أمنيستي أنترناشيونل تطالب بفتح تحقيق دولي مستقل عاجل حول اعتداء على غزة    التلفزيون الجزائري يدفع 30 مليون دولار للجزيرة الرياضية    بمناسبة الذكرى 52 لعيد الشرطة الجزائرية. المديرية العامة بالجلفة تحتفل وسط أجواء مميزة    حجز 125 كلغ من المخدرات المغربية في تلمسان    أمن دائرة البيرين يحي الذكرى 52 للعيد الوطني للشرطة بتكريمات معتبرة    نيمار: "شفاينشتايغر وروبن يستحقّان مشاركة ميسي الجائزة"    سقط في حب باراغوايانية فأنسته مشاهدة "الخضر" في المونديال    الجزائر من داخل مجلس الأمن: الهمجية الإسرائيلية خلفت 600 شهيدا بينهم جزائري .. فماذا تنتظرون؟    اختتام سلسلة الدروس المحمّدية    وزيرة السياحة تدشّن نزل "ليتورال" بدلس    حاملو الشهادات التطبيقية يهدّدون بالعودة إلى الاحتجاجات عقب رمضان    تجمّع للكشافة تضامنا مع أطفال قطاع غزّة    هكذا دوّخ الأبطال بني صهيون    فلكيا.. الاثنين أوّل أيّام عيد الفطر    "حقّقنا قفزة نوعية وحريصون على خدمة المواطن"    63 قتيلا في حوادث المرور خلال أسبوع    الدرك يتصدّى لمجازر الطرقات    بن يونس :لا خلاف لنا مع وزارة الشؤون الدينية حول تدويخ الدجاج    قرين يشرع في الوفاء بوعوده    أنترنت الجيل الرّابع متوفّر لصالح مقاهي الأنترنت    انطلاق عملية صيد المرجان نهاية 2014    مديرية التشغيل تعلن اتخاذ إجراءات استعجاليه للتكفل بالعمال الذين سيتم تسريحهم    ''حماس'' تنصح نتنياهو بسحب قواته وإلا سيدفع الثمن    تجنيد 500 مفتش لمحاربة اختلاس أموال المواطنين    ''القسام'': أصبنا طائرة إسرائيلية من نوع F16 فوق غزة    بالفيديو.. اشتباكات بين الشرطة الألمانية ومتظاهرين متضامنين مع غزة    الباب الثاني: الحكومة في الإسلام    مشاركون: "المذاهب الفقهية متكاملة وتدعو لنبذ التفرقة"    نجوم الفن    تليكوموند    جديد الموسم الدراسي المقبل    مجلس الأمن يدين بالإجماع إسقاط الطائرة الماليزية    وزارة التضامن تطلق تحقيقا وطنيا حول مرض التوحد    تشميع 70 محلا تجاريا خلال ال20 يوما الأولى من رمضان بسوق أهراس    في ثالث زيارة لرئيس الحكومة التونسية إلى الجزائر    محبة الصالحين    أوزيل يشكر الجماهير البرازيلية    إريكسون: "روني هو الأنسب لخلافة جيرارد في إنجترا"    أدوية وحقن "تامجيزيك" مفقودة في الصيدليات    أطباء قسم الجراحة بمستشفى بادي حسان في إضراب مفتوح    قيادة الدرك الوطني تجدد إلتزامها "التام" بمكافحة الأعمال الإجرامية "دون هوادة"    ليلة الشك لترقب هلال شوال و إعلان عيد الفطر يوم الأحد 27 جويلية    تكوين الشباب في التخصصات المهنية النادرة    استزراع 600 ألف يرقة أسماك بسد عين زادة    أعضاء مجلس الأمة يصادقون بالإجماع على القانون المتعلق بالحالة المدنية    28 مستخدم بأمن بومرداس يستفيد من الترقية    أسئلة في الدين -23-    النجمين الشاب مامي وإيدير أمام الجمهور المغربي    غلق 70 محلا تجاريا بسوق أهراس    قرين ينصب لجنة بطاقة الصحفي المحترف    النقابة الوطنية للصيادلة تطلق حملة لجمع التبرعات لأهالي غزة    الشهيد الجغلالي : نضال بالبندقية و الكلمة    وفاة 63 شخصا وجرح 2082 آخرين خلال أسبوع    رسمياً.. جيمس رودريغيز يجتاز الفحص الطبي وينضم لريال مدريد    المهنيون يضعون مخطط عمل لاسترجاع مكانة الفنون المسرحية    صب اجور عمال البريد في العديد من ولايات الوطن مرتين    سبورتينغ لشبونة البرتغالي تستدعي سليماني لتربص هولندا    انخفاض فائض الجزائر التجاري ب 1,61 في المائة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

