الشرطة التركية تطوق القنصلية الأمريكية في إسطنبول    بوتفليقة: الجزائر متمسكة بدعم الشعب الصحراوي لاستعادة حقوقه المسلوبة    رئيس الاتحاد الفرنسي يعتبر تصريحات ريبيري عادية    عقد شراكة بين Ooredoo وريال مدريد لمدة 3 سنوات    ''الفيفا'' تصوت على التغيير الرابع هذا الأسبوع    وفاة شاب عشريني اختناقا بغاز "المرعوب" بفيض البطمة    توقيف مروج للمؤثرات العقلية متلبسا بسعيدة    يقود سيارة في حالة سكر وبرخصة سياقة مزورة    وزير السياحة والآثار العراقي: تدمير متحف الموصل "من جرائم العصر الكبرى"    المطربة الأردنية مكادي نحاس بالجزائر العاصمة : أصالة في أشكال عصرية    رئيس بنين يستقبل السيد مساهل الحامل لرسالة من رئيس الجمهورية    بالفيديو.. جيرفينيو لموقف عنصري من جماهير فينورد الهولندي    البروفيسور أكتوف يدافع عن نموذج اقتصادي اجتماعي و وطني    1300 فرنسي يقاتلون مع المتطرفين في العراق وسوريا    ظهور أول صورة لجزار "داعش" محمد اموازي وهو تلميذ    الرئيس بوتفليقة يهنئ الرئيس عبد العزيز بمناسبة الذكرى ال39 لإعلان تأسيس الجمهورية الصحراوية    لوح: قانون الإجراءات الجزائية الجديد يعزز حقوق المشتبه فيهم أثناء التحقيق    الجزائر تشارك في ورشة إقليمية حول محاربة الإرهاب بإيطاليا    بومرداس: عمال مستشفى دلس ينظمون وقفة احتجاجية ضد الاعتداءات    "اليونيسيف" تبحث مجال التعاون مع وزارة التضامن الوطني    فيما حجز بندقية ببرج باجي مختار وأوقف مهرب بعين قزام    الإسباني فيرير في قبل نهائي بطولة أكابولكو للتنس    بارما سيبيع مقعد مدربه دونادوني !    قنبلة من الحرب العالمية الثانية في ملعب دورتموند    بجاية على وقع الاحتجاجات    وفاة 22 شخصا بداء الأنفلونزا بإسبانيا    خبراء: ليبيا تحتاج إلى قوة بحرية دولية لمساعدتها في وقف تدفق الأسلحة    أحوال الطقس.. "المتهم"    7 أشياء عليك معرفتها عن فايسبوك    إقصاء نقابي في ميلة    نادي الوراقين    رشيد نكاز يدخل عالم الغناء مع "دوبل كانون"    انطلاق الطبعة 6 لمدرسة "ألحان وشباب"    تأمّلات في سورة الجن    الشُّرب قاعدًا    أهمية الوقت في حياة المسلم    فضيحة سرقة أطروحات جامعية في الأفق    من يقصد سعداني؟    عندما يصبح الفساد لغزا!    الأسد والحمار والثيران الثلاثة    جريمة "تشابل هيل" كشفت سرّ ترويج الإسلاموفوبيا في الصحف الأمريكية    اعتقال مفجّر فضيحة المجاهدين المزيفين    خط أخضر للغابات    صالون سيارات هادئ    بيونغ يونغ على خطى الرباط    وزير الصناعة: الجزائر تستورد ما قيمته 35 مليار دولار سنويا    المجلس العالمي للذهب يكشف مرتبة الجزائر عالميا حسب احتياطي الذهب    حادث صخور بجاية يتكرر في تيزي وزو    أدرار    أساتذة ابتدائية غربي بن علية بحد الصحاري يتوقفون عن العمل احتجاجا على انعدام التدفئة وانقطاع الإنارة بالأقسام    بالصور: مصطفى قمر يضطر لنشر شهادة ميلاده لإثبات نسبه!    هل يجوز تزويج الشباب غير القادرين من مال الزكاة؟    هذه قصة ملك بريطانيا المسلم..    توقف الترامواي لليوم الثاني على التوالي    رئيس فرع الغرب للاتحاد الوطني لوكلاء العبور لدى الجمارك UNTCA :    وفاة امرأة بالأنفلونزا الموسمية في غليزان    دعا للمحافظة على مجانية العلاج في الجزائر، محمد بقات: ازدواجية عمل الأطباء في القطاعين أخلَّت بفعالية الخدمة العمومية    بوضياف يشارك في اجتماعات وزراء الصحة العرب بالقاهرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

سوق وادي كنيس بالعاصمة يحول موقعه إلى ... شبكة الإنترنت
نشر في المواطن يوم 17 - 06 - 2009


