إنطلاق المحادثات الرباعية حول أوكرانيا في جنيف    بلعيز: نسب المشاركة تجاوزت 30 بالمائة في العديد من الولايات    وفاة أسطورة موسيقى السالسا "تشيو" في حادث سيارة    جماهير النصر منقسمة بشأن إستقدام رونالدينيو    سينما: رحيل أحمد حسين أحد مؤسسي متحف السينما الجزائرية (سينماتيك)    اللجنة الوطنية المستقلة لمراقبة الانتخابات الرئاسية تتلقى إخطارات من 7 ولايات متعلقة بعدم احترام الإطار القانوني للانتخاب    ما سر العدد 7 ومضاعفاته في القرآن الكريم والسنة النبوية؟    الغربيون و الروس يتبادلون الاتهامات في مجلس الأمن الدولي بشأن تقرير حول حقوق الانسان في أوكرانيا    الصحافة المحلية والأجنبية تتنافس لتغطية إعلامية أفضل بالمركز الدولي للصحافة    غلق الحسابات الجارية غير النشطة خلال 10 سنوات الماضية    الجزائريون يختارون اليوم رئيسا للجمهورية    المترشح بلعيد يعبر عن أمله في أن تجرى العملية الانتخابية في كنف الشفافية    المترشح الحر بوتفليقة يؤدي واجبه الانتخابي    أكثر من 30 رجل أعمال يمثلون الجزائر في قمة البناء بتركيا    ريال مدريد يهزم برشلونة بهدفين لهدف ويحرز كأس الملك    كأس إسبانيا كادت تسقط مرة أخرى من يد سيرجيو راموس    مصرع رئيس مكتب انتخابي وإصابة رئيس نفس المركز في حادث مرور    حنون تؤكد أن تحصين الأمة هو اكبر انتصار يمكن تسجيله اليوم    تخريب مركزين للتصويت بصهاريج ومناوشات بمنطقة غافور في البويرة    لقاء فلسطيني إسرائيلي مع المبعوث الأمريكي لإنقاذ مفاوضات السلام    العاصمة وضواحيها صباحا: الإقبال ضعيف.. والحياة عادية.. (استطلاع)    عدد مشتركي الهاتف النقال في الجزائر يقفز إلى 39 مليونا خلال 2013    شهر التراث : التعريف بالمهارات العريقة و الكنوز المخفية لعاصمة التيتري القديمة    MCO: بلعطوي لن يبرمج أي مباراة ودية قبل لقاء العلمة    سوريا البلد الأكثر خطورة في العالم على الصحافيين    بوتين: روسيا وأوكرانيا ستتوصلان إلى "تفاهم مشترك"    الجزائر تنتخب رئيسها    24 بالمائة من المواد المحلّلة غير مطابقة لمعايير النوعية    تجنيد كل الوسائل لضمان نجاح الاقتراع الرئاسي    ينطلق يوم 28 أفريل الجاري بجنيف السويسرية    إلى جانب عدد كبير من نجوم الدراما العربية    لإنهاء فيلم فاست آند فوريوس 7    شكارة حليب لكل واحد    نحّيت علينا الغبينة يا بوتفليقة    أكدوا أنه سبّب ركودا رهيبا لنشاطهم    اختطاف 200 تلميذة في نيجيريا    مختصون في أمراض الأوبئة يكشفون:    تخص أكثر من 4 آلاف بمعسكر    أدرار    السيسي رسميا أول المرشحين للانتخابات الرئاسية في مصر    6 مترشحين .. ولكن رئيس واحد لوطن موحد وآمن    مازال الخير في البلاد    فوضى بمحطات الوقود    أخيرا الحفرة تردم بعد 5 سنوات    غلام، مصطفى وبراهيمي ضمن تشكيلة أفضل الأفارقة في أوروبا    موقع تونسي يكشف سر رفض جابو الاحتراف في أوروبا    غضب في تونس بعد إطلاق سراح رجال "بن علي"    أفُقُ الشُّعراء..ألَقُ ليْلى    تكفل طبي بأنصار"المنهزمين"    "زعيم" السلفية فركوس يحذر من سيناريو الفوضى    من مشكاة النبوّة..لا يحقر أحدكم نفسه    النابلسي يدعو الجزائريين إلى نبذ الفتنة    ‘'بولونية‘' تعتنق الإسلام في تبسة    المستفيدون سيستلمون شققهم قبل نهاية العام    بطاقات الشفاء وزعت على 155 ألف مؤمّن اجتماعيا    "الشيخ بن باديس كان مدافعا عن الأصالة الثقافية للجزائر"    وفاة طفلين غرقا في بركة ماء في عين بسام بالبويرة    ترحيل أكثر من 412 ألف مخالف لقانون الإقامة بالسعودية خلال الستة أشهر الماضية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

ولاية باتنة الأولى وطنيا في إنتاج البيض
نشر في المواطن يوم 27 - 05 - 2009


