بيان أول نوفمبر لم يكن إقصائيا (مؤرخان)    ''مدخل إلى قانون الرقابة الجزائري'' لمحمد سعيد بوسعدية، مرجع جديد في المجال الرقابي    يورغن كلوب: بايرن ميونيخ سوف يعاقب على سلوكه السيء    باحثون: الحليب سمّ قاتل و3 أكواب يومياً تفتك بشاربيها!    8نيجيريا:قتلى بانفجار 3 قنابل بمحطة حفلات    المشهد السياسي في بوركينا فاسو يتجه نحو مزيدا من الغموض في أعقاب استمرار موجة التوتر    مفتي مصر:علامة يوم القيامة ظهرت بالبحر الميت    الجالية الوطنية المقيمة ببوركينا فاسو بخير (وزارة الشؤون الخارجية)    مؤرخون يدعون إلى إعادة الاعتبار "للبعد السياسي" للكفاح من أجل الاستقلال    الغنوشي يحذر من تكرار نموذج الاستقطاب الثنائي المصري    21 قتيلاً تحت التعذيب بسجون النظام    رابطة أبطال إفريقيا / وفاق سطيف - فيتا كلوب : الوفاق على بعد 90 دقيقة من إنجاز تاريخي    المغرب تستضيف الكان رغم إيبولا لكن بشروط    الجزائر تدين ب"شدة" الاعتداءات الإرهابية ضد قوات الأمن النيجيرية    اختيار ثلاثة مواقع نموذجية لبرنامج دعم الاتحاد الأوروبي المخصص للتراث الجزائري    الجزائر و ماليزيا تبرزان ضرورة تطوير التعاون الثنائي في مجال الاتصال    إسرائيل تعيد فتح الأقصى وتتحسب لغضب فلسطيني    ماريوت ستنجز 6فنادق جديدة بالجزائر    الرابطة الأولى موبيليس (الجولة ال9): فوز شبيبة القبائل على مولودية الجزائر (4-2)    وكالات الاستخبارات الأمريكية تنفق 68 مليار دولار في 2014    "سيفتاك" في طبعته السادسة عشر محطة للتنمية الرقمية بالجزائر    الجزائر تصدر100 ألف برميل نفط يوميا لفنزويلا لتخفيف خامها الثقيل    حضور جماهيري مكثف لإقتناء تذاكر نهائي رابطة أبطال إفريقيا    تلمسان: جمارك مغنية تحجز 4 قناطير من الكيف قادمة من المغرب    عطاء المرأة نبع لا ينضب    تشاك هيغل: التقدم ضد تنظيم داعش في شمال ووسط العراق مشجع    مشوار الهلال السعودي إلى نهائي دوري أبطال اسيا    إلقاء القبض على 3 أشخاص متورطين في عملية نصب واحتيال بوهران    جمعية الخروب في مهمة تأكيد الصحوة في بوسعادة    مقتل 9 أعوان للأمن في النيجر    رصيد الجزائر بحاجة إلى "شحن"    بن بلة يعود في ستينية الثورة    هل جفّت ينابيعنا النوفمبرية؟    نادي الوراقين    سلال يطالب بتسليم منتزه "الصابلات" قبل رمضان المقبل    ما الذي يخفيه نكاز؟    "النوّام" يطالبون بمزايا جديدة    "اختلاس" غير مباشر    تلميذ يهشم رأس زميله بكرسي داخل القسم بوهران    "المناسباتية" حتى في الترميم    الأنفة والنيف المغربي !    الحكومة تفكر في مراجعة قروض "أونساج"    {قُلْ مَنْ يُنَجِّيكُمْ مِنْ..}    وصايا الرّسول الكريم    الهجرة النّبويّة مَعلَم بارز من أهم معالم حضارتنا    الفريق قايد صالح يدشن جناح الجيش الوطني الشعبي بالمتحف المركزي    جزائريات في‮ ‬أحضان‮ "‬التيس المستعار‮"    تطرقا للعلاقات الثنائية والأزمات الإقليمية    سنة 2015 ستكون مرحلة جديدة للتسيير المحكم لقطاع الصحة    تهيئة مشروع تطهير وادي الحراش جزء من إستراتيجية تأهيل مدينة الجزائر    اقتصاد    السينغال تؤكد أن التجربة الجزائرية في مجال تسيير الديانة يمكن أن تفيد السينغال كثيرا    صالون الجزائر الدولي للكتاب يفتتح أبوابه اليوم أمام الجمهور بقصر المعارض    العثور على أكثر من 8 قناطير "كيف" بعد مداهمة حي فوضوي في مغنية    عودة فوج الحجاج المتكفل بهم من طرف رئيس الجمهورية إلى أرض الوطن    تواصل احتفالية الذكرى ال60 لاندلاع الثورة التحريرية بوهران    بسبب تراكم المشاكل بمستشفى تلمسان    هل تعرف من الذين تستجاب دعواتهم ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

