الخبير الأمني بن عمر بن جانة ل"البلاد": "استعمال المقاومة للخنادق أصبح هاجسا أمام الصهاينة"    كونتي: "لست في طريقي لتدريب باريس سان جرمان"    الجزائر تدعو مجلس الأمن إلى التحرك لوقف الاعتداء العسكري الإسرائيلي    تكوين 26 ألف عون شبه طبي في مختلف الاختصاصات    في رسالة وجهها للشرطة الجزائرية غداة احتفالهم بعيدهم 52: سلال ينوه بمجهودات الشرطة في توفير الأمن وحماية الممتلكات    لام:"إتخذت قرار الإعتزال قبل أن يُتخذ مكاني"    نسيب: معركة ضمان الأمن المائي مستمرة وتتطلب استثمارات إضافية وكفاءات    كيري يفشل في تجاوز عقبة وقف إطلاق النار في غزة    الجزائر تدعو مجلس الأمن لوقف العدوان على غزة    المزيد من شركات الطيران تلغي رحلاتها إلى إسرائيل    برنامج استثنائي لنقل أزيد من 30 ألف مسافر أيام العيد    نحو وضع 20 ألف كلم من الألياف البصرية مع نهاية سنة 2015    سكان اث زمنزار يعتصمون أمام مقر ولاية تيزي وزو    رحلات جوية من 6 مدن فرنسية منتظمة وخاصة بأسعار مدروسة    بورتو يعلن تعاقده مع براهيمي لخمس مواسم    في لقاء جمعهم بوزيرة الثقافة نادية لعبيدي: مهنيو المسرح يطرحون خطة عمل لاسترجاع مكانة الفنون المسرحية    بحضور شخصيات ثقافية مرموقة: 20 دولة تختم فعاليات مهرجان لوديف الدولي للشعر    إقبال محتشم على السهرات الفنية والمدن الكبرى لا تنام طيلة الشهر    الجزائريون أيام الإستعمار..العطش والجوع ولعلعة الرصاص ولم يفطروا!    أسئلة في الدين -24-    الكاتب المصري خالد إسماعيل في حوار مع "البلاد": "الرئيس بوتفليقة طرد "ساويرس" شر طردة نصرة للقضية الفلسطينية"    الصحة في الجزائر مبنية على "استيراد" الخبرات الأجنبية    تنسيقية الانتقال الديمقراطي تهدد باللجوء إلى الشارع    أكثر من ثمانية آلاف شلفاوي يجتازون مسابقة التوظيف في التربية    سائقو الشاحنات والحافلات سببُ "إرهاب الطرق"    حنون تدعو إلى تجند شعبي تضامنا مع غزة    عين تموشنت..ارتفاع إنتاج الحليب الى 45 مليون لتر    الريال سيحسم صفقة جديدة في الساعات القادمة    إعادة إدماج المواطن المؤدي للخدمة الوطنية في منصب عمله الأصلي    ضرورة تسريع وتيرة برنامج إنعاش قطاع النسيج    نفطال تؤكد توفر المواد البترولية خلال ايام عيد الفطر    إحباط محاولة تهريب 9 قناطير من الكيف قادمة من المغرب    الغازي يشارك في المنتدى الثاني حول السياسات العمومية للتشغيل بمدريد    برشلونة يعلن تعاقده مع جيريمي ماتيو    انتشال جثامين 5 فلسطينيين قتلوا بقصف في خان يونس    من سيخلف جيرارد في قيادة إنجلترا؟    جابو مطلوب بكثرة    روني: "سأقاتل لإبهار فان غال"    وفاة 6 أشخاص و جرح آخرين خلال يومين    حجز 99 طن من المواد غير الصالحة للاستهلاك    حجز 1,2 قنطار من الكيف في مغنية    سكان حيزر بالبويرة يحتجون على تحويل موقف الحافلات    معاملات العقار تنقذ مبيّضي الأموال    قمة سلال وجمعة لترسيم أمن تونس من أمن الجزائر والعكس    بارون مغربي يهرب أدوية من مستشفى بني مسوس إلى المغرب    هل يجوز إخراج زكاة الفطر ثوبًا يُتصدّق به على فقير؟    أمير قطر في جدة للقاء العاهل السعودي    {وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ..}    ڤرين يتعهد بإعادة هيكلة قطاع الإعلام في ظرف سنة    إطلاق سبيل الطالب الجامعي المختطف    "الضيف قبل مول الدار"    دورة تكوينية لفائدة 33 شابا    السجائر    بمناسبة الذكرى 52 لعيد الشرطة الجزائرية. المديرية العامة بالجلفة تحتفل وسط أجواء مميزة    فلكيا.. الاثنين أوّل أيّام عيد الفطر    اختتام سلسلة الدروس المحمّدية    وزارة التضامن تطلق تحقيقا وطنيا حول مرض التوحد    تشميع 70 محلا تجاريا خلال ال20 يوما الأولى من رمضان بسوق أهراس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

شروط جديدة للترقية في صفوف سلك الأمن الوطني
سنوات العمل بالصحراء، و الأقدمية والتكوين ضمن الأولويات
نشر في النهار الجديد يوم 02 - 02 - 2010

علمت "النهار" من مصادر موثوقة ؛ أن المدير العام للأمن الوطني العقيد علي التونسي؛ أصدر منشورا تم إرساله لكل المصالح ومديريات الأمن على المستوى الوطني، وتضمن المرسوم تحديد قائمة بأسماء الأعوان والموظفين المرشحين للترقية بمختلف مستوياتهم ورتبهم، بناء على بطاقة تقييم يتم فيها منح نقاط عن كل شرط من الشروط المحددة في المنشور، إذ كلما كان عدد النقاط أكثر كلما كانت الحظوظ في الترقية كبيرة.
