وفد من رجال أعمال بريطانيين منتظر بالجزائر في نوفمبر المقبل    قانون المالية بين الطموح التنموي والتهديد الطاقوي    أزيد من 50 مؤسسة مناولة تستفيد من ضمانات قروض بغرب البلاد    التوافق بين كافة الأطراف لمواجهة التحديات الوطنية والدولية    التعجيل بمسار الإصلاح السياسي وتقوية الجبهة الداخلية    تأكيد على الالتزام بقرارات قيادة الأفلان    أي مبادرة تستحق الثناء وكل مساهمة مرحب بها    »هناك دعم خارجي وراء اغتيال 33 جنديا بالعريش«    تونس تستكمل تحوّلها الديمقراطي مع تنظيم الانتخابات التشريعية اليوم    الحركة الوطنية الجزائرية: ميلادها وتطورها    استلام سد كاف الدير بداية 2015 لتمويل 3 ولايات    الوسطاء وراء اضطراب السوق الوطنية    بلدية الخرايسية.. قرية معزولة بإمكانيات كبيرة    بن زيمة سجل على برشلونة 4 مرات متتالية على ملعب "سانتياغو بيرنابيو"    ساوثهامبتون يستغل تعثر السيتي ويقتنص وصافة الدوري الإنجليزي    قرباج‮‮:‬ ‮"‬على حداد تعلم قوانين الكرة والمجيء إلى المحكمة ليشهد مع بيطام‮"‬    ‮"‬جحيم تاتا‮" ‬هدية فيتا كلوب للجزائريين في‮ ‬عيد الثورة    مدرب مالي‮:‬ ‮"‬محكوم علينا الفوز على مالاوي‮ ‬والجزائر إن أردنا التواجد في‮ ‬كأس إفريقيا‮"‬    ايبولا يتسبب في مقتل 4922 شخصا    واشنطن تدين اعدام الشابة ريحانة في ايران    الجزائر تُرسّم اتفاق سلام بين الطوارق والحكومة المالية    مقتل وإصابة 30 جنديا بتفجير شمال بغداد    نهائي رابطة أبطال أفريقيا/ نادي فيتا كلوب-وفاق سطيف : "لن نبقى نتفرج على منافسنا و هو يلعب" (مضوي)    تونس في خوف وإستنفار أمني كبيرين بسبب التشريعيات    مركز حقن الدم بالبليدة يشكو قلة الدم المتبرع به    تشكيلة برشلونة وريال مدريد الرسمية للكلاسيكو    شوقي عماري في تجربة روائية ثانية ومحيرة    قبول 1003 ملفات للحصول على بطاقة الصحفي    تعدد الهويات الاجتماعية يساهم في خلق حالة عداء وكراهية    مستشفى فانون يتعزز بمركز قاري ثان لعلاج مرضى الزهايمر    نوري يحلم بفلاحة على طريقة هواري بومدرين!    فرنسيون يهددون " سامبول الجزائرية " !    صعوبات تعترض عملية نزع ألغام الحقبة الاستعمارية    17 قتيل في حوادث المرور خلال يومين    تراجع سعر النفط بدأ يؤثر على دول الخليج    الزواج بدون أوراق أو مأذون حلال    قرية ايغيل ايمولا (تيزي وزو) معلم خالد في الذاكرة الجماعية الوطنية    لاغازيتا: "الكرة الإيطالية في تراجع رهيب"    الموسم الفلاحي 2013-2014 :ارتفاع القيمة المالية للإنتاج الفلاحي بولاية الجزائر إلى 33.8 مليار دج    مقتل 9 عناصر من "داعش" في كوباني    84 بالمئة من الفرنسيين ضد ترشح هولاند لولاية جديدة    4922 عدد ضحايا فيروس إيبولا    الجزائر تدين "بشدة بالغة" اعتداء محافظة سيناء في مصر    غرداية: 2.040 حالة تسمم عقربي لم تخلف أية وفاة خلال الثماني أشهر الأولى من 2014 (مديرية الصحة)    الفنانة أروى تتراجع: "لست هبلة" يا جزائريين!    وفاة الطفلة الإصابة الأولى بمالي بإيبولا    الجزائر و5 دول تنسّق لحصار "إيبولا" القاتل    نيويورك تايمز: ما نخشى قوله عن وباء الإيبولا الفتّاك    "ستيفن هوكينج" ينضم إلى فيس بوك ويحصد مليون إعجاب بأقل من 10 ساعات    ضربوا التعليمة الوزارية عرض الحائط    الشاعر كريم عتلي ابن مدينة وهران ل"الجمهورية"    تحت إشراف وزارة الشؤون الخارجية الإيطالية    الجزائر تحتفل اليوم بأول محرم 1436    عين تموشنت من الولايات المعول عليها في تطوير الصيد البحري    نصاب الزكاة لهذا العام يقدر ب 395250 دج    فضائل وأحكام شهر اللّه المُحَرَّم    موسى عليه السّلام في القرآن    السيّدة بنت قيس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

شروط جديدة للترقية في صفوف سلك الأمن الوطني
سنوات العمل بالصحراء، و الأقدمية والتكوين ضمن الأولويات
نشر في النهار الجديد يوم 02 - 02 - 2010

علمت "النهار" من مصادر موثوقة ؛ أن المدير العام للأمن الوطني العقيد علي التونسي؛ أصدر منشورا تم إرساله لكل المصالح ومديريات الأمن على المستوى الوطني، وتضمن المرسوم تحديد قائمة بأسماء الأعوان والموظفين المرشحين للترقية بمختلف مستوياتهم ورتبهم، بناء على بطاقة تقييم يتم فيها منح نقاط عن كل شرط من الشروط المحددة في المنشور، إذ كلما كان عدد النقاط أكثر كلما كانت الحظوظ في الترقية كبيرة.
