تونس تبحث عن شاب ليبي يخطط لعملية إرهابية    بوتفليقة يدعو المنتجين الأفارقة للتشاور حول تراجع أسعار النفط    الصندوق الوطني للإستثمار يتولى تسيير شركة الاتصالات "أوتا-جيزي" بعد ست سنوات من بداية المفاوضات    مفاجأة مدوية .. سقوط طائرة "آير آسيا" الماليزية لم يكن بسبب الطقس فقط!    واشنطن بوست: السي آي أيه والموساد اغتالتا مغنية في 2008    بان كي مون يرحّب بقرار الاتحاد الافريقي بشأن بوكو حرام    ڤوركوف يقرر وضع الثقة في التشكيلة التي أطاحت بالسنغال    مصور نيوزلندي يستكشف "أبرد مدينة يقطنها بشر على وجه الأرض"    مصر تنفي مصادرة مؤلفات للقرضاوي في معرض القاهرة للكتاب    داعش: 100 شخص و3 سيارات مفخخة بأطنان المتفجرات نفذوا هجمات سيناء    130 كلم من الكهرباء الفلاحية لفائدة بلدية ليوة في بسكرة    الكونغو الكونغو الديمقراطية (السبت 00:17 سا)...مواجهة مثيرة بتوابل سياسية    برنامج شهري لتكوين الموظفين وأعوان الإدارة في مختلف التخصصات بتيبازة    اليونان تصر على إعادة التفاوض المباشر مع الدول الدائنة    ترشيح بابا الفاتيكان وطبيب كونغولي لنيل جائزة نوبل للسلام    مرض الحصبة يهاجم 12 ولاية أمريكية    محمد عيسى يؤكد أن الإسلام دين للتسامح وليس للعنف :    جيل فرنسا الثالث من أبناء المهاجرين    آيت الأندلسي سمير عضو بالجمعية الوطنية لوكلاء السيارات    وزير الخارجية الألماني بالجزائر    الادارة تطالب الانصار بعدم مرافقة الفريق الى الاربعاء    المدرب الوطني رضا زغيلي يعلن رسميا عن استقالته ويؤكد    و.سطيف في مواجهة م .العلمة    مونديال 2015 لكرة اليد ينطلق بمشاركة 24 منتخبا    الندية والإثارة عنوان جميع المواجهات بين الأفناك والفيلة الإيفوارية    تونس غينيا الإستوائية (السبت: 30:20 سا)...."نسور قرطاج" في امتحان صعب أمام البلد المنظم    رئيس جمهورية النيجر في زيارة تدوم 3 أيام للجزائر بدعوة من الرئيس بوتفليقة    زوجة تخلع عريسها بسبب نومه    القائد الجهوي لقيادة الدرك الوطني العميد "عثماني الطاهر" يعلن في ندوة صحفية    473 مليون م3 احتياطي السدود الثلاثة بغليزان    44 قتيلا و 477 جريح على طرقات الوطن في أسبوع    ممثلا للرئيس بوتفليقة سلال يؤكد في الدورة ال 24 لمؤتمر رؤساء دول وحكومات الاتحاد الإفريقي :    تبون يعطي أوامر بتحديد هوية شاغلي السكنات الإجتماعية    
تحالفنا مع التاريخ , و عقدنا العزم...    إسدال الستار على الطبعة ال17 للمعرض الوطني للكتاب بوهران    تكريم " أم سهام " و" محمد سحابة " في حفل اختتام ندوات المعرض الوطني للكتاب بوهران    مختصون يناقشون موضوع الغاز الصخري    في انتظار تكوين طبيبين من مستشفى كنستال بالخارج    الصيادلة يجددون مطلبهم بحرية النشاط    الحضارة الأوروبية حولت كل شيء الى سلعة    "جنيرال إلكتريك" في الجزائر لتصنيع تجهيزات صناعة النفط والغاز    ما يجب أن يعرف عن الغاز الصخري    تحقيق سري في تعاونية الحبوب    .. بعد سبات عميق    توقيف مروّجين وحجز 15 كلغ من الكيف في بوسعادة    جريمة قتل في سوق الهواتف    حمس تطلق سلسلة ثانية من المشاورات السياسية    حاج جزائري مفقود في السعودية منذ 2011    "ندوة الإجماع ستعقد بعيدا عن عهدات المؤسسات"    حكم الصداقة بين الرجل و المرأة    صحيفة يابانية تعتذر للمسلمين    خنشلة :الاشتباه بتسجيل إصابة ب'كورونا'    من قصص الصحابة رضي الله عنهم.... عمر بن الخطاب رضي الله عنه    تفسير الأحلام .... رؤيا الصحابة رضي الله عنهم    عرض فيلم السطوح في المهرجان الإفريقي    احتراق باخرة قبرصية بميناء عنابة    البروفيسور سليمان بن عزيز:    بتو نالنمرو امزوار أسقاسو نتذويلت «مواهب تيبازة» أمديثو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

