سوناطراك تكوّن وهاليبرتون تستفيد    52.8 مليون دولار من الجزائر لفلسطين    31 حركة جهادية في العالم تدعم تنظيم الدولة الإسلامية    قتال بين القوة الإقليمية وبوكو حرام في نيجيريا    لجنة الانضباط تعاقب مدوار سنة وحاج كمال بشهر بعد أحداث مباراة الشلف والحراش    الداخلية تعمل على دراسة المطالب العالقة    تمويل 25 ألف مشروع من صندوق تأمين البطالة    فلسطين رسميا في المحكمة الجنائية الدولية    استئناف مفاوضات النووي الإيراني    لؤي عيسى السفير الفلسطيني بالجزائر في حوار ل السياسي :    عمليات نوعية تنتهي بتوقيف 54 مهربا    آلان ميشيل تراجع عن الاستقالة من منصبه    زفان قد يشارك أساسيا في لقاء ليون المقبل    الصحف البرتغالية تُثني على سليماني    اكتشافات أثرية غير مسبوقة توثّق علاقة قسنطينة بذاكرتها    تم تحديد التسعيرة المرجعية من قبل الضمان الاجتماعي    محمد طالبي:    يتابع فيها المدير العام السابق رفقة 20 مسؤولا آخر بتهم عمليات بيع مشبوهة لسفن المؤسسة: غياب متهمين و شهود يؤجل النظر في قضية الفساد بشركة النقل البحري    السؤال الصحيح يا حكومة؟    المدير العام للوكالة الوطنية لتنمية السياحة للنصر    الحدود الغربية:    خلال الثلاثي الأول لسنة 2015:    جمعية حماية المستهلك تدعو لمقاطعته بعد التهاب أسعاره:    ترحيل أكثر من 400 رعية نيجيرية إلى الحدود الجزائرية غدا الجمعة    اختتم أمس زيارته الرسمية للبلاد    الباحث الجزائري عبد الرزاق الشريف أمقران يقدم دراسة حول التجديد الثقافي    جمعية القلم الحر تطلق الدورة الثالثة من جائزة "إبداع" الأدبية    بهدف استكمال البرنامج الدراسي: الأولياء يطالبون بتمديد الدراسة إلى جوان    سوداني مازال مصابا ومشاركته ضد ريجكا يوم السبت ليست أكيدة    لحسن يلتحق بتدريبات خيتافي لكن على انفراد    إضراب أعوان الأمن بترام وهران يتواصل لليوم الثاني    الجزائر لم توافق على مشروع القوة العربية المشتركة في نسخته الأولى    الرئيس بوتفليقة في برقية تهنئة لنظيره النايجيري:    مسلحون يدعون مواطنين إلى عدم العودة إلى منطقة بلقو بجبال بني فضالة بباتنة    مختصون يوصون بهدم العديد من البنايات القديمة بالعاصمة    الوالي يعاين مجموعة من المشاريع السكنية و يصرح    قرية بشباب تائه    
828 إشعار بطلاء واجهات المحلات التجارية    رخص الاستيراد لن تقضي على فوضى التجارة الخارجية    خبراء هولنديون في الوادي لتدعيم فرع زراعة البطاطا    ماضوي"حذرت اللاعبين من مغبة التهاون أمام الغامبيين"    قافلة برنامج "حادي الأرواح" بوهران    عرض مسرحية "زينة وزعطوط" بمسرح عبد القادر علولة    النوم عند قدمي الجبل.. أساطير البداوة وإسقاطات الواقع    سوسطارة في مباراة الحسم عدم تكرار سيناريو فولاح    تأجيل قضية الشركة الوطنية للنقل البحري إلى 29 أفريل المقبل    عن سيناريو للصادق بخوش و إخراج أحمد راشدي    نسيب في أدرار    لجنة الصحة تحقق ميدانيا في القطاع    ما بين نعم الله الظاهرة والباطنة    هل اقترب يوم القيامة؟    ما حكم التعلق بأستار الكعبة والالتصاق بها؟    لعمامرة : القوة العربية المشتركة لن تتدخل في ليبيا    باجي قايد السبسي يطير إلى باريس لشراء السلاح    عدد المرضى الذي يجهلون إصابتهم بداء السكري قد يكون أكبر من عدد المصابين به فعليا    عدد المصابين بالسكري يفوق الرقم المصرح به    شاهد ما قاله الشيخ شمس الدين للإنسان قبل النوم على فراش الموت    80 بالمائة من الخواص لا يدفعون اشتراكاتهم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

