ارفعوا أيديكم عن الجيش    تسليم سكنات عدل 1 بالعاصمة قبل رمضان    "أوريدو" يفتح النقاش حول موضوع الصحفي والموبيل    أسعار النفط تقفز بنسبة 5 بالمئة    رئيس نادي باريس سان جيرمان مستعد لدفع راتب مغري لضم نيمار    اتفاق "روسي-أمريكي" على وقف اطلاق النار في سوريا    تفاقم انتهاكات حقوق الإنسان بالأراضي الصحراوية المحتلة    هزة أرضية بقوة 1ر3 درجات تضرب ولاية البليدة    60 بالمئة من سكان العالم يستخدمون فايسبوك سنة 2030    إحالة 7 أشخاص على جنايات جيجل بتهمة دعم الإرهاب    CSC: الإدارة تعقد جلسة صلح بين أكساس و"ڤوميز"    كريستيانو يروج لشركة اتصالات صهيونية    توقيف 12 شخصا ينشطون ضمن شبكة دولية لتهريب السيارات بالبليدة    3 سنوات حبسا نافذا لمسير شركة خاصة    التماس 8 سنوات حبسا لرئيسي بلدية بوسماعيل    "باراسيتامول" سبب لإصابة الأطفال بالربو    MCA: بطروني: "بسكري خائن ووضعنا في ورطة حقيقية"    بالفيديو مشجع ينقذ لاعب من الموت المؤكد في الدوري الإسباني    مشاهدات قياسية لفيديو الطفل الذي حيّره توأم والده    أردوغان يهدّد بفتح الأبواب أمام تدفُّق المهاجرين إلى أوروبا    الجمارك ومحافظة الطاقة الذرية تتفقان على التخليص الجمركي للمواد المشعة    منظمة التعاون الإسلامي تدين هجوم بوكو حرام في نيجيريا    30 بحاراً تونسياً إحتجزوا في ليبيا    تدهور الحالة الصحية للكاتب المصري محمد حسنين هيكل    المخابرات الأمريكية: تنظيم داعش يستخدم أسلحة كيماوية    بائع متجوّل مغربي يضرم النار في جسده    برنامج الجولة ال20 من الرابطة المحترفة الأولى    رياض محرز أفضل محترف إفريقي في تاريخ الدوري الإنجليزي    فتاوى    الأطباء يعزلون المصابين بداء الالتهاب الكبدي عن الدراسة    "الجزائريون لا يخشون البعوض والوقاية واجبة"    تعزيز التعاون في مجال المراقبة الوبائية وتحسين الخدمات الصحية بالمناطق الحدودية مع تونس    تدمير 5 مخابئ للإرهابيين بعين الدفلى و القضاء على تاجر مخدرات ببشار    "موعد للنساء"في موسمه الثاني"و المرأة البسيطة المكافحة في قلب البرنامج    نقابة "أونباف" بإيليزي تطالب بتدخل الوالي لتسوية وضعية الأساتذة    قسنطينة 2015 : مونولوج "فرجة" لتوفيق مزعاش يمتع الجمهور    آن إن تستفيقوا    هبوط أسعار النفط بسبب زيادة في مخزونات الخام الأمريكية    جوائز وتكريم العديد من المخرجين في اختتام الأيام السينمائية ال6 للجزائر    الإمتحانات الإستدراكية ستجرى نهاية شهر يونيو المقبل    الصين تعلن تسجيل أولى حالات الإصابة ب زيكا    "بدأت حرب الأسعار".. إيران تخفض سعر نفطها بأكبر خصم عن الخام السعودي    انطلاق عملية جرد و حماية مجموعة ضخمة من الصور الفوتوغرافية القديمة    "تسجيل 5 إصابات للحمى المالطية يوميا مسؤولية مصالح الصحة"    تيزي وزو:    الشيخ آيت علجت من علماء الجزائر.. والإضرار به خط أحمر    تطبيقات إلكترونية لحراسة المنزل والتكفل بكل انشغالات الزبائن قريبا    5سنوات حبسا نافذا في حق المدير الولائي للضرائب لطلبه رشوة من مرقّ عقاري في سكيكدة    سحب استدعاءات البكالوريا بداية من 5 ماي المقبل    أصحابها تحدثوا عن تسيّب و سوء تسيير لشؤون الحزب    أذكار المسجد    واعتصموا بحبل الله جميعا    بمناسبة زيارة المدير العام للأمن الوطني اللواء عبد الغني هامل إلى برلين    بعد تألقه في قسنطينة و جميلة    بهدف الحفاظ على التراث الموسيقي الكلاسيكي لمدينة قسنطينة    فوز 17 جزائريا في مسابقة روسيكادا للإبداع العربي    بن عربية محمد إطار مختص في التسيير الإداري:"    فرنسية تدخل الإسلام بوهران    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ولاية باتنة الأولى وطنيا في إنتاج البيض
نشر في المواطن يوم 27 - 05 - 2009


