الشروع في تنفيذ 15 مخططا تنمويا    الجزائر تمحو آخر آثار هجوم تيڤنتورين    اقتناء خمس سفن جديدة لنقل البضائع في نهاية 2014    الحركة العربية الأزوادية: المرحلة الثانية من الحوار ‘‘بادرة خير‘‘    نسبة تقدم الأشغال في مشروع جامع الجزائر بلغت 30 بالمائة    "أنتم المسؤولون عن توقيف السلع الصينية الرديئة"    الشرخ يزداد عمقا بين الزنتان ومصراتة    اصطدام طائرتين بمطار هواري بومدين    "الناتو" يتحرك ضد ما أسماه النزعة "التوسعية" لروسيا    سطيف قبلة ل 10 ولايات للمشاركة في مهرجان "القراءة في احتفال"    "ليلة غضب الآلهة" يراهن على الأداء    انطلاق الطبعة الثالثة عشرة للأيام الوطنية لمسرح الطفل    أنصار الشباب يشنون حملة ضد العنف ويرحبون بأنصار مختلف الفرق    براهيمي يتألق ويقود بورتو للفوز بثلاثية    التعداد يكتمل وكوغوف متخوف من جاهزية أشباله    القضاء على أكثر من 100 رأس من البقر بعشر بلديات منذ ظهور وباء الحمّى القلاعية    احتراق أزيد من 100 هكتار من الأشجار الغابية بجنوب سطيف    مطالب بفتح تحقيق لإنصاف المقصيين من حصة 300 مسكن ببن عمار    إقبال قياسي على معلم "يما قورايا"    نقص اليد العاملة يؤرق الفلاحين والأفارقة ينقذون الموقف    اتفاقية بين وزارتي الصحة والتربية لعلاج تلاميذ المدارس    شعائر روحانية تهفو إليها الأنفس    صوت تلاوة القرآن يصدر عنه ترددات تسمى ب"موجات العقل"    أنواع الحج ثلاثة    الشاعرة عفاف فنوح تتسلل إلى قصر شهريار وتتقمص دور شهرزاد    إنشاء 10 مجمعات صناعية كبرى قبل نهاية 2014    مشاريع تربوية معطلة بوهران    عبد القادر السيكتور يمتع جمهور الخروب بقسنطينة    فحصٍ طبي دوري لفائدة التلاميذ بجميع الأطوار التعليمي    مشاريع قطاع الصحة بسيدي بلعباس ستحولها إلى قطب إمتياز    رئيس برلمان تونس يترشح لانتخابات الرئاسة    الأردن يستنجد ب"الناتو" تخوفا من "داعش"    5 قتلى في حادث مرور بباتنة    3جزائريين في تكوين بالطاقات المتجددة باليابان    حجز أزيد من 7 قناطير من الكيف المعالج بتلمسان    بلدية أغبال في تيبازة...عندما تفرض الطبيعة نفسها ومسؤولون عجازون عن رفع التحديات    تشيرشي ينهي الفحص الطبي بنجاح مع أتليتيكو مدريد    شمال مالي محور القمة الإفريقية حول مكافحة الإرهاب المقررة يوم الثلاثاء بنايروبي    نحو 3.8 مليون مصطاف قصدوا شواطئ العاصمة منذ الفاتح يونيو المنصرم    بالفيديو... هكذا قلب سوسييداد الطاولة على الريال برباعية    ميسي يغيب عن مباراة ألمانيا والأرجنتين الودية    افتتاح الدورة الخريفية للبرلمان بغرفتيه غدا    سكاي سبورتس تؤكد انتقال فالكاو الى مانشستر يونايتد بنظام الاعارة مقابل 6 مليون باوند    الإصابة تبعد ميسي عن منتخب بلاده    حادث صغير بين طائرتين تابعتين للخطوط الجوية الجزائرية بمطار هواري بومدين الدولي    حماس تتهم فتح باستهداف قياداتها بحرب غزة    قتال عنيف بين النصرة والجيش السوري    الأمم المتحدة: "الدولة الإسلامية" ارتكبت جرائم ضد الإنسانية    إقتصاد    القرضاوي يرد على "شبهات" تقبيل الحجر الأسود بالكعبة ويبين حقيقة حجر طنطا بمصر    مهرجان الصيف الموسيقي يسدل ستار الطبعة الرابعة    "الكلا": لقاءات بن غبريط مع الشركاء الاجتماعيين شكلية    لعمامرة: رافعنا من أجل تجريم الفدية والتزمنا بتطبيقها    وزارة الثقافة تُرسم مهرجان الأغنية والرقص واللباس النايلي    رواية "حامل الوردة الأجروانية" للروائي اللبناني الدويهي    هكذا تكون صفة الحج الصحيحة    ألف داعية ومترجم للقيام بواجب التوعية الإسلامية في الحج    "مناشدة الدول الصناعية لمواجهة إيبولا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

عين آدن جريمة الحقد والوحشية
سيدي بلعباس: 14 سنة على اغتيال 11 معلمة ومعلم
نشر في الجمهورية يوم 27 - 09 - 2011

تحل اليوم الثلاثاء الذكرى 14 لاغتيال 11 معلمة ومعلما واحدا (المجموع 12) ببلدية عين آدن بدائرة سفيزف ولاية سيدي بلعباس من طرف الارهاب الأعمى، حصل ذلك يوم 27 سبتمبر 1997 على الساعة الرابعة والنصف في مكان معزول على الطريق الرابط بين عين آدن وسفيزف عندما نصبت مجموعة إرهابية متكونة من حوالي 20 فردا، حاجزا مزيفا وأوقفت سيارة نقل من نوع فيات كان على متنها 11 معلمة ومعلم واحد.