وقالت مصادر "النهار"؛ أن العقيد علي تونسي المدير العام للأمن الوطني، أدرج شرطا جديدا للترقية، يتعلق بسنوات العمل بالصحراء الجزائرية، وهو الشرط الذي تم إدراجه لتشجيع عمال الشمال للتوجه نحو الجنوب، في ظل رفض الكثيرين العمل بالصحراء، وأضافت المصادر؛ أنه كلما كان عدد السنوات أكبر يتضاعف عدد النقاط، كما ركّز تونسي بشكل خاص في شروط الترقيات الجديدة على المستوى الدراسي لكل مرشح، وفي هذا الشأن؛ ذكرت المراجع التي أوردتنا المعلومة، أنه تم تحديد سبعة شروط أخرى للترقية، تتعلق الأولى بالأقدمية في سلك الأمن الوطني، حيث كلما كان العون أو الإطار يملك سنوات أكثر في القطاع، كلما ارتفع عدد النقاط المحصّل عليها، أما الشرط الثاني المحدد في المنشور فيتعلق بالأقدمية في الرتبة، حيث تمنح النقاط للمرشحين، بناء على سنوات العمل في سلك قطاع الأمن الوطني، بالإضافة إلى شرط المسؤولية بالنسبة للإطارات المسؤولة، علاوة على المستوى الدراسي والشهادات المحصل عليها لدى المرشح للترقية، وكذا الدورات التكوينية التي خضع لها الأعوان والموظفون خلال شغلهم للمنصب.
وفي الشأن ذاته؛ ذكرت مصادرنا أن المديرية العامة للأمن الوطني قررت إجراء ترقيات على كافة المستويات ولمختلف الإطارات، بمن فيهم الأعوان المدنيون، ودائما في إطار شروط الترقية، تقول مصادرنا أن المنشور تضمن شرط تقييم العقوبات الإيجابية والسلبية، وهي الإجازات التي حصل عليها عامل سلك الأمن خلال مسيرته المهنية، فضلا عن السيرة والسلوك اللذين ميزاها خلال هذه الفترة.
وعلى صعيد ذي صلة؛ أوردت مراجعنا أن الترقيات تتعلق بكل الرتب من حافظ النظام العمومي إلى عميد الشرطة، بالإضافة إلى الأعوان المدنيين، حيث قررت المديرية ترقية كل موظفيها في إطار تشجيعهم وحث الآخرين على سلك نفس المسار.
برنامج لتكوين 16 ألف عون أمن سنة 2010
علمت "النهار" من مصادر موثوقة؛ أن المديرية العامة للأمن الوطني، قررت تكوين 16 ألف عون أمن بمختلف الرتب، وأوضحت المصادر أن هذا البرنامج يندرج في إطار تحقيق أهداف البرنامج الخماسي الرامي إلى بلوغ 200 ألف عون أمن، وتحقيق تغطية أمنية شاملة، بتخصيص عون أمن لكل 350 مواطن، وهو المعيار المعمول به عالميا في المجال الأمني.
وفي الشأن ذاته، وفي إطار تحقيق أمن شامل، قالت المصادر التي أوردت المعلومة ل "النهار"؛ أن المديرية العامة للأمن الوطني، ستواصل برنامجها في إنشاء مراكز الأمن الجوارية، التي ستم زرعها على مستوى الأحياء الفوضوية والبنايات القصديرية، على خلفية أن أغلب المجنّدين الجدد ضمن الجماعات الإرهابية المسلحة النشطة تحت إمرة أبو مصعب عبد الودود، واسمه الحقيقي عبد الملك دروكدال، وأولئك الذين نفذوا عمليات انتحارية، ينحدرون من هذه المناطق التي تمثل المكان الخصب لنشاط هذه الفئات، بالموازاة مع إنشاء مراكز جديدة لفرق الشرطة القضائية المتنقلة، التي أوكلت لها مهمة متابعة الفئات الجانحة والإجرامية، خاصة وأن هذه الفئة الأمنية تلعب دورا هاما في مكافحة تنامي الإجرام، بالنظر إلى الخبرة التي تملكها في الميدان، اثر البرامج التكوينية التي خصتها بها مديرية الأمن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.