مانويل فالس لسلّال: نيّتي كانت حسنة بنشر صورة بوتفليقة    تبون: منع استخدام مواد البناء المستوردة أنقذ الصناعة المحلية    جهود دبلوماسية مكثفة لإحياء الهدنة في سوريا    معجزة ليستر سيتي تتحقق    كوت ديفوار تريد تعزيز أكثر علاقاتها الإقتصادية مع الجزائر    زيدان: بن زيمة لن يشارك أمام مانشستر سيتي    الإعدام لقاتلة عائلة بأكملها في تليملي    المرجعية الدينية في الجزائر وبلدان المغرب وإفريقيا مصدرها واحد    مواد غذائية فاسدة ومجهولة المصدر تباع على الأرصفة بأسواق الوادي    استشهاد فلسطيني بعد أن صدم بسيارته مجموعة من المستوطنين    لا نية لنا في غلق مجمّع الخبر أو إبطال صفقة بيعه    الزيادات في الأجور غير مبرمجة خلال الثلاثية المقبلة    "شاركت بموضوع عن الداه حسين..والنهار كان لها فضل كبير في تتويجي "    العايب.. عودتي إلى رئاسة اتحاد الحراش لن تكون قانونية قبل إتمام الإجراءات الإدارية    حجكم باطل يا حجاج «المعريفة»    نجل المخرج لخضر حمينة وصاحب حانة متهمان بالنصب على مرقٍ عقاري وسلبه 19 مليارا    4 سنوات سجنا نافذا لأمين خزينة اختلس 500 مليون سنتيم بقسنطينة    انطلاق التسجيلات لحجز المخيمات الصيفية لعمال التربية    بوشوارب يستقبل وفدا هاما من الاتحاد المتوسطي    مارتينو: ميسي لا يزال شاباً ومن الصعب إيجاد خليفته    وفد برلماني جزائري يشارك في المنتدى العالمي للبرلمانيات    الإرهابيون يتكالبون على حدود الجزائر    هكذا يعيش الجزائريون في فرنسا    توقيف شخصين من مروّجي الممنوعات بوادي ارهيو    توقيف سارقي مجوهرات من منزل بمازونة    جمعية تطالب هولاند بقول الحقيقة حول مجازر 8 ماي    300 ألف جزائري يؤدون الحج والعمرة سنويا    أخبار اليوم تتألق في مسابقة القلم الذهبي    كي تنعم بدار البقاء فلابد من الاستعداد للبلاء    منح الحرية لمديري التربية والمؤسسات التعليمية    تسليم 480 مرسيداس لمؤسسات عمومية    علماء يكتشفون كيفية تشكل الكواكب المارقة    الحكومة اليمنية: لن ننسحب من المفاوضات لكن أوقفوا الحوثيين    الدباشي: الجيش الليبي بقيادة خليفة حفتر قادر على طرد داعش من سرت    الإفلاس يلاحق شعبة الدواجن بالأغواط    تعتبر من أهم المنتجين للحوم البيضاء    ينتميان إلى شبكة دولية أغرقت مغنية بسموم المغرب    قبل مباراة الحسم امام شبيبة تيارت    25 مؤسسة جزائرية فقط مصنفة في قائمة 500 شركة الكبرى في القارة    بلا منطق    مهنيون ومسؤولون يحذّرون من الإعلام المغرض في الملتقى العربي ال 13 بالكويت    صلعة عبد القادر يعرض روائعه الفنية برواق حضارة العين    بارود وفنطازيا في وعدة سيدي زيان    المدير العام للأونساج يعلن عن إجراءات لاسترجاع القروض    مساهل يبرز بشأن الأزمة في سوريا:    رئيسه المدير العام يعلن عن تحقيق رقم أعمال غير مسبوق بأكثر من 36 مليار دينار    خوفا من العجز في التغطية بالشلف    المدير الجهوي للعمل يكشف خلال الأبواب المفتوحة حول الأمراض المهنية    هذه قصة صوت النعلين في الجنة!    MCO: بابا في فرنسا لاتفاق مع أنييغو وآلان جيراس في المفكرة    MCA: حفلة التتويج الجمعة وحافلة المولودية ستجوب العاصمة    USMA: حداد يعيد مزيان، يريد شرفاوي وصالحي    الله أكبر    وهران مهنيو قطاع الصحة يتلقون تكوينا حول حمى زيكا    الطبعة الثالثة للمهرجان الدولي للفيلم القصير بسطيف    رواية "Yoko et les gens du Barzakh" لجمال ماطي :سردا مثيرا عن المشاعر في حالة الحزن و الحداد    حكم مسح المرأة على الخمار؟    فرنسية تشهر إسلامها بالخروب في قسنطينة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أحداث غرداية
إجراءات انضباطية ضد كل شرطي ثبت تقصيره
نشر في المساء يوم 12 - 01 - 2014

قال مدير الأمن العمومي عيسى نايلي، إن "المديرية العامة للأمن الوطني ستتّخذ إجراءات "انضباطية وإدارية" في حق كل شرطي ثبت "تقصيره" في أداء مهامه خلال الأحداث التي شهدتها مؤخرا ولاية غرداية"، مشيرا إلى أن هذه الإجراءات قد تصل إلى "حد الإحالة على العدالة".