وقالت مصادر "النهار"؛ أن العقيد علي تونسي المدير العام للأمن الوطني، أدرج شرطا جديدا للترقية، يتعلق بسنوات العمل بالصحراء الجزائرية، وهو الشرط الذي تم إدراجه لتشجيع عمال الشمال للتوجه نحو الجنوب، في ظل رفض الكثيرين العمل بالصحراء، وأضافت المصادر؛ أنه كلما كان عدد السنوات أكبر يتضاعف عدد النقاط، كما ركّز تونسي بشكل خاص في شروط الترقيات الجديدة على المستوى الدراسي لكل مرشح، وفي هذا الشأن؛ ذكرت المراجع التي أوردتنا المعلومة، أنه تم تحديد سبعة شروط أخرى للترقية، تتعلق الأولى بالأقدمية في سلك الأمن الوطني، حيث كلما كان العون أو الإطار يملك سنوات أكثر في القطاع، كلما ارتفع عدد النقاط المحصّل عليها، أما الشرط الثاني المحدد في المنشور فيتعلق بالأقدمية في الرتبة، حيث تمنح النقاط للمرشحين، بناء على سنوات العمل في سلك قطاع الأمن الوطني، بالإضافة إلى شرط المسؤولية بالنسبة للإطارات المسؤولة، علاوة على المستوى الدراسي والشهادات المحصل عليها لدى المرشح للترقية، وكذا الدورات التكوينية التي خضع لها الأعوان والموظفون خلال شغلهم للمنصب.
وفي الشأن ذاته؛ ذكرت مصادرنا أن المديرية العامة للأمن الوطني قررت إجراء ترقيات على كافة المستويات ولمختلف الإطارات، بمن فيهم الأعوان المدنيون، ودائما في إطار شروط الترقية، تقول مصادرنا أن المنشور تضمن شرط تقييم العقوبات الإيجابية والسلبية، وهي الإجازات التي حصل عليها عامل سلك الأمن خلال مسيرته المهنية، فضلا عن السيرة والسلوك اللذين ميزاها خلال هذه الفترة.
وعلى صعيد ذي صلة؛ أوردت مراجعنا أن الترقيات تتعلق بكل الرتب من حافظ النظام العمومي إلى عميد الشرطة، بالإضافة إلى الأعوان المدنيين، حيث قررت المديرية ترقية كل موظفيها في إطار تشجيعهم وحث الآخرين على سلك نفس المسار.
برنامج لتكوين 16 ألف عون أمن سنة 2010
علمت "النهار" من مصادر موثوقة؛ أن المديرية العامة للأمن الوطني، قررت تكوين 16 ألف عون أمن بمختلف الرتب، وأوضحت المصادر أن هذا البرنامج يندرج في إطار تحقيق أهداف البرنامج الخماسي الرامي إلى بلوغ 200 ألف عون أمن، وتحقيق تغطية أمنية شاملة، بتخصيص عون أمن لكل 350 مواطن، وهو المعيار المعمول به عالميا في المجال الأمني.
وفي الشأن ذاته، وفي إطار تحقيق أمن شامل، قالت المصادر التي أوردت المعلومة ل "النهار"؛ أن المديرية العامة للأمن الوطني، ستواصل برنامجها في إنشاء مراكز الأمن الجوارية، التي ستم زرعها على مستوى الأحياء الفوضوية والبنايات القصديرية، على خلفية أن أغلب المجنّدين الجدد ضمن الجماعات الإرهابية المسلحة النشطة تحت إمرة أبو مصعب عبد الودود، واسمه الحقيقي عبد الملك دروكدال، وأولئك الذين نفذوا عمليات انتحارية، ينحدرون من هذه المناطق التي تمثل المكان الخصب لنشاط هذه الفئات، بالموازاة مع إنشاء مراكز جديدة لفرق الشرطة القضائية المتنقلة، التي أوكلت لها مهمة متابعة الفئات الجانحة والإجرامية، خاصة وأن هذه الفئة الأمنية تلعب دورا هاما في مكافحة تنامي الإجرام، بالنظر إلى الخبرة التي تملكها في الميدان، اثر البرامج التكوينية التي خصتها بها مديرية الأمن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.