فتح أكثر من 7 آلاف منصب في سلكي مدراء المؤسسات والمفتشين    حنون: اعتداء تونس فرصة للقوى العظمى للضغط على الجزائر    رفض طلب تأسيس بنك الجزائر وبنك الخليفة في التصفية و50 مؤسسة كأطراف مدنية    مقري يدعو الحكومة لحماية أسطول "الحرية 3″ وتمكينه من مواصلة مسيرته لغزة    الإرهاب يتربص بسلام تونس    في العشر الأوائل من رمضان:    صراعات المجلس البلدي بمسعد تقطع الأرزاق في شهر الرحمة وتمنع الرواتب عن 63 موظف    حمزة صدام الانتداب الثامن للنصرية:    قسنطينة:    الدروس المحمدية:    تيزي وزو:    صيادلة يجلبونها من تونس: مرضى القلب و الضغط متخوفون بسبب ندرة الأدوية    الجزائر تدين بشدة الاعتداء الإرهابي ضد النائب العام المصري    الاتفاق على انعقاد الدورة القادمة للجنة العليا المشتركة بين البلدين قبل نهاية السنة    بسبب الوضع الاقتصادي : تواتي يحذر من انفجار اجتماعي    الاحتلال يفرج عن غطاس ويرحّل المرزوقي إلى فرنسا    بسكرة: تراجع غير مسبوق في أسعار مادة "الفريك"    إدارة بورتو تطلب من غيلاس مباشرة التدريبات    بلفوضيل في طريقه للعودة إلى الدوري الفرنسي    بئر العاتر: تجهيزات طبية رقمية متطورة للأشعة تتعزز بها الصحة الجوارية    فيما سجلت حالات خطيرة جراء الإستهلاك المفرط للمياه بالخروب    الجزار: تأخر في تهيئة المسالك وشح للمياه يرهن الوضع المعيشي لسكان مشاتي بلدية عزيل عبد القادر    مدرب البابية حجار يرفض تمديد الراحة ويريد الجميع اليوم في حصة الاستئناف    انتقال وشيك ل "بهلولي" إلى "موناكو"    وزير الإتصال في زيارة عمل إلى ولاية ميلة اليوم    إنتر ميلان يضم مدافع برشلونة    غول: السياحة أهم البدائل عن قطاع المحروقات في الجزائر    تكريم المتخرجين المتفوقين من قطاع التكوين في خنشلة    منتقدة التسيير بقطاع التربية    نسبة النجاح في بكالوريا 2015 تتجاوز 50 بالمائة    تراجع واردات الجزائر من الحليب و السكر    المجلس القضائي بأم البواقي يبرئ رئيس بلدية ششار    الفوضى واللإنضباط يسودان أشغال إختتام دورة المجلس الشعبي الولائي    ما هي التنازلات التي قدّمتها أميركا لايران؟    لجنة إنقاذ الشبيبة تودع رسميا شكوى ضد حناشي ومشرارة ينصفه    إيجاد التناسق بين العناصر الجديدة يتطلب مباريات كثيرة    أشباح وموتى وعمليات ترهيب بالجملة    دفاتر الذاكرة    مساجد و زوايا عتيقة    «بانتظار الياسمين».. دموع لاجئي سوريا الدرامية    Testament of Youth .. متى نُشفى من أفلام الحروب؟    زكاة الفطر مَسائِلُ وأحكامٌ    الإعجاز العلمي    شمائل رسالة خاتم الأمة    واشنطن تعلن التوصل لنظام يتيح للامم المتحدة دخول المنشآت الايرانية المشتبه بها    صبي بلغ في نهار رمضان    مقتل النائب العام المصري هشام بركات    أساطيل الحرية.. إصرار على كسر حصار غزة "المنكوبة"    تسريع أشغال ترميم الفنادق وعصرنة الفضاءات    هكذا نستغل ما تبقى من شهر رمضان؟    عمار غول: السياحة من أهم القطاعات التي يعول عليها لبناء اقتصاد قوي خارج المحروقات    أكثر من 832 مليار دج لتمويل البرنامج الخماسي 2015-2019 لقطاع النقل    سويس آير تعود إلى الجزائر بعد 20 سنة من الغياب    وزير الصحة من بومرداس    عروض سياحية بأسعار تنافسية ل 6000 مصطاف    دفتر شروط جديد ينظم عمل المستشفيات والعيادات    المعتمرون الجزائريون ضمن أعلى نسبة في "التيهان"    قانون الصحة الجديد سيصدر قريبا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

شطب 235 ألف ملف من قوائم سكنات "عدل"
نشر في النهار الجديد يوم 16 - 02 - 2008

شطبت الوكالة الوطنية لترقية وتحسين السكن "عدل" أكثر من 235 ألف مرشح للاستفادة من برنامج 65 ألف سكن الممولة من طرف الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط الذي شرع مند شهرين فور تسلمه قوائم المرشحين للاستفادة من السكنات من "عدل"للتحقيق في الملفات المقدمة خاصة وانها تحتوي على معطيات قديمة تعود الى سنة 2001
كشفت مصادر مطلعة من الصندوق الوطني للتوفير و الاحتياط " كناب" أن هدا الأخير سيعيد النظر في دراسة ملفات طلب الحصول على السكنات المتعلقة ببرنامج عدل لسنة 2001 2002 و التي بلغت لحد الساعة 300 ألف طلب بسبب تجاوزها للحصة المخصصة والمقدرة ب 65 ألف وحدة سكنية، سيتم بناءها في كل من بلديتي فوكة وبواسماعيل والرغاية بالنسبة للعاصمة وبئر الجير بولاية وهران.وهو ما يعني ان 235 ألف مواطن قدم طلبا للحصول على سكن بوكالة عدل شطب من قوائم المستفدين من طرف الوكالة الوطنية لتحسن وتطوير السكن وليس الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط مثلما هو مزعوم به حاليا.
