سليماني ينقذ لشبونة من الهزيمة أمام بنفيكا    سلال يمثل بوتفليقة في مجلس السلم والأمن للاتحاد الإفريقي    افتتاح الدورة الخريفية للبرلمان بغرفتيه اليوم    المقتصدون يدخلون في إضراب بداية من ثان أيام الدراسة    افتتاح مهرجان القراءة في احتفال بقسنطينة    الجزائر ستشارك في 20 تظاهرة اقتصادية بالخارج    حريق مهول يندلع بجبل الفرطاس بأم البواقي    انتقال الحمى القلاعية إلى وهران عن طريق الخنازير    برنامج فحصٍ طبي للتلاميذ مع الدخول المدرسي    ممثل وفد الحركة العربية الأزوادية يؤكد خلال جلسة عمل مع رمطان لعمامرة    اكتمال نصاب الخضر بالتحاق 13 محترفا بتربص سيدي موسى    المسؤولية تثقل كاهل المدرب شريف الوزاني    الأمم المتحدة تتحدث عن "فضائع" ارتكبت في العراق    5 أشهر من تطبيق خدمة الجيل الرابع للهاتف الثابت    في أكبر عملية تشهدها عين تموشنت    مهرجان المسرح المحترف بالعاصمة    وزارة النقل تقتني 27 باخرة جديدة ب120 مليار دينار    إلزام الأندية بفتح ملف تكوين شرطة الملاعب    بوتفليقة بلخادم.. هل يعاد التاريخ!    مشيئة الله لا تستند على شيء    إنشاء 10 مجمعات صناعية قبل نهاية السنة    مصرع سيدة إثر سقوطها من بناية    انتشال جثة شاب من وادي    احتجاجات بسبب حادث مرور في دلس    30 طنا من الأدوية و30 جراحا في طريقهم إلى غزة    كشف عن قرار بمنع إقامة مرافقي المرضى بالمستشفيات    زيارات سرية لمفتشية العمل لمراقبة العمال غير المؤمنين    مطار خاص لتيغنتورين وطائرات هليكوبتر تجوب المنطقة    التطرف باسم الإسلام: مخاض وعي الأمة العربية وتطهير الأفكار    هل يعلم المتخاصمون والمتهاجرون هذا؟!    من ستر مسلمًا ستره الله    بن صالح مهتم بالتكنولوجيا    بوضياف يعلن مخططا جديدا لتحسين الخدمات الصحية    البنك الوطني الجزائري لن يعوض الحجاج    ثلاثة أفلام جزائرية في المنافسة    غارات جوية اميركية جديدة قرب سد الموصل    "أنتم المسؤولون عن توقيف السلع الصينية الرديئة"    ليبيا: عدد من القتلى في اشتباكات بنغازي    أنواع الحج ثلاثة    الموافقة على 793 مشروع لانجاز فنادق    سعداء بالمشاركة وألبومات جديدة لتجديد مختلف الألوان الموسيقية الجزائرية    5 قتلى في حادث مرور بباتنة    حركة المقاومة الإسلامية "حماس" تؤكد بعد انتصارها: الاحتلال مجبر على مواصلة التهدئة كي لا ينهار    نحو 3.8 مليون مصطاف قصدوا شواطئ العاصمة منذ الفاتح يونيو المنصرم    نسبة تقدم أشغال إنجاز جامع الجزائر بلغت 30 بالمائة    مانشستر يونايتد أرسل طائرة خاصة لنقل فالكاو    EN: كادامورو: "أسعى لتقديم نسخة جيدة عني مع أوساسانو"    الموافقة على إعادة هيكلة القطاع العمومي الصناعي في الجزائر    إنشاء نحو عشر مجمعات صناعية كبرى    بوتين : كييف لا تريد إجراء حوار حقيقي مع جنوب شرق أوكرانيا.    ميسي يغيب عن مباراة "الثأر" أمام ألمانيا    اصطدام طائرتين جزائريتين ببعضهما في مطار هواري بومدين    ليبيا تفقد السيطرة على أغلب مقراتها بطرابلس    "ليلة غضب" تمنح الممثل الأولوية في مهرجان المسرح المحترف    "المتحف في الشارع" تظاهرة تستقطب الجمهور العاصمي    كاسياس: "أهنئ سوسيداد والنتيجة منطقية"    وزارة الثقافة تُرسم مهرجان الأغنية والرقص واللباس النايلي    هذا هو حنظلة.. الفتى المناضل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

''تاج'' غول.!
