المنحة السياحية تتحول إلى محنة!    ما أحقرك من مديرة!    وسائل إعلام: مفتي تونس أمام القضاء بتهمة فساد    ارتفاع أسعار أضاحي العيد بداية الأسبوع بالجلفة    3 عناصر من داعش متهمون بحرق مسجد بأستراليا    مكتتبو "عدل 2" يحتجون أمام فرع وكالة تيبازة    3 ملفات ساخنة على طاولة يوسفي.. فهل سينجح في حلحلتها؟    النفط يقفز %3 مع نزول الدولار وانخفاض عدد الحفارات الأمريكية    القضاء على إرهابي خطير بالبويرة واسترجاع أسلحة    أجراها رئيس الجمهورية أمس:حركة هامة تمس 95 رئيس دائرة و20 مسؤولا محليا    تمديد إقامة الجزائريين المصابين في اعتداء برشلونة بإسبانيا    نائب فرنسي يطالب بغلق الحدود وإلغاء اتفاقيات شنغن لوقف الإرهابيين    الاستخبارات الأمريكية ستطلق تنظيم "خراسان" لتعويض "داعش"    زملاء ميسي يتضمانون مع ضحايا اعتداءات برشلونة بطريقة خاصة    نقابات التربية متخوفة من تراجع مستوى التلاميذ لهذا الموسم    توقف أشغال إنجاز 1000 سكن ترقوي مدعم "باتيجاك" بقسنطينة    أخبار المدية    سكان قرية الصحاورية بمعسكر يطالبون بفتح الطريق البلدي رقم 13    التدبير والشكوى    الاستقالات والإقالات سببها غياب الديمقراطية في الأفافاس    نظام جديد للتأهل الى البطولة الافريقية    فرحات " جاهز لمنافسة محرز في الضخر"    اللاعب الدولي السابق عبد الحكيم سرار للنصر:لم أتفاجأ بإقصاء المحليين و أنا خائف على المنتخب الأول مع ألكاراز    اعتداءات إرهابية في إسبانيا وألمانيا وفلندا وروسيا    لا يخشى المنافسة في المنتخب الوطني    بطولة إفريقيا 2017 للكرة الطائرة    يحتفي بنجوم بريطانيا السود    للكاتب الكبير إبراهيم الكوني    للكاتب اليمني محمد الغربي عمران    جمعية العلماء المسلمين تكشف حقائق جديدة    برلين تحذر أردوغان    دعا إلى تعبئة دولية صارمة لاستئصال الإرهاب    "مرشحون فوق العادة" لخلافة أويحيى في الرئاسة    بن عڤون في الصحافة الدولية    المدية    من أجل ضمان السكينة للمواطنين    قسنطينة    السكوار ينهار    التعليمات الصارمة لزعلان    بلغت 1. 6 بالمائة إلى غاية شهر جوان    الصافرة الجزائرية حاضرة في المونديال    أرسنال يسقط في خرجته الثانية ب "البريمرليغ" أمام ستوك سيتي    تواصل توافد الحجاج الجزائريين إلى مكة المكرمة    إسهامات مولود معمري في التصدي للاستعمار الفرنسي في الواجهة    تضم فنانين في مختلف الطبوع الموسيقية و بهلوانيين    لتحليل الوضعية الحالية للاقتصاد الوطني    حريق بمصنع للأدوية بقسنطينة    المحكمة العليا السعودية تدعو لتحرّي هلال ذي الحجة يوم الإثنين    هل يقبل أعضاء أوبك كبح إنتاجهم أعوامًا؟    حسنة البشارية وسعاد عسلة في مهرجان موسيقى الحال بالمغرب    العثور على 198 حاج جزائري تائه في السعودية    نيجيريا : تفشي مرض غامض أدى لوفاة 62 شخصا    سنقوم بإنتاج فيلم روائي عن مفدي زكرياء إن توفر نص سيناريو متميز    السعودية: 58 حالة إصابة بالملاريا بين حجاج 8 دول    أسغاي ني إيخف نالعيذ نت تغاوس اقلا هم لعوايل كامل    قضايا الملكية بين الزوجين ترفع إلى محكمة السّماء!    السبسي ردا على الأزهر: النقاش تونسي ولا يحق لأحد التدخل    بالمدينة المنورة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحركات نقابية وحقوقية لإلزام السلطات العمومية على تحديد قيمة الممتلكات العامة
نشر في المستقبل يوم 27 - 07 - 2009

تعقد الخلية الوطنية لحماية الأملاك العمومية الأحد المقبل لقاءً في مقر الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان، لوضع اللمسات الأخيرة على مراسلة سيتم توجيهها إلى السلطات العمومية، تتضمن مطلب تحديد قيمة الممتلكات العامة والكشف عنها أمام الرأي العام بهدف "وقف‮" نهب‮ المال‮ العام‮.‬
كشفت مصادر عليمة عن اتصالات مكثفة يتم إجراؤها حاليا تحسّبا للإعلان رسميا عن ميلاد المكتب الجزائري لحماية الأملاك العمومية ومحاربة الفساد، اللقاء سيعمل بالتنسيق مع الخلية المغاربية التي أُعلن عن تنصيبها العام المنصرم بالمغرب.
و حسب المصادر ذاتها، فقد تم تنصيب خلية وطنية للدفاع عن الممتلكات العامة، تضم خمس نقابات وطنية، مهمتها متابعة المتورطين في تحويل و نهب المال العام، و جاء الإعلان عن تنصيب الهيئة تطبيقا للتوصيات التي خرج بها المنتدى الاجتماعي المغاربي الأول الذي انعقد بمدينة الجديدة المغربية الصائفة الماضية، و تضم نقابة "السناباب" من الجزائر ، و الهيئة الوطنية للدفاع عن المال العام من المغرب و لجنة مكافحة الفساد من موريطانيا بالإضافة إلى هيئات تناضل في المجال نفسه من تونس و ليبيا.
و كانت "المستقبل" قد أشارت في عدد سابق إلى رسالة تلقتها الخلية الوطنية للدفاع عن الممتلكات العامة المشكلة أساسا من ممثلي كل من النقابة المستقلة لمستخدمي الإدارة العمومية والرابطة الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان و اللجنة الوطنية للشباب العامل بالإضافة إلى الجمعية الولائية للصحة العمومية وكذا اللجنة الوطنية للمرأة العاملة، من الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب والنقابات والجمعيات الحقوقية والاجتماعية، طالبت فيها بالضغط على السلطات لتفعيل قوانين مكافحة رشوة الموظفين العاملين في القطاع العام بالإضافة إلى مراقبة نشاط الأجانب، تماشيا مع المبادئ القانونية المحلية والدولية، من خلال التركيز على متابعة هؤلاء في حال ثبوت تورطهم في جرائم الرشوة. و هو ما يفسر قرار عقد لقاء وطني الأحد المقبل في مقر الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان، بهدف وضع اللمسات الأخيرة على‮ اللائحة‮ المزمع‮ توجيهها‮ إلى‮ السلطات‮ العمومية،‮ قصد‮ "‬إلزامها‮" بتفعيل‮ الاتفاقيات‮ والقوانين‮ الدولية‮ لمكافحة‮ الرشوة‮ و‮ نهب‮ المال‮ العام‮.‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.