جمعية الكلمة للثقافة والإعلام تكرم الأديب محمد صالح الصديق    جوائز غلو- كاف أواردس 2014-    الجزائر-تونس : نحو تعزيز التعاون الثنائي في مختلف المجالات    هندي يعود للحياة لحظات قبل حرق جثته!    الحكم بالإعدام على كاتب المقال المسيء للنبي    استحداث 20 ألف منصب شغل مباشر في القطاع الصناعي لوزارة الدفاع الوطني    الطبيب المختص في علم الأوبئة محمد بوكرش، يؤكد من تيسمسيلت: الدولة الجزائرية سخرت وسائل احتياطية وقائية لتجنب الإصابة ب"الايبولا"    الوزير الأول، عبد المالك سلال: الجزائر لا تعيش في ظروف صعبة    الفريق سيسافر إلى غينيا يوم 15 جانفي المقبل ... الفاف ترسم برنامج الخضر خلال الكان    بسبب عدم احترام بعض المستثمرين من معسكر لتعهداتهم    تزامنا واحتفالات العام الجديد الأمازيغي "يناير 2965"    اختتام فعاليات اللقاء الوطني لمونولوج الشباب والوانمانشو بسيدي بلعباس "ممثلو سيدي بلعباس يفتكون الجوائز الأولى "    الفنان المسرحي و البهلواني محمد طوبال    بدعوة من الرئيس بوتفليقة    ڤايد صالح ينوه بالبليدة بالمجهودات المبذولة في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة    السويد: تضامن مع المسلمين إثر حريق متعمد في مسجد    هشام نقاش مهاجم الحمراوة في تصريحه ل"الجمهورية" :    كأس الجزائر لكرة القدم – دور ال16 ملعب زبانة: يحتضن أعرق داربي في الجزائر ما بين الإتحاد و المولودية    دعوة عامة إلى فلاحي أدرار لتسويق منتوجاتهم للمصنع    والي تيارت يشدّد على احترام آجال المشاريع    46 منزلا فقط موصولا من أصل 281 ...رغم أن البلدية تتوفر على شبكة منذ 4 سنوات    تكلفة باهظة..    اشتقت لإخواني..    وفاء الرسول في الحروب    جمعية الكلمة تكرم الأديب محمد صالح الصديق    كي مون يطالب باكستان بوقف تنفيذ الاعدام    الشاعرة زينب الأعوج تتحدث عن تجربتها الأدبية ل"البلاد"وتؤكد أنهاا محظوظة بواسيني    تفريغ بذور البطاطس المستوردة بميناء مستغانم    أونساج وهران تسجل أكثر من مليون طالب عمل    إسبانيا : ارتفاع محدود للحد الأدنى للأجور    سوريا : 435 غارة خلال 60 ساعة    لجنة وزارية تحل بولاية سطيف    تطالعون في النسخة الورقية ل"الخبر"    لص ببشار يحاول قتل موظفة بريد    البرازيل :العثور على جثة سائحة إيطالية    الموافقة على 249 مشروعا    الدور 16 من كأس الجزائر: قمة ملتهبة بين"البابية" و"الكناري"    التعرف على هوية الإرهابيين ال 3 المتورطين في اغتيال الرعية الفرنسي    الاحترافية والجدية والمصداقية لتحسين أداء العمل الإعلامي    غرب إفريقيا:إيبولا أودى بحياة 7693 شخصا    شاعر الثورة مرجعية حقيقية في غرس الوطنية    الشروع في إجراءات تكوين ملفات معاش التقاعد النسبي الاستثنائي للدفاع الذاتي    الجزائر ستحتضن "الحوار الليبي" في 15 جانفي    فضائح القرن ..انطلاق كشف المستور مطلع العام الجديد    سواريز لا يزال متفائلا رغم قلة الأهداف    شرطة عزابة في حملة تطهير لأوكار الجريمة قبل نهاية السنة    تشيلسي يعبر ويستهام بثنائية ويحكم قبضته على الصدارة    تراجع أسعار النفط: حنون تدعو لإجراءات أكثر جرأة    رئيس جمهورية التشاد يزور الجزائر السبت    مناصرة يدعو إلى التقاء المبادرات السياسة المطروحة    قايد صالح ينوه بالمجهودات المبذولة في مكافحة الإرهاب والجريمة    من أجل تطوير أحسن للعلاقات بين الجمارك الجزائرية و المصرية بوهران    اضطراب جوي مصحوب بأمطار على المناطق الشرقية و الوسطى ابتداء من يوم الأحد (الديوان الوطني للأرصاد الجوية)    توري مرشح لجائزة أفضل لاعب إفريقي لرابع مرة على التوالي    تأمّلات في سورة المُزمِّل    من عواقب سوء الخلق وأضراره    السيّدة نسيبة بنت الحارث    المرضى يتحوّلون إلى أطباء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