وأوضح السيد نايلي أمس الأحد في منتدى يومية "ليبرتي"، أنه "إذا تبين أن هناك إخلالا أو تقصيرا أو تجاوزا في أداء مهام أعوان الأمن خلال الأحداث الأخيرة التي شهدتها ولاية غرداية، فإنه سيتم اتخاذ الإجراءات الانضباطية والإدارية اللازمة".
وأكد نفس المسؤول أنه "إذا تطلّب الأمر إحالة الذين قاموا بتجاوزات خطيرة في أداء مهامهم، على العدالة، فإن المديرية العامة للأمن الوطني لن تتوانى في فعل ذلك".
وأشار في هذا الصدد إلى "التدخل السريع والنوعي لأعوان الأمن خلال الأحداث التي شهدتها ولاية غرداية"، مؤكدا أن قوات الأمن "تعاملت بكل حزم مع هذه الأحداث".
كما تم - يضيف السيد نايلي - "دعم مصالح الشرطة في هذه الولاية بوحدات جديدة؛ لضمان تغطية أوسع؛ حفاظا على أمن وممتلكات المواطنين".
وكانت بعض شوارع مدينة غرداية قد شهدت مع نهاية سنة 2013، بعض المناوشات الليلية التي قام بها شباب حي السوق وحي المجاهدين، قبل أن تمتد إلى حي الحاج مسعود؛ حيث استعمل الشباب خلالها مواد حارقة، استدعت تدخّل فرق مكافحة الشغب من أجل إحلال الأمن.
ومن جهة أخرى، أكد نايلي أن المديرية العامة للأمن الوطني، سجلت 102 حالة عنف بالملاعب خلال سنة 2013، أدت إلى جرح 457 شخصا، من بينهم 297 شرطيا، مضيفا أن المديرية سجلت تناقصا في أحداث العنف بالملاعب مقارنة بسنة 2012 ب (-35) حادثة، مشيرا إلى أنه في سنة 2012، سُجلت 137 حالة عنف في الملاعب، أدت إلى جرح 634 شخصا، من بينهم 513 شرطيا.
وأضاف نفس المتحدث أنه تم استدعاء في أحداث العنف بالملاعب لسنة 2013، أزيد من 250 شخصا، من بينهم 50 قاصرا؛ بحيث تم تقديم 39 شخصا أمام العدالة من ضمنهم 20 قاصرا.
ووصف مسؤول الأمن العمومي محاربة العنف في الملاعب ب "أولوية" المديرية العامة للأمن الوطني، التي تعتبر هذه الظاهرة - كماقال - "مسؤولية الجميع"، مشيرا إلى أهمية القانون الجديد، الذي يتضمن عدة بنود ونصوص تعالج الجانبين الأمني والوقائي، اللذين يسمحان بتحكّم أفضل في الجماهير بالملاعب".
كما أشار إلى استعداد المديرية لمساعدة رؤساء الأندية في تكوين المناصرين ومسؤولي الملاعب؛ حفاظا على النظام خلال مباريات كرة القدم.
وفي هذا الصدد، أطلقت المديرية "جائزة الروح الرياضية"؛ تعبيرا عن رفض العنف في الملاعب، الذي يمكن أن يؤثر سلبا على أداء الأندية الرياضية.
ومن جهة أخرى، أشار نفس المسؤول إلى أهمية وضع تجهيزات لوجيستيكية للمراقبة، داعيا في نفس الإطار إلى ضرورة وضع لجنة للمراقبة داخل الملاعب وخارجها قبل انطلاق اللعبة؛ حفاظا على سلامة المناصرين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.