مقتل طفل و4 جرحى في اصطدام سيارة بشاحنة بسعيدة    بمقر قيادة القوات البحرية بالأميرالية    بينما تستقبل المؤسسات التربوية 28 ألف أستاذ جديد    محكمة نيس الإدارية العليا تدرس إصدار قانون يحظر لباس بحر المحجبات وسجن من ترتديه    رئيس الوزراء العراقي يعلن تحرير بلدة القيارة بالكامل    نورية بن غبريت. لن يتم إقصاء أي مادة في امتحانات شهادة البكالوريا    الإطاحة بعصابة مختصة في ترويج المخدرات بزرالدة    قسنطيني يؤكد أن مخطط الإنذار الوطني سينهي ظاهرة الاختطاف كليا في الجزائر    زعيم حزب المعارضة التركية ينجو لمحاولة اغتيال    المهرجان الوطني لمسرح الهواة لمستغانم مدخل للمسرح الشبه المحترف والمحترف    إلى ما لا يقل عن 247 قتيلا    من المتوقع أن يحضر التدريبات مساء اليوم    جيجل: الكهوف العجيبة وحديقة الحيوانات وجهة مفضلة للمصطافين    "سونلغاز" تستنجد بخطة لاسترجاع ديونها المستحقة    كندا تسمح بالحجاب لنساء شرطة الخيالة    كيم جونغ أون: "القارة الأمريكية في قبضتنا"    سوداني يؤهل دينامو زغرب إلى دور المجموعات(فيديو)    المينوسما تطلب دعم الجزائر لإنعاش اتفاق السلام في مالي    مصطافون يقاطعون شاطئ الأطفال في بومرداس خوفا من الأوبئة    ولد علي يغطي الشمس بالغربال    ماذا وقع لأكبر طائرة بالعالم خلال هبوطها بعد رحلة تجريبية في بريطانيا .. شاهد:    عقاب قاس لحارسة أميركا بعد حديثها عن لاعبات السويد    المجلس الفرنسي للديانة الاسلامية يطلب اجتماعا "طارئا" مع الحكومة لبحث مسالة "البوركيني"    المصالح الدبلوماسية للاتحاد الأوروبي توضح    الجيش يقضي على إرهابي و يسترجع أسلحة و ذخيرة بباتنة    الخبير الاقتصادي البروفيسور بلميهوب محمد الشريف للنصر    فيما تم جمع 748 ألف قنطار من الحبوب    مستغانم    مركّب بلاّرة يمتص البطالة    م. بجاية: الموب ستواجه الفتح الرباطي وبجاية تحلم بالتاج الإفريقي    عشرة آلاف عون أمن وحوالي 30 مليارا لتأمين مقابلات بطولة الاحتراف    فتح تحقيق في سلسلة الحرائق التي مست 20 بلدية    عدم تصريح الموالين بإصابة ماشيتهم يؤزم الوضع    العثور على جثة «ميڤري» داخل مسكنه في المسيلة    أرسنال يصر على سليماني بعد ضياع كل الصفقات    في استفتاء ال بي. بي. سي    تحفة من بلادي    بالولايات المتحدة الأمريكية    من 25 إلى 29 أوت بالعاصمة    حقن رضيع بفيروس السيدا في مستشفى تيسمسيلت    سعيدة    لرفع عدد الحجاج إلى 000 40 السنة المقبلة    مساهل يشارك في الندوة الدولية لطوكيو حول التنمية في إفريقيا    لوحة و6 أشهر أنترنت مهداة ب14990 دينارا    الإسراف والتّبذير    فت٫اوى    128حاجا يغادرون بشار وسط إجراءات تنظيمية محكمة    إطلاق مناقصة دولية لاستخلاف الباخرة بعد 4 سنوات    عبد الجليل جمعي يحيي فن تجليد وتذهيب المخطوطات    مليون و569 ألف مصطاف في شهر    من فتح الكتاتيب أثناء الثورة إلى نشر العلم بعد الاستقلال    حديث عن البهجة ذات السر الرباني    لدينا شباب فاعلون اقتصاديا بفعل التكوين    بلعميري والطيب جديد التشكيلة أمام الساورة    ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها الواسع    سبيل الصحابة الكرام    الستر باب للتوبة    فتاة قاصر تحاول إنهاء حياتها بتناول الأدوية بقديل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





