تجتمع بمدرائها الولائيين الخميس المقبل:    نواب المعارضة يقاطعون الجلسة الافتتاحية للدورة العادية لمجلس الشعبي الوطني    مدير المخابرات الأمريكية: 180 أمريكياً ذهبوا إلى سوريا    40 مليارديرا عربيا يملكون ثروات بقيمة 146.1 مليار دولار:    بونجاح يقود النجم الساحلي لفوز ثمين على الافريقي    ساوثامتون يريد تجديد عقد كلاين وقطع الطريق على "المانيو"    أبطال افريقيا:    الوزير الأول عبد المالك سلال:    مقتل 12 حوثياً في هجمات وسط اليمن    الروائي واسيني الأعرج:    خلال استضافتها بفضاء المقهى الأدبي بقصر رؤساء البحر:    في وقت يعتبر فيه مواقع التواصل الاجتماعي بستان خصب للتأثر:    قال أنها تعرض البلاد للمخاطر بن صالح    بوشوارب يدعو المؤسسات الأمريكية إلى تنويع استثماراتها في الجزائر    استبعد دخول الجرائد العمومية مجال السمعي البصري    مستشفى الأمراض العقلية جبل الوحش    براتشي الكاميكاز الذي راهن عليه خطابي واستعاده عرامة لإنقاذ موسم السياسي    م. وهران: بابا يُصرّ على تعيين بلومي مناجيرا عامّا والحفاظ على كافالي للموسم القادم    محطة تحلية مياه البحر من مرسى الحجاج في نجدة 17 بلدية    بفضل تبرع محسنين بقطعة أرض وسط المدينة    تم حرقها بفرن المستشفى    سطيف    احتجاجات على التهيئة وبيع الأراضي في انسيغة وخنشلة    فيدرالية أولياء التلاميذ تتوقع نتائج كارثية هذا الفصل    الجزائر و فرنسا ستوقعان أربع اتفاقيات شراكة في مجال النقل    سفير اسبانيا ألخاندرو بولنكوماتا يؤكد أن بلاده تستقبل 600 "حراق " سنويا ويكشف في منتدى "واست تربين" :    لعمامرة في مداخلة بجنيف :    قاطنو المنازل ال6 يرفضون الإخلاء إلا مقابل تعويضات كافية    مسيرة داخل قبة البرلمان    افتتاح الدورة الربيعية للبرلمان بغرفتيه:    يرجح تعرضه للتصفية من قبل جماعات إرهابية    استمرار الأنشطة الإبداعية حتى بعد اختتام الحدث    انطباعات حول تظاهرة قسنطينة    المجتمع المدني وراء تأخر بعض مشاريع التهيئة بقسنطينة    بقلم إرهابي غير تائب!    تراجع كبير في أعداد الحراڤة الجزائريين نحو أوروبا    "موموس" وكراوش وزياني.. الاستثناء    اليابان يؤكد اقتراب تعاقده مع حاليلوزيتش    اطار بشركة يستولي على 9ملايير سنتيم    مولودية بجاية ترفع سقف طموحاتها    السلطة والبرلمان يتنكران لمطالب عين صالح    "اتفاق السلام في مالي لم يكن ممكنا لولا تدخل باريس"    تدابير جديدة لمكافحة تهريب الأموال    تسجيل 18 إصابة جديدة بفيروس كورونا بالسعودية    عين الدفلى:3قتلى و10جرحى في حادث مرور    تغريدة للسفير الاميركي تثير الغضب في قبرص    حريق مهول ببئر مراد رايس    بوضياف في ندوة دولية حول فيروس «إيبولا» ببروكسل    إخطار محاكم دولية بشأن التشويش على البث الإذاعي المحلي من طرف جهات أجنبية (وزير)    أين هي خير أمة أخرجت للناس؟    عينان لا تمسهما النار    السعودية تعلن عن ترحيل جميع مخالفي قانون العمل بلا استثناء    الأنفلونزا الموسمية تحدث حالة من الهلع والخوف وسط سكان البليدة    الأزمات في مالي و ليبيا و سوريا في جدول أشغال مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بجنيف    ما حكم سؤال غير الله تعالى؟    بين شعيب بن حرب وهارون الرّشيد    "محاربة التطرّف يتطلّب علم العلماء وعدل الحكام"    سيراليون تسجل ارتفاعا في عدد حالات "إيبولا"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

تونس تفتك جائزة البرنوس الذهبي
إختتام أيام مكرة للإبداع المسرحي بسيدي بلعباس
نشر في الجمهورية يوم 13 - 10 - 2010

على مدار أربعة أيام من المنافسة في العرس الثقافي المغاربي المتمثل في المهرجان المغاربي لأيام مكرة، دقت الساعة لإسدال الستار عن فعاليته بعد أن دخل المنافسة ثلاث فرق وطنية ألا وهي سيدي بلعباس ممثلة بتعاونية مسرح الديك بعرض " الحبل المتهدل " ، مسرح التاج من برج بوعريريج بعرض " الماريلا " ، وجمعية مسرح الشلف بعرض " ضيوف السيناريو " و الدولة العربية الوحيدة الممثلة للطبعة المغاربية كانت جمعية مسرح حمام سوسة من تونس بعرض " جوانح المحبة ".
