ناد إسباني يبدي إهتمامه بخدمات سانشيز    مجلس"الفيفا" يخرج بقرارات مهمة بخصوص تغيير نظام كأس العالم    الفاتورة المالية "الباهضة" التي ستدفعها بريطانيا للاتحاد الأوروبي    ميسي يعتذر عن إساءته للحكم المساعد و الفيفا تتجه لإصدار هذا القرار..    شاهد بالصور.. وزير تركي يلمع حذاء مواطن    كأس الجزائر: تحديد تاريخ مبارتي الدور النصف نهائي    الجهود المالية المبذولة من طرف السلطات العمومية تشهد على الاهتمام الذي توليه لتطوير الرياضة    عدة عمليات إسكان مبرمجة بداية من الأسبوع المقبل    قريبا..مصنع "جديد" لطحكوت في تيارت!    دور بارز ل"الصوفية" في حماية المرجعية الوطنية    5 ملايين بطاقة ّذهبية" سيتمّ توزيعها على زبائن بريد الجزائر    مصمم تمثال كريستيانو يرد على السخرية التي تعرض لها    حريق بمعمل لإنتاج الآجر الأحمر ببسكرة    بالصور.. سامسونغ توجه ضربة موجعة لآبل و تكشف عن غالاكسي S8 بمزايا لن تجدها في أي آيفون    تبون: لا مراجعة لسقف الأجر المطلوب للاستفادة من سكن اجتماعي    تجميد منح السجلات التجارية في الولايات الحدودية    في عملية لا تزال متواصلة    رئيس جمهورية الكونغو دونيس ساسو نغيسو ينهي زيارته إلى الجزائر    عدد اللاجئين السوريين في المنطقة تجاوز خمسة ملايين    الحارس مايكل نوير يغيب أسبوعين عن ناديه بارين ميونيخ    سفير فلسطين بالجزائر: 1.4 مليون قتيل وجريح عربي بين 2011 و2017    دعوة موغيريني إلى التدخل من أجل الإفراج عن معتقلي مجموعة "أكديم إيزيك"    الفريق قايد صالح يستقبل وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري    القمة العربية ال28: بن صالح يستقبل من طرف الملك عبد الله الثاني    أكثر اللقطات طرافة في القمة العربية : ملك البحرين متأخر وزلة الرئيس الموريتاني والصومال منسي بأقل تمثيل    مشاهير الإنترنت.. مٌبدعون خذلهم الواقع فأحتضنتهم الرّقمية    مديرية الصحة تُفنّد وفاة رضيع بسبب تلقيه اللقاح في سطيف    قريبا .. يمكنكم تغيير شريحة هاتفكم النقال دون تغيير الرقم    استفاد منها حوالي 130 معوق سمعيا بغرداية    السكان يعانون ويستعجلون إطلاقه    ينحدرون من ولاية تيزي وزو    خلال ملتقى جهوي نظم بسطيف    باتنة    "داعش" حاول تجنيد 10 جزائريات بسوريا منهن زوجة مفتي التنظيم    650 ألف متبرع بالدم سنويا في الجزائر    جهود لتعريب المصطلحات في المجال الفلاحي    روبن يودُّ المشاركة في اختيار المدرب الجديد لهولندا    استعدادا للدخول المدرسي المقبل    الطيب ينون رئيس حزب فضل يحذر من المال الأجنبي في التشريعيات ويؤكد:    للرد على تجاهل الوزارة فتح باب الحوار    تركيا توقف خدمات موقع بوكينغ دوت كوم للحجز الفندقي    وفاة فنانين في حادث مرور مروع بمنطقة "مشرية"    "لونات" تطلق 4 مشاريع استثمارية جديدة بالجنوب والشرق الجزائري    احتسبت رسوم التأشيرة رغم نفي ديوان الحج دخولها حيز التنفيذ    ولد خليفة يهتم بالتراث    اعتقال امرأة صدمت سيارة للشرطة قرب مبنى الكابيتول    عرض 3 آلاف منصب عمل    دربال: دليل آخر على ضمان انتخابات نزيهة    سلال يستقبل وزير الثقافة الإيراني    البروفيسور زيتوني ينتقد شهادات الطب ويدعو إلى إصلاح جذري    حملة انتخابية أمام الكعبة!    تواصل الطبعة الثامنة ل''الربيع المسرحي لمدينة قسنطينة"    13 قصيدة ب''الرغبات المتقاطعة"    ندرة في لقاحات الرضّع للأسبوع الثالث    يصدع بالقرآن فيدمى وجهه    جرة الذهب    الآداب الإسلامية مع الوالدين    أزواج شعارهم: فاظفر بذات المال والذهب!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بلدية تازولت بباتنة
نشر في الأمة العربية يوم 06 - 02 - 2011

مازالت مدينة تازولت (لامبيز) الواقعة في الجهة الجنوبية لمدينة باتنة على بعد حوالي 10 كلم عن عاصمة الولاية تنتظر الكشف عن كنوزها الباطنية لتسريع وتيرة التنمية بها والاستفادة من مشاريع تتماشى ومتطلبات قاطنيها البالغ عددهم حاليا ما يقارب 30 ألف نسمة.
مدينة أثرية رومانية شيدت سنة 80 قبل الميلاد