قفزت ولاية باتنة إلى المرتبة الأولى وطنيا في إنتاج البيض وذلك ب 91 مليون وحدة خلال الثلاثي الأول من 2009 لتؤكد مكانتها كقطب جهوي هام في تربية الدواجن حسبما علم من مدير المصالح الفلاحية. فبوادر الاستغلال الحقيقي لهذا القطب الهام محليا بدأت تظهر فعليا يضيف ذات الإطار بفعل الدعم الذي خصصته الدولة لشعبة تربية الدواجن بالمنطقة والذي قدر في السنوات الأخيرة ب 35,5 مليون دج . كما ساهمت في ذلك الإجراءات الإضافية الأخرى التي دخلت حيز التنفيذ في سنة 2008 والمتمثلة في إعفاء المتعاملين من رسم القيمة المضافة على المواد التي تدخل في إنتاج الأغذية والمواد البيطرية وكذا الإعانات المقدمة للمربين لإعادة تهيئة وتحسين حظائر الدواجن والتي قد تصل إلى 1 مليون دج للمربي الواحد . وينتظر أن تسهم هذه الإجراءات التحفيزية الجديدة في إنعاش أكثر لهذه الشعبة بولاية باتنة لاسيما تلك المخصصة لإعادة تأهيل وسائل الإنتاج في إعادة استغلال حوالي 40 بالمائة من طاقة المنطقة في تربية الدواجن التي كانت غير مستغلة لأسباب مالية بالدرجة الأولى. واستقطبت الطاقات التي تتوفر عليها ولاية باتنة حاليا في مجال تربية الدواجن لاسيما إنتاج البيض اهتمام المستثمرين وطنيين وأجانب قصد الدخول في شراكة لاستغلالها يشير ذات الإطار الذي أكد بأن حظيرة الولاية بالنسبة للسنة الجارية تتضمن فيما يخص دجاج اللحم 4,5 مليون وحدة دجاجة و76211 وحدة من الديك الرومي ودجاج المنتج للبيض ب2964 مليون . وتطمح المصالح الفلاحية أن تحقق ولاية باتنة في آفاق سنة 2014 حسب مدير القطاع فيما يخص دجاج اللحم أكثر من 6 ملايين وحدة و112.800 وحدة بالنسبة للديك الرومي و3,6 مليون دجاجة بيض . أما وحدات التكييف والذبح فتقدر عبر الولاية بتسع منها ست تابعة للقطاع الخاص وتم تدعيمها من طرف الدولة في حين تقدر طاقة الإنتاج بها عموما ب7.500 وحدة في الساعة مع الإشارة إلى أن ولاية باتنة تتوفر على مركب جهوي لتربية الدواجن تابع للقطاع العمومي يضم ثلاث وحدات إنتاج باتنة وقسنطينة وقالمة تقدر طاقة إنتاج كل وحدة حسب المدير التجاري للمركب ب 5 ملايين صوص في السنة خاص بدجاج اللحم . وعلى الرغم من أن تربية الدواجن بباتنة توسعت في السنوات الأخيرة إلى العديد من مناطق الولاية إلا أن دائرة عين التوتة ببلدياتها الأربع التي شهدت الانطلاقة الحقيقية لهذه الشعبة منذ بداية الثمانينات تبقى إلى حد الآن تحتفظ بالريادة في هذا المجال. ويراهن مربو الدواجن على تحويل المنطقة إلى قطب وطني في السنوات القليلة المقبلة.واستنادا لعبد الله جبابرية مرشد فلاحي ببلدية عين التوتة فإن هذه الدائرة تضم لوحدها 174 مدجنة بسعة إجمالية تقدر ب 851.680 دجاجة منها 536.600 وحدة منتجة في حين يقدر متوسط كمية البيض المنتجة سنويا بهذه المنطقة ب134 مليون و140 ألف بيضة أي ما يعادل نسبة 20 بالمائة من المنتوج الوطني. ومما ساهم في انتعاش تربية الدواجن وخصوصا إنتاج البيض بالدائرة حسبما أوضحه من جهته أحمد العشي طبيب مختص في المواد الغذائية ذات الأصل الحيواني وممارس بدائرة عين التوتة مهنية الفلاحين الذين أصبحوا يعتمدون في نشاطهم على وسائل وإمكانات حديثة والاستعانة بالأطباء البيطريين في متابعة مداجنهم إلى جانب تفاعلهم مع الحملات التحسيسية التي ينظمها من حين لآخر قسم الإرشاد الفلاحي . لكن يبقى المشكل المطروح يضيف ذات المصدر يتمثل في انعدام وحدات تحويل لحم الدجاج والبيض بالمنطقة إلى جانب أخرى لمعالجة بقايا و فضلات الدجاج أما مربو الدواجن بدائرة عين التوتة فأكدوا بالدرجة الأولى على ضرورة إنشاء سوق جملة خاص بالدجاج والبيض إلى جانب تكثيف غرف التبريد مع عودة تكفل الدولة بمراقبة سوق مواد استهلاك الدواجن بغية الوصول إلى إنتاج وسعر مستقرين للدجاج والبيض معا. وتراهن ولاية باتنة على تطوير هذه الشعبة من خلال الطرق العصرية المنتهجة حاليا في تربية الدواجن إلى جانب المشاريع الأخرى التي تندرج في إطارالتنمية الريفية وكذا التحفيزات المتعددة التي أقرتها الدولة لتشجيع هذه الشعبة من خلال إنشاء الوحدات الصغيرة في المناطق الجبلية والسهبية ضمن سياسة التجديد الريفي والفلاحي على حد تعبير مدير المصالح الفلاحية. وبادرت بلدية عين التوتة بالتنسيق مع مهنيي القطاع في هذا السياق إلى تنظيم الصالون الولائي الأول لتربية الدواجن بداية من 26 ماي وعلى مدى ثلاثة أيام حسب رحماني مراد نائب رئيس المجلس الشعبي البلدي والمشرف على هذه التظاهرة بغية استحداث فضاء للمربين والمتعاملين في هذا المجال من أجل استحداث قطب صناعي خاص بهذه الشعبة.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.