تسليم سكنات "عدل" خلال 2015 .. مستحيل    الجزائر تنجح في تحقيق المصالحة بين الفرقاء الماليين    .." في "الزعيمة الأبدية    119 نائبا أوروبيا يشكلون لجنة لمساندة الصحراء الغربية    بونجاح يؤكد لغوركوف علو كعبه ويسجل هدفين في كلاسيكو تونس    الفريق يستأنف تدريباته اليوم    ردارات من آخر طراز لاصطياد السائقين المتهورين    هل يخطّط نظام السيسي لضرب غزّة؟    حروب مفتعلة وجبهات مفترضة والضحية أمة عربية    الصهاينة يقودون حملة مغرضة ضد المسلمين في أوروبا    هبة من الجزائر للنيجر    100إرهابي تونسي وأجنبي يتحصّنون على حدود الجزائر    دراجي يقصف الفقيرين    براهيمي وسليماني يشعلان كلاسيكو البرتغال    حديث نبوي يكشف عن حال الأمة اليوم وواجب المسلمين    إجراءات أمنية مشددة حول حقول النفط بالجنوب    أكثر من 15 ألف متربّص يلتحقون بمراكز التكوين    تسرب الغاز يشعل حريقا في عمارة بالطارف    بجاية طرقات مغلقة واختناق مروري وأشغال الناس معطلة !    شذرات    محادثات بين السيد يوسفي و وفد أمريكي    الموزعون الحلقة المفقودة، في أشرطة أغاني الطفل    وفد جزائري رسمي يزور مقر "الناتو" في بروكسل    رابطة أبطال إفريقيا: فولاح (تشاد) 3-1 إ.العاصمة ... (الشوط الثاني)    أكثر من 70 مليار شهريا لدفع معاشات المتقاعدين    هادي يعلن صنعاء "عاصمة محتلة" ويهاجم "الحوثيين"    ايرينا بوكوفا المديرة العامة لليونيسكو    المخرج الجزائري الياس سالم يقدم فيلميه "الوهراني" و"بنات العم" بالولايات المتحدة الأمريكية    تركيا.. وفاة الأديب صاحب "محمد النحيل"    البليدة : مناورات تطبيقية لقياس مدى جاهزية قطاع الحماية المدنية للتدخل في مختلف الكوارث    وفاة مصور وكالة الأنباء الجزائرية سعيد لعروسي    بن غبريت تشدد على أهمية تكوين المفتشين    الحماية المدنية الجزائرية تحيي يومها العالمي تحت شعار "الحماية المدنية و التقليل من الكوارث في إطار التنمية المستدامة"    فرنسا تموّل وتبيع أسلحة لمصر بأكثر من ثلاثة مليارات أورو    السيسي وأردوغان في الرياض ولقاؤهما "مستبعد"    تشيلسي من أجل الثأر و توتينهام من أجل التعويض    "آس": "سواريز أصبح قطعة أساسية في برشلونة"    سيتم حل أزمة السكن على العموم في الجزائر مع أواخر 2018 (وزير)    مسيرة في موسكو تكريماً لذكرى المعارض نيمتسوف    سيراليون تسجل ارتفاعا في عدد حالات "إيبولا"    فغولي يستعد لاسترجاع مكانته الأساسية أمام سوسييداد    استأثرت فيها ولايات الجنوب بحصة أكبر    رئيس الهيئة الوطنية لترقية و تطوير البحث البروفيسور مصطفى خياطي    باتنة: 547 عائلة تستفيد من الربط بالغاز بنافلة والرحاوات بحيدوسة    تنفيذ 10 آلاف مشروع لمؤسسات ناشئة قبل 2019    مال ساوريس يثير مخاوف "أورونيوز"    180 مليار دولار بالخارج ومواطنون يكتنزون أكثر من ألفي مليار دينار    ديوان "الثلجنار" ينتقل إلى المسرح    مهرجان وهران للفيلم العربي يُرسم اللجنة العلمية للرواية والسينما    غياب الوجوه المعروفة واستنكار وسط الفنانين    اعترافات مثيرة لعجوز هرّبت الخمور وفتاة تخلت عن رضيعها    ما خاب من قصد الله    هذه قصة بلعام ابن باعوراء في القرآن    البروفوسيرو خياطي: 25 ألف مصاب بأمراض نادرة سنويا بالجزائر    ليبيريا تبدأ تجارب على عقارلمكافحة " إيبولا"    أساتذة و مختصون في ندوة النصر: المذهب الحنفي ينتشر في الجزائر    في إطار دعم المخطط الوطني لمكافحة السرطان    وفاة 22 شخصا بداء الأنفلونزا بإسبانيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أحداث غرداية
إجراءات انضباطية ضد كل شرطي ثبت تقصيره
نشر في المساء يوم 12 - 01 - 2014

قال مدير الأمن العمومي عيسى نايلي، إن "المديرية العامة للأمن الوطني ستتّخذ إجراءات "انضباطية وإدارية" في حق كل شرطي ثبت "تقصيره" في أداء مهامه خلال الأحداث التي شهدتها مؤخرا ولاية غرداية"، مشيرا إلى أن هذه الإجراءات قد تصل إلى "حد الإحالة على العدالة".