فالبلدية التي شيدت فوق مدينة أثرية رومانية سنة 80 قبل الميلاد على يد فرقة أوقست الثالثة لتتحول بعد ذلك إلى عاصمة لهذا الفيلق (المراكز العسكرية) تشتكي اليوم من محاصرة الآثار لها من الناحيتين الباطنية والظاهرية للأرض وهو ما عقد عملية التنمية بها يقول رئيس مجلسها الشعبي البلدي.
فجل أراضي مدينة لمبيز يقول موسى فلاح ممنوع البناء عليها، لأن جزءا كبيرا منها يحتوي في باطنه على الآثار والباقي إما أراضي فلاحية أو غابية أو تابعة للخواص. وقد تسببت هذه الوضعية يضيف ذات المنتخب في حرمان البلدية من العديد من المشاريع الهامة التي حولت إلى وجهات أخرى بسبب الاعتراض على الأرضية ومنها جزء كبير من قطب فسديس الجامعي و وحدة للحماية المدنية ومستشفى للأمراض الصدرية، بالإضافة إلى السوق المغطاة ومقر للدائرة وملعب معشوشب ومسبح ومرافق أخرى ناهيك عن مشروع المدخل الرئيسي للبلدية الذي ألغي لاصطدامه بالآثار (حيث يتم التوغل في أحياء شعبية ضيقة لدخول المدينة) والعيادة المتعددة الخدمات التي تحولت إلى قاعة للعلاج لصغر الأرضية الممنوحة لها.

حماية المدينة من الفيضانات .. تحد وجب تجسيده

أما المشروع الذي يؤرق القائمين على البلدية حاليا يضيف موسى فلاح فهو مشروع حماية المدينة من الفيضانات من الجهة الجنوبية الشرقية. فهذه المنطقة التي يتواجد بها حيا "المستقبل" و "أولاد عوف" وكذا المدينة الأثرية القديمة تبقى معرضة للفيضانات.
فعلى الرغم من تسجيل هذا المشروع في سنة 2005 بمبلغ 90 مليون دينار إلا أنه ما زال ينتظر التجسيد والمشكل هو حماية الآثار الموجودة بهذه الجهة والتي تظل مهددة أيضا بمياه الأمطار الموسمية يضيف ذات المصدر.
والمطلوب يقول موسى فلاح لمواجهة متطلبات هذه البلدية وتجسيد المشاريع التنموية اللازمة التي يتطلع إليها سكان المنطقة هو الإسراع في تحديد وبدقة المناطق التي تضم في باطنها الآثار حتى نستفيد من تلك التي لا تتوفر على هذه الكنوز لاسيما وأن البلدية ليست لها إمكانات لشراء الأراضي على الخواص.

اهتمام من قبل أعضاء المجلس الولائي

وقد ناشدت لجنة الثقافة والسياحة والتراث التاريخي والإعلام التابعة للمجلس الشعبي الولائي في دورتها الأخيرة المنعقدة في 19 جانفي الجاري المعنيين بضرورة اتخاذ تدابير استعجالية ومنها الجرد والبحث والتنقيب والتصنيف والحماية والترميم للعديد من المواقع الأثرية بالولاية ومن بينها مدينة لامبيز الأثرية التي تحتوي بالإضافة إلى آثارها الرومانية قطع فسيفسائية نادرة كفسيفساء أتاماس المكتشفة في السنة الماضية وهي فريدة من نوعها في العالم حيث شددت اللجنة على أن عدم تأهيل هذه المصنفات والتأخر في الكشف عنها وتحديدها سيعطل استغلالها السياحي.

قانون حماية المعالم والمواقع الآثرية من شأنه حماية المكان

أما مدير الثقافة للولاية فأكد بأن "قانون حماية المعالم والمواقع الآثرية 89/04 يلزمنا بحماية هذا التراث الذي سيتحول في المستقبل إلى وسيلة للتنمية وعلى السلطات المحلية أن تكون لها نظرة بعيدة في التعامل مع هذا الإرث التاريخي والثقافي".
وكشف في هذا السياق عن إعادة بعث التحريات والحفريات الأثرية من جديد بالمنطقة بعد سنين من التوقف عن طريق البعثة المشتركة الجزائرية الفرنسية من طرف المركز الوطني للبحث الأثري والمركز الفرنسي للبحث العلمي، التي تم تسجيلها بموقع لمبيز موضحا بأن الحفريات التي تم برمجتها ستكون في المناطق الهامشية لأن مدينة لمبيز القديمة تم البناء عليها . وبالنسبة للعمليات التي استفادت منها منطقة تازولت في إطار المشاريع التي تم تسجيلها لصالح الولاية للمحافظة وتثمين مناطقها الأثرية فتتمثل حسب ذات المصدر في مخطط لحماية واستصلاح هذا الموقع والمحافظة عليه وكذا المناطق المحمية التابعة له بمبلغ يقدر ب 10 مليون دينار يدخل في إطار برنامج الهضاب العليا 2005/2009 (العملية انطلقت وأسندت لمكتب دراسات مختص ) بالإضافة إلى دراسة و إنجاز متحف أثري ب 30 مليون دينار في طور الانتهاء.
وكشف ذات المصدر عن وجود محاولة بالتنسيق بين المديرية ومركز البحث في علم الفلك والفيزياء الفلكية والجيوفيزيا للقيام بتفتيش جيوفيزيائي للمنطقة، مذكرا بوجود اختراقات في احترام مجال حماية التراث لاسيما وأن توجيهات المديرية المتعلقة بحماية التراث والمناطق المحمية لم يتم احترامها في الماضي . و يتطلع سكان تازولت التي اقترحت منطقة للتوسع السياحي لرؤية مدينتهم تعيش على ديناميكية ستؤدي بها حتما إلى تنمية مستدامة مع احترام و تثمين التراث الأثري. و يبدو أن هذه الرؤية يتقاسمها معهم أول منتخب بهذه البلدية الذي يوضح بأن الأمر يتعلق في هذا الصدد بإجراء يتطلب اتصالا و تكاملا بين مختلف الأطراف المعنية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.