غلق تحفظي لثلاثة ملاهي ليلية بكورنيش وهران
ثراء أصحابها معيار مصالح الأمن لمحاصرة بارونات ترويج الكوكايين
نشر في النهار الجديد يوم 31 - 03 - 2009

تعرف ملاهي وكباريهات بلدية عين الترك السياحية التي تبعد عن وهران حوالي 30 كلم، حالة استنفار قصوى نتيجة عملية الغلق التحفظي التي باشرتها المصالح الأمنية والتي مست لحد الآن ثلاثة ملاهي ليلية يعرف أصحابها بقوة النفوذ والتموقع في دواليب السلطة المحلية والولائية، وإن تضاربت أسباب عملية الغلق هذه التي لم تكن متوقعة حول ما إذا كانت مسطرة قبلا في إطار الحملة التي شنتها سابقا مصالح وزارة الثقافة عبر كباريهات العاصمة برياض الفتح والتي مست أيضا ملاهي كورنيش بجاية، فإن ما تتداوله بعض المصادر بالكورنيش لا يخرج عن إطار محاصرة نشاط بعض المشتبه فيهم من بارونات المخدرات والاتجار في مادة الكوكايين، سيما وأن مصلحة مكافحة المخدرات بمديرية الأمن الولائي توصلت منذ شهر ونصف تقريبا إلى توقيف نشاط أحد كبار البارونات مالك لإحدى حانات الكورنيش الذي أسس لنفسه محيطا تجاريا من داخل وخارج المدينة، تحول مع مرور الوقت إلى شبكة محترفة في الترويج للكوكايين، فيما تتواصل التحقيقات الأمنية لفك خيوط هذه الشبكة لتعقب آثار أفرادها والتوصل إلى تحديد هويتهم،
وقالت مصادر ل ''النهار'' إن هروب أحد مالكي الملاهي التي تم غلقها، مؤخرا، إلى فرنسا تحاشيا للمتابعة القضائية التي، هو نفسه، يجهل فحواها.ولعل أهم ما يبين ممارسات العديد من النافذين في عالم المخدرات والكوكايين بالكورنيش هو الثراء الفاحش والثروة الطائلة التي يحققها هؤلاء في وقت قصير، وهو المعيار الذي تستند عليه التحريات الأمنية لكشف مصدر الثروة التي غالبا ما يتم تقنيعها بستار المتاجرة في العقار أو عائدات الخمور و''الرشقة''.
وقد مست عملية الغلق كل من ملهى ''بالاس'' الكائن بتروفيل وملهى ''الدوفان'' الواقع وسط المدينة، فيما أجبر صاحب المركب السياحي ''مزغنة'' -المالك السابق لملهى''الجوهرة''- الذي لم يدشن بعد على الغلق بسبب عدم توفر هذا الأخير على ترخيص رسمي يجيز له مباشرة عمله، وهي الحالة التي تختلف عن سابقتيها من حيث الدافع، على خلفية أن الملاهي سابقة الذكر يفوق تاريخ تدشينها العشر سنوات.في سياق متصل، علمت ''النهار'' من مصادر عليمة أن والي وهران على علم بقرارات الغلق التي تم إصدارها تحت قرار ولائي تضمن تشميع نشاط كل من ملهى ''بالاس'' و''الدوفان'' لمدة ثلاثة أشهر، كإجراء تحفظي يسمح بتوفير الوقت لسلطة الرقابة الأمنية لفتح تحقيق حول طرق تسيير هذه الأخيرة التي يعمد مالكييها إلى مخالفة الأنشطة المدونة بتراخيص الاستغلال التي تشرف عليها مديرية السياحة لوهران، التي أكد أحد ممثليها ل ''النهار'' أن مصالح المديرية تقتصر مهامها على تصنيف الفنادق والمتابعة الدورية للأنشطة السياحية داخل الفنادق وفق مرسوم 92 101 في مادته 10 44، مردفا أن مصالحه طالبت مالكي الفنادق البالغ عددها 46 فندقا بعين الترك بتشكيل ملف عن طبيعة النشاطات داخلها،
أما بخصوص الملاهي فذكر محدثنا أن المراقبة الميدانية من اختصاص جهات أخرى، في وقت لم تستبعد مصادر أخرى أن يمس قرار الغلق عددا من الملاهي الليلية الأخرى التي أصبحت ملاذا مفضلا وملجأ آمنا لرواده من بارونات المتاجرة في المخدرات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.