ولد خليفة: أطراف تهدف لزعزعة استقرار البلاد    القرار النهائي لانجاز انبوب الغاز "غالسي" يؤجل لأفريل المقبل (الرئيس المدير العام لسوناطراك)    مسؤول يكشف نسبة امتلاء السدود في الجزائر    من فتنة غرداية إلى فتنة الغاز الصخري: إن الجزائر هبة الجنوب.. فلا تعبثوا به .. ؟!    لعمامرة يدعو بأديس أبابا إلى الحفاظ على الوحدة الافريقية في المسعى المتصل باتفاق إيزولويني    توقيف 13 مهربا أغلبهم نيجيريون بعين قزام    الأفافاس يستنجد بسعداني لإنقاذ مبادرة الإجماع الوطني    إسرائيل تفتح حربا على ثلاث دول    مصر وليبيا والإمارات تقاطع افتتاح لجنة اتّصال ليبيا    متمرّدون يحتجزون 6 موظّفين أمميين بلغاريين في السودان    قرابة 800 قضية اعتداء و16 قضية تهريب    190 حادث مرور خطير خلال 2014    بالروح يفتدى    هكذا تفاعل أبو تريكة مع تأهل الخضر    "سبورت" تهاجم الإتحاد الإسباني بسبب رونالدو    عاجل لويس فيغو يُعلن ترشحه لرئاسة الفيفا    "عرس الدم".. عمل جديد للمسرح الجهوي لعنابة    الدعوة إلى تعزيز الإعلام حول الفيروسات المنتشرة في العالم (خبير)    لجنة الشؤون القانونية تعد تقريرها حول مشروع القانون المتعلق بالوقاية من تبييض الأموال و تمويل الإرهاب    الجنوب و الهضاب العليا: التنمية البشرية ضمن المحاور الأولوية لعمل السلطات العمومية    الرئيس بوتفليقة يكلف السيد سلال بتمثيله في قمة الاتحاد الافريقي    تلمسان: حجز 15 قنطارا من النفايات النحاسية    الدرك الوطني: الشروع قريبا في العمل بتقنية تحديد مواقع الاتصال عبر الرقم الأخضر    سكنات "عدل-كناب" بتيبازة: بداية استلام قرابة نصف المستفيدين لشققهم    اختزال مقاطعة الجلسات في وقفة احتجاجية تنديدا باستعمال العنف ضد المحامين    زينب عراس: ماتت السينما ..وأعمال مثل عطلة المفتش الطاهر وأبناء نوفمبر لن تتكرر    قائمة هدافي مونديال كرة اليد في قطر    جيجل:مركب الحديد و الصلب ببلارة قريبا    الأردن مستعد للإفراج عن سجينة مقابل الطيار الكساسبة    بعد نشر "الرسوم المسيئة".. ثلاثة لاعبين عالميين يعتنقون الإسلام    نصائح لفقدان الوزن دون رياضة    "الخضر" سيلعبون مباراتهم الأحد القادم على 21:00 في ملعب "مالابو"    وباء الإيبولا يشهد تراجعا ملموسا    بدء الاجتماع الثاني لمجموعة الاتصال الدولية بشان ليبيا في أديس أبابا    (المجموعة ال3): الفريق برهن عن قوته وقدراته    بدء محادثات بين معارضين ووفد الحكومة السورية في موسكو    النفط ينخفض ب1% مع ارتفاع الدولار    10 سنوات سجن لسائق مجزرة آفلو    الشيخ سيد سابق.. البساطة قمة الدعوة    محمد الفاتح.. صاحب البشارة النبوية    الفتاة في صميم الصورة هل وجدتها يا بني؟.. ليس بعد يا أمي..    25 ألف دولار ثمن خصلة من شعر لينكولن    تونس توافق على تغيير ملعب مباراة غينيا الاستوائية    التفاؤل وأثره على القلب    جزائريون يعالجون الأنفلونزا لدى الصيدلي و العشاب    جيراس: هذه نهاية عقدي مع منتخب السينغال..!    