تشجيع سياسة تعويض الاستيراد من خلال الإنتاج المشترك    الرابطة المحترفة الأولى موبيليس: السجل الكامل للمنافسة بعد تتويج اتحاد الجزائر بلقب موسم 2015-2016    توقيف 7 أشخاص في قضية فرار سجين من مؤسسة إعادة التربية بالحراش    اللواء شنفريحة: مدارس أشبال الأمة خزان الجيش الجزائري    الصحراء الغربية : الجزائر تحيي التزام الأمم المتحدة لايجاد حل سياسي يفضي الى تقرير مصير الشعب الصحراوي    الغازي: قانون العمل الجديد لن يهضم حقوق العمال    إلتحاق 21258 مترشح لمسابقة توظيف الأساتذة بالمدية بمراكز الامتحانات    جاريث بيل يصعد بريال مدريد لصدارة الليجا مؤقتا    فرنسا تزيد عدد قواتها في كوت ديفوار    اندلاع حريق مهول داخل مسجد بجنوب كورسيكا في فرنسا    قالمة: أزيد من 1100 إعذارا للمؤسسات بسبب عدم احترام تدابير الوقاية والأمن في الثلاثي الأول من 2016    بريطانيا: "داعش" في ليبيا لا يمثل تهديدًا وشيكًا لأوروبا    تسجيل أول حالة وفاة مرتبطة بفيروس زيكا في أمريكا    10.6 مليون عامل و1.4 مليون بطال بالجزائر    "أمريكية بالجزائر" : حفل لموسيقى الجاز في برنامج الجوق السيمفوني الوطني    حليب: تراجع فاتورة الواردات بازيد من 34 بالمائة خلال الثلاثي الأول    المشاهد اليوم أكثر ذكاء من أن تقوم القنوات بتسطيح وعيه    غوارديولا يعلن مفاجأة كبيرة في تشكيلة بايرن ميونيخ    الجزائر حققت "انجازات كثيرة" في مجال الصحة    البليدة تعيش أجواء الاحتفالات بانطلاق تظاهرة الربيع البليدي    تحذيرات من التعرض للسعات العقارب بالوادي    زوخ يقاضي سيدة صرحت بطلاقها للاستفادة من سكن    كشف وتدمير 6 مخابئ للإرهابيين بجانت وبومرداس    شباب باتنة وإتحاد بلعباس يلتحقان بأولمبي المدية في المحترف الأول    نجم مانشستر يونايتد: "سنفعل كل ما بوسعنا لإيقاف ليستر سيتي"    تصرف غريب.. كريستيانو يلجأ لأطباء برشلونة للتعافي من إصابته    كونتي يمنح إدارة تشيلسي الضوء الأخضر للتخلص من أول النجوم    تنمية منعدمة ومعاناة متواصلة بسيدي بايزيد في الجلفة    هكذا اكتشف "لوفال" محرز سنة 2009    مليون مترشح يجتازون مسابقة توظيف الأساتذة    أسبوع من الأنشطة الثقافية في الجزائر    رئيس كوت ديفوار في زيارة دولة إلى الجزائر ابتداء من يوم الإثنين    3 آلاف دولار غرامة ترك الأنوار مشتعلة في قطر    القضاء على ثلاثة إرهابيين بسكيكدة    لتأمين النهائي 5000 شرطي لإنجاح العرس الكروي    أكثر من 700 سائح أجنبي زاروا الطاسيلي خلال الموسم المنقضي    بيونغ يانغ تتوعد بتعزيز قدراتها النووية    حلب تحترق    النابلسي من الجزائر: ينبغي تمكين الشباب من اكتشاف إعجاز القرآن الكريم    هل يلام المُوجَعُ؟!    أم تحتضن طفلها منذ أكثر من 4800 عام    الكوريغرافيا تنقذ بيت الأسد من الانهيار رغم ال 100 مليون    أخبار اليوم تهنئ وتحتجب    قايد صالح يعاين شركة إنتاج الوزن الثقيل    تقديم خدمات صحية تطوعية بالجنوب يخضع إلى ترخيص    17 قتيلاً في تفجير انتحاري في بغداد    ترامب يُستقبل بمظاهرات غاضبة في كاليفورنيا    سنوات الضياع    تعويضات لمصنّعي النظّارات الطبّية من زجاج جزائري    سوريا: تهدئة على جبهتين وروسيا ترفض وقف القصف على حلب    ما الجريمة الوحشية التي ارتكبتها امرأة لتسجن 100 عام؟    بريطانيا تقرر إرسال أكثر من 200 رجل أعمال للاستثمار في الجزائر    نحو تحيين الاتفاقية المبرمة بين «الكناس» وصانعي النظارات الطبيّة    إفلاحن أنباثنت بذون اجزي نلغنم    أربعث نيمسذورار نتيبازة هسباد ييج نتريذ فالتيعاذو    النابلسي في الجزائر ولكن    هذه حقيقة تفسير الأحلام بين الحقيقة والأوهام    13 في المائة من العمال غير مصرح بهم لدى الضمان الاجتماعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كراء الشقق صيفا
صفقات عرفية تحول البيوت إلى فنادق!
نشر في المساء يوم 16 - 08 - 2008

يعد كراء الشقق من النشاطات التي تزدهر في هذا الموسم، فالبحث عن أماكن الإسترخاء والإستجمام مطلب جماعي تخصص له ميزانية خاصة ليتم الإستنجاد بها مع أول نسمات الصيف بغية دفع فواتيرالراحة الثقيلة.
