تشييع جنازةالاعلامي العيد بسي    إطلاق خدمة جواز السفر البيومتري المكون من 48 صفحة    رئيس الجمهورية يوقع خمسة مراسيم رئاسية    اجتماع استثنائي لأوبيب عقد بالجزائر يقرر تخفيض الإنتاج    اجتماع الجزائر ناجح وخيار التحول الطاقوي يلقى الإجماع    مناخ الاستثمار في الجزائر جد إيجابي    إطلاق القمر الاصطناعي "ألكوم سات1" الخاص بالاتصالات السلكية واللاسلكية قبل جوان2017    لعمامرة يبلغ رسالة من الرئيس بوتفليقة إلى بان كي مون    نابولي يواصل بدايته القوية ويدك شباك بنفيكا برباعية    فوز صعب لبرشلونة وتعادل مثير لمانشستر سيتي    تورط فيها سام آلاردايس مدرب المنتخب الإنجليزي    الخضر في المركز الثالث لترتيب المنتخبات المتأهلة لكأس إفريقيا 2017    الإضطرابات الجوية الأخيرة تسبب في 12 حادث مرور بالجزائر العاصمة    حجز قرابة قنطارين من اللحوم الفاسدة في البيض    إعادة إسكان 208 عائلة من حي "الدرب" بقديل في وهران    بولاية غليزان    الوشم.. وسخافة البشرية    عباس معزيا عائلة بيريز: كان شريكا في صنع سلام الشجعان    براهيمي كان سيعوض محرز في ليستر سيتي !    أوباميانغ يشكر رونالدو : لقد تسببت في فرحة إبني    مسابقات الماستر والدكتوراه مفتوحة لجميع الطلبة    ترسيخ الأصالة وتقريب المسافات الثقافية    مكتتبو «عدل» بخنشلة يناشدون تبون التدخل    الرائد اتحاد العاصمة مرشح لهزم المدية    نقابة الصيادلة تشكو فوضى سوق الأدوية    نشرية خاصة لمصالح الأرصاد الجوية    جمعية حماية المستهلك تدعو لوضع قوانين لتنظيم تسويق السيارات المستعملة في الجزائر    آداب الكلام والحديث    هناك ثلاثة عوائق تمنعك من القرب من الله:    صالح أوقروت يُنعي حارسه في "عاشور العاشر"!!    انقطاع الهاتف والأنترنت بولايات غرب الوطن    حظي باحترام الشيخين ابن باديس ورشيد رضا والأزهر    الكونغرس يرفض فيتو أوباما حول مقاضاة السعودية    السراج: سأقدم حكومة جديدة للبرلمان ونرحب بحفتر    تدشين مرافق صحية وتزويد 68 عائلة بالغاز الطبيعي    بوشوشي:فيلم «البئر» لديه المقوّمات الفنية للفوز بالأوسكار    نحرص على أن يكون للغة العربية حضورا قويا    واشنطن تشدد : لن نتخلى عن الضربة النووية الأولى حالة الحرب    انخفاض إنتاج محصول الذرة بغرداية    الثورة السورية تلفظ أنفاسها الأخيرة    حبيب بن زيد - أسطورة فداء وحب    تيسمسيلت تخصيص غرف للسياح في البنايات الريفية    توقيف 6 متورطين في إسناد الإرهابيين بسكيكدة    افتتاح الصالون الدولي الأول للسياحة بقسنطينة    مقتل ثلاثة شرطيين ومدني في هجوم شمال سيناء    موعد إقامة مواجهة مولودية بجاية وتيبي مازيمبي    ديني الإسلامي لا يسمح لي بالمشاركة في مشاهد مخلة بالحياء    الوكالات السياحية: ظروف الحجاج تحسّنت غير أن الكرامة لم يتحقّق بعد    وهران: الحكم بالإعدام ضد ثلاثة إرهابيين في قضية إغتيال رئيس بلدية    فيلون: عدد المساجين في الجزائر لا يتجاوز 60 ألفا    السعودية تُنظّم حفلا لتوديع 47 حاجا جزائريا تعرّضوا للاحتيال    انطلاق الدروس التكوينية لأعوان الملاعب في عنابة    يحول نفسه إلى ماعز ويفوز بجائزة نوبل للحماقة العلمية    عدة تتويجات في اختتام مهرجان الجزائر الدولي للخط العربي والمنمنمات والزخرفة    مهرجان بوردو للفيلم المستقل بفرنسا    حسان عسوس محافظ مهرجان المسرح المحترف بسيدي بلعباس ل ‪"‬الجمهورية‪"‬ :    950 طفل مصاب بأمراض القلب من الغرب يخضعون للعلاج بمستشفى كناستيل    انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح ضد الأنفلونزا في منتصف أكتوبر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عملية مسح الأراضي سيحسم فيها نهائيا سنة 2014
