بدء الهدنة الإنسانية في غزة لمدة 12 ساعة    بورتو يتخلى عن 80 بالمائة من حقوق ياسين براهيمي لصندوق استثمار عالمي بلندن    النجم المصري أبوتريكة يعلن عن تضامنه مع الشعب الفلسطيني في قطاع غزة    كومان يريد الإحتفاظ ب شنيديرلين    غول : "لا‮ ‬يمكن استبعاد أي‮ ‬فرضية بما فيها العمل الإرهابي"    بالفيديو... آخر مستجدات حادثة سقوط الطائرة المنكوبة في مالي    لوران فابيوس يشيد بالدور الحاسم للجزائر في البحث عن حل للأزمة المالية    زيارة عمل و تفقد للسيد سلال إلى ولاية قسنطينة    هكذا تقوّمين سلوك طفلك التخريبي!    ارتفاع ضحايا العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة الى 883 شهيدا و5840 جريحا    علي بن حاج يقود مسيرة من الحراش الى ساحة اول ماي تنديدا بالعدوان الاسرائيلي    إيران: "لو أذن خامنئي بالجهاد فسنسوي إسرائيل بالأرض خلال 24 ساعة"    صور صادمة لطريقة تعامل الاحتلال مع الأسرى الفلسطينيين    أم البواقي    الطارف    قسنطينة    وزيرة التربية الوطنية ترد على مطالب النقابات    خلال اجتماعه بمسؤولي الناحية العسكرية الخامسة    لوح يتحدث عن مشروع قانون صادقت عليه الحكومة ويكشف    ش. القبائل: حناشي حاول إقناع حروش بالبقاء واللاعب صمم على المغادرة    وزير العمل من مدريد    تعديل قانون الإستثمار في أكتوبر المقبل    ا. العاصمة: الفريق الثاني ل«سوسطارة» يواجه البرج سهرة اليوم    مقاول مزعج    بوتفليقة يتحول إلى وزير أول    بوتين أسرع المعزّين    أغلفة مالية غير مستهلكة ومشاريع لم تنفذ    "ولو بشق تمرة"    فرنسية تنطق بالشهادتين في ليلة القدر    لعبيدي على خطى بوتفليقة    أيها المُثقفُ الصَّامت أمام مشاهد الدم وهي تملأ سجن غزة    الاتحاد الأوروبي يدعم "مسرح الشارع" في الجزائر    حرب عقارات تنتهي بحجز 21 مليار سنتيم    بناي يمضي رسميا لموسمين في اتحاد بلعباس    "مباراة الجزائر ومصر لم يتحدد موعدها بعد"    حين تعالج الكارثة بالشيتة.!    استرجاع مسروقات بقيمة 80 مليونا    دماء الزيانيين لإخوانهم الغزاويين    بحث في فائدة "الدواء"    حملة كشف طبي للرعايا الأفارقة بقالمة    سعي إلى مقاضاة «أوباما» لعزله من منصبه    كيري لم نتوصل الى لوقف اطلاق النار في غزة    منطقة الساحل بؤرة توتر ومواجهة التهديدات مسألة استعجالية    نروح للتراويح...    ترجمة خطبة عيد الفطر المبارك بالمسجد النبوي لأربع لغات    جلسة شعرية تضامنا مع غزّة الجريحة    حفل تكريمي على شرف الفائزين في مسابقة ''الجائزة الدولية للقرآن الكريم''    مواقف مشهورة وعبادات جليلة    سلال يقف اليوم على مشاريع التمنية بقسنطينة    الأفلان يفتح النقاش حول انضمام الجزائر للمنظمة العالمية للتجارة    الفنان لونيس آيت منقلات يتألق في سهرة فنية بالعاصمة    دعوة لاتخاذ ما يلزم لحماية المعالم الأثرية بتندوف    يوتيوب تشرع في عملية تسديد أولى لمستحقات حقوق المؤلف للديوان الوطني لحقوق المؤلف    منظمة الصحة العالمية تدعو لفتح ممر إنساني لإجلاء الجرحى في غزة    إثراء القوانين الناظمة للنشاط الفلاحي في دورة البرلمان القادمة    الهلال الأحمر ينقل أدوية وعتاد طبي لسكان غزة    هل ينتقل فيروس "كورونا" عبر الهواء؟    تخصصات جديدة لحل مشكلة الفوضى بالاستعجالات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الباهية تحتضن مهرجان الفيلم العربي ابتدءا من ال 23ستمبر الجاري
36فيلما جزائريا ينافس 14 دولة
نشر في الاتحاد يوم 03 - 09 - 2013


