اللواء هامل يتفقد جمهرة العمليات الخاصة للشرطة بوهران:    فيما يبقى الصالون الوطني متواصلا بالمكتبة البلدية إلى غاية يوم الدخول    سلال يدعو من سعيدة إلى تكثيف الجهود في الفلاحة لدعم التصدير خارج المحروقات:    مصلحة التلاميذ فوق كل اعتبار    تتوزع عبر بلديات تيسمسيلت    السردين ب 150 دج للكلغ الواحد بأسواق عين تموشنت    لتفعيل حركية الاستثمار عن طريق خلق مشاريع للشباب    تراجع ميزانية التسيير ب10 من المائة ونهاية عهد سفريات ال shoping    قانون المالية 2017 لن يمس جيب المواطن    الخليل يبلّغ مجلس السلم والأمن الإفريقي خطورة التصعيد المغربي    في عملية أمنية وعسكرية بمدينة القصرين    خلال احتجاجات ضد الحكم الهندي    أبو مرزوق يتأسف لمحاولات التطبيع العربية مع الكيان الصهيوني    الملاكم إلياس عبادي :    اللقاءان سيلعبان يومي 18 و25 سبتمبر    المدرب ماهور باشا :    حمّار يودع ملف ترشيحه اليوم وعزوف تام عن منافسته    اسبانيول يفتتح اليوم أول مدرسة كروية في الجزائر    بهلولي تنقل إلى بلجيكا ويكون قد انضم إلى ستاندار دو لياج    أيام قلائل تفصلنا عن عيد الأضحى المبارك    سقوط كابل كهربائي يتسبب في حريق مهول بالقبة    إنقاذ 4 أشخاص وآخر في عداد المفقودين إثر تقلبات جوية بتمنراست    ..ويدشن عدة إنجازات إجتماعية واقتصادية بالولاية    كيف تتواصلين مع جنينكِ؟    
جمعية أصدقاء الجزائر لحماية القصبة    المكتبة الوطنية بالحامّة    الفن السابع في طريق التحوّل الرقمي    حَرمونا من الصلاة بالحرم.. والإسكان الإلكتروني مسخرة    أنقرة ترفض وقف إطلاق النار مع المقاتلين الأكراد في سوريا    وفاة الموسيقار إبراهيم بلجرب والكاتب نبيل فارس    "فيديو كليب غلطانة عمل فني خالص وليس له أي معنى سياسي"    تدمير 3 مخابئ للإرهابيين وأسلحة بالشلف وتيزي وزو    الحجاج يتناولون وجبات لا تصلح حتى للحيوانات    تعويض الحجاج الجزائريين الذين فقدوا أغراضهم في حريق الحافلة بمكة    فتح 135 فرعا جديدا لاستيعاب طلبات الراسبين في البكالوريا    "جازي" يكافئ سبعة من أحسن موزّعي منتجاته    أبو مرزوق يتأسف لمحاولات التطبيع العربية مع الكيان الصهيوني    سباق بين روسيا وأمريكا لتبني عملية القضاء على الرجل الثاني في داعش    الشركات المتعاقدة تغلق مداخل قاعدة الحياة    تعويض الحجاج الذين فقدوا أغراضهم في حريق الحافلة    تدابير أمنية عشية الدخول المدرسي والاجتماعي    منحتان لكتابة السيناريو وتركيب الأفلام وعرض أولي ل22 فيلما    تدمير مخابئ للإرهابيين وحجز أسلحة ومواد مهربة    تشكيل لجنة لتفعيل القطاع الخاص    سحب قرابة 1.8 مليار دج يوميا من قبل الزبائن    الإطاحة بعصابة تقودها امرأة    الموت يخطف نبيل فارس وإبراهيم بلجرب    بوغرارة يعتبر لقاء اتحاد العاصمة معيارا لقياس مستوى التشكيلة    شرف كبير لي أن ألعب للفريق الوطني    إتلاف 80 هكتارا من الطماطم بمرسى الحجاج    رحلة الموسيقى العربية "من المقام إلى النوبة"    أقبلت العشر فبادر بفعل الخير وسارعوا    هذه مظاهر تكريم الإسلام للمرأة    جمعية حقوقية صحراوية تعبرعن قلقها الشديد إزاء استمرار الانتهاكات المغربية لكافة حقوق وحريات الصحراويين    يتعلق الأمر بمسنين من العاصمة و تلمسان    خنشلة: وفاة مدير بنك سابق ساجدا في صلاة الصبح    وسائط المناسك تطبيق تعريفي بمناسك الحج والعمرة    معمّر اندونيسي يكذّب ما جاء في التوراة اليهودية المحرّفة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عملية مسح الأراضي سيحسم فيها نهائيا سنة 2014
