عباس يدعو إلى استئناف سريع للمفاوضات    رئيس فنزويلا:نتانياهو هيرودس العصر    واشنطن تدعم نظاماً فدرالياً في العراق    وزيرة الثقافة في "ورطة" بسبب مهرجان وهران للفيلم العربي    الفنان اللبناني ربيع الأسمر من مهرجان "جميلة": أتمنى أن يدعم القادة العرب غزة كما تفعل الجزائر    سلفيو الجزائر يطالبون بسحب الجنسية من إمام زوّج مثليين    بولقرينات يكشف عن إجراءات جديدة لتسهيل حصول الشباب على مشاريع "أونساج"    الرابطة الثانية المحترفة موبيليس (الجولة الثانية): ثلاثي في المقدمة و رباعي في المؤخرة    أبو مرزوق: وقعنا على ورقة بالموافقة اشترطها الرئيس عباس للانضمام لميثاق روما    7 شهداء يرفع عدد ضحايا العدوان على غزة إلى 2099 شهيدا    تفكيك جماعة أشرار وحجز كمية معتبرة من المهلوسات بعين تموشنت    جيلالي: هيئة المشاورات الموسّعة ستكون جاهزة شهر سبتمبر    السعودية: 22 ألف طبيب لكشف الحالات المعدية في المشاعر المقدسة    وقف إنتشار إيبولا سيحتاج 6إلى 9أشهر    رهاني مع صديقتي أن أوقع زميلنا في شباك حبي!    أصغر مقاتل داعشي في سوريا: 13 ربيعا ومن أصول مغاربية    !لا تتركها تتكلم وحدها    حقيقة بناء "كعبة جديدة" في تونس    سيميوني يواصل النجاحات ويقود الأتليتيكو لخامس لقب    سيرينا مرشحة لرفع العلم الأمريكي في آخر البطولات الأربع الكبرى    نجوم الكرة يساهمون في جمع 18 مليون أورو لمرضى التصلب الجانبي    يكتشف شاحنته المسروقة بعد 13 عاماً في مسلسل "وادي الذئاب"    الجزائر ترثي سميح القاسم    مالي تجدّد "الثقة" في الجزائر    تبون: "الكرة في مرماكم"    دمشق أسوأ المدن    "مجازر الطرقات" تزعج قرين    الجيش جاهز لمواجهة أي تهديد خارجي    قرين يؤكد عزمه على مرافقة الصحافة العمومية في مشاريعها التحديثية ويصرح :    رابطة أبطال إفريقيا ن.الصفاقسي – و.سطيف (سا 18:00) :الوفاق في رحلة البحث عن الصدارة من صفاقس    بلحاج: حظوظنا كبيرة في التأهل رغم خسارتنا أمام الهلال    دوي نوماندياز ودانيال بينت مرشحان لإدارة مباراة الخضر في إثيوبيا    الوزير الأول الصحراوي يثمن مواقف الجزائر    المزارعون يشتكون من نقص اليد العاملة لجني الخضر و الفواكه الموسمية    نحو تعميم تكنولوجيات الإعلام و الاتصال بالمناطق النائية و المدارس الابتدائية بجيجل    خمري يدعو إلى تحريك الإدارة و تبني المشاكل    مطالب بتحويل منح رخص نقل "الأوكسجين" إلى المديريات الولائية    أمسية "رايوية" 100 بالمئة على ركح حسني شقرون بوهران    تظاهرة "ساحارا سول" بلندن في 27 سبتمبر    الجزائر تعزّي فلسطين في وفاة الشاعر سميح القاسم    روعة الميناء وثروة سمكية في الأعماق    الحمى القلاعية:    وزير الفلاحة والتنمية الريفية، عبد الوهاب نوري يدعو الى :    شرطة الميترو توقف 73 مبحوثا عنهم    المغرب:اعتقال مواليين اثنين للدولة الاسلامية    عملية معالجة ملفات برنامج عدل 2 تسير بشكل جيّد    خنشلة:30 إصابة بالحمى المالطية والليشمانيوز    ارتفاع عدد وفيات "إيبولا" بغرب إفريقيا    "كوندور" تطلق "تابلات 901 جي " بالشراكة مع انتل    الشاب خالد وسعاد ماسي في مهرجان أوسلو    وعود وزير الصحة في مهب الريح بخنشلة؟    سواريز آخر في إسبانيا في صفوف فريق إشبيلية    "إجراءات جديدة لتسهيل حصول الشباب على مشاريع "أونساج"    "القسام" تقصف مطار "بن جوريون" في تل أبيب    شاب ألماني يشهر إسلامه في مسجد العربي التبسي    وفاة 13 شخصا بفيروس غير معروف    فرنسية تعتنق الإسلام في خنشلة    قابيل وهابيل الجريمة الأولى على الأرض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

قانون استغلال الأراضي الفلاحية التابعة للدولة
تدابير قانونية لردع المتلاعبين
نشر في المساء يوم 07 - 12 - 2010

طمأن رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة الفلاحين، وحث الحكومة على مواصلة عنايتها إتمام عملية تسليم عقود الامتياز للفلاحين المستفيدين من أحكام قانون استغلال الأراضي الفلاحية التابعة لأملاك الدولة. الصادر في 15 أوت الماضي.
