دمّر مخبأين وورشة لصناعة المتفجرات و قنبلتين و مدفعا تقليديا ومعدات تفجير    وزير العدل وصف مسؤوليتهم بالتاريخية: على القضاة ضمان نزاهة التشريعيات    الرئيس إبراهيم غالي يصرح    تحطم الطائرة المؤجّرة في مالي: القضاء الفرنسي يبرئ الجوية الجزائرية    بعد الإقصاء المبكر للمنتخب من نهائيات كأس افريقيا: رحيل ليكنس و مختصون يدعون الفاف إلى مراجعة استراتيجيتها    الحادثة تعد الثانية في ظرف 4 أيام    انطلاقا من 25 إلى غاية 27 جانفي    شهر مارس المقبل    بمعرض القاهرة الدولي للكتاب    اتفاق شراكة بين "صيدال" وشركة أردنية لدراسة مدى مطابقة الأدوية الجنيسة    للتخفيف من معاناتهم التي تزداد مع برودة الطقس    تحسن تدريجي في حالة الطقس بداية من الأربعاء بالولايات الشمالية    هؤولاء هم من كشفوا مخبأي بن مهيدي وحسيبة بن بوعلي    الاقتراب من التوصل إلى إعلان نهائي لمفاوضات أستانا    بتعيين من رئيس الجمهورية    أويحيى يزور الغنوشي في تونس    رجل أعمال يحتال على شركة ويسلبها أدوية بقيمة 30 مليار سنتيم    سيارات ودراجات نارية مجهزة بنظام "جي.بي.أس" لاحتواء تسربات المياه بالشوارع    غموض حول مصير الإرهابي أبو عياض المطلوب الأول في تونس    "الإصلاح تفضل الحوار والتشاور بدل التكتل مع الإسلاميين"    نحو إنتاج 190 مليون لتر من الحليب و250 ألف طن من اللحوم الحمراء سنويا    الحكومة تمنح تعويضا عن تكاليف إنتاج الكهرباء لكل مستغل للطاقة النظيفة    خروج قوي للأساتذة وعمال التربية للاحتجاج أمام مديريات التربية    يواصل الغوص في ذاكرة المدينة    بسكرة    بمعايير دولية لإنهاء مآسي الإنفجارات    الخضر يقتلون مناصرين بوهران وخنشلة    خلال لقائه بممثلين عن عدة منظمات طلابية..ولد عباس:    بعد أن عرفت ارتفاعا بفعل التقلبات الجوية    بطاقات السحب صالحة إلى غاية أفريل القادم    خط السكة الحديدية بوغزول-تيسمسيلت نهاية 2017    خلال 22 يوما    بن غبريط: سنتعاون مع كل القطاعات لحل المشكل    انهيار أكواخ وأقبية وجرف للقبور وعائلات بلا مأوى تستنجد بزوخ    تنظيم جائزة للمرأة المقاولاتية اليوم    «جازي» تسحب أزيد من5000 عملية    غرس شجرة فلسطينية بمقر الأفلان    بلمهدي يبرز أهمية الوقوف في وجه محاولات التفرقة    انطلاق اجتماع وزراء مالية بلدان 5+5 بباريس    فتحنا مدرسة عربية في البرازيل ومعجب بعبد الحميد بن باديس    السعيد تريعة يخوض في «الزراعة والري جنوب الأوراس في الفترة القديمة»    مشيش يطالب بالتأكيد ومصفار يستعيد الثقة    زغدود يعد بالتدارك ونقاط بجاية حتمية    إجراء تجارب على الأدوية الجنيسة لتأكيد فعاليتها    كوربيس كان أفضل حل بعد إقالة غوركوف    هل يملأ الماء في الغربال.. وهل يُؤمن الثعبان    وقفة مع النفس    التوقيع على اتفاق شراكة بين صيدال والشركة الاردنية "اكديما"    الأساتذة يناشدون حجار التدخل وفتح تحقيق    حافظنا على مستوى الحدث رغم الصعوبات المالية    أولئك يسارعون في الخيرات    وقفات مع معاملة النبي للخدم والعمال    عارضة أزياء تحمل رقم بوغبا الشاغر في جوفنتوس    سانشيز يرتبط بممثلة شيلية معروفة !    الإمارات تمنع لاعبا صهيونيا من المشاركة في تربص فريقه    أبواب مفتوحة بوكالة "كناس" غليزان لمحاربة العطل المرضية المفتعلة    خبر غير سار لمتابعي مسلسل "وادي الذئاب" التركي    الاستغفار سبب لدخول الجنة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حفل فني بباتنة في الذكرى الأولى لوفاة الفنان كاتشو
نشر في النهار الجديد يوم 11 - 06 - 2010

نظم بمدينة باتنة سهرة أمس الخميس حفل فني ساهر وفاء لفقيد الأغنية الشاوية علي ناصري المعروف باسم كاتشو في ذكرى وفاته الأولى بحضور السلطات المحلية ووجوه ثقافية وفنية معروفة من رفقاء الفقيد وعشاق فنه .
ونشطت هذه السهرة الفنية التي احتضنها مسرح الهواء الطلق بالمجمع الثقافي والرياضي بحي كشيدة بمبادرة من ولاية باتنة وبالتنسيق مع الديوان الوطني للثقافة والإعلام أسماء فنية معروفة على المستوى الوطني من بينها كادير الجابوني والشابة السهام وماسينيسا وحسان دادي وحكيم الباتني ونصر الدين حرة وفريد حوامد إلى جانب نورة الشاوية وعيسى إبراهيمي وغيرهم .
وتجاوب الجمهور الذي تجاوز عدده ال6.000 شخصا جاؤوا من مختلف أنحاء باتنة والولايات المجاورة مع الوصلات الغنائية المقدمة على ركح هذا المسرح الجديد الذي شاءت الأقدار أن يدشن بحفل تذكاري للمرحوم وهو الذي وعد بأن يقدم أغنية جديدة بمناسبة افتتاحه إلا أنه غاب عن الموعد لكن المسرح سيحمل اسم كاتشو إلى الأبد كعربون حب ووفاء تقدمه عاصمة الأوراس لأحد أبنائها الذين حملوها في القلب وتغنوا بها .
وما ميز الحفل الذي استقطب مئات الشباب والعائلات اعادة بث بعض "كليبات" كاتشو على الجمهور صوتا وصورة فكانت جد معبرة وجد مؤثرة.
وكان كاتشو الذي توفي عن عمر يناهز 46 سنة اثر حادث مرور إنسانا مرهف الحس حيث حملت أولى ألبوماته تسمية أقوجيل (اليتيم) وهي الأغنية التي مازالت إلى حد الآن تجد لها صدى كبيرا بين محبي فنه وكان جد قريب من جمهوره حيث عرف بتواضعه وحبه للناس والخير وكان مليئا بالطموح إلا أن الموت اختطفه على غفلة وهو الذي كان يحضر لألبوم جديد فيه أغنية عن الحراقة وأخرى عن
المعاقين وعملين من نوع أوبيرات الأول حول المجاهد البطل قائد الولاية التاريخية الأولى الحاج لخضر والثاني حول عيسى الجرموني .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.