نزلاء هذه الدول الإسلامية مرفوضون في فنادق الصين    تخصيص 71 ألف منحة تمدرس لفائدة التلاميذ المعوزين ببجاية    استفيدوا من ثلاثة أشهر أنترنت مهداة من "موبيليس"    مساهل يمثل بوتفليقة في الندوة الدولية حول التنمية في افريقيا بكينيا    بلغاريا تسلم فرنسا نسيب منفذ هجوم شارلي ايبدو    رؤساء بلديات يتحدون القضاء الفرنسي    مجلس النواب التونسي يمنح الثقة لحكومة الوحدة    في مضيق البسفور بين أوروبا وآسيا    سوداني يمدد عقده مع دينامو زاغرب حتى 2019    سليماني في مواجهة الريال.. سوداني يصطدم باليوفي في رابطة الأبطال.. ومحرز أمام براهيمي    نظيف عند سلال    إفتتاح الجامعة الصيفية الرابعة لجبهة التغيير    «لا يمكن دفع عجلة التنمية السياحية بتشجيع ثقافة الفاست فود»    السنافر للرد على رباعية الموسم الماضي وتدارك تعثر الوفاق    وزير الشباب و الرياضة يدعو إلى تخفيض تسعيرة تكوين الرياضيين داخل الوطن    الاتحاد يستقبل غليزان بدون جمهور    تفكيك عصابة مختصة في المتاجرة في المهلوسات واسترجاع 900 قرص من نوع « كيثل»    بناء يصاب بحروق من الدرجة الثالثة بسرايدي    توقيف شخصين قاما بالسطو على أجهزة كهرومنزلية بالشط    انطلاق ثالث رحلة للحجاج الميامين إلى البقاع المقدسة    الفريق قايد صالح    مستوى التضخم بالجزائر يبلغ 5.5 في المائة    الجيش يحدّد هوية الإرهابي المقضى عليه بباتنة    تحسبا للاستحقاقات القادمة    معهد السمعة يستثني الجزائر والدول العربية    غزال يغيب عن لقاء ديجون للإصابة وعودته إلى الميادين تتأجل    بالإضافة إلى عدم الإبلاغ عن طبيعة و نوعية السلع    زلزال بقوة 6.8 درجة ببورما    شواطئ عنابة    عزيز مواتس يكشف عن مؤلفه الجديد    إنطلاق الطبعة 49 لمهرجان مسرح الهواة اليوم بمستغانم    مسؤول ديوان الأراضي بأم البواقي أكد إحالة الملفات على اللجنة المختصة    انطلاقا من مطار قوراره بتيميمون    انطلاق فعاليات الطبعة الرابعة لتظاهرة "متحف في الشارع" بالجزائر العاصمة    افتتاح مهرجان مستغانم لمسرح الهواة    الأمين العام للأوبك يؤكد تزايد التوافق حول تثبيت الإنتاج    على المؤسّسات الأجنبية عدم التردّد في الاستثمار بالجزائر    الأحداث أثرت في توجيه الرأي العام الفرنسي والدولي    فتح أربع تخصصات جديدة في الشبه طبي |"سعيدة"    الناخب الوطني راييفاتس يعقد ندوة صحفية اليوم    ليستر سيتي يرصد 25 مليون يورو لضم سليماني    انطلاق الطبعة ال4 لتظاهرة "متحف في الشارع" بالعاصمة    تجميد اتفاقية التوأمة بين بلديتي الخروب وميلوز الفرنسية    البوليزاريو تحمّل "المينورسو" مسؤولية "التدهور القائم"    ارتفاع الحصيلة إلى 11 قتيلا و78 جريحا    لغنا نالخلاث ذي لعراس سبندير ورعان غرس امكان ذي لعراس نشاوين احرورن    الموطواث وامان تيفلوكين أدواح أوروشي تاويانيد ليعارث إيدواحان قلشظوظ نتيبازة    تقدّم في وتيرة انجاز وحدتين صيدلانيتين بجيجل    مخابز وهران في عطلة إجبارية    الولاية تشرع في التدابير الأمنية والوقائية    الوهاب المعنى في اللغة:    رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي فَاغْفِرْ لِي    "أطمح إلى إرضاء جمهوري وعطاء أفضل للأغنية الجزائرية"    المهمشون الجدد مثقفون عرب حائرون بين الصمت والتدوين    سيارات الإسعاف تواجه مشاكل الاختناق المروري    عائلات تمتنع عن اقتناء ملابس العيد لأطفالها    آداب الصبر    فنانة تونسية تدافع عن صابر الرباعي وتصرح: لا مانع لدي في أخذ صور مع جندي إسرائيلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حفل فني بباتنة في الذكرى الأولى لوفاة الفنان كاتشو
نشر في النهار الجديد يوم 11 - 06 - 2010

نظم بمدينة باتنة سهرة أمس الخميس حفل فني ساهر وفاء لفقيد الأغنية الشاوية علي ناصري المعروف باسم كاتشو في ذكرى وفاته الأولى بحضور السلطات المحلية ووجوه ثقافية وفنية معروفة من رفقاء الفقيد وعشاق فنه .
ونشطت هذه السهرة الفنية التي احتضنها مسرح الهواء الطلق بالمجمع الثقافي والرياضي بحي كشيدة بمبادرة من ولاية باتنة وبالتنسيق مع الديوان الوطني للثقافة والإعلام أسماء فنية معروفة على المستوى الوطني من بينها كادير الجابوني والشابة السهام وماسينيسا وحسان دادي وحكيم الباتني ونصر الدين حرة وفريد حوامد إلى جانب نورة الشاوية وعيسى إبراهيمي وغيرهم .
وتجاوب الجمهور الذي تجاوز عدده ال6.000 شخصا جاؤوا من مختلف أنحاء باتنة والولايات المجاورة مع الوصلات الغنائية المقدمة على ركح هذا المسرح الجديد الذي شاءت الأقدار أن يدشن بحفل تذكاري للمرحوم وهو الذي وعد بأن يقدم أغنية جديدة بمناسبة افتتاحه إلا أنه غاب عن الموعد لكن المسرح سيحمل اسم كاتشو إلى الأبد كعربون حب ووفاء تقدمه عاصمة الأوراس لأحد أبنائها الذين حملوها في القلب وتغنوا بها .
وما ميز الحفل الذي استقطب مئات الشباب والعائلات اعادة بث بعض "كليبات" كاتشو على الجمهور صوتا وصورة فكانت جد معبرة وجد مؤثرة.
وكان كاتشو الذي توفي عن عمر يناهز 46 سنة اثر حادث مرور إنسانا مرهف الحس حيث حملت أولى ألبوماته تسمية أقوجيل (اليتيم) وهي الأغنية التي مازالت إلى حد الآن تجد لها صدى كبيرا بين محبي فنه وكان جد قريب من جمهوره حيث عرف بتواضعه وحبه للناس والخير وكان مليئا بالطموح إلا أن الموت اختطفه على غفلة وهو الذي كان يحضر لألبوم جديد فيه أغنية عن الحراقة وأخرى عن
المعاقين وعملين من نوع أوبيرات الأول حول المجاهد البطل قائد الولاية التاريخية الأولى الحاج لخضر والثاني حول عيسى الجرموني .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.