وأوضح السيد نايلي أمس الأحد في منتدى يومية "ليبرتي"، أنه "إذا تبين أن هناك إخلالا أو تقصيرا أو تجاوزا في أداء مهام أعوان الأمن خلال الأحداث الأخيرة التي شهدتها ولاية غرداية، فإنه سيتم اتخاذ الإجراءات الانضباطية والإدارية اللازمة".
وأكد نفس المسؤول أنه "إذا تطلّب الأمر إحالة الذين قاموا بتجاوزات خطيرة في أداء مهامهم، على العدالة، فإن المديرية العامة للأمن الوطني لن تتوانى في فعل ذلك".
وأشار في هذا الصدد إلى "التدخل السريع والنوعي لأعوان الأمن خلال الأحداث التي شهدتها ولاية غرداية"، مؤكدا أن قوات الأمن "تعاملت بكل حزم مع هذه الأحداث".
كما تم - يضيف السيد نايلي - "دعم مصالح الشرطة في هذه الولاية بوحدات جديدة؛ لضمان تغطية أوسع؛ حفاظا على أمن وممتلكات المواطنين".
وكانت بعض شوارع مدينة غرداية قد شهدت مع نهاية سنة 2013، بعض المناوشات الليلية التي قام بها شباب حي السوق وحي المجاهدين، قبل أن تمتد إلى حي الحاج مسعود؛ حيث استعمل الشباب خلالها مواد حارقة، استدعت تدخّل فرق مكافحة الشغب من أجل إحلال الأمن.
ومن جهة أخرى، أكد نايلي أن المديرية العامة للأمن الوطني، سجلت 102 حالة عنف بالملاعب خلال سنة 2013، أدت إلى جرح 457 شخصا، من بينهم 297 شرطيا، مضيفا أن المديرية سجلت تناقصا في أحداث العنف بالملاعب مقارنة بسنة 2012 ب (-35) حادثة، مشيرا إلى أنه في سنة 2012، سُجلت 137 حالة عنف في الملاعب، أدت إلى جرح 634 شخصا، من بينهم 513 شرطيا.
وأضاف نفس المتحدث أنه تم استدعاء في أحداث العنف بالملاعب لسنة 2013، أزيد من 250 شخصا، من بينهم 50 قاصرا؛ بحيث تم تقديم 39 شخصا أمام العدالة من ضمنهم 20 قاصرا.
ووصف مسؤول الأمن العمومي محاربة العنف في الملاعب ب "أولوية" المديرية العامة للأمن الوطني، التي تعتبر هذه الظاهرة - كماقال - "مسؤولية الجميع"، مشيرا إلى أهمية القانون الجديد، الذي يتضمن عدة بنود ونصوص تعالج الجانبين الأمني والوقائي، اللذين يسمحان بتحكّم أفضل في الجماهير بالملاعب".
كما أشار إلى استعداد المديرية لمساعدة رؤساء الأندية في تكوين المناصرين ومسؤولي الملاعب؛ حفاظا على النظام خلال مباريات كرة القدم.
وفي هذا الصدد، أطلقت المديرية "جائزة الروح الرياضية"؛ تعبيرا عن رفض العنف في الملاعب، الذي يمكن أن يؤثر سلبا على أداء الأندية الرياضية.
ومن جهة أخرى، أشار نفس المسؤول إلى أهمية وضع تجهيزات لوجيستيكية للمراقبة، داعيا في نفس الإطار إلى ضرورة وضع لجنة للمراقبة داخل الملاعب وخارجها قبل انطلاق اللعبة؛ حفاظا على سلامة المناصرين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.