الوزير الأول البلجيكي ينهي زيارته إلى الجزائر    تسليم 281 سيارة "مرسيدس" لوزارة الدفاع ومؤسسات عمومية    الأمم المتحدة لم تحترم التزاماتها في الصحراء الغربية    قوات النظام السوري تستعد لتحرير القسم الجنوبي من حلب بعد استعادة شرقها    تحرير سرت مقدمة لدحر الإرهاب من ليبيا    قمة لاتقبل القسمة بين اتحاد العاصمة ووفاق سطيف    ليستر سيتي على موعد مع رقم تاريخي في دوري أبطال أوروبا    غزال أساسي مع ليون ضد اشبيلية في دوري الأبطال    بلفوضيل محل اهتمام عدة أندية إيطالية    "ماد سولوشنز" في مهرجان دبي السينمائي الدولي ب15 فيلما    اختيار مسرحية «الثلث الخالي» للمسرح الجهوي للعلمة    مصطفى هداب من شايب دزاير: فرانز فانون صنع منظومة فكرية من تجربته الشخصية    تدشين المقر الوطني الجديد مطلع 2017    حمس تواصل تبرير خيار مشاركتها في التشريعيات    ليكانس سيخصص التربص القادم للاعبين المحليين لمعاينة المدافعين    وزارة التجارة تسحب "رحمة ربي" من الأسواق والصيدليات    تأهل الجزائرية أميرة بن عيسى الى ربع نهائي جدول الزوجي    إحالة ثلاثة لاعبين على التحقيق    مقري يدافع عن وزيرة التضامن    وزير السياحة في زيارة عمل إلى مصر بداية من السبت القادم    الوزير الأول البلجيكي يزور مؤسسة جزائرية بلجيكية للأدوية    روسيا، المكسيك، كازاخستان واذربيجان يؤكدون مشاركتهم في اجتماع فيينا بين "أوبك"والدول الناشطة خارجها    بعد إضرابهم.. سائقو القطارات بالعاصمة يستأنفون عملهم اليوم    إرهابي مدجّج بالأسلحة يسلم نفسه بإن امناس    ماذا حجزت مفرزة لحراس الحدود والدرك بتلمسان؟    مصالح الجمارك الجزائرية تكشف:    ارتفاع ضحايا زلزال إندونيسيا إلى 97 قتيلا    الجيش السوري يفرض سيطرته على كامل أحياء حلب القديمة    إنقاذ 17 شخصا في غرق سفينة ركاب باليمن    إفتتاح أشغال اجتماع لجنة الجزائر الاتحاد الأوروبي لتقييم التعاون وتطبيق اتفاق الشراكة    إيداع 25 شخصا الحبس بتهمة المساس بأمن الدولة في غرداية    العمل برخصة السياقة بالتنقيط سيكون بدءا من أوت2017    توزيع 4.350 سكن ترقوي عمومي قبل نهاية 2016    الحماية المدنية تحسس بمخاطر المواد النارية تزامنا والاحتفالات بالمولد النبوي الشريف    27 بالمائة نسبة البطالة في الوسط الجامعي.. وهذا هو السبب    القضاء على كل الشاليهات ببومرداس قبل نهاية 2017    في ختام الملتقى الدولي الذي احتضنته تلمسان : مساهل يُنوه بالمشوار النضالي ل" بن بلّة"    التكتل النقابي يلوِّح بالتصعيد مطلع العام    قرباج: "الملاعب الجزائرية تشكل خطرا على الأنصار، لكن للأسف ليس هناك بديل"    بنكيران يورّط محمّد السادس مع بوتين ويتهم موسكو ب"تدمير سوريا"    هولاند يعين بيرنار كازنوف رئيسا جديدا للحكومة الفرنسية    "توزيع جوائز قيّمة في الشعر والقصة القصيرة"    ذوو الاحتباجات الخاصة يحيون يومهم العالمي بالمدية    الجزائر تقلص فاتورة واردات الوقود بمليار دولار منذ بداية 2016    أبواب مفتوحة على القوات الجوية بالأغواط    نظام آلي لتحرير المحاضر والمراقبة التقنية للسيارات في 2017    وقفة مع النفس    الشروع في التحضير لموسم الحج 2017 ابتداء من جانفي    بداية وعي للإهتمام أكثر بشريحة الأطفال    ملتقى وطني حول تاريخ وأعلام المسيلة    الجزائر تصنف ضمن الدول الأكثر استعمالا لها    كاسنوص يكشف:    نظمت بمبادرة من الوكالة المحلية الكناس    أملي أن يكون هناك قطار عربي    السلف مع خلق الوفاء    - ينهى عن تجصيص القبر والبناء عليه    هذه وصايا الرسول للصناع والعمال    الشيخ شمس الدين يرد على فتاة تزوجت وهي حامل في الشهر الثالث    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شطب 235 ألف ملف من قوائم سكنات "عدل"