قفزت ولاية باتنة إلى المرتبة الأولى وطنيا في إنتاج البيض وذلك ب 91 مليون وحدة خلال الثلاثي الأول من 2009 لتؤكد مكانتها كقطب جهوي هام في تربية الدواجن حسبما علم من مدير المصالح الفلاحية. فبوادر الاستغلال الحقيقي لهذا القطب الهام محليا بدأت تظهر فعليا يضيف ذات الإطار بفعل الدعم الذي خصصته الدولة لشعبة تربية الدواجن بالمنطقة والذي قدر في السنوات الأخيرة ب 35,5 مليون دج . كما ساهمت في ذلك الإجراءات الإضافية الأخرى التي دخلت حيز التنفيذ في سنة 2008 والمتمثلة في إعفاء المتعاملين من رسم القيمة المضافة على المواد التي تدخل في إنتاج الأغذية والمواد البيطرية وكذا الإعانات المقدمة للمربين لإعادة تهيئة وتحسين حظائر الدواجن والتي قد تصل إلى 1 مليون دج للمربي الواحد . وينتظر أن تسهم هذه الإجراءات التحفيزية الجديدة في إنعاش أكثر لهذه الشعبة بولاية باتنة لاسيما تلك المخصصة لإعادة تأهيل وسائل الإنتاج في إعادة استغلال حوالي 40 بالمائة من طاقة المنطقة في تربية الدواجن التي كانت غير مستغلة لأسباب مالية بالدرجة الأولى. واستقطبت الطاقات التي تتوفر عليها ولاية باتنة حاليا في مجال تربية الدواجن لاسيما إنتاج البيض اهتمام المستثمرين وطنيين وأجانب قصد الدخول في شراكة لاستغلالها يشير ذات الإطار الذي أكد بأن حظيرة الولاية بالنسبة للسنة الجارية تتضمن فيما يخص دجاج اللحم 4,5 مليون وحدة دجاجة و76211 وحدة من الديك الرومي ودجاج المنتج للبيض ب2964 مليون . وتطمح المصالح الفلاحية أن تحقق ولاية باتنة في آفاق سنة 2014 حسب مدير القطاع فيما يخص دجاج اللحم أكثر من 6 ملايين وحدة و112.800 وحدة بالنسبة للديك الرومي و3,6 مليون دجاجة بيض . أما وحدات التكييف والذبح فتقدر عبر الولاية بتسع منها ست تابعة للقطاع الخاص وتم تدعيمها من طرف الدولة في حين تقدر طاقة الإنتاج بها عموما ب7.500 وحدة في الساعة مع الإشارة إلى أن ولاية باتنة تتوفر على مركب جهوي لتربية الدواجن تابع للقطاع العمومي يضم ثلاث وحدات إنتاج باتنة وقسنطينة وقالمة تقدر طاقة إنتاج كل وحدة حسب المدير التجاري للمركب ب 5 ملايين صوص في السنة خاص بدجاج اللحم . وعلى الرغم من أن تربية الدواجن بباتنة توسعت في السنوات الأخيرة إلى العديد من مناطق الولاية إلا أن دائرة عين التوتة ببلدياتها الأربع التي شهدت الانطلاقة الحقيقية لهذه الشعبة منذ بداية الثمانينات تبقى إلى حد الآن تحتفظ بالريادة في هذا المجال. ويراهن مربو الدواجن على تحويل المنطقة إلى قطب وطني في السنوات القليلة المقبلة.واستنادا لعبد الله جبابرية مرشد فلاحي ببلدية عين التوتة فإن هذه الدائرة تضم لوحدها 174 مدجنة بسعة إجمالية تقدر ب 851.680 دجاجة منها 536.600 وحدة منتجة في حين يقدر متوسط كمية البيض المنتجة سنويا بهذه المنطقة ب134 مليون و140 ألف بيضة أي ما يعادل نسبة 20 بالمائة من المنتوج الوطني. ومما ساهم في انتعاش تربية الدواجن وخصوصا إنتاج البيض بالدائرة حسبما أوضحه من جهته أحمد العشي طبيب مختص في المواد الغذائية ذات الأصل الحيواني وممارس بدائرة عين التوتة مهنية الفلاحين الذين أصبحوا يعتمدون في نشاطهم على وسائل وإمكانات حديثة والاستعانة بالأطباء البيطريين في متابعة مداجنهم إلى جانب تفاعلهم مع الحملات التحسيسية التي ينظمها من حين لآخر قسم الإرشاد الفلاحي . لكن يبقى المشكل المطروح يضيف ذات المصدر يتمثل في انعدام وحدات تحويل لحم الدجاج والبيض بالمنطقة إلى جانب أخرى لمعالجة بقايا و فضلات الدجاج أما مربو الدواجن بدائرة عين التوتة فأكدوا بالدرجة الأولى على ضرورة إنشاء سوق جملة خاص بالدجاج والبيض إلى جانب تكثيف غرف التبريد مع عودة تكفل الدولة بمراقبة سوق مواد استهلاك الدواجن بغية الوصول إلى إنتاج وسعر مستقرين للدجاج والبيض معا. وتراهن ولاية باتنة على تطوير هذه الشعبة من خلال الطرق العصرية المنتهجة حاليا في تربية الدواجن إلى جانب المشاريع الأخرى التي تندرج في إطارالتنمية الريفية وكذا التحفيزات المتعددة التي أقرتها الدولة لتشجيع هذه الشعبة من خلال إنشاء الوحدات الصغيرة في المناطق الجبلية والسهبية ضمن سياسة التجديد الريفي والفلاحي على حد تعبير مدير المصالح الفلاحية. وبادرت بلدية عين التوتة بالتنسيق مع مهنيي القطاع في هذا السياق إلى تنظيم الصالون الولائي الأول لتربية الدواجن بداية من 26 ماي وعلى مدى ثلاثة أيام حسب رحماني مراد نائب رئيس المجلس الشعبي البلدي والمشرف على هذه التظاهرة بغية استحداث فضاء للمربين والمتعاملين في هذا المجال من أجل استحداث قطب صناعي خاص بهذه الشعبة.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.