بوتفليقة "يحشد" إفريقيا لمواجهة أزمة النفط    نجاح المعركة التنموية مرهون باستقطاب الكفاءات    4940 تريليون قدم مكعب احتياطات الجزائر من الغاز الصخري    تمديد آجال تسديد الشطر الأول لمكتتبي »عدل 2« إلى 15 فيفري    هكذا سيتم تسيير "جيزي" ولا تأثير على موظفيها    حنون: "لا لفتح المجال الجوي للخواص"    الأمم المتحدة تشيد بالتعليم في الجزائر !    بلقاسم ساحلي :المعارضة رفضت يد الرئيس الممدودة والغاز الصخري ضحية حملات التغليط    وزير الخارجية الإيطالي غدا في الجزائر    الاتحاد الإفريقي يدعو لتحرك مشترك ضد بوكو حرام    قضاء مصر يعتبر كتائب القسام منظمة إرهابية    عراقية وأردني وياباني.. ما الذي جمع بينهم؟!    الطيران التشادي يقصف جماعة بوكو حرام    الكونغو الديمقراطية في المربع الأخير بعد فوزه على الكونغو    درس قطر للجزائر..    حتى كُتب القرضاوي لم تسلم..    تركيا ترمّم قصر "حادثة المروحة" الشهير بقصبة الجزائر    الأمير عبد القادر لم يكن ماسونيا يوما    هكذا كان القرآن في حياة الرسول صلى الله عليه وسلم    أزيد من 130 عطب لشبكة الكهرباء جراء الرياح القوية    توقيف شابين يروّجان المخدرات    أمطار رعدية و رياح قوية سهرة يوم السبت بمناطق الوسط-الغربي والوسط    تسجيل 3500 حالة إصابة بسرطان الرئة في الجزائر    الرابطة الاولى المحترفة موبليس ( الجولة ال18) : النتائج و الترتيب    احتجاجات ضد استغلال 'الصخري' بالجنوب    كأس آسيا للأمم 2015 : أستراليا تتوج باللقب على حساب كوريا الجنوبية (2-1)    4 جرحى في انهيار مبنى عتيق على مطعم في "حارة الكحلة" بسطيف    سيتم تسليم أزيد من 11800 سكن اجتماعي تساهمي في الجزائر العاصمة سنة 2015    الصور الأولى للأمير سعود الفيصل بعد إجرائه العملية الجراحية بأمريكا    سليماني وبراهيمي ومصباح غابوا عن التدريبات    لعمامرة .. مرة أخرى نقول للعالم اتركوا الليبيين يحلون أزمتهم بأنفسهم    لوح: قانون الوقاية من تبييض الأموال وتمويل الأرهاب مستعجل    بعد 17 سنة .. بن براهم يغادر رئاسة الكشافة الإسلامية الجزائرية    الاشتباه بتسجيل إصابة كورونا في خنشلة    مقتل موظف في وزارة الداخلية المصرية    بان كي مون يرحّب بقرار الاتحاد الافريقي بشأن بوكو حرام    جزائري يقاضي مطربة شهيرة متهمة بالتشجيع على التحرش    ڤوركوف يقرر وضع الثقة في التشكيلة التي أطاحت بالسنغال    مرض الحصبة يهاجم 12 ولاية أمريكية    الادارة تطالب الانصار بعدم مرافقة الفريق الى الاربعاء    المدرب الوطني رضا زغيلي يعلن رسميا عن استقالته ويؤكد    في انتظار تكوين طبيبين من مستشفى كنستال بالخارج    الصيادلة يجددون مطلبهم بحرية النشاط    للمحافظة على الثروة السمكية و تجنب العقوبات الردعية    الحضارة الأوروبية حولت كل شيء الى سلعة    محمد عيسى يؤكد أن الإسلام دين للتسامح وليس للعنف :    آيت الأندلسي سمير عضو بالجمعية الوطنية لوكلاء السيارات    أوامر للحكومة بالمزيد من الشرح حول واقع الأعمال التي تبادر بها في شتى الميادين    
تحالفنا مع التاريخ , و عقدنا العزم...    إسدال الستار على الطبعة ال17 للمعرض الوطني للكتاب بوهران    الموت يغيّب الفنانة القديرة فتيحة بربار عن عمر ناهز ال76 عاما    تقنية جديدة لتحديد موقع المتصل عبر "جي بي أس"    473 مليون م3 احتياطي السدود الثلاثة بغليزان    حكم الصداقة بين الرجل و المرأة    .. بعد سبات عميق    حاج جزائري مفقود في السعودية منذ 2011    من قصص الصحابة رضي الله عنهم.... عمر بن الخطاب رضي الله عنه    تفسير الأحلام .... رؤيا الصحابة رضي الله عنهم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

وزارة الدفاع تمدد دفع معاشات متقاعدي الجيش إلى 12 شهرا
نشر في النهار الجديد يوم 07 - 04 - 2011

