البرلمان بغرفتيه : دعوة إلى الوحدة وتحذير من المتربصين باستقرار الجزائر    بيريز يعتذر للحارس نافاس    خوانفران: "سعيد ببقاء نافاس حارسا ل الريال"    مكتتبو عدل 2001-2002 مدعوون لاختيار مواقع سكناتهم    الحكومة تستنفر قواعدها لاسترجاع أموال السوق الموازية    الجيش يقضي على إرهابيين ومجرمين خطيرين في أوت المنصرم    "قرين يؤكد: لن أتوسط لأي كان لدى "لاناب    ارتفاع حصيلة المصابين بفيروس مجهول في تلمسان إلى 600 حالة    وزير النقل يستبعد خوصصة "إير آلجيري"    الألعاب الافريقية -2015: وزير الشباب والرياضة الهادي ولد علي في زيارة عمل الى الكونغو    اويحيى يدعو الى التحسيس برهانات الأزمة المالية    الحياة تُبعث في غرداية من جديد والتجار ينتظرون التعويض    مصادرة أزيد من10 قناطير من النحاس الموجه للتهريب بعين تموشنت    حجز 11 قنطارا من الكيف المعالج بالجنوب الغربي للوطن    بوضياف: "مجانية العلاج خط أحمر لا يمكن تخطيه"    بداية وصول أول أفواج الحجاج الجزائريين إلى مكة يوم الأربعاء    هكذا أجابت أصالة على سؤال جمهورها: مسيحية أم مسلمة؟    ألمانيا تواجه مهمة صعبة وكبار أوروبا يتطلعون لحسم تأهلهم إلى يورو 2016    كامبل: آرسنال غير قادر على منافسة الكبار في الإنفاق !    التوقيع على مذكرة تفاهم بين الجزائر و معهد الأمم المتحدة الإقليمي للبحث حول الجريمة و العدالة    قطاع التربية يتدعم بتسعة مؤسسة تربوية جديدة    حبس شيخ وشاب يروجان للمخدرات بقسنطينة    مدير الوكالة الجزائرية للإشعاع الثقافي يؤكد    انطلاق برنامج الإستغلال الخريفي لخط النقل البحري الجزائر-عين بنيان    الدرك الوطني يضع مخططا ميدانيا خاصا تحسبا للدخول المدرسي في ولاية الجزائر    بلايلي ينجو من عقوبة 4 مباريات    بلقاسم بوتلجة أحد أعمدة أغنية الراي في ذمة الله    مفتي السعودية يحرم الفيلم الإيراني حول حياة الرسول    هدف السلطات العمومية حاليا هو مواصلة جهود التنمية الاقتصادية    اليونايتد يحاول توجيه الضربة القاضية ل ريال مدريد    ولد خليفة يدعو إلى ضرورة "تكاتف" الجهود لحماية الجزائر والدفاع عن أمنها واستقرارها    وزير بحكومة سلال يعترف: "الحالة ما تشكرش"!    "البطاقة الجديدة للمعاق ستكون جاهزة في 2016"    مقتل خمسة أشخاص جراء انفجار مصنع للكيماويات في شرق الصين    50 قتيلا من قوات الاتحاد الإفريقي بالصومال    مقتل 8 أشخاص جراء حريق في مبنى سكني بالدائرة 18 من باريس    ملثمون بزي عسكري يخطفون 16 عاملا تركيا في بغداد    قديورة يغادر كريستال بالاس نحو واتفورد    تجريد رئيس غواتيمالا من حصانته ومنعه من مغادرة البلاد    بوتفليقة يجدد استعداد الجزائر لمرافقة مالي في أزمتها    "أورويدو" يطلق تسعيرة مغرية لاشتراك الشهر الأول في باقاته المطروحة    غرق 11مهاجرا في طريقهم إلى جزيرة يونانية    هل تتدخل روسيا عسكرياً في سوريا؟    وزير الصناعة يتلقى شكاوى حول وجود أطراف تريد عرقلة أشغال مصنع بلارة    حسب فلكييبن .. هذا هو موعد "عيد الأضحى المبارك"    بالصور .. زوجان مسلمان يكتشفان لفظ الجلالة على "بيضة" في آيسلندا    احتجاجات في تونس ضد قانون المصالحة    مجاهدون يدافعون عن اللغة العربية في المنظومة التربوية:    الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان:    ترفع إلى روح الفنان الراحل"شريف حجام":    يتواصل إلى غاية 6 سبتمبر:    " كيلاني هارون " في عرض جديد بمهرجان مسرح الهواة بمستغانم    الفنانة " فريدة زابشي " للجمهورية :    برج بوعريريج: تعليمات صارمة لتجهيز المؤسسات التربوية و تحضير 172 حافلة للنقل تحسبا للدخول المدرسي    كورونا يحصد المزيد من الضحايا في السعودية    إنخفاض فاتورة الأدوية منذ بداية 2015    الشيخ شمس الدين الجزائري ل"صوت الأحرار": لا إحرام من جدّة ومن تجاوز "الجحفة" بدون نيّة فلا حجّ له    هذه حقيقة معتمر السكوتر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

خروف "أولاد جلال" و"الجلفة " يتلذذ به الإيطاليون ولحم النعاج للجزائريين
آلاف الكباش تهرب سنويا على الحدود الشرقية لتقايض بالعجائن التونسية
نشر في الأمة العربية يوم 18 - 05 - 2010

فجّر أمس رئيس الجمعية الجزائرية لمنتجي الأعلاف وتغذية الأنعام بقسنطينة المهندس الزراعي عبد الكريم لبصير قنبلة من العيار الثقيل عندما أكد أن قطعان بآلاف الكباش الجزائرية تهرب سنويا عبر الحدود الشرقية للبلاد لتقايض بالعجائن و المصبرات التونسية مفيدا بأن كميات كبيرة من لحم هذه الخرفان توجه إلى السوق الايطالية و المالطية بعد أن بينت الدراسات البيولوجية والبيطرية التي أعدت على عينات من لحوم خرفان منطقة أولاد جلال ببسكرة والجلفة هي الأولى متوسطيا من حيث جودتها ولذتها كونها تقتات من الحلفاء ونبتة" الشيح" التي تنمو وبشكل كبير في المناطق السهبية و شمال الواحات.