قبيل الإعلان عن اعلان نتائج الدورة ال (12) من المهرجان فسح المجال للجمعية الأندلسية من سيدي بلعباس لإمتاع الجمهور المحتشم بوصلات غنائية في الطابع الأندلسي مع الأستاذ " مرابط زلاط الحبيب " أين تمتع الحضور بمعزوفات أندلسية أطربت الحضور .
بعدها مباشرة أبت جمعية البيان الثقافية المنظمة للتظاهرة إلى تكريم الفنانة " فتيحة سلطان " عرفانا بعطاءاتها و تقديرا لفنها ، هي صاحبة العديد متن الأعمال المسرحية منها قف ...حدود ، المحقور و العديد من الأعمال التلفزيونية كالمسلسلات مثل أعصاب و أوتار ، عيسى سطوري ، مسألة في رسالة ، وبعض الأفلام السينيمائية كأحداث 08 ماي 1945 ، سرقت الحجرة وغيرها ، هذا التكريم الذي ترك أثرا بالغا في نفسيتها أين أشادت بعاصمة المكرة وجود أهلها ، كمالها ملحمة بالتعاون مع جمعية القناديل التونسية إنها »ملحمة يوغرطة« .
كما تفضل السيد " قادة رحمان " رئيس جمعية البيان بإلقاء كلمة معلنا من خلالها إسدال الستار عن فعاليات العرس المغاربي أين وضح أن الطبعة ال (12) للمهرجان تعد انتصارا للمسرح بحكم المنافسة بين الأشقاء العرب ، إلا أن الملاحظ أن المنافسة لم تكن في مستواها العالي و ما قاله أوصرح به يتنافى وواقع التظاهرة التي تعد بعيدة كل البعد عن مستوى الطبعات السابقة .
بعدها تفضل الدكتور " قدور جدي " مقرر لجنة التحكيم المتكونة من السيدة " فتيحة سلطان " رئيسا و السيد " طلعت سموي " من العراق ، تفضل المقرر بتعداد توصيات الدورة على الشكل الآتي :
1 -الترسيم الوزاري للتظاهرة مع تغيير الاسم من أيام مكرة إلى مهرجان مكرة المغاربي .
2- ضرورة مشاركة لجنة التحكيم قبيل انطلاق التظاهرة في انتقاء العروض المشاركة كدور استشاري بهدف فتح أبواب واسعة لأعمال مسرحية راقية
و عالية المستوى .
3 -توسيع مشاركة الفرق المغاربية و توزيع العروض في البلديات و الدوائر .
4 -توثيق و أرشفة التقارير و ورشات التكوين ، وإصدارات الصحف .
5 -تنظيم ورشات تطبيقية مع العروض المتنافسة باستضافة متخصصين في المجال .
6-العمل على إصدار مجلة المهرجان للإعلام و التوثيق لتحتبس الأنفاس عند الإعلان عن نتائج المنافسة .
7- تنظيم زيارات للوفود المشاركة للتعرف على الواقع الاجتماعي والثقافي لعاصمة المكرة.
أين منحت جمعية البيان جائزة خاصة إلى مسرح جمعية الشلف صاحبة عرض "ضيوف السيناريو" و جائزة أحسن دور نسائي كانت من نصيب الممثلة التونسية " نائلة شهلول " عن دورها في عرض " جوانح المحبة " ، في حين ابتسم الحظ في جائزة أحسن أداء رجالي للممثل الواعد " حسين بن شميسة " من تعاونية مسرح الديك لسيدي بلعباس في عرض " الحبل المتهدل " ونفس التعاونية حصدت جائزة أحسن إخراج للسيد " قادة بن شميسة " .
و في الوقت الذي حصد مسرح التاج من برج بوعريريج جائزتين ، الأولى في السينوغرافيا ل"حمزة جاب اللّه" ، وجائزة أحسن نص من نصيب "عمر شروك " في" عرض الماريلا " .
أما جائزة أحسن عرض متكامل المتمثلة في البرنوس الذهبي و في غياب كم الفرق المتنافسة كانت من نصيب جمعية حمام سوسة من تونس الدولة المغاربية الوحيدة الممثلة للطبعة ال (12) من مهرجان مكرة .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.