رفع الرسوم الضريبية على المنتوج السمكي المستورد من الخارج    أسعار النفط الحالية لا تبعث على القلق    توقيف 17 مترشحا للهجرة في سواحل عنابة    ريال مدريد يدك شباك بازل في بداية حملة الدفاع عن لقب دوري الأبطال بخماسية    براهيمي يتحدى الإصابة لتحقيق حلمه بالمشاركة في رابطة الأبطال    مقتل جنود ليبيين بمعارك في بنغازي    البنتاغون يضع دمشق أمام مأزق حقيقي    حجز 5 قناطير و75 كلغ من الكيف    تطبيق الاستراتيجية المدمجة لمعالجة النفايات في تقدم ملحوظ    للمطالبة برفع قرارات الرابطة المحترفة الجزائرية لكرة القدم    زيدان يبدي رغبته في تدريب المنتخب الفرنسي    حل المشاكل الاجتماعية لتفادي استعمالها وسيلة ضغط من الخارج    رئيس "السينا" الكيني في ضيافة سلال    حزب المحافظين النرويجي يطالب حكومة بلاده برفض موقف فرنسا    البشمركة تشتبك مع تنظيم الدولة وتستعيد قرى في الموصل    الأسرة التربوية تطالب بتوقيت خاص للجنوب    الأسرة الكروية الجزائرية تودع إسماعيل خباطو في موكب مهيب    الشرطة توقف عصابة سرقت سيارة من نوع "تويوطا"    مخطط قطاعي لرفع قدرات التزود بمياه الشرب    إحالة ألفي تاجر على العدالة وتهرّب ضريبي بقيمة 84 مليار سنتيم    العراق يعلن عن أول غارة للجيش الأمريكي ضد "داعش"    11 إبلاغا عن حالات إختطاف عبر الوطن منذ بداية السنة الجارية    بمشاركة 17فرقة    7 قتلى وجريحان في حادث مرور بالأغواط    نحو إعادة إدراج تراخيص الاستيراد    الولاء للحزب قبل الأشخاص    لودريان: لم أدع للتدخل في ليبيا بل حذرت من أخطار كبيرة    زيارة مرتقبة لرجال أعمال ألمان إلى الجزائر    إطلاق صاروخ من غزة باتجاه إسرائيل    مساجد تمَّ اختطافها !    مسلسل إضرابات حافلات ''إيتوزا'' لن يتكرر هذه السنة    الأطباء ملزمون بأداء 3 سنوات خدمة مدنية    سيتم إنجاز محطات توليد كهربائي عصرية عبر 6 ولايات    لا خوف على اقتصاد الجزائر بانضمامها إلى منظمة التجارة العالمية    نحو إطلاق 400 ألف طلب جديد في إطار سكنات البيع بالإيجار ''عدل "3    الجمهور يصنع الحدث في المهرجان الثقافي الدولي للموسيقى السيمفونية    اتفاق إسرائيل والسلطة الفلسطينية بشأن إعادة إعمار غزة    الفنان الرسام مباركي أحمد يعرض أعماله بمتحف الفن والتاريخ لتلمسان    إلغاء 60 بالمائة من رحلات "إير فرانس"    "قصر موغل" ببشار ..مَعلم فاضت أنفاسه ولم يبق منه إلا الأطلال    الفيفا توقف كانوفر واطسون عضو لجنة التوفيق التابعة له للاشتباه في تهم فساد وغسيل أموال    سكري....تم تحسين العلاج دون أن تأخذ الوقاية والتربية الصحية حقهما    وفاة 64 شخصا و جرح 1838 آخرين خلال أسبوع في حوادث المرور    أردوغان يرحّب بقيادات الإخوان    ننشر لكم .. مضمون مشروع قانون الصحة الجديد    تهمي: وزارة الرياضة عازمة على محاربة العنف في الملاعب من خلال إصدار أربعة مراسيم تنفيذية    اوباما سيعلن ارسال ثلاثة آلاف عسكري الى افريقيا للمساعدة في مكافحة وباء ايبولا    جيروم شامبين يعلن رسميا اعتزامه خوض رئاسيات الفيفا أمام جوزيف بلاتر    أي نوع من الجارات أنت؟    كيف تحمي نفسك من فيروس "إيبولا"؟    الناشر سليم زرداني يتحدث عن قطاع الكتاب ل"البلاد" :القصة المصورة هي أقصر طريق لتعريف الأجيال بتاريخ الجزائر    برنامج " عرب آيدول " في موسمه الثالث    جمعية " أصدقاء تينهنان " بوهران    مناسك الحج بإختصار    الدعاء.. الدعاء    الصحابي الذي قال له ربه.. يا عبدي سل تعطى    المعجزة القرآنية في بيت العنكبوت    88 مليون دولار إضافية لمكافحة "إيبولا"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

عين آدن جريمة الحقد والوحشية
سيدي بلعباس: 14 سنة على اغتيال 11 معلمة ومعلم
نشر في الجمهورية يوم 27 - 09 - 2011

تحل اليوم الثلاثاء الذكرى 14 لاغتيال 11 معلمة ومعلما واحدا (المجموع 12) ببلدية عين آدن بدائرة سفيزف ولاية سيدي بلعباس من طرف الارهاب الأعمى، حصل ذلك يوم 27 سبتمبر 1997 على الساعة الرابعة والنصف في مكان معزول على الطريق الرابط بين عين آدن وسفيزف عندما نصبت مجموعة إرهابية متكونة من حوالي 20 فردا، حاجزا مزيفا وأوقفت سيارة نقل من نوع فيات كان على متنها 11 معلمة ومعلم واحد.