غش و تلاعب في مشروع قيمته 54 مليار سنتيم بورقلة
سكنات عدل بورقلة تتحول إلى مرتع للمنحرفين و الشواذ
نشر في النهار الجديد يوم 25 - 05 - 2009

المهملة التابعة لوكالة عدل بالمدينة الجديدة الخفجي إلى مرتع للمنحرفين و الشواذ و المدمنين على الخمور و المخدرات و هذا بعد أن أضحى المجمع السكني الذي قدرت تكلفته 54 مليار سنتيم عبارة عن هياكل إسمنتية تسكنها الأشباح و يرجع السبب في ذلك إلى الفضيحة التي هزت المؤسسة بشركة عدل منذ سنوات و المتمثلة في اكتشاف غش و تلاعب في مواد البناء المستعملة في بناء 300 مسكن بحي النصر ، منذ الحصة السكنية لسنة 2002، و قد تم توزيع هذه السكنات سنة 2006 في الخفاء بدون بروتوكولات رسمية، غير أن لجنة المجلس الشعبي الولائي قد نظمت قرعة لتوزيع السكنات على أصحابها حسب السكان الذي خرجوا في وقفة احتجاجية أمام مقر وكالة عدل بورقلة حيث أكد السكان أن حياتهم تحولت إلى جحيم مصفى بسبب استلامهم للسكنات خالية من كل مرافق الحياة العصرية . خسائر مالية زادت عن 120 مليون لترميم سكنات عدل المستلمة
اتهم سكان عدل بورقلة الإدارة المحلية بالتلاعب و تبديد المال العام حيث كلف مشروع بناء 300 حصة سكنية أكثر من 54 مليار سنتيم في حين استلمت غير صالحة للسكن ، تماما حيث اضطر السكان إلى إجراء ترميمات عليها كلفتهم أكثر من 100 إلى 120 مليون سنتيم في أحسن الأحوال بسبب الغش في مواد البناء و هو ما وقفت عليه النهار بعين المكان حيث عاينا نوعية الأعمدة الإسمنتية غير المطابقة و كذا البلاط الذي استعملت فيه خرسانة هشة غير صالحة حيث تطايرت حبات البلاطة بمجرد النقر فوقها و محاولة انتزاعها بعكس البلاط الذي تستعمل فيه خرسانة قوية التي يصعب انتزاعها حتى بالقوة كما أن الطلاء الإسمتني جاء مخالف للمواصفات و غيرها من التجاوزات و الخروقات التي حولت حياة السكان إلى جحيم .
انعدام الأمن بالمجمع السكني عمق هاجس الخوف لدى السكان
تعد اشكالية افتقار مجمع عدل بورقلة لعنصر الأمن أكبر الهواجس التي نغصت حياة السكان حيث كثيرا ما تعرضوا إلى هجمات المنحرفين و اللصوص و قطاع الطرق الذين فرضوا منطقهم بالمجمع أضف إلى ذلك عدم تزوييد المجمع بسياج جعلها عرضة للسرقة حيث تعرضت العشرات من المنازل المهملة إلى السطو و السرقة . و قد أكد المحتجون الذي تحدثت النهار إليهم أمام مقر وكالة عدل بورقلة بأنهم سبق و أن راسلوا السلطات المحلية كافة بسبب المخاطر التي يتعرضون لها يوميا غير أنها لم تنصفهم بحل منطقي و هو ما أجبرهم على الدخول في الاحتجاج اليوم .
الوكالة تخرق القانون و تسلم السكنات بدوت توثيق عقودها
و لعل أهم الخروقات القانونية التي وقعت فيها وكالة عدل بورقلة هي تسليم السكنات للمستفيدين منها بدون توثيق عقودها و هو ما جعل السكان يقعون في عدة مشاكل كانوا في غنى عنها و هو ما اعتبره المحتجون تجاوزا لكل الخطوط الحمراء . و قد حاولت النهار الاتصال بمدير وكالة عدل بورقلة إلا أننا لم نجده بمكتبه ساعة الاحتجاج و هو ما حال دون أخد رأيه في الموضوع .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.