تنطلق الدورة السابعة لمهرجان وهران للفيلم العربي ابتداء من ال 23 إلى غاية الثلاثين سبتمبر الجاري في قاعة المؤتمرات بالمدينة، حيث سيكون "الطابع الجزائري" من خلال مشاركة 36 فيلما من أحدث الإنتاجات السينمائية سعيا للفوز بجائزة "الوهر الذهبي"، وهي أعمال تتراوح بين أشرطة طويلة وقصيرة ب15 شريطا لكل منهما، بالإضافة إلى 6 أشرطة وثائقية. وتضم قائمة الأفلام الجزائرية داخل المسابقة الرسمية الفيلمان الطويلان "قد تم تصوير اللقطات" للمخرج جمال بلوصيف، 66 دقيقة، إنتاج 2013، و"يوم الرماد" للمخرج عمار سي فضيل، 105 دقيقة، إنتاج 2013. ويلاحظ هنا أن الفيلم الجديد "سطوح" لمرزاق علواش المشارك حاليا بمهرجان "البندقية" الإيطالي، لن يتم عرضه. أما في دائرة التنافس الخاصة بالأفلام القصيرة، فتشارك الجزائر بأربعة أفلام هي "ساحة بور سعيد" للمخرج فوزي بوجمعي، 19 دقيقة، إنتاج 2012، و"قندورة بيضاء" للمخرج أكرم زغلا، 6 دقائق، إنتاج 2012، و"الأيام السالفة" للمخرج كريم موساوي، 8 دقائق، إنتاج 2013، بالإضافة إلى "رؤية" للمخرج فاروق بلوفة، 43 دقيقة، إنتاج 2013. وإلى جانب الجزائر، تسجل التظاهرة مشاركة 14 دولة وهي تونس، موريتانيا، مصر، الإمارات، قطر، السعودية، البحرين، والعراق، فلسطين، الكويت، الأردن، لبنان والمغرب. وتشرف على تقييم الأعمال ثلاث لجان تحكيم مكونة من محترفين في فن السينما، فبالنسبة للأفلام الطويلة، يترأس اللجنة المخرج الجزائري أحمد راشدي، إلى جانب كل من كارمان لوبوس "ممثلة لبنانية"، آمال بوشوشة، حسان كشاش، آن ماري جسير "كاتبة سيناريو، ومخرجة ومنتجة فلسطينية"، وحاتم علي "ناقد وأديب جزائري، ومحرر في مجلة نقد". وترأس لجنة تحكيم الأفلام القصيرة أليس خروبي، وهي فرنسية من أصول جزائرية، ومديرة جناح الفيلم القصير في سوق الأفلام لمهرجان "كان" السينمائي، وبعضوية كل من الفنان التشكيلي جزائري كريم سرقوة، والممثلة الجزائرية سامية مزيان، وألاي يونس، وهي مديرة فنية أردنية ومنظمة لفعاليات ثقافية عربية عديدة، والمخرجة والفنانة الإماراتية نجوم الغانم. أما لجنة تحكيم الأشرطة الوثائقية، فقد اختار لها المنظمون حبيبة جحنين، وهي وثائقية جزائرية ومسؤولة على ورشات بجاية الوثائقية، ومشرفة على فريق متكون من ثنائي هو الإعلامي نبيل حاجي، وأحمد فائق، وهو سينمائي مصري. في السياق ذاته، وضع المنظمون لهذه الدورة تسع جوائز تكريما منهم لأفضل الإنتاجات السينمائية في أنواعها الثلاثة؛ الطويلة، القصيرة والوثائقية. وفي فئة الأفلام الطويلة، ستمنح جائزة أفضل فيلم وستحظى ب"الوهر الذهبي". كما ستمنح لجنة تحكيم المهرجان لهذه الفئة جائزة خاصة، إلى جانب جوائز أفضل أول فيلم، جائزة الصحافة، أفضل "سيناريو"، أفضل ممثل وممثلة. وفيما يخص الأفلام القصيرة، ستمنح جائزتان تكرسان أفضل فيلم ب"الوهر الذهبي"، بالإضافة إلى جائزة لجنة التحكيم. وبالنسبة إلى الأشرطة الوثائقية، تسُلَّم جائزة "الوهر الذهبي" تتويجا لأفضل عمل في هذه الفئة. وسيشهد المهرجان تكريمات عديدة على شرف وجوه سينمائية - الحية منها والراحلة – عرفانا لعطاءات وإسهامات أثرت على مسار السينما العربية. وستتمحور نقاشات الدورة السابعة ستتمحور فعالياته حول إسهامات المخرجة والفنانة الفلسطينية سعاد رفيق مع تخصيص فضاء خاص بعنوان "نظرة على غزة" من ناحية أخرى، برمج المنظمون على هامش عروض الأفلام، سلسلة من المحاضرات تدور مواضيعها أساسا حول "الفن السابع" العربي. وتحاضر الكندية من الأصول الجزائرية والمستشارة والمتعاونة مع العديد من المهرجانات العالمية المعروفة على غرار مهرجان "تورونتو" الكندي، حياة بن قارة، حول موضوع يحمل عنوان "أهمية المهرجانات السينمائية في ترقية الصورة". أما المحاضرة الثانية، فيدور موضوعها حول "النقد السينمائي في العالم العربي وتطورّ اللغة السينمائية"، يلقيها إقبال زليلة، وهو أستاذ في جامعة تونس وناقد سينمائي. سيتبع إلقاء هاتين المحاضرتين ثلاثة لقاءات تقترح على السينمائيين والمشاركين في المهرجان وتتمحور جميعها حول موضوع واحد هو "الفيلم، مهنة"، من تنشيط تقنيين سينمائيين عالميين ومشاركين في مسيراتهم الفنية في أعمال تعد من "الكلاسيكيات" في "الفن السابع"، مسيرات ستشكل مرجعية ما سيعرضونه بشأن خفايا الصناعة السينمائية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.