عملية مسح الأراضي سيحسم فيها نهائيا سنة 2014
مجلس الأمة نظم يوما دراسيا بشأن النزاعات العقارية في الجزائر
نشر في الخبر يوم 30 - 06 - 2011

إجراءات التطهير جاءت متأخرة بعد أن نهبت المافيا الأوعية العقارية
اعترف أهل الاختصاص ممن شاركوا في اليوم الدراسي الذي نظم بمجلس الأمة، أمس، بشأن ''النزاعات العقارية في الجزائر''، بأن أزمة العقار ناجمة بالدرجة الأولى عن عدم تطهيره، بحيث أحصت مصالح الحفظ العقاري، التي قامت بإجراءات تحيين البطاقية الوطنية العقارية للأملاك محل سندات، 17298 حالة، تم تحيين 1523 حالة منها فقط. ويرتقب هؤلاء إتمام عملية المسح العام للأراضي في أقرب الآجال لأجل التطهير النهائي لجميع الوضعيات العقارية.
وقال السيد بلقاسم بن جلول، مدير فرعي بالمديرية العامة للأملاك الوطنية، في محاضرته التي ألقاها تحت عنوان ''تطور وآثار نظام الملكية العقارية في الجزائر''، وعرج فيها على الوضعية العقارية خلال الحقبة الاستعمارية، أنه رغم المجهودات المبذولة لتأطير تسيير العقار بصفة عامة إلى غاية ,1987 فإن الأهداف المرجوة لم تتحقق كلية، بل نجم عن السياسات تلك نقائص عديدة حالت دون تحقيق أهداف التطور الاقتصادي من جانب خلق مناصب شغل، وتسوية مشاكل السكن، بل تم الاستحواذ على العقار من قبل المافيا للوصول إلى الريع على حساب المجموعة الوطنية.
ومن بين النقائص المسجلة، عدم الحفاظ على مناطق التوسع السياحي، عدم تطهير الوضعية القانونية لهذه الأوعية العقارية، عدم التحكم في العقار الحضري، من جانب فقدان الدولة لحافظة هامة من وعائها العقاري دون أن تلبي حاجتها، كإنجاز سكنات لفائدة المواطنين. والأخطر من ذلك، يضيف المتحدث، أن الطرق التي كانت متبعة في تسيير العقار آنذاك أسفرت عن بروز عمليات مضاربة وتحقيق ريع على حساب المجموعة الوطنية.
أما بخصوص مسح الأراضي كإجراء سنه المشرع الجزائري بعد 1989، فقال عنه إنه يعتبر القاعدة الأساسية للسياسة العقارية، مشيرا إلى أن مصالح مسح الأراضي تسعى عبر برنامج مسطر لإنهاء العملية في أفق سنة .2014
ويرى السيد عمار بوراوي، وهو قاض بالمحكمة العليا، في مداخلته بعنوان ''إشكالية الملكية العقارية في الجزائر، وفقا للتشريع وقضاء المحكمة العليا ومجلس الدولة''، أن أزمة العقار ناجمة عن عدم تطهيره والنزاعات ما تزال متواصلة منذ 1962 إلى غاية اليوم، ويؤكد على أن بعض النصوص القانونية والتنظيمية التي تحكم الملكية العقارية في الجزائر لا تعكس الحقيقة الواقعية للمجتمع الجزائري، على اعتبار أن الجهاز القضائي كانت له مواقف عديدة لمعالجة هذه النزاعات، وأكد بأن إجراءات تطهير العقار التي أقرها قانون المالية لسنة 2010، جاءت متأخرة ولاسيما بعد أعمال نهب الأراضي وعدم استغلالها تبعا للتصريحات التي قدمها أصحاب المشاريع الاستثمارية.
أما ممثل الغرفة الوطنية للموثقين، فأشار إلى أنه منذ سنة 1975 إلى سنة 2011 لم نصل إلا إلى مسح 20 بالمائة من الأراضي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.