ايطاليا تعوّل على الجزائر لتأمين احتياجاتها من الغاز    غول يتوعد مؤسسات الإنجاز بفسخ عقود الإنجاز    بلخادم..النهاية مأساوية    حمس تدعو إلى إنجاح الدخول الاجتماعي    سلال يستقبل أمين عام منظمة أرباب العمل الدولية    «أطراف خفية وراء إشاعة تنحيتي من محافظة الأفلان بعنابة»    إصدار مادة جديدة لإعادة تحديد الأجر الوطني الأدنى المضمون    المؤسسات التربوية بغرب البلاد تستنجد بأساتذة من ولايات مجاورة لإنقاذ الدخول المدرسي    بالفيديو..«هنية» يرقص بسلاح المقاومة احتفالا بالنصر    الغنوشي يطلب وساطة بوتفليقة لدى الإمارات ومصر    بن صالح يمثل بوتفليقة في مراسيم تنصيب الرئيس التركي أردوغان    "يما" و"الدليل" يمثلان الجزائر في مهرجان كولونيا للفيلم الإفريقي    سانشيز يقود أرسنال للإفلات من كمين بشكتاش والتأهل إلى مرحلة المجموعات    مصر تزاحم الجزائر على تنظيم «كان 2017»    عدم نيل «الجياسكا» ركلة جزاء سبب وفاة إيبوسي    «الكاف» ترفض طلب الاتحاد المالي بنقل مباراته مع «الخضر»    توقيف 97 شخصا متورطا في قضايا إصدار الأوراق النقدية    تسجيل سبع بؤر للحمى القلاعية بسكيكدة    إتلاف أكثر من ألف هكتار من الغابات خلال شهر أوت    مواطن يحوّل حديقة بيته إلى مزرعة مخدرات بعنابة    بن صالح في ضيافة أردوغان    بن عطية مدافع المغرب يكمل انتقاله الى بايرن من روما    ترسانة من القوانين لحامية الطفولة الهشة    450 ألف تحليل مخبري في سنة..و7مخابر جديدة لمواجهة الطوارئ    أميركية تناشد "الدولة الإسلامية" الإفراج عن ابنها    وزيرة الثقافة تستقبل سفيرة النمسا    "الشهرة لا تتحقق بالبكاء على صفحات الفايس بوك"    النحس يطارد عروض الشاب مامي والمنظمون يشتكون خراب بيوتهم    مدير أعمال كاظم خاطبني قائلا:"أنت مشروع فنان عربي"    الموت تحت الأنقاض يهدد عشرات العائلات في بولوغين    البرنامج الخماسي 2015-2019: الأولوية للقطاعات المنتجة و للتنمية الاجتماعية    عبارة ''الجزائر-الجميلة'' تنقل 37 ألف مصطاف في ظرف 18 يوما    الأيام الوطنية لمسرح الطفل تعود إلى سدراتة بسوق أهراس    المديرية الولائية تدرس 100 ملفا لفتح صيدليات جديدة بسيدي بلعباس    برمجة 9 رحلات جوية إلى البقاع المقدسة انطلاقا من ورقلة    صور المثقف كما وضعها إدوارد سعيد    '' مشاركة فلسطين تأكيد على تضامن الفنان الجزائري مع معاناة الفلسطينين وإيصال صوتهم''    جمال أخاذ يأسر قلوب الزوار ويسكن فؤادهم    إسدال الستار على فعاليات الأسبوع الثقافي لولاية مستغانم بميلة    أداء لقاء الشاوية يريح المدرب أنجليسكو    فرنسي يعلن اسلامه بالقليعة في تيبازة    إقالة القروني من تدريب اتحاد جدة السعودي    علماء روس يبتكرون لقاحا تجريبيا ضد إيبولا    عائلة تناشد بلعيز    خذوا العبرة من رئيسة حكومة النرويج    سلال يستقبل أمين عام منظمة أرباب العمل الدولية    جلْدَ وسَجن مغربية متهمة بالدعارة بالسعودية    أبو عبيدة: إنتصار غزة هو نقطة تحول ونصر حاسم على الاحتلال    أبو الدرداء الحكيم .. حكيم الأمة    إجراء 450 ألف تحليل مخبري على الحيوانات والمنتجات الحيوانية خلال 2013    أردوغان يواجه وضعًا اقتصاديًا صعبًا خلال رئاسته المقبلة    قوات إسرائيلية تعتقل 5 فلسطينيين بالضفة    الأمم المتحدة: الحكومة السورية وداعش يرتكبان جرائم حرب    "فضيحة" لمانشستر يونايتد بكأس الرابطة    الجزائر تحافظ على مستوى النمو الاقتصادي ب3 في المائة خلال 2015    قالت "رحمك الله" فطردتها المعلمة    الطيران الحربي الصهيوني يستهدف منازل وأبراج ومدارس وأراض فلاحية بغزة    نيجيريا تعلن السيطرة على "إيبولا"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

شروط جديدة للترقية في صفوف سلك الأمن الوطني
سنوات العمل بالصحراء، و الأقدمية والتكوين ضمن الأولويات
نشر في النهار الجديد يوم 02 - 02 - 2010

علمت "النهار" من مصادر موثوقة ؛ أن المدير العام للأمن الوطني العقيد علي التونسي؛ أصدر منشورا تم إرساله لكل المصالح ومديريات الأمن على المستوى الوطني، وتضمن المرسوم تحديد قائمة بأسماء الأعوان والموظفين المرشحين للترقية بمختلف مستوياتهم ورتبهم، بناء على بطاقة تقييم يتم فيها منح نقاط عن كل شرط من الشروط المحددة في المنشور، إذ كلما كان عدد النقاط أكثر كلما كانت الحظوظ في الترقية كبيرة.