في أواخر عام 2006 تم بشكل رسمي إغلاق وادي كنيس (الجزائر العاصمة) السوق الشهيرة لبيع الأثاث و الأشياء المختلفة بأرخص الآثمان في ذات الوقت الذي قام فيه بعض الأصدقاء الظرفاء بإطلاق موقع إلكتروني على شبكة الإنترنت بالمجان خاص بالإعلانات التجارية المصغرة أطلقوا عليه اسم ...وادي كنيس. في هذا الصدد أكد أحد مبدعي هذا الموقع يدعى جمال "أننا كنا بصدد البحث عن اسم نطلقه على موقعنا و لدى سماعنا على أمواج الإذاعة بأنه قد تم غلق سوق وادي كنيس بشكل نهائي لم نتردد عندها و لو لوهلة في تسميته بهذا الاسم". و بهذا بدأت مغامرة موقع وادي كنيس.كوم (ouedkniss.com) الذي يعد أحد أولى مواقع التسوق عبر النت في الجزائر. و قد عرفت هذه المبادرة التي كانت في البداية مجرد فكرة بسيطة لإنشاء موقع للاتصالات على شبكة النات تطورا سريعا بفضل جمال و هشام و احمد و محمد و مهدي الذين يعدون من المولعين بمجال الإعلام الآلي ليصبح رابطا حقيقيا بين عشرات الآلاف من أصحاب الإعلانات الصغيرة الراغبين في بيع أو شراء أو مبادلة مختلف المنتجات. كما أكد جمال لدى تلقيه الجائزة الثانية "لأحسن موقع تسوق جزائري" الذي تم منحها خلال احدث دورة للصالون الدولي لتكنولوجيات الإعلام أن "الموقع الذي كان يستقطب ألف زائر يوميا عند انطلاقه في جانفي 2007 أضحى يعد اليوم اكثر من 25000 متصفح للموقع يوميا". أما بخصوص الازدياد المطرد لزائري الموقع فذلك راجع على ما يبدو "إلى الجدية" و "جو الثقة" الذي ما فتئ الموقع يكرسه لفائدة منتسبيه و ذلك من خلال ترسيخ قواعد تجارية و سلوك يحترمها الجميع. و حسب أقوال القائمين على الموقع فان "عدم الجدية و العمليات التجارية المشبوهة غير مسموح بها في الموقع بفضل وضع جهاز كاشف يسمح لنا بتحديدهم منذ البداية و بالتالي إقصائهم" أما مهدي فقد ارجع النجاح النسبي للموقع إلى هذه الروح ثم إلى "حديث الناس" الذي تولى الباقي. و يؤكد هؤلاء الشباب بكل فخر انه حصل و أن قام رواد الموقع بالدفاع عنه بشدة لما يقوم هؤلاء أحيانا و بدون إظهار هويتهم بانتقاد موقعهم في محاولة منهم لمعرفة مدى شعبيته. في ذات الصدد أوضح جمال أن "الموقع قد سمح لعديد مستعملي شبكة الإنترنت بالقيام بصفقات تجارية جيدة لبيع أو شراء منتجات مختلفة بكل أمان كما انه يعد لعديد منهم علامة ضمان مؤكدة لم يتم تكذيبها بعد و لذلك يمنحونه كل هذه الشهرة" كما اقر بأنه هو نفسه اشترى هاتفا نقالا من خلال عرض ظهر على الموقع. يوفر اليوم الموقع الذي يعرف تطورا ملفتا فضاءات لتجار محترفين يسمح لهم بإنشاء "مواقعهم" الخاصة داخل وادي كنيس بفضل استعمال محرك البحث الخاص به. و قد أدت صيغة إنشاء مواقع مصغرة داخل موقع وادي كنيس إلى انضمام خمسين مهتما سيما من وكالات عقارية منها 35 أنشئت مواقعها داخل الموقع الرئيسي. و بإنشاء المواقع المصغرة أضحى الموقع مع بقائه مفتوحا للمواطنين يتجه نحو الاحترافية و اصبح يأخذ بشكل تدريجي طابع موقع إلكتروني "للتسوق". و بما أن الثقة تعد أهم شيء في جميع النشاطات التجارية فان موقع وادي كنيس يسهر على تكريسها على مستوى المواقع المصغرة الموجودة لديه من خلال العمل على "مطابقتها" بإنشاء بطاقية خاصة بكل واحد منها. و لإعطاء الطابع التكاملي للموقع كان لزاما عند الدخول إلى عالم التجارة الإلكترونية (إي-كومارس) استعمال الدفع الإلكتروني و هو ما أشار إليه جمال حيث أكد "أن ذلك ما نحن بصدد تحقيقه" مضيفا أن الموقع ينوي إطلاق هذه الخدمة بالشراكة مع ثمانية بنوك التي استجابت لهذا المقترح. و عندئذ ستكون التجارة الإلكترونية التي هي في أولى خطواتها قد سجلت أول دخول رسمي و قوي لها في الجزائر.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.