نشر في النهار الجديد يوم 16 - 02 - 2008

شطبت الوكالة الوطنية لترقية وتحسين السكن "عدل" أكثر من 235 ألف مرشح للاستفادة من برنامج 65 ألف سكن الممولة من طرف الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط الذي شرع مند شهرين فور تسلمه قوائم المرشحين للاستفادة من السكنات من "عدل"للتحقيق في الملفات المقدمة خاصة وانها تحتوي على معطيات قديمة تعود الى سنة 2001
كشفت مصادر مطلعة من الصندوق الوطني للتوفير و الاحتياط " كناب" أن هدا الأخير سيعيد النظر في دراسة ملفات طلب الحصول على السكنات المتعلقة ببرنامج عدل لسنة 2001 2002 و التي بلغت لحد الساعة 300 ألف طلب بسبب تجاوزها للحصة المخصصة والمقدرة ب 65 ألف وحدة سكنية، سيتم بناءها في كل من بلديتي فوكة وبواسماعيل والرغاية بالنسبة للعاصمة وبئر الجير بولاية وهران.وهو ما يعني ان 235 ألف مواطن قدم طلبا للحصول على سكن بوكالة عدل شطب من قوائم المستفدين من طرف الوكالة الوطنية لتحسن وتطوير السكن وليس الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط مثلما هو مزعوم به حاليا.
وحملت مصادرنا وكالة عدل مسؤولية فتح قوائم المترشحين للحصول على سكن لأن تصل الى 300 ألف طلب بدل 65 ألف وحدة سكنية يجري بناءها والتي تقرر أن يمولها الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط وفق صيغة البيع بالايجار والتي تستهدف اصحاب المداخيل المتوسطة.
ومع دلك تضيف مصادرنا فان عدل لم تخطر المشطوبين من القوائم تاركة طالبي السكن على أمل تلقي استدعاءات لدفع مستحقاتهم،
في هدا الصدد كشفت مصادرنا أن البنك يحقق حاليا في الملفات المقدمة من طرف عدل للصندوق كون المعطيات والوثائق الموجودة بها قديمة تعود الى سنة 2001 خاصة ما تعلق بكشف الرواتب والأعمار و هو ما يفسر استدعاء البنك لبعض المترشحين لأجل تحيين ملفاتهم بتزويد الصندوق بوثائق جديدة تمكن مديريات القروض من دراسة الملفات مجددا وبالتالي القرار في امكانية الاستفادة من قرض لاكناب أم لا
، مقابل ذلك -يضيف محدثنا- فإن كل شخص قدم طلبا و تتوفر فيه كل الشروط اللازمة للحصول على سكن في اطار "برنامج عدل" التي يمولها "الصندوق الوطني للتوفير و الاحتياط " و دفع الحصة الأولية من تكلفة سكنات "عدل" سيحصل على مسكنه خلال السنة الجارية أو القادمة على أقصى تقدير.
و على صعيد آخر أكد المصدر ذاته بأن مشكل نقص الأراضي المخصصة للبناء الذي كان مطروحا بقوة في السابق بدء يعرف انفراجا في الآونة الأخيرة أين تحصلت "الصندوق الوطني للتوفير و الاحتياط على قطعتين من الأرض الأولى بمنطقة " فوكة " بولاية تيبازة و الثانية ببئر الجير بولاية وهران بعد ان درس الصندوق مسبقا حجم الطلبات في هده المناطق حتى لا يقع مرة اخرى في اشكالية بناء سكنات لا تجد من يشتريها مثلما تم في ولاية البويرة وتلمسان في السنوات الأخيرة.
و تجدر الإشارة بأن وزير السكن نور الدين موسى كان قد صرح لدى نزوله ضيفا في منتدى التلفزيون بأنه سيتم إعادة بعث كل المشاريع الأخرى المبرمجة في اطار برنامج 65 ألف وحدة سكنية بما فيها تلك التي عرفت تأخرا كبيرا السابق على غرار موقع "لاكونكورد" و "بئر مراد رايس" بالعاصمة ، و وعد بتسليمها قبل نهاية شهر مارس المقبل . غير أنه أوضح بأن المتعاقدين مع الوكالة الوطنية لتطوير السكن و تحسينه "عدل" الذين سيحصلون على سكناتهم هم المستفيدون الذين تم تحديد مواقعهم و دفعوا الحصة الأولية من تكلفة السكن أما أولئك الذين تم تسجيلهم فقط لا يعتبرون مستفيدين و أمامهم خيارات و صيغ أخرى يمكنهم اللجوء إليها للاستفادة من السكن .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.