غش و تلاعب في مشروع قيمته 54 مليار سنتيم بورقلة
سكنات عدل بورقلة تتحول إلى مرتع للمنحرفين و الشواذ
نشر في النهار الجديد يوم 25 - 05 - 2009

المهملة التابعة لوكالة عدل بالمدينة الجديدة الخفجي إلى مرتع للمنحرفين و الشواذ و المدمنين على الخمور و المخدرات و هذا بعد أن أضحى المجمع السكني الذي قدرت تكلفته 54 مليار سنتيم عبارة عن هياكل إسمنتية تسكنها الأشباح و يرجع السبب في ذلك إلى الفضيحة التي هزت المؤسسة بشركة عدل منذ سنوات و المتمثلة في اكتشاف غش و تلاعب في مواد البناء المستعملة في بناء 300 مسكن بحي النصر ، منذ الحصة السكنية لسنة 2002، و قد تم توزيع هذه السكنات سنة 2006 في الخفاء بدون بروتوكولات رسمية، غير أن لجنة المجلس الشعبي الولائي قد نظمت قرعة لتوزيع السكنات على أصحابها حسب السكان الذي خرجوا في وقفة احتجاجية أمام مقر وكالة عدل بورقلة حيث أكد السكان أن حياتهم تحولت إلى جحيم مصفى بسبب استلامهم للسكنات خالية من كل مرافق الحياة العصرية . خسائر مالية زادت عن 120 مليون لترميم سكنات عدل المستلمة
اتهم سكان عدل بورقلة الإدارة المحلية بالتلاعب و تبديد المال العام حيث كلف مشروع بناء 300 حصة سكنية أكثر من 54 مليار سنتيم في حين استلمت غير صالحة للسكن ، تماما حيث اضطر السكان إلى إجراء ترميمات عليها كلفتهم أكثر من 100 إلى 120 مليون سنتيم في أحسن الأحوال بسبب الغش في مواد البناء و هو ما وقفت عليه النهار بعين المكان حيث عاينا نوعية الأعمدة الإسمنتية غير المطابقة و كذا البلاط الذي استعملت فيه خرسانة هشة غير صالحة حيث تطايرت حبات البلاطة بمجرد النقر فوقها و محاولة انتزاعها بعكس البلاط الذي تستعمل فيه خرسانة قوية التي يصعب انتزاعها حتى بالقوة كما أن الطلاء الإسمتني جاء مخالف للمواصفات و غيرها من التجاوزات و الخروقات التي حولت حياة السكان إلى جحيم .
انعدام الأمن بالمجمع السكني عمق هاجس الخوف لدى السكان
تعد اشكالية افتقار مجمع عدل بورقلة لعنصر الأمن أكبر الهواجس التي نغصت حياة السكان حيث كثيرا ما تعرضوا إلى هجمات المنحرفين و اللصوص و قطاع الطرق الذين فرضوا منطقهم بالمجمع أضف إلى ذلك عدم تزوييد المجمع بسياج جعلها عرضة للسرقة حيث تعرضت العشرات من المنازل المهملة إلى السطو و السرقة . و قد أكد المحتجون الذي تحدثت النهار إليهم أمام مقر وكالة عدل بورقلة بأنهم سبق و أن راسلوا السلطات المحلية كافة بسبب المخاطر التي يتعرضون لها يوميا غير أنها لم تنصفهم بحل منطقي و هو ما أجبرهم على الدخول في الاحتجاج اليوم .
الوكالة تخرق القانون و تسلم السكنات بدوت توثيق عقودها
و لعل أهم الخروقات القانونية التي وقعت فيها وكالة عدل بورقلة هي تسليم السكنات للمستفيدين منها بدون توثيق عقودها و هو ما جعل السكان يقعون في عدة مشاكل كانوا في غنى عنها و هو ما اعتبره المحتجون تجاوزا لكل الخطوط الحمراء . و قد حاولت النهار الاتصال بمدير وكالة عدل بورقلة إلا أننا لم نجده بمكتبه ساعة الاحتجاج و هو ما حال دون أخد رأيه في الموضوع .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.