وقالت مصادر "النهار"؛ أن العقيد علي تونسي المدير العام للأمن الوطني، أدرج شرطا جديدا للترقية، يتعلق بسنوات العمل بالصحراء الجزائرية، وهو الشرط الذي تم إدراجه لتشجيع عمال الشمال للتوجه نحو الجنوب، في ظل رفض الكثيرين العمل بالصحراء، وأضافت المصادر؛ أنه كلما كان عدد السنوات أكبر يتضاعف عدد النقاط، كما ركّز تونسي بشكل خاص في شروط الترقيات الجديدة على المستوى الدراسي لكل مرشح، وفي هذا الشأن؛ ذكرت المراجع التي أوردتنا المعلومة، أنه تم تحديد سبعة شروط أخرى للترقية، تتعلق الأولى بالأقدمية في سلك الأمن الوطني، حيث كلما كان العون أو الإطار يملك سنوات أكثر في القطاع، كلما ارتفع عدد النقاط المحصّل عليها، أما الشرط الثاني المحدد في المنشور فيتعلق بالأقدمية في الرتبة، حيث تمنح النقاط للمرشحين، بناء على سنوات العمل في سلك قطاع الأمن الوطني، بالإضافة إلى شرط المسؤولية بالنسبة للإطارات المسؤولة، علاوة على المستوى الدراسي والشهادات المحصل عليها لدى المرشح للترقية، وكذا الدورات التكوينية التي خضع لها الأعوان والموظفون خلال شغلهم للمنصب.
وفي الشأن ذاته؛ ذكرت مصادرنا أن المديرية العامة للأمن الوطني قررت إجراء ترقيات على كافة المستويات ولمختلف الإطارات، بمن فيهم الأعوان المدنيون، ودائما في إطار شروط الترقية، تقول مصادرنا أن المنشور تضمن شرط تقييم العقوبات الإيجابية والسلبية، وهي الإجازات التي حصل عليها عامل سلك الأمن خلال مسيرته المهنية، فضلا عن السيرة والسلوك اللذين ميزاها خلال هذه الفترة.
وعلى صعيد ذي صلة؛ أوردت مراجعنا أن الترقيات تتعلق بكل الرتب من حافظ النظام العمومي إلى عميد الشرطة، بالإضافة إلى الأعوان المدنيين، حيث قررت المديرية ترقية كل موظفيها في إطار تشجيعهم وحث الآخرين على سلك نفس المسار.
برنامج لتكوين 16 ألف عون أمن سنة 2010
علمت "النهار" من مصادر موثوقة؛ أن المديرية العامة للأمن الوطني، قررت تكوين 16 ألف عون أمن بمختلف الرتب، وأوضحت المصادر أن هذا البرنامج يندرج في إطار تحقيق أهداف البرنامج الخماسي الرامي إلى بلوغ 200 ألف عون أمن، وتحقيق تغطية أمنية شاملة، بتخصيص عون أمن لكل 350 مواطن، وهو المعيار المعمول به عالميا في المجال الأمني.
وفي الشأن ذاته، وفي إطار تحقيق أمن شامل، قالت المصادر التي أوردت المعلومة ل "النهار"؛ أن المديرية العامة للأمن الوطني، ستواصل برنامجها في إنشاء مراكز الأمن الجوارية، التي ستم زرعها على مستوى الأحياء الفوضوية والبنايات القصديرية، على خلفية أن أغلب المجنّدين الجدد ضمن الجماعات الإرهابية المسلحة النشطة تحت إمرة أبو مصعب عبد الودود، واسمه الحقيقي عبد الملك دروكدال، وأولئك الذين نفذوا عمليات انتحارية، ينحدرون من هذه المناطق التي تمثل المكان الخصب لنشاط هذه الفئات، بالموازاة مع إنشاء مراكز جديدة لفرق الشرطة القضائية المتنقلة، التي أوكلت لها مهمة متابعة الفئات الجانحة والإجرامية، خاصة وأن هذه الفئة الأمنية تلعب دورا هاما في مكافحة تنامي الإجرام، بالنظر إلى الخبرة التي تملكها في الميدان، اثر البرامج التكوينية التي خصتها بها مديرية الأمن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.