حل للأزمة المالية    آلاف الجزائريين في الشارع نصرة للقضية الفلسطينية    الدعوة إلى إعادة الاعتبار للموسيقيين و دور الموسيقى في المجتمع (فنانون)    غول: التحقيقات وحدها هي التي تحدد سبب تحطم الطائرة    وعود في انتظار الواقع: 9100 مخبزة تفتح أبوابها يومي العيد    تكريم الفائزين بجائزة الجزائر الدولية لحفظ القرآن    البلد بخير ويسير في الاتجاه الصحيح    رئيس المجلس الأوروبي والمفوضية يعزيان عائلات الضحايا    الحياة العربية في ضيافة نمير جلول: احتفال بالشلف بعودة الناجي الوحيد من تحطم طائرة أم البواقي    تعديل قانون الاستثمار في أكتوبر المقبل    السلطات العمومية لن تتوانى في معاقبة التجار المخالفين لقانون المداومة    أبواب مفتوحة حول خدمة الدفع الالكتروني بسطيف    منحة المنطقة لعمال الجنوب والهضاب العليا تتطلب قرارا سياسيا    اطلاق سراح قادة اعمر ببني زمنزار بتيزي وزو    دروغبا:"لم أتردد أبدا في العودة لنادي تشليسي"    إبعاد ستة حكام من إدارة لقاءات البطولة المحترفة وسعيدي مرشح للقائمة الدولية    هل يفرق السرطان بين الأغنياء والفقراء؟    سلال يقف اليوم على مشاريع التمنية بقسنطينة    الأفلان يفتح النقاش حول انضمام الجزائر للمنظمة العالمية للتجارة    جلسة شعرية تضامنا مع غزّة الجريحة    "يوتيوب" تشرع في تسديد مستحقات حقوق المؤلف    استدرجنا قوة صهيونية وأجهزنا على 10 جنود    إسرائيل تواصل «الهولوكوست» وعدد الشهداء يقترب من الألف    السائقون والراجلون مطالبون بتوخي الحيطة والحذر: الأمن الوطني يدعو إلى عدم إفساد فرحة العيد بحوادث المرور    العاب خطيرة في ايادي الاطفال قبيل العيد    بيع 345 ألف قميص لجيمس رودريغيز في 72 ساعة    نروح للتراويح...    مواقف مشهورة وعبادات جليلة    هل يحوز ثواب ليلة القدر من لم ير طاقة النّور؟    تنوع نشاطات الدورة الربيعية للمجلس الشعبي الوطني في مختلف المجالات    عبد الجليل لوقف الاشتباكات في طرابلس    شركة السكك الحديدية تعزز قطارات الخطوط الطويلة    دعوة لاتخاذ ما يلزم لحماية المعالم الأثرية بتندوف    الفنان لونيس آيت منقلات يتألق في سهرة فنية بالعاصمة    أفضل السهر مع الأهل في أحضان الكثبان الرملية    ازدواجية اللغة في الجزائر مرفوضة..خدمة للمجتمع    الهدف من الإصلاحات جعل الجزائر مرجعا في احترام حقوق الإنسان    أخلاقنا.. والسقوط الحضاري..!    آيات صدّعت قلب ميمون بن مِهران..    الإيطالي رانييري مدربا جديدا للمنتخب اليوناني    مسيرة حاشدة ووقفة تضامنية مع شعب غزّة من تنظيم المكتب الولائي لجمعية العلماء المسلمين و محافظة الكشافة الإسلامية بالجلفة    البطولة الايطالية: الجزائري بلفوضيل يساهم في فوز فريقه بارما وديا أمام ريناتا (3-1)    827 قتيلا حصيلة العدوان الإسرائيلى    منظمة الصحة العالمية تدعو لفتح ممر إنساني لإجلاء الجرحى في غزة    اللاعب الإنجليزي بارتون يتشاجر مع الصهيوني بنعيون بسبب غزة    إثراء القوانين الناظمة للنشاط الفلاحي في دورة البرلمان القادمة    الهند تواجه أزمة بسبب تناقص أعداد الفتيات    ماردونا يريد هذا المدرب خلفا ل سابيلا    إصابة 12 من عناصر الجيش الوطني الشعبي بجروح إثر انقلاب شاحنة في تيسمسيلت    مورينيو يرغب في الاحتفاظ ببيتر تشيك حارسا لنادي تشيلسي    متعامل الهاتف النقال أوريدو يرفع استثماراته في الجزائر خلال السداسي الأول    فوج الحياة للكشافة والطفولة بمسعد يوزع كسوة اليتيم    ديوان الترقية و التسيير العقاري بحاسي بحبح يسلم 40 شقة من حصة 268 سكن الأخيرة    حطام الطائرة الجزائرية شوهد في منطقة "كيدال"    الهلال الأحمر ينقل أدوية وعتاد طبي لسكان غزة    هل ينتقل فيروس "كورونا" عبر الهواء؟    * التعايش مع سكري الأطفال    تخصصات جديدة لحل مشكلة الفوضى بالاستعجالات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