نشر في الخبر يوم 01 - 08 - 2012

عمار غول سمى حزبه على بركة الله ''تاج''، وهو مختصر تجمّع الجزائريين، ومعنى هذا أن حزب غول لن يكون حزبا سياسيا، حسب المفهوم السياسي لنشوء الأحزاب لأن الأحزاب، كما ظهرت في التاريخ الإنجليزي، تعني ''تصالح على المصالح بين فئة من الناس تلتقي مصالحهم حول منافع مشتركة''.. ولذلك، فالحزب بالأساس هو ضد فكرة تجمّع يتواجد فيه جميع من في البلد، حسب نظرية غول.!
فكرة أن يكون الزعيم زعيما للجميع ليست فكرة حزبية، بل هي فكرة ملكية بالأساس.. فالملك هو الذي يملك في البلد الجميع، على مختلف مشاريعهم السياسية واختلاف مصالحهم الاقتصادية والثقافية والدينية.!
فهل أنشأ غول حزب ''تاج'' عن قصد؟! أي أنه يطمح لأن ينصب نفسه ملكا على الجزائر.. ملكا للجميع، بمن فيهم جماعة حمس التي انشق عنها.! ليس مستبعدا أن يكون غول قد أحس بأنه من سلالة الأمير عبد القادر الذي عسكر في مليانة لسنوات، ويريد إعادة إمارة أجداده بحكاية حزب ''التاج'' هذه.!
كيف لوزير لا يعرف بالتدقيق معنى الفكرة الحزبية في أبسط قواعدها، أن يشكل حزبا سياسيا حول شخصه، كما تكوّن الشركات التجارية ذات الشخص الوحيد، ويأمل بعض الناس في أن يكون هذا الحزب إضافة.!
فكرة تحويل الجزائر إلى ملكية راودت الوزيرة خليدة مسعودي عندما استوزرت وانشقت عن حزب الأرسيدي، تماما مثلما يفعل غول الآن.! فقد قالت خليدة مسعودي ذات يوم بأنها حفيدة أمير الجزائر الداي تومي الذي قتله الأخوان بابا عروج وخير الدين برباروس.! وهزني وقتها الفضول التاريخي لمعرفة السبب الذي من أجله تصرّف الأخوان عروج ضد أمير الجزائر تومي، جد جد خليدة تومي.! حسب روايتها.. فسألت المؤرخ مولاي بلحميص عن السبب، فقال لي: إن تومي قتل بالفعل من طرف الأخوين عروج وخير الدين برباروس.. لأنه تعاون مع الإسبان ضدهم.!
واليوم، يدفعني الفضول أيضا للبحث عن خلفية غول في موضوع ''التاج''، أي تاج يريده غول للجزائر؟ هل تاج الأمير عبد القادر أم تاج دايات الأتراك؟ على اعتبار غول من سلالة عائلة غول التركية؟! أم أن الأمر يتعلق بتاج كاطالونيا الإسبانية التي حوّل إليها السراق الذين سرقوا أموال الطريق السيار وحوّلوها إلى هناك، ولم يتفطن لهم غول وتفطن لهم ''تاج'' إسبانيا وأبلغ الحكومة الجزائرية، فقامت الفضيحة؟!
عندما ولد حزب الأرندي، وصفته بأنه سيكون حزب ''ديشي الأفالان''! وقد لامني على ذلك السيد عبد القادر بن صالح، أول رئيس لهذا الحزب.. لكنني اليوم أقول إن حزب غول لن يرقى حتى لأن يكون حزب ''ديشي'' حمس.!
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.