وقد حاول هؤلاء المربون الشبان الانفلات من قبضة هؤلاء المجرمين بعد أن تبين لهم بأنهم ارهابيون فحاولوا الهروب باتجاه الغابة غير أن الدمويين لم يتركوا لهم الفرصة وحاصروهم ثم اغتالوهم الواحد بعد الآخر بطريقة بشعة تقشعر لها الأبدان ثم تركوهم جثثا هامدة تسبح في برك من الدماء، لقد كان المشهد مثيرا بل مرعبا.
ولم ينج من هذه المجزرة سوى سائق المركبة الذي استغل فرصة إنشغال الارهابيين في ذبح كل الركاب وراح ينهب بسيارته الأرض نهبا في سرعة جنونية، وفي اليوم الموالي بثت وسائل الاعلام ووكالات الأنباء العالمية خبر هذه الفاجعة التي هزت سامعيها وبخاصة الأسرة التربوية حيث كانت هناك ردود فعل منددة واصفة الارهابيين بالبربرية والهمجية والوحشية حيث لم يسلم منهم أي أحد وامتدت أياديهم الملطخة بدماء الأبرياء إلى المعلمين المساكين الذين لا ذنب لهم سوى أنهم يسهرون على تلقين الأجيال العلوم والمعرفة والقيم النبيلة في ظل ظروف العيش الصعبة.
ونذكر هنا أن أفراد الجيش الشعبي الوطني والمقاومين وأفراد الدفاع الذاتي بمعية السلطات المحلية لعين آدن كانوا قد تنقلوا إلى موقع الجريمة الشنيعة بعد حدوثها بحوالي ساعتين حيث انتشلوا جثث الضحايا وحولوها إلى مصلحة حفظ الجثث بالمستشفى الجامعي حساني عبد القادر سيدي بلعباس عابرين الطريق المؤدي إلى سيدي بلعباس مرورا ببوجبهة وزروالة متجنبين الطريق الموصل إلى سفيزف المحفوف بالمخاطر نظرا لاحكام الجماعات الارهابية سيطرتها عليه إذ كانت في كل مرة تقيم حاجزا مزيفا بتواجد أحد اعضائها الخطرين بحري الجيلالي المعروف باسم »الذيب الجيعان« الذي زُجّ به في السجن لتورطه في عدة قضايا إرهابية.
هذا وفي اليوم الموالي من وقوع هذه المأساة شيعت جنازة هؤلاء الضحايا وتم دفنهم بمقبرة سفيزف وسط حشد كبير من المواطنين إلى جانب الأهل والاقارب بالرغم من ذلك فإن عين آدن الابتدائية لم تغلق أبوابها وواصلت نشاطها بفضل شبان وشابات من قرية عين آذن رفعوا التحدي وراحوا متطوعين في خلافة شهداء الواجب يلقنون التلاميذ العلم والمعرفة.
وبعد مرور نحو 10 شهورعلى الفاجعة بادر الوالي الاسبق السيد نور الدين بدوي بتدشين معلم تذكاري أقيم في مكان الجريمة وهو يحمل قائمة أسماء الضحايا جميعهم حيث سيبقى رمزا شاهدا للأجيال المتلاحقة على وحشيته الارهاب الاعمى في العشرية السوداء.
للإشارة فإن السلطات المحلية بدائرة سفيزف دأبت على إحياء الذكرى يوم 27 سبتمبر من كل سنة وفي هذا الاطار برمجت اليوم الثلاثاء زيارة إلى موقع المأساة والوقوف على المعلم التذكاري لأجل استحضار صور هذه الجريمة النكراء التي لم ولن نلفها النسيان وسيتم التجمع بمقبرة سفيزف لقراءة فاتحة الكتاب والترحم على أرواح الضحايا (11 معلمة ومعلم واحد) أما بمقر بلدية سفيزف فسيكون الموعد مع تكريم عائلات الضحايا تكريما رمزيا، وبالمناسبة سيتم إلقاء درس من طرف إمام مسجد يتناول فيه فضل وثواب شهيد الواجب المهني عند اللّه عز وجل سيحضره رئيس الدائرة وجمع من المدعوين.
أسماء وأعمار الضحايا المغتالين (11 معلمة ومعلم واحد):
.1 مهادن الزهرة (18 سنة)
.2 لنفاض حفيظة (21 سنة)
.3 شريد فتيحة (26 سنة)
.4 بن سعيد عزيزة (30 سنة)
.5 لوهاب نعيمة (33 سنة)
.6 بوداود خيرة (32 سنة)
.7 فليو أمينة (22 سنة)
.8 بوهند فاطمة (33 سنة)
.9 بوترعة رشيدة (21 سنة)
.10 بوعلي حنيفي سحوبية (26 سنة)
.11 حنفي أمينة
.12 صابر لحبيب (24 سنة)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.