وقد حاول هؤلاء المربون الشبان الانفلات من قبضة هؤلاء المجرمين بعد أن تبين لهم بأنهم ارهابيون فحاولوا الهروب باتجاه الغابة غير أن الدمويين لم يتركوا لهم الفرصة وحاصروهم ثم اغتالوهم الواحد بعد الآخر بطريقة بشعة تقشعر لها الأبدان ثم تركوهم جثثا هامدة تسبح في برك من الدماء، لقد كان المشهد مثيرا بل مرعبا.
ولم ينج من هذه المجزرة سوى سائق المركبة الذي استغل فرصة إنشغال الارهابيين في ذبح كل الركاب وراح ينهب بسيارته الأرض نهبا في سرعة جنونية، وفي اليوم الموالي بثت وسائل الاعلام ووكالات الأنباء العالمية خبر هذه الفاجعة التي هزت سامعيها وبخاصة الأسرة التربوية حيث كانت هناك ردود فعل منددة واصفة الارهابيين بالبربرية والهمجية والوحشية حيث لم يسلم منهم أي أحد وامتدت أياديهم الملطخة بدماء الأبرياء إلى المعلمين المساكين الذين لا ذنب لهم سوى أنهم يسهرون على تلقين الأجيال العلوم والمعرفة والقيم النبيلة في ظل ظروف العيش الصعبة.
ونذكر هنا أن أفراد الجيش الشعبي الوطني والمقاومين وأفراد الدفاع الذاتي بمعية السلطات المحلية لعين آدن كانوا قد تنقلوا إلى موقع الجريمة الشنيعة بعد حدوثها بحوالي ساعتين حيث انتشلوا جثث الضحايا وحولوها إلى مصلحة حفظ الجثث بالمستشفى الجامعي حساني عبد القادر سيدي بلعباس عابرين الطريق المؤدي إلى سيدي بلعباس مرورا ببوجبهة وزروالة متجنبين الطريق الموصل إلى سفيزف المحفوف بالمخاطر نظرا لاحكام الجماعات الارهابية سيطرتها عليه إذ كانت في كل مرة تقيم حاجزا مزيفا بتواجد أحد اعضائها الخطرين بحري الجيلالي المعروف باسم »الذيب الجيعان« الذي زُجّ به في السجن لتورطه في عدة قضايا إرهابية.
هذا وفي اليوم الموالي من وقوع هذه المأساة شيعت جنازة هؤلاء الضحايا وتم دفنهم بمقبرة سفيزف وسط حشد كبير من المواطنين إلى جانب الأهل والاقارب بالرغم من ذلك فإن عين آدن الابتدائية لم تغلق أبوابها وواصلت نشاطها بفضل شبان وشابات من قرية عين آذن رفعوا التحدي وراحوا متطوعين في خلافة شهداء الواجب يلقنون التلاميذ العلم والمعرفة.
وبعد مرور نحو 10 شهورعلى الفاجعة بادر الوالي الاسبق السيد نور الدين بدوي بتدشين معلم تذكاري أقيم في مكان الجريمة وهو يحمل قائمة أسماء الضحايا جميعهم حيث سيبقى رمزا شاهدا للأجيال المتلاحقة على وحشيته الارهاب الاعمى في العشرية السوداء.
للإشارة فإن السلطات المحلية بدائرة سفيزف دأبت على إحياء الذكرى يوم 27 سبتمبر من كل سنة وفي هذا الاطار برمجت اليوم الثلاثاء زيارة إلى موقع المأساة والوقوف على المعلم التذكاري لأجل استحضار صور هذه الجريمة النكراء التي لم ولن نلفها النسيان وسيتم التجمع بمقبرة سفيزف لقراءة فاتحة الكتاب والترحم على أرواح الضحايا (11 معلمة ومعلم واحد) أما بمقر بلدية سفيزف فسيكون الموعد مع تكريم عائلات الضحايا تكريما رمزيا، وبالمناسبة سيتم إلقاء درس من طرف إمام مسجد يتناول فيه فضل وثواب شهيد الواجب المهني عند اللّه عز وجل سيحضره رئيس الدائرة وجمع من المدعوين.
أسماء وأعمار الضحايا المغتالين (11 معلمة ومعلم واحد):
.1 مهادن الزهرة (18 سنة)
.2 لنفاض حفيظة (21 سنة)
.3 شريد فتيحة (26 سنة)
.4 بن سعيد عزيزة (30 سنة)
.5 لوهاب نعيمة (33 سنة)
.6 بوداود خيرة (32 سنة)
.7 فليو أمينة (22 سنة)
.8 بوهند فاطمة (33 سنة)
.9 بوترعة رشيدة (21 سنة)
.10 بوعلي حنيفي سحوبية (26 سنة)
.11 حنفي أمينة
.12 صابر لحبيب (24 سنة)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.