ايبولا: السنغال تقرر اعادة فتح حدودها مع غينيا    "الأونروا" توقف المساعدات المالية لترميم المنازل المدمّرة بغزة    أعوان أمن المناولة يغلقون طريق الأغواط غرداية    "لا دعوى قضائية ضد الأساتذة ولم نتلق إشعارا بالإضراب"    برمجة 58 عرضا لمسرح العرائس بعين تموشنت    من فضائل الإسلام... الصدقة    محتجون يغلقون مقر بلدية في الجلفة    انهيار جسر يثير الاحتجاج في سكيكدة    السلطات تسمح للمحتجين بمعاينة مشروع الغاز الصخري    وفاة تقني تخدير بمستشفى البليدة تثير تساؤلات    مراكز التعذيب معالم تجسد ذاكرة الأمة    قرين يعلن عن انجاز قريبا مقرا جديدا لإذاعة الجلفة ومكتب للتلفزة الوطنية بالولاية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

صاحبة اكبر دار دعارة تسقط بين يدي الشرطة
نشر في النهار الجديد يوم 02 - 03 - 2008

أودعت بداية هذا الأسبوع، الحبس الاحتياطي بولاية ورقلة، صاحبة أشهر بيت دعارة معروف في المدينة منذ سنوات، وذلك في إطار ملف قضائي يتعلق بجناية اعتقال أشخاص دون إذن السلطات المختصة بعد أن نزعوا منه مبلغ 150 مليون سنتيم خلال طقوس شعوذة شارك فيها أفارقة. وكانت صاحبة بيت الدعارة غير المصرح به، والمسماة (غ.ن) 42 سنة قد استدرجت من طرف ثمانية أشخاص تتراوح أعمارهم بين 36 سنة و 51 سنة، من ضمنهم أربعة أفارقة يحملون جنسيات مالية نيجيرية وتشادية.
وقد تم اكتشافهم في حي الزيانية في الولاية ذاتها، أين يقيم شيخ مشعوذ وهو مالي الجنسية، حيث قام بعزل المرأة في احد الغرف بعد إياها انه سيقوم بتحصين بيتها،خاصة وأنها تعرضت في وقت سابق لرشق بالحجارة والاعتداء عليها في بيتها من طرف شباب مجهولين، أثناء الاحتجاجات التي عرفتها مدينة ورقلة قبل أربع سنوات، أين طالبت مجموعة من الجمعيات ضرورة الحد من ممارسات الدعارة عبر البيوت المعتمدة أو غيرها.
وقد نجح الشيخ الإفريقي المشعوذ في عملية إغراء المرأة صاحبة البيت كما أفادت المعلومات، واضطرها إلى الذهاب للبيت وإحضار المبلغ المذكور 150 مليون سنتيم، ليقوم بعد ذلك بتغييبها عن الوعي، لتجد نفسها بعد استفاقتها في غرفة أخرى محاطة بالشركاء السبع الذين اعتبروا أنفسهم ضحايا مثلها. وبعد أن اكتشفت المرأة أنها تعرضت للنصب والاحتيال رفعت دعوى قضائية أمام الجهات القضائية ضد الأشخاص الذين اعتدوا عليها، لكنها وبالموازاة مع ذلك قامت المعنية رفقة ثلاثة شركاء لها تتراوح أعمارهم بين 26 و54 سنة بحجز الأشخاص الذين كانت لهم صلة بموضوع عملية النصب والاحتيال، والتي راحت ضحيتها، وذلك في بيتها دون إذن السلطات المختصة وتعرض هؤلاء للضرب والجرح العمدي تحت ذريعة استرجاع المبلغ المالي المسلوب منها.
وبعد علم مصالح امن الولاية بالوقائع أنجزت ملفا قضائيا وقدمت جميع الأطراف المتهمين أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة ورقلة بتاريخ 01 مارس الجاري، الذي اذاع الجميع رهن الحبس الاحتياطي بتهمة النصب والاحتيال والجرح العمدي. ومن المنتظر حسب المراقبين أن يؤدي وقوع بيت الدعارة المعروفة لدى العام والخاص تبين يدي الشرطة نهاية مأساة عاشتها المنطقة بسبب دار المعنية بالأمر،وإزاحة مشكل عانى منه المواطنون بالمنطقة، بعد أن اعتقد الناس أن لها نفوذ على المستوى المحلي ولا يمكن لأي احد أن ينال منها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.