و أضاف السيد عبد الكريم لبصير أمس على هامش الفوروم المهني الأول الخاص برهانات قطاع تربية المواشي وإنتاج اللحوم الحمراء المنظم على هامش فعاليات الصالون العاشر للعتاد الفلاحي وتربية المواشي بقصر المعارض بالعاصمة أن الدولة و من خلال مصالح المراقبة وقمع الغش ومحاربة التهريب مطالبة بالتدخل عاجلا لوقف هذا النزيف الذي يستهدف الثروة الحيوانية في الصميم سيما وأن خرفان وكباش عديدة تهرب و تذبح في وقت هي في مرحلة التكاثر والتناسل .
وقال لبصير أن الكباش التي تهرب بالآلاف عبر الحدود الشرقية للبلاد تتم وفقا لعمل ونشاط منسق بشكل دقيق بين شبكات متخصصة في التهريب جزائرية وتونسية حيث يقايض الكبش الواحد ب 500 كلغ من العجائن التونسية من مختلف الأنواع أو 200 كلغ من المصبرات ( الطماطم والهرسية ومختلف الخضر الموسمية ) في وقت ما يزال السوق المحلي يشهد نقصا كبيرا في العرض والذي أثر وبشكل مباشر على أسعار اللحوم التي استقرت في مستويات مرتفعة بين 750 دج للكيلوغرام و 900 دج منذ أكثر من سنتين .وطالب المتحدث بضرورة أن تكثف مصالح الجمارك و الدرك من نشاطها لاستئصال هذا "الورم" الذي ينخر الاقتصاد الوطني ويكبده خسائر فادحة سنويا . ومعلوم أن مصالح الجمارك والدرك الوطنيين أجهضت خلال العام الماضي 2009العديد من محاولات تهريب قطعان كثيرة يتشكل الواحد منها بأزيد من 60 رأس وذلك على الشريط الحدودي الشرقي لكن المهربون ينجحون في عمليات أخرى سيما تلك التي يخطط لتنفيذها ليلا من التسلل . وقال لبصير أن منحى استهلاك لحم النعاج أخذ في المدة الأخيرة خطا تصاعديا في الولايات مصدر الثروة الحيوانية الموجهة للتهريب على اعتبار أن شبكات التهريب تستثني النعاج من قاموس تهريبها الأمر الذي أسفر عن وجود فائض توجه كميات كبيرة منه للذبح و الاستهلاك العام .
وربط لبصير ارتفاع أسعار اللحوم في أسواق التجزئة عبر الوطن بشكل كبير بتزايد نشاط تهريب الثروة الحيوانية ضف لها العوائق الأخرى التي يواجهها قطاع تربية المواشي بشكل عام و ذكر بالأخص قلة الموارد المائية ( الجفاف) وأيضا نقص المتابعة البيطرية للقطعان خصوصا في الولايات السهبية وشبه الصحراوية مؤكدا أن الجزائر تزخر بثروة حيوانية هي الأولى متوسطيا من حيث الكم والنوع و لو تستغل بالمنهجيات العلمية الناجعة و التي يعرضها المتعاملون الأجانب خلال هذا الصالون والتي أتت نتائج ايجابية في الدول السباقة إلى اعتمادها خصوصا في البلدان الأوروبية الاسكندينافية ودول أمريكا اللاتينية مثل البرازيل والأرجنتين.
وسيعكف المشاركون في فعاليات صالون العتاد الفلاحي وتربية المواشي لاحقا على بحث ملف جمع و تحويل الحليب و آفاق دعم مربي الأبقار الحلوب في "فوروم"ينتظر أن يشهد مناقشات ثرية ينشطها خبراء زراعيون جزائريون وأجانب .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.