توقيف عنصرين من شبكة تزوير أختام شركات بيع الإسمنت بمعسكر

أوقفت عناصر الدرك الوطني بفرقة عقاز التابعة لولاية معسكر نهاية الأسبوع الماضي شخصين كانا يقومان بتحرير فواتير مزورة عليها أختام لشركات بيع الاسمنت لولايات عدة على غرار المدية، معسكر وعين الدفلى، حيث كشفت التحريات أن المتهمان يقومان بتحرير الفواتير بمحلات الانترنت أين تدون عليها جميع المعلومات، مقابل مبالغ مالية متفاوتة ما بين 500 دج إلى 1000 دج للفاتورة الواحدة.
تفاصيل القضية حسب خلية الإتصال بقيادة الدرك الوطني، تعود إلى نهاية الأسبوع المنصرم أين قامت عناصر الدرك الوطني بفرقة عقاز بناءا على معلومات تحصل عليها، مفادها تواجد أشخاص يقومون بعمليات تزوير واستعمال المزور وتواجد شخص على متن سيارة نوع هيونداي أكسنت على مستوى حظيرة الشاحنات المحاذية لشركة الاسمنت الأبيض الجزائري يقوم بتحرير فواتير بيع الاسمنت، قام عناصر فرقة الدرك الوطني بعقاز بالتحري حول القضية والتنقل إلى عين المكان أين وجدوا السيارة المذكورة متوقفة أمام مصنع الاسمنت، بعد التحقق من هوية سائقها قاموا بتفتيشها أين عثروا على 03 أختام مستطيلة الشكل، كما عثروا بحوزته على مبلغ مالي قدره 36 مليون سنتيم و05 فواتير مرقمة ومختومة بالأختام المشار اليها مسبقا منها أربع فواتير بها شحنة 20 طن من الاسمنت نوع شامل وفاتورة بها شحنة 15 طن من الاسمنت الأبيض لصالح أشخاص من عدة ولايات (عين الدفلى، الأغواط، مستغانم والمدية).
وبعد اقتياد الشخص الموقوف الأول(ب أ) 29 سنة تاجر إلى مقر الفرقة وأثناء استجوابه صرح أنه منذ حوالي شهرين تقدم إليه الشخص الموقوف الثاني( ب م) 49 سنة تاجر من ولاية معسكر غير، وطلب منه العمل معه في مجال تحرير فواتير بيع كميات الاسمنت التي يتم إعادة بيعها للمرة الثانية من طرف محترفي هذه المهنة قصد تسهيل عملية نقل الكمية عبر الطرق إلى أي مكان يريده الزبون وتفادي حجزها من طرف مصالح الأمن أثناء المراقبة عبر الطرقات كون الفاتورة الأصلية الصادرة عن المصنع تحمل جميع المعلومات المتعلقة بالشاحنة وسائقها وكذا رقم السجل التجاري وبطاقة الضريبة الجبائية ووجهة الكمية التحريات توصلت إلى الشخص الموقوف الثاني الذي كان يملك أختام خاصة ببيع مواد البناء بالجملة تحمل أسماء أشخاص يمتهنون مهنة بيع مواد البناء بالجملة، الشخصان كانا يباشران عملية تحرير الفواتير للزبائن الراغبين في ذلك مع العلم بأنه يقوم بتحرير الفواتير المزورة بمحلات الانترنت أين تدون عليها جميع المعلومات المذكورة سابقا مقابل مبالغ مالية متفاوتة ما بين 500 دج إلى 1000 دج للفاتورة الواحدة المعني سمسار في بيع مادة الاسمنت وأغلب الفواتير المزورة والمحررة من طرفه تكون لفائدة زبائنه كما توصلت التحريات إلى أن الشخص الموقوف الثاني يملك ختم آخر يستعمله في تزوير الفواتير الخاصة بمادة الأسمنت.
وخلال نهاية الأسبوع تم تقديم المعنيين أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة سيق بتهمة التزوير واستعمال المزور حيث أمر بإيداع الشخص الموقوف الأول بالمؤسسة العقابية أما بالنسبة للشخص الموقوف الثاني فقد وضع تحت الرقابة القضائية.
ص.م


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.