مجلس الأمة نظم يوما دراسيا بشأن النزاعات العقارية في الجزائر
نشر في الخبر يوم 30 - 06 - 2011

إجراءات التطهير جاءت متأخرة بعد أن نهبت المافيا الأوعية العقارية
اعترف أهل الاختصاص ممن شاركوا في اليوم الدراسي الذي نظم بمجلس الأمة، أمس، بشأن ''النزاعات العقارية في الجزائر''، بأن أزمة العقار ناجمة بالدرجة الأولى عن عدم تطهيره، بحيث أحصت مصالح الحفظ العقاري، التي قامت بإجراءات تحيين البطاقية الوطنية العقارية للأملاك محل سندات، 17298 حالة، تم تحيين 1523 حالة منها فقط. ويرتقب هؤلاء إتمام عملية المسح العام للأراضي في أقرب الآجال لأجل التطهير النهائي لجميع الوضعيات العقارية.
وقال السيد بلقاسم بن جلول، مدير فرعي بالمديرية العامة للأملاك الوطنية، في محاضرته التي ألقاها تحت عنوان ''تطور وآثار نظام الملكية العقارية في الجزائر''، وعرج فيها على الوضعية العقارية خلال الحقبة الاستعمارية، أنه رغم المجهودات المبذولة لتأطير تسيير العقار بصفة عامة إلى غاية ,1987 فإن الأهداف المرجوة لم تتحقق كلية، بل نجم عن السياسات تلك نقائص عديدة حالت دون تحقيق أهداف التطور الاقتصادي من جانب خلق مناصب شغل، وتسوية مشاكل السكن، بل تم الاستحواذ على العقار من قبل المافيا للوصول إلى الريع على حساب المجموعة الوطنية.
ومن بين النقائص المسجلة، عدم الحفاظ على مناطق التوسع السياحي، عدم تطهير الوضعية القانونية لهذه الأوعية العقارية، عدم التحكم في العقار الحضري، من جانب فقدان الدولة لحافظة هامة من وعائها العقاري دون أن تلبي حاجتها، كإنجاز سكنات لفائدة المواطنين. والأخطر من ذلك، يضيف المتحدث، أن الطرق التي كانت متبعة في تسيير العقار آنذاك أسفرت عن بروز عمليات مضاربة وتحقيق ريع على حساب المجموعة الوطنية.
أما بخصوص مسح الأراضي كإجراء سنه المشرع الجزائري بعد 1989، فقال عنه إنه يعتبر القاعدة الأساسية للسياسة العقارية، مشيرا إلى أن مصالح مسح الأراضي تسعى عبر برنامج مسطر لإنهاء العملية في أفق سنة .2014
ويرى السيد عمار بوراوي، وهو قاض بالمحكمة العليا، في مداخلته بعنوان ''إشكالية الملكية العقارية في الجزائر، وفقا للتشريع وقضاء المحكمة العليا ومجلس الدولة''، أن أزمة العقار ناجمة عن عدم تطهيره والنزاعات ما تزال متواصلة منذ 1962 إلى غاية اليوم، ويؤكد على أن بعض النصوص القانونية والتنظيمية التي تحكم الملكية العقارية في الجزائر لا تعكس الحقيقة الواقعية للمجتمع الجزائري، على اعتبار أن الجهاز القضائي كانت له مواقف عديدة لمعالجة هذه النزاعات، وأكد بأن إجراءات تطهير العقار التي أقرها قانون المالية لسنة 2010، جاءت متأخرة ولاسيما بعد أعمال نهب الأراضي وعدم استغلالها تبعا للتصريحات التي قدمها أصحاب المشاريع الاستثمارية.
أما ممثل الغرفة الوطنية للموثقين، فأشار إلى أنه منذ سنة 1975 إلى سنة 2011 لم نصل إلا إلى مسح 20 بالمائة من الأراضي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.