مبولحي لعب بالحقن، يلجم الأفواه مجددا ويؤكد أنه أحسن حارس للمنتخب    سوداني يصاب ومن المحتمل أن يغيب عن مواجهة تونس    سامباولي: أًصبحنا منافسًا رسميًا على لقب الليغا    استئناف قضية بارون المخدرات الفار من سجن الحراش: المجلس ينطق بالقرار في قضية البارون أسامة إسكوبار الأحد المقبل    وضع برنامج ترفيهي لفائدة نزلاء مركز الراحة للمجاهدين ببسكرة    ردود فعل مرحبة بنتائج مؤتمر باريس للسلام في الشرق الأوسط و دعوات إلى تجسيدها ميدانيا    بدوي : عصرنة الإدارة المحلية ستتواصل بوتيرة "متسارعة"    مجلس النواب الليبي يشيد بالجزائر    انطلاق فعاليات الطبعة ال11 للمعرض الدولي للتجهيزات والخدمات الفندقية بالجزائر    وزير الداخلية يؤكد أن الدولة تعمل على مرافقة المستثمرين    في نشرية خاصة: الثلوج ستتواصل في التساقط على 19 ولاية إلى غاية الأربعاء    المعارضة السورية ستشارك في محادثات أستانة    "قانون الصحة مؤجل إلى حين و لم يتم سحبه"    أنقرة... هجوم اسطنبول احترافي ونفذ بمشاركة أجهزة استخباراتية    هذه شروط الترشح للتشريعيات في حزب "الأفلان"    بوشوارب ينتقد تأخر مصنع حداد ويهدد" توتال"    الأرسيدي يدعو للمشاركة الفعالة في الاستحقاقات المقبلة    الأرض تهتز في بسكرة وبومرداس    تحطم طائرة تركية بقرغيزستان يسفر عن وفاة 37 شخصا    ترامب يؤكد أن دول أخرى ستغادر الاتحاد الأوروبي بعد بريطانيا    تيران وصنافير مصريتان.. حكمٌ نهائي ببطلان اتفاقية ترسيم الحدود مع السعودية    مهرجان المسرح العربي لوهران : "العرس الوحشي"...صرخة ركحية لواقع عربي مليء بالمآسي    حجار للطلبة: "عليكم توخي الحذر فالجزائر مستهدفة"    نطالب بنتائج تحقيق المكمل الغذائي "رحمة ربي"    بوضياف: قانون الصحة الجديد مؤجل .. ولم يتم سحبه    معكم إلى بر الأمان    البيت السعيد    الاستيراد ممنوع على كل مستورد يرفض تقديم وضعية حسابه البنكي    مدرب زيمبابوي: قلت لكم إننا أقوى من الجزائر.. وضحكتم    30 طبيبا يستقيلون شهريا من القطاع العام لفتح عياداتهم الخاصة    الجزائر تدعم "إجراءات استثنائية" لمحاصرة الإرهاب في الساحل    الطيب زيتوني من بسكرة    تجمعوا أمام مقر البلدية    استدرجت الضحية واستولت على مصوغات زوجته وملابسها    انقطاع في الماء الشروب    عقدت جمعية عامة تحضيرا لفتحه بالبرج    المركز الوطني لعلاج الألم.. مشروع مع وقف التنفيذ    حامل اللقب للكشف عن نواياه والطوغو يسعى لخلق المفاجأة    سعدان: "أتمنى أن يذهب الخضر إلى أبعد حد ممكن في دورة الغابون"    "شايب دزاير" تكرم الإعلامي الراحل محمد عبد الرحماني    2017 ستكون سنة التلفزة الرقمية الأرضية    مجاني: "كنت أتمنى أن أكون حاضرا في الغابون، لكن رغم ذلك تحيا الجزائر"    موقع الكاف يختار محرز أحسن لاعب في المباراة    البرامج الدينية تحت مجهر سلطة الضبط    فقدان 100 حراق قبالة السواحل الليبية    نسبة البطالة ليست المؤشر الوحيد لوضعية سوق العمل    لهذا السبب تُمنع الطائرات من المرور فوق الكعبة    نسيج المؤسسات الاقتصادية يحتاج إلى تنظيم وتشخيص دقيق    الجزائر ضمن أربع دول موفرة لأرخص تسعيرة للوقود    شهادة عرفان لجيل أرسى ركائز المسرح الجزائري    ربحت جمهوري بصدقي    موسم فلاحي واعد لاستدراك خسائر العام الماضي    حلبة مصارعة الثيران في وهران تنتظر الترميم والتصنيف    الله حيي يحب الحياء    اجعلوه شتاء دافئا    وصايا ربانية في زمن الفتن (واحذرهم أن يفتنوك)    مسجد سارينا زاميجا بمقدونيا    وقفة مع النفس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