مجلس الأمة نظم يوما دراسيا بشأن النزاعات العقارية في الجزائر
نشر في الخبر يوم 30 - 06 - 2011

إجراءات التطهير جاءت متأخرة بعد أن نهبت المافيا الأوعية العقارية
اعترف أهل الاختصاص ممن شاركوا في اليوم الدراسي الذي نظم بمجلس الأمة، أمس، بشأن ''النزاعات العقارية في الجزائر''، بأن أزمة العقار ناجمة بالدرجة الأولى عن عدم تطهيره، بحيث أحصت مصالح الحفظ العقاري، التي قامت بإجراءات تحيين البطاقية الوطنية العقارية للأملاك محل سندات، 17298 حالة، تم تحيين 1523 حالة منها فقط. ويرتقب هؤلاء إتمام عملية المسح العام للأراضي في أقرب الآجال لأجل التطهير النهائي لجميع الوضعيات العقارية.
وقال السيد بلقاسم بن جلول، مدير فرعي بالمديرية العامة للأملاك الوطنية، في محاضرته التي ألقاها تحت عنوان ''تطور وآثار نظام الملكية العقارية في الجزائر''، وعرج فيها على الوضعية العقارية خلال الحقبة الاستعمارية، أنه رغم المجهودات المبذولة لتأطير تسيير العقار بصفة عامة إلى غاية ,1987 فإن الأهداف المرجوة لم تتحقق كلية، بل نجم عن السياسات تلك نقائص عديدة حالت دون تحقيق أهداف التطور الاقتصادي من جانب خلق مناصب شغل، وتسوية مشاكل السكن، بل تم الاستحواذ على العقار من قبل المافيا للوصول إلى الريع على حساب المجموعة الوطنية.
ومن بين النقائص المسجلة، عدم الحفاظ على مناطق التوسع السياحي، عدم تطهير الوضعية القانونية لهذه الأوعية العقارية، عدم التحكم في العقار الحضري، من جانب فقدان الدولة لحافظة هامة من وعائها العقاري دون أن تلبي حاجتها، كإنجاز سكنات لفائدة المواطنين. والأخطر من ذلك، يضيف المتحدث، أن الطرق التي كانت متبعة في تسيير العقار آنذاك أسفرت عن بروز عمليات مضاربة وتحقيق ريع على حساب المجموعة الوطنية.
أما بخصوص مسح الأراضي كإجراء سنه المشرع الجزائري بعد 1989، فقال عنه إنه يعتبر القاعدة الأساسية للسياسة العقارية، مشيرا إلى أن مصالح مسح الأراضي تسعى عبر برنامج مسطر لإنهاء العملية في أفق سنة .2014
ويرى السيد عمار بوراوي، وهو قاض بالمحكمة العليا، في مداخلته بعنوان ''إشكالية الملكية العقارية في الجزائر، وفقا للتشريع وقضاء المحكمة العليا ومجلس الدولة''، أن أزمة العقار ناجمة عن عدم تطهيره والنزاعات ما تزال متواصلة منذ 1962 إلى غاية اليوم، ويؤكد على أن بعض النصوص القانونية والتنظيمية التي تحكم الملكية العقارية في الجزائر لا تعكس الحقيقة الواقعية للمجتمع الجزائري، على اعتبار أن الجهاز القضائي كانت له مواقف عديدة لمعالجة هذه النزاعات، وأكد بأن إجراءات تطهير العقار التي أقرها قانون المالية لسنة 2010، جاءت متأخرة ولاسيما بعد أعمال نهب الأراضي وعدم استغلالها تبعا للتصريحات التي قدمها أصحاب المشاريع الاستثمارية.
أما ممثل الغرفة الوطنية للموثقين، فأشار إلى أنه منذ سنة 1975 إلى سنة 2011 لم نصل إلا إلى مسح 20 بالمائة من الأراضي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.