وحملت مصادرنا وكالة عدل مسؤولية فتح قوائم المترشحين للحصول على سكن لأن تصل الى 300 ألف طلب بدل 65 ألف وحدة سكنية يجري بناءها والتي تقرر أن يمولها الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط وفق صيغة البيع بالايجار والتي تستهدف اصحاب المداخيل المتوسطة.
ومع دلك تضيف مصادرنا فان عدل لم تخطر المشطوبين من القوائم تاركة طالبي السكن على أمل تلقي استدعاءات لدفع مستحقاتهم،
في هدا الصدد كشفت مصادرنا أن البنك يحقق حاليا في الملفات المقدمة من طرف عدل للصندوق كون المعطيات والوثائق الموجودة بها قديمة تعود الى سنة 2001 خاصة ما تعلق بكشف الرواتب والأعمار و هو ما يفسر استدعاء البنك لبعض المترشحين لأجل تحيين ملفاتهم بتزويد الصندوق بوثائق جديدة تمكن مديريات القروض من دراسة الملفات مجددا وبالتالي القرار في امكانية الاستفادة من قرض لاكناب أم لا
، مقابل ذلك -يضيف محدثنا- فإن كل شخص قدم طلبا و تتوفر فيه كل الشروط اللازمة للحصول على سكن في اطار "برنامج عدل" التي يمولها "الصندوق الوطني للتوفير و الاحتياط " و دفع الحصة الأولية من تكلفة سكنات "عدل" سيحصل على مسكنه خلال السنة الجارية أو القادمة على أقصى تقدير.
و على صعيد آخر أكد المصدر ذاته بأن مشكل نقص الأراضي المخصصة للبناء الذي كان مطروحا بقوة في السابق بدء يعرف انفراجا في الآونة الأخيرة أين تحصلت "الصندوق الوطني للتوفير و الاحتياط على قطعتين من الأرض الأولى بمنطقة " فوكة " بولاية تيبازة و الثانية ببئر الجير بولاية وهران بعد ان درس الصندوق مسبقا حجم الطلبات في هده المناطق حتى لا يقع مرة اخرى في اشكالية بناء سكنات لا تجد من يشتريها مثلما تم في ولاية البويرة وتلمسان في السنوات الأخيرة.
و تجدر الإشارة بأن وزير السكن نور الدين موسى كان قد صرح لدى نزوله ضيفا في منتدى التلفزيون بأنه سيتم إعادة بعث كل المشاريع الأخرى المبرمجة في اطار برنامج 65 ألف وحدة سكنية بما فيها تلك التي عرفت تأخرا كبيرا السابق على غرار موقع "لاكونكورد" و "بئر مراد رايس" بالعاصمة ، و وعد بتسليمها قبل نهاية شهر مارس المقبل . غير أنه أوضح بأن المتعاقدين مع الوكالة الوطنية لتطوير السكن و تحسينه "عدل" الذين سيحصلون على سكناتهم هم المستفيدون الذين تم تحديد مواقعهم و دفعوا الحصة الأولية من تكلفة السكن أما أولئك الذين تم تسجيلهم فقط لا يعتبرون مستفيدين و أمامهم خيارات و صيغ أخرى يمكنهم اللجوء إليها للاستفادة من السكن .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.