ومن الناس المستفيدين بهذا الوضع أناس فضلوا تحويل منازلهم إلى فنادق صيفية!
تكثر في الصيف الإعلانات الخاصة بعرض المساكن للإيجار، وهو عرض يستجيب لمتطلبات العطلة الصيفية لكن يبقى الشرط الوحيد هوأن تلائم أسعارالكراء الإمكانيات المادية للباحثين عن فضاءات الراحة.
ويشكل هذا النشاط الذي ازدهر كثيرا في السنوات الماضية منافسا قويا للفنادق، خاصة وأن المساكن المعروضة للكراء تتميز بموقعها القريب من الشواطئ، الأمر الذي يستهوي العائلات التي يعشق أفرادها السباحة وتأمل أمواج البحر المتلاطمة أوإكتساب بشرة برونزية، ولذلك غالبا ما تكون الوجهة نحو جيجل، زموري، بجاية وغيرها من المناطق الساحلية الخلابة التي يقصدها الراغبون في طلب السياحة والراحة على حد سواء.
والحقيقة أن فكرة عرض الشقق المفروشة للإيجار في هذا الفصل الذي يدعو للاستمتاع والتنزه، لم تعد حكرا على أصحاب المساكن الخاصة إنما استقطبت في السنوات الأخيرة اهتمام اصحاب الوكالات العقارية، الذين انضموا الى قائمة الراغبين في عقد صفقات كراء توفر هامشا من الربح المادي.
ويختلف سعر الإيجار حسب مدى توفر التجهيزات المنزلية اللازمة التي يرغب فيها الزبائن ومدى جودة الأثاث، أما العرض فيبدأ من غرفة مفروشة أوغرفتين ليصل الى شقة أو فيلا راقية ولكل ما يريده في النهاية، فالمهم هو ايجاد صيغة للتفاهم ما بين صاحب المسكن والزبون.
ويعد السيد ( ع. ش) أحد الأشخاص الذين اعتادوا على كراء الشقق صيفا، حيث يستغل فرصة قدوم هذا الأخير لكراء منزله الكائن بمنطقة "العوانة" بجيجل، وبموجب ذلك يستفيد المستأجر من غرفتين مفروشتين بسعر 2500 دج لليلة الواحدة، ويفضل مستوجبنا أن يكون الزبون من أحد معارفه لتفادي سوء التفاهم.
سيدة أخرى تقطن بجيجل، تقضي الفترة الممتدة من بداية جويلية الى نهاية أوت في بيت أهلها بالعاصمة، لكراء الفيلا التي تقطن فيها والتي تقع على مقربة من شاطئ البحر، وهو ما يكلف العائلات المصطافة 70 ألف دج الذي يسمح لها بالمكوث لمدة شهرين، واهتدت صاحبة المنزل الى فكرة الكراء منذ ثلاث سنوات تحت ضغط الظروف المادية الصعبة التي أصبحت تجبرها على جمع أغراضها في غرفة واحدة وترك منزلها لفائدة المصطافين المحليين أوالأجانب.
أما عن الأسعار التي تعرض بها الوكالات العقاروية الشقق المفروشة للايجار، فتصل الى 37 الف دج بالنسبة لمن يود قضاء مدة 15 يوما بإحدى الشقق المتواجدة على طول شواطئ "أوقاس" وضواحيها (بجاية) على سبيل المثال، حيث تحتوي تبعا لما أفادنا به أحد موظفي وكالة على جهاز تلفزيون وهوائي مقعر، قاعة ضيوف، غرفة نوم مجهزة بالأسرة ومطبخ يتوفر على ثلاجة ومطبخة، اضافة إلى أواني تكفي ستة أشخاص.
وحسب موظف آخر بوكالة عقارية أخرى ببجاية فإن هذه الأخيرة تتولى في الصيف كراء شقق مفروشة تحتوي على كافة التجهيزات المنزلية اللازمة، كما أنها مزودة بمكيفات هوائية وما على الزبون سوى أن يختار ما بين السواحل الغربية والشرقية ومدة الإقامة التي تتراوح ما بين أسبوع و 15 يوما، حيث تكلف إقامة أسبوع ما بين 21 ألف دج و 60 ألف دج حسب نوعية التجهيزات الموفرة، وذلك بناء على عقد موسمي يربط الطرفين.
وعموما تلقى الشقق المعروضة للكراء صيفا اقبالا معتبرا من طرف المصطافين والسياح الأجانب نظرا لانخفاض أسعار المبيت مقارنة بأسعار الحجز بالفنادق، والمهم أيضا أنها تتيح امكانية الطبخ وفقا للإمكانيات الخاصة الأمر الذي يجنب مصاريف الأكل في الفنادق التي تلهب الجيوب.
وبالمقابل يعود الكراء على ملاك العقارات بموارد مالية معتبرة خلال أشهر الصيف، قد تعادل ما يمكن الحصول عليه في أشهر السنة المتبقية.
والمسجل في إطار هذا الموضوع هو أن صفقات كراء الشقق التي يقبل بعض المواطنين على عقدها صيفا غالبا ما تتم مع أشخاص محل ثقة، ليلغي بذلك الإتفاق العرفي الإجراءات القانونية التي تستدعي اللجوء إلى الموثق لإمضاء عقد الكراء، مما يختزل مصروف العقد بالنسبة لطرفي الصفقة ويجنب صاحب العقار دفع الضرائب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.