وقد نوه رئيس الدولة خلال دراسة مجلس الوزراء بداية الأسبوع الجاري، لمشروع مرسوم يحدد كيفيات تنفيذ حق الامتياز لاستغلال الأراضي الفلاحية التابعة للأملاك الخاصة للدولة، بالعناية التي توليها الحكومة والسلطات العمومية لتطبيق أحكام القانون الذي يتم بموجبه تحويل حق الانتفاع الأبدي المعمول به حاليا إلى حق امتياز بموجب عقد تعده إدارة الأملاك على ضوء دفتر أعباء يوقعه الديوان الوطني للأراضي الفلاحية والمستثمر المستفيد من الامتياز.
وقبل انقضاء المهلة التي حددها القانون لإبرام هذا العقد والمحددة ب18 شهرا من تاريخ صدوره، طمأن رئيس الجمهورية الفلاحين بتسليمهم عقود الامتياز، مجددا دعم الدولة لهم، لتحسين الأمن الغذائي وتطوير الفلاحة ببلادنا.
وحرصا منه على إتمام عملية تسليم عقود الامتياز لمستحقيها، كلف رئيس الدولة، الحكومة والهيئات العمومية المعنية بالعمل على منع أي طرف تثبت العدالة تورطه في محاولات التنازل عن الأراضي الفلاحية أو حيازتها أو تحويلها عن طابعها من الانتفاع بحق الامتياز من الآن فصاعدا.
وبتأكيد رئيس الجمهورية حرص الدولة على التصدي لكل من يحاول التلاعب بالأراضي الفلاحية التابعة للدولة وتحت أي غطاء كان، يكون الإطار القانوني لاستغلال هذه الأراضي عن طريق الامتياز من قبل المستثمرين الفلاحين، قد قطع أشواطا متقدمة في عملية تجسيده وتطبيقه تطبيقا صارما يعيد الاعتبار للفلاح الحقيقي ويؤمن ويعزز حقوقه من خلال ضمان شروط الاستقرار وتأمين استثماراته.
يذكر أن قانون استغلال الأراضي الفلاحية التابعة للأملاك الخاصة للدولة، يحدد مدة عقد الامتياز ب40 سنة قابلة للتجديد إذا ما التزم المستثمر ببنود العقد التي تشترط في هذا الشأن، استغلال الأرض للفلاحة والزراعة الفلاحية وطابعها الإنتاجي وكذا ضمان التنمية الفلاحية على المدى البعيد.
وعلى ضوء ذلك، لقيت صيغة استغلال الأراضي الفلاحية عن طريق الامتياز قبولا من قبل البنوك أيضا، حيث أكدت استعدادها لتقديم قروض للفلاحين في حال تقدمهم بالتماس في هذا الشأن.
ولعل عزم الدولة على إنجاح صيغة استغلال الأراضي الفلاحية عن طريق الامتياز ومرافقة الفلاحين في هذا المجال، يبدو جليا من خلال تخصيصها في قانون المالية التكميلي لسنة ,2010 مقابلا ماديا سنويا، متواضعا، لقاء امتياز استغلال الأراضي الفلاحية.
وكان وزير الفلاحة والتنمية الريفية، قد أكد مرارا، على أن هذا القانون يوضح آلية استغلال المستثمرات الفلاحية الجماعية والفردية، كما يقدم توضيحات للفلاحين والمنتجين، وفقا لأحكام قانون التوجيه الفلاحي الصادر في أوت .2008 مبرزا أن الدولة أعطت من خلال هذا القانون، ''أكبر قوة'' للفلاحين وأن إنشاء مجالس الفروع المتعددة المهن، جاء لتشجيع الحوار والتشاور بين كل الفاعلين في القطاع''.
أما الأمين العام للاتحاد العام للفلاحين الجزائريين، السيد محمد عليوي، فقد حث على ضرورة التكفل الجيد بأراضيهم لأن الدولة -كما قال- وفرت كل الإمكانيات اللازمة من أجل النهوض بالقطاع، ويتعين على الفلاح خدمة الأرض والاستفادة من الامتيازات الممنوحة من قبل الدولة.
للإشارة، فإن أحكام قانون استغلال الأراضي الفلاحية التابعة للدولة، يعني استغلال 5,2 مليون هكتار من الأراضي الزراعية وزعتها الدولة بموجب قانون 1987 الذي يحكم الأراضي الفلاحية العمومية المجمعة في شكل مستثمرات فردية أو جماعية، ويتعلق بمصير 200 ألف فلاح من مستغلي الأراضي الفلاحية، كما يقصي قانون العقار الفلاحي الجديد، كل شخص كان له سلوك مشين خلال حرب التحرير الوطنية وكل شخص يحمل جنسية أجنبية من الأهلية للاستفادة من هذا الامتياز وكذا كل شخص سبق له أن أبرم صفقات بشأن أراض فلاحية عمومية أو حاز هذه الأراضي خرقا للقانون الجاري به العمل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.