توقيف عنصرين من شبكة تزوير أختام شركات بيع الإسمنت بمعسكر

أوقفت عناصر الدرك الوطني بفرقة عقاز التابعة لولاية معسكر نهاية الأسبوع الماضي شخصين كانا يقومان بتحرير فواتير مزورة عليها أختام لشركات بيع الاسمنت لولايات عدة على غرار المدية، معسكر وعين الدفلى، حيث كشفت التحريات أن المتهمان يقومان بتحرير الفواتير بمحلات الانترنت أين تدون عليها جميع المعلومات، مقابل مبالغ مالية متفاوتة ما بين 500 دج إلى 1000 دج للفاتورة الواحدة.
تفاصيل القضية حسب خلية الإتصال بقيادة الدرك الوطني، تعود إلى نهاية الأسبوع المنصرم أين قامت عناصر الدرك الوطني بفرقة عقاز بناءا على معلومات تحصل عليها، مفادها تواجد أشخاص يقومون بعمليات تزوير واستعمال المزور وتواجد شخص على متن سيارة نوع هيونداي أكسنت على مستوى حظيرة الشاحنات المحاذية لشركة الاسمنت الأبيض الجزائري يقوم بتحرير فواتير بيع الاسمنت، قام عناصر فرقة الدرك الوطني بعقاز بالتحري حول القضية والتنقل إلى عين المكان أين وجدوا السيارة المذكورة متوقفة أمام مصنع الاسمنت، بعد التحقق من هوية سائقها قاموا بتفتيشها أين عثروا على 03 أختام مستطيلة الشكل، كما عثروا بحوزته على مبلغ مالي قدره 36 مليون سنتيم و05 فواتير مرقمة ومختومة بالأختام المشار اليها مسبقا منها أربع فواتير بها شحنة 20 طن من الاسمنت نوع شامل وفاتورة بها شحنة 15 طن من الاسمنت الأبيض لصالح أشخاص من عدة ولايات (عين الدفلى، الأغواط، مستغانم والمدية).
وبعد اقتياد الشخص الموقوف الأول(ب أ) 29 سنة تاجر إلى مقر الفرقة وأثناء استجوابه صرح أنه منذ حوالي شهرين تقدم إليه الشخص الموقوف الثاني( ب م) 49 سنة تاجر من ولاية معسكر غير، وطلب منه العمل معه في مجال تحرير فواتير بيع كميات الاسمنت التي يتم إعادة بيعها للمرة الثانية من طرف محترفي هذه المهنة قصد تسهيل عملية نقل الكمية عبر الطرق إلى أي مكان يريده الزبون وتفادي حجزها من طرف مصالح الأمن أثناء المراقبة عبر الطرقات كون الفاتورة الأصلية الصادرة عن المصنع تحمل جميع المعلومات المتعلقة بالشاحنة وسائقها وكذا رقم السجل التجاري وبطاقة الضريبة الجبائية ووجهة الكمية التحريات توصلت إلى الشخص الموقوف الثاني الذي كان يملك أختام خاصة ببيع مواد البناء بالجملة تحمل أسماء أشخاص يمتهنون مهنة بيع مواد البناء بالجملة، الشخصان كانا يباشران عملية تحرير الفواتير للزبائن الراغبين في ذلك مع العلم بأنه يقوم بتحرير الفواتير المزورة بمحلات الانترنت أين تدون عليها جميع المعلومات المذكورة سابقا مقابل مبالغ مالية متفاوتة ما بين 500 دج إلى 1000 دج للفاتورة الواحدة المعني سمسار في بيع مادة الاسمنت وأغلب الفواتير المزورة والمحررة من طرفه تكون لفائدة زبائنه كما توصلت التحريات إلى أن الشخص الموقوف الثاني يملك ختم آخر يستعمله في تزوير الفواتير الخاصة بمادة الأسمنت.
وخلال نهاية الأسبوع تم تقديم المعنيين أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة سيق بتهمة التزوير واستعمال المزور حيث أمر بإيداع الشخص الموقوف الأول بالمؤسسة العقابية أما بالنسبة للشخص الموقوف الثاني فقد وضع تحت الرقابة القضائية.
ص.م


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.