عملية مسح الأراضي سيحسم فيها نهائيا سنة 2014
مجلس الأمة نظم يوما دراسيا بشأن النزاعات العقارية في الجزائر
نشر في الخبر يوم 30 - 06 - 2011

إجراءات التطهير جاءت متأخرة بعد أن نهبت المافيا الأوعية العقارية
اعترف أهل الاختصاص ممن شاركوا في اليوم الدراسي الذي نظم بمجلس الأمة، أمس، بشأن ''النزاعات العقارية في الجزائر''، بأن أزمة العقار ناجمة بالدرجة الأولى عن عدم تطهيره، بحيث أحصت مصالح الحفظ العقاري، التي قامت بإجراءات تحيين البطاقية الوطنية العقارية للأملاك محل سندات، 17298 حالة، تم تحيين 1523 حالة منها فقط. ويرتقب هؤلاء إتمام عملية المسح العام للأراضي في أقرب الآجال لأجل التطهير النهائي لجميع الوضعيات العقارية.
وقال السيد بلقاسم بن جلول، مدير فرعي بالمديرية العامة للأملاك الوطنية، في محاضرته التي ألقاها تحت عنوان ''تطور وآثار نظام الملكية العقارية في الجزائر''، وعرج فيها على الوضعية العقارية خلال الحقبة الاستعمارية، أنه رغم المجهودات المبذولة لتأطير تسيير العقار بصفة عامة إلى غاية ,1987 فإن الأهداف المرجوة لم تتحقق كلية، بل نجم عن السياسات تلك نقائص عديدة حالت دون تحقيق أهداف التطور الاقتصادي من جانب خلق مناصب شغل، وتسوية مشاكل السكن، بل تم الاستحواذ على العقار من قبل المافيا للوصول إلى الريع على حساب المجموعة الوطنية.
ومن بين النقائص المسجلة، عدم الحفاظ على مناطق التوسع السياحي، عدم تطهير الوضعية القانونية لهذه الأوعية العقارية، عدم التحكم في العقار الحضري، من جانب فقدان الدولة لحافظة هامة من وعائها العقاري دون أن تلبي حاجتها، كإنجاز سكنات لفائدة المواطنين. والأخطر من ذلك، يضيف المتحدث، أن الطرق التي كانت متبعة في تسيير العقار آنذاك أسفرت عن بروز عمليات مضاربة وتحقيق ريع على حساب المجموعة الوطنية.
أما بخصوص مسح الأراضي كإجراء سنه المشرع الجزائري بعد 1989، فقال عنه إنه يعتبر القاعدة الأساسية للسياسة العقارية، مشيرا إلى أن مصالح مسح الأراضي تسعى عبر برنامج مسطر لإنهاء العملية في أفق سنة .2014
ويرى السيد عمار بوراوي، وهو قاض بالمحكمة العليا، في مداخلته بعنوان ''إشكالية الملكية العقارية في الجزائر، وفقا للتشريع وقضاء المحكمة العليا ومجلس الدولة''، أن أزمة العقار ناجمة عن عدم تطهيره والنزاعات ما تزال متواصلة منذ 1962 إلى غاية اليوم، ويؤكد على أن بعض النصوص القانونية والتنظيمية التي تحكم الملكية العقارية في الجزائر لا تعكس الحقيقة الواقعية للمجتمع الجزائري، على اعتبار أن الجهاز القضائي كانت له مواقف عديدة لمعالجة هذه النزاعات، وأكد بأن إجراءات تطهير العقار التي أقرها قانون المالية لسنة 2010، جاءت متأخرة ولاسيما بعد أعمال نهب الأراضي وعدم استغلالها تبعا للتصريحات التي قدمها أصحاب المشاريع الاستثمارية.
أما ممثل الغرفة الوطنية للموثقين، فأشار إلى أنه منذ سنة 1975 إلى سنة 2011 لم نصل إلا إلى مسح 20 بالمائة من الأراضي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.