اجتماع اللجنة المكلفة بدراسة ملفات المشطوبين    مواطنو الجلفة بإمكانهم تتبع ملفهم الخاص بجواز السفر على شبكة الانترنت واستخراجه في غضون 15 يوما    "أمنيستي" تكشف عن 16 حكما بالإعدام في حق جزائريين "مع وقف التنفيذ"    تأجيل قضية الشركة الوطنية للنقل البحري إلى 29 أفريل المقبل    40 مؤسسة تؤكد مشاركتها في الصالون الوطني للتشغيل    نيجيريا تصفية أكثر من 100 مسلح من بوكو حرام    فلسطين تنضم رسميا إلى محكمة الجنايات الدولية    شاهد...اللحظات الأخيرة لركاب الطائرة الألمانية    قوات داعش تدخل مخيم اليرموك الفلسطيني و تفك حصار دام اربع سنوات    كوينز بارك رينجرز يدخل سباق ضم بلفوضيل    4 قتلى و 21 جريح خلال ال24 ساعة الأخيرة    توقيف 14 شخصا بسيدي محمد وباب الوادي لتورطهم في قضايا اجرامية مختلفة    قوات الدرك تحجز 450 كلغ من المخدرات وتوقف 5 أشخاص ببني ونيف وموغل    أمن مغنية يرحل أزيد من 200 نازح إفريقي نحو أوطانهم    حديبي يعتبر تمرير الدستور على البرلمان هو استهزاء بمقومات الشعب الجزائري    مقابلة دون جمهور لأمل الأربعاء و تعليق مهام مدوار لمدة سنة    برج بوعريريج: مواطنون يغلقون الطريق للمطالبة بتوزيع السكن بسيدي أمبارك    أعتبر المنصة بيتي، وموهبتي أقنعت عائلتي    الأغنية الوهرانية ترتقي بالغيورين عليها    أرفض المشاركة في الأعمال التي تتسم ب"البريكولاج"    بطولة وطني الهواة    الرئيس بوتفليقة يشيد بوقوف نيجيريا في وجه الإرهاب    "صراع نقابي" وراء إضراب مضيفي "الجوية"    عن سيناريو للصادق بخوش و إخراج أحمد راشدي    في إطار فعاليات مهرجان القراءة في احتفال    الوفاق في الرواق المناسب لمواصلة المغامرة    ليل يريد بغداد بونجاح    40٪ من الحركة التجارية البحرية العالمية تمرّ بخليج عدن ولن تقبل السعودية بسيطرة الحوثيين على باب المندب    نسيب في أدرار    المسرح فجر طاقتي، مجوبي مثلي الأعلى والسينما أكسبتني تجربة جديدة    لجنة الصحة تحقق ميدانيا في القطاع    ما بين نعم الله الظاهرة والباطنة    انتحار عراقيات بعد موت أطفالهنّ جوعاً في الأنبار    الجزائر و جنوب افريقيا تجددان التزامهما بمكافحة الآفات التي تهدد السلام في افريقيا    مشاريع هامة ستنعش السياحة ببومرداس خلال السنوات المقبلة    حوار خاص مع ملحد    حرب شوارع في عدن    الجزائر تسدد مساهمتها في ميزانية السلطة الوطنية الفلسطينية    بيان لوزارة الدفاع الوطني    ترميم البنايات القديمة بالعاصمة: عراقيل عديدة تبطئ الوتيرة    تطهير 320 مليون متر مكعب من المياه المستعملة سنويا بالجزائر    باجي قايد السبسي يطير إلى باريس لشراء السلاح    1000 بطاقة وزعت منذ إنشاء المجلس الوطني للفنون والآداب    روني بعد التعادل مع إيطاليا: كنا نستحق الفوز    100 عارض في الصالون الدولي للسياحة والأسفار    المدرب حمحامي محمد    عدد المرضى الذي يجهلون إصابتهم بداء السكري قد يكون أكبر من عدد المصابين به فعليا    قضية بنك الخليفة : 385 شاهد امام محكمة الجنايات لمجلس قضاء البليدة يوم 4 ماي المقبل    كل اقتراحات الجزائر بخصوص إنشاء قوة عربية مشتركة لقيت القبول    رخص الإستيراد لن تقضي على فوضى التجارة الخارجية دون ضبط الأسواق    عدد المصابين بالسكري يفوق الرقم المصرح به    فيغولي حلمنا دخول التاريخ وهدفنا إحراز لقب كان2017    ويحك قلبي ما أقساك..!    الحكومة تفرض شروطا مشددة على سوق السيارات    "تبون" يدعو شركات جنوب إفريقيا لدخول السوق الجزائرية    (بيوفارم) وزعت أكثر 22 ألف وصفة طبية لأدوية غير مرخصة    شاهد ما قاله الشيخ شمس الدين للإنسان قبل النوم على فراش الموت    80 بالمائة من الخواص لا يدفعون اشتراكاتهم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

بلدية مغراوة – المدية ..رغم الوعود المتكررة من أجل رفع و تيرة التنمية بالمنطقة ..وضعية الطرق البلدية تزيد من قصوة معاناة السكان مع العزلة و التهميش
نشر في الجزائر الجديدة يوم 12 - 08 - 2009


يعاني العديد من سكان بلدية مغراوة الواقعة أقصى شرق ولاية المدية ، من التردي الكبير لحالة الطري البلدية التي تشق تراب هذه البلدية النائية الواقعة على الحدود بين ولاية البويرة وولاية المدية ، ومنها الطريق الرابط بين البلدية و مقر الدائرة بمدينة العزيزية ، حيث يعتبر هذا المعبر المنفذ الوحيد للسكان ، اتجاه العالم الخارجي على حد وصف العديد من قاطني هذه البلدية ، رغم إعادة تعبيده حسب شهادة السكان فإن الوضعية الكارثية لهذا الطريق لم تتغير بشهادة القاطنين حيث مع كل هطول للأمطار يتحول هذا الطريق إلى برك و حفر يصعب من حركة المرور على المواطنين. وفي نفس الصدد أبدى سكان بلدية مغراوة استياءهم من حالة العزلة و التهميش التي يعيشونها منذ تحول قريتهم إلى بلدية إثر آخر تقسيم منتصف الثمانينات ، حيث تنعدم في البلدية في هذه البلدية أدنى شروط التنمية فهي " بلدية في شكل دوار " حسب ما أشار به العديد من سكان المنطقة في حديثهم مع الجزائر الجديدة . ولعل أهم مطلب ركز عليه محدثونا هو وجوب توفير عربات و حافلات النقل الجماعي خيث تنعدم في هذه المنطقة عربات نقل المسافرين حيث لا يتجاوز عدد العربات عبر الخط الرابط بين هذه البلدية و مقر الدائرة بالعزيزية عربيتين فقط ، وهو عدد لا يفي بنقل جل سكان البلدية خاصة العمال و المتمدرسين ، حيث طالب السكان من المسؤولين المحلين توفير وسائل النقل للتلاميذ الذي يدرسون بمتوسطات و ثانويات المتواجدة بدائرة العزيزية. للتذكير أن المنطقة تعاني تهميشا كبيرا في مجال التنمية حيث تنعدم جل المرافق الضرورية ، كماعانت البلدية نزوحا كبيرا خلال المأساة الوطنية مما يتطلب توفير متطلبات الحياة الكريمة من قبل السلطات المحلية من أجل إعادة السكان إلى بلديتهم .

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.