عملية مسح الأراضي سيحسم فيها نهائيا سنة 2014
مجلس الأمة نظم يوما دراسيا بشأن النزاعات العقارية في الجزائر
نشر في الخبر يوم 30 - 06 - 2011

إجراءات التطهير جاءت متأخرة بعد أن نهبت المافيا الأوعية العقارية
اعترف أهل الاختصاص ممن شاركوا في اليوم الدراسي الذي نظم بمجلس الأمة، أمس، بشأن ''النزاعات العقارية في الجزائر''، بأن أزمة العقار ناجمة بالدرجة الأولى عن عدم تطهيره، بحيث أحصت مصالح الحفظ العقاري، التي قامت بإجراءات تحيين البطاقية الوطنية العقارية للأملاك محل سندات، 17298 حالة، تم تحيين 1523 حالة منها فقط. ويرتقب هؤلاء إتمام عملية المسح العام للأراضي في أقرب الآجال لأجل التطهير النهائي لجميع الوضعيات العقارية.
وقال السيد بلقاسم بن جلول، مدير فرعي بالمديرية العامة للأملاك الوطنية، في محاضرته التي ألقاها تحت عنوان ''تطور وآثار نظام الملكية العقارية في الجزائر''، وعرج فيها على الوضعية العقارية خلال الحقبة الاستعمارية، أنه رغم المجهودات المبذولة لتأطير تسيير العقار بصفة عامة إلى غاية ,1987 فإن الأهداف المرجوة لم تتحقق كلية، بل نجم عن السياسات تلك نقائص عديدة حالت دون تحقيق أهداف التطور الاقتصادي من جانب خلق مناصب شغل، وتسوية مشاكل السكن، بل تم الاستحواذ على العقار من قبل المافيا للوصول إلى الريع على حساب المجموعة الوطنية.
ومن بين النقائص المسجلة، عدم الحفاظ على مناطق التوسع السياحي، عدم تطهير الوضعية القانونية لهذه الأوعية العقارية، عدم التحكم في العقار الحضري، من جانب فقدان الدولة لحافظة هامة من وعائها العقاري دون أن تلبي حاجتها، كإنجاز سكنات لفائدة المواطنين. والأخطر من ذلك، يضيف المتحدث، أن الطرق التي كانت متبعة في تسيير العقار آنذاك أسفرت عن بروز عمليات مضاربة وتحقيق ريع على حساب المجموعة الوطنية.
أما بخصوص مسح الأراضي كإجراء سنه المشرع الجزائري بعد 1989، فقال عنه إنه يعتبر القاعدة الأساسية للسياسة العقارية، مشيرا إلى أن مصالح مسح الأراضي تسعى عبر برنامج مسطر لإنهاء العملية في أفق سنة .2014
ويرى السيد عمار بوراوي، وهو قاض بالمحكمة العليا، في مداخلته بعنوان ''إشكالية الملكية العقارية في الجزائر، وفقا للتشريع وقضاء المحكمة العليا ومجلس الدولة''، أن أزمة العقار ناجمة عن عدم تطهيره والنزاعات ما تزال متواصلة منذ 1962 إلى غاية اليوم، ويؤكد على أن بعض النصوص القانونية والتنظيمية التي تحكم الملكية العقارية في الجزائر لا تعكس الحقيقة الواقعية للمجتمع الجزائري، على اعتبار أن الجهاز القضائي كانت له مواقف عديدة لمعالجة هذه النزاعات، وأكد بأن إجراءات تطهير العقار التي أقرها قانون المالية لسنة 2010، جاءت متأخرة ولاسيما بعد أعمال نهب الأراضي وعدم استغلالها تبعا للتصريحات التي قدمها أصحاب المشاريع الاستثمارية.
أما ممثل الغرفة الوطنية للموثقين، فأشار إلى أنه منذ سنة 1975 إلى سنة 2011 لم نصل إلا إلى مسح 20 بالمائة من الأراضي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.