المؤسسة العسكرية كانت تتكفل بثلاثة أشهر فقط قررت وزارة الدفاع الوطني تمديد فترة التكفل بدفع معاشات مستخدميها المحالين على التقاعد إلى سنة كاملة، بعد أن كانت محددة بثلاثة أشهر فقط، تتم بعدها إحالتهم على صندوق التقاعد، وأفادت مصادر عليمة ل''النهار''، أن القرار جاء بالموازاة مع إقرار زيادات معتبرة في أجور أفراد السلاح، تم صبها مطلع جانفي المنصرم، رصدت السلطات ضمنها ما قيمته دينار لمعاشات المتقاعدين العام الجاري. وفي الصدد ذاته، أقرت وزارة الدفاع الوطني مطلع العام الجاري، زيادات هامة في الأجور القاعدية والتعويضات المختلفة لمستخدمي جهاز المؤسسة العسكرية، إذ وبالموازاة مع الزيادات التي تم إقرارها في أجور مختلف القطاعات العمومية، تقرر توسيع التدابير المتخذة في إطار مراجعة أجور الوظيف العمومي إلى مستخدمي الجيش الوطني الشعبي، الذين استفادوا من زيادات معتبرة بداية من سنة 2011 بعدما انتقلت الإعتمادات الخاصة بنفقات المستخدمين بعنوان الأشهر الستة الأولى لسنة 2011 إلى 385 مليار و305 مليون دينار مقارنة ب293 مليار و795 مليون دينار خاصة بالأشهر الستة الأخيرة من سنة 2010
وتلقى رجال السلاح مطلع العام الجاري، الزيادات في الأجور بنسب متفاوتة، حسب الرتبة والمنصب الذي يشغله كل مسؤول بها، إذ خصصت الحكومة أكثر من 37 مليار و434 مليون دينار لضمان مخلفات الزيادة في الأجور لمستخدمي الجيش الوطني الشعبي، بنسبة فاقت ال23 من المائة مقارنة بالميزانية التي خصصت لوزارة الدفاع في قانون المالية التكميلي لسنة 2010 عقب احتساب قيمة الزيادات المعتبرة التي مست الأجور القاعدية للجنود، الضباط، الضباط السامين وشبه العسكريين. وكانت السلطات قد أقرت العام 2006 قانونا لخفض سن التقاعد للقيادات العسكرية بالجيش البلاد، حيث حدد القانون الذي صادق عليه البرلمان سن 64 عاما كحد أقصى عمر قائد أركان الجيش، 60 عاما عمر الألوية و56 عمر الجنرالات، وذلك بهدف تحويل الجيش الجزائري إلى جيش احترافي، في مشوار يشرف عليه الرئيس بوتفليقة بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة ووزير الدفاع الوطني، وبذلك ستستفيد هذه الفئة من رجالات الجيش الوطني الشعبي من معاشاتها مباشرة من وزارة الدفاع الوطني لمدة سنة كاملة، قبل أن يتم توجيهها إلى الصندوق العسكري للتقاعد في العام الموالي.
نصبت لجانا لدراسة كل الملفات المودعة على مستوى مصالحها
المؤسسة العسكرية تقرّر تسوية وضعية العسكريين القدامى المشطوبين
أفادت وزارة الدفاع الوطني أنّه وفي إطار الشكاوى المعبّر عنها من قبل مجموعة من العسكريين القدامى المشطوبين من صفوف الجيش الوطني الشعبي، بسبب أمراض غير منسوبة للخدمة، قرّرت الوزارة تشكيل لجان مكلفة بالدّراسة وعند الإقتضاء إعادة دراسة الملفات المودعة حالة بحالة، على أساس وثائق الخبرة الطبّية، بالتشاور مع المصالح المؤهلة التابعة للناحية العسكرية المختصة إقليميا. ودعت الوزارة في بيان تلقت ''النهار'' نسخة منه، المعنيين الذين لم يودعوا بعد ملفاتهم، للإتصال بالمكاتب الجهوية للمعاشات العسكرية، مرفوقين بالوثائق التي توجد بحوزتهم وتثبت حالتهم، مطمئنة المعنيين بالمعالجة السريعة والمنصفة لكل الملفات، كما أنّها تبقى على اتصال دائم مع ممثلي مقدمي الطلبات، قصد اطلاعهم على تطور مسار التكفل بعرائضهم. وكانت وزارة الدّفاع قد أكدّت سابقا، أنّ الرقم الحقيقي للعسكريين المشطوبين، بسبب الأمراض والحوادث غير المنسوبة للخدمة، هو أقل بكثير مما أعلن عنه من قبل بعض وسائل الإعلام، وأكدّت أنّه وبالرغم من كون هذه الحالات غير مدرجة ضمن مدونة الأمراض المهنية المنسوبة للخدمة، إلاّ أنّ الملفات التي تم إيداعها من طرف المعنيين، قيد الدراسة حالة بحالة، بغرض معالجتها بطريقة عادلة ومنصفة، ودعت في هذا الإطار كل العسكريين المشطوبين من صفوف الجيش الوطني الشعبي، لعجز غير منسوب للخدمة، إلى إيداع ملفاتهم على مستوى الهياكل المكلفة بالمنح على مستوى النواحي العسكرية والصندوق العسكري للتقاعد الكائن ببلوزداد بلكور سابقا بالجزائر العاصمة، مؤكدّة أنّ مصالح وزارة الدفاع الوطني ''تظل مستعدة لاستقبال طلبات المعنيين وتنتظر تفهمهم قصد الوصول إلى المعالجة المثلى لطلباتهم''.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.