قراصنة معلومات يشنون سلسلة هجمات على مؤسسات إعلامية أمريكية    شاهد.. أول صور لاحتجاز قادة الجيش التركي ليلة محاولة الانقلاب    أكد أن الوزارة ستواصل دعمها    دعت المجتمع الدولي للتحرك    بعد استشهاد لاجئ فلسطيني    الوادي    قدرات التموين بالمياه تدعمت ب5 آلاف متر مكعب    دعوا لتكثيف جهود الجميع لترقية تعليمها    خلال السنة الجارية    ولد علي يدعو للحفاظ على استقرار البلاد    في إطار برنامج تعزيز الأسطول الوطني    تدخل حيز التنفيذ في 18 سبتمبر    خلال اختتام الجامعة الصيفية ال7 ببومرداس    محمد عيسى يؤكد أن الدولة لها كل الإمكانيات لتأمين مواطنيها من هذه الأفكار و يصرح    سجلت تراجعا في طلبات العمل بالقطاع العمومي: الوكالة الوطنية للتشغيل تؤكد استمرار تجديد عقود الإدماج    توقيف باروني مخدرات وحجز قرابة ثلاثة قناطير من الكيف بباتنة    ملف إصلاح البكالوريا على طاولة الحكومة    رغم تطمينات الموالين.. التخوف مستمر    تسجيل 33 قتيلا و أكثر من 240 جريحا في حوادث مرور خلال 48 ساعة فقط    حنون تؤكد أن الوقت لايزال مبكرا    حثّ على تعميمها بالمنطقة العربية    الجزائر تعد الدولة الأولى والوحيدة في ذلك    إدارة دينامو زغراب تؤكد تمسكها بسوداني    الصحافة اليونانية تصف وضع عبيد بالفوضوي وتطالب الإدارة بإيجاد حل سريع    يقصده السياح والمهرّبون    الانطلاق الرسمي للتصحيح الالكتروني للأخطاء الواردة في عقود الحالة المدنية    احتجاجا على قرار طردهم من المحل    19 مطحنة من بين 38 تدخل في عطلة وتسبب اضطرابا في التموين    حسب مصالح الحماية المدنية    حجز أزيد من 1800 وحدة مشروب كحولي مع توقيف مروجها بالبيرين    مولودية وهران و أولمبي المدية على الشاشة يوم السبت    الشاعر ملاحي محمد من تيسمسيلت ل"الجمهورية "    اليوم الثالث للمهرجان الوطني للشعر الملحون بمستغانم    نشطها شيوخ أمثال التوهامي و بن ذهبية طواهري    تزامنا ونضج فاكهة الرمان    عقب الخسارة أمام تاجنانت    ينشط في اولمبيك مارسيليا    فتاة قاصر تحاول إنهاء حياتها بتناول الأدوية بقديل    مواليد بلغوا شهرين دون أن يتم تطعيمهم    مستشفى بن زرجب    ميركل ترافع لاتفاقيات أمنية عاجلة بين الاتحاد الأوروبي والجزائر    مناصرة يدعو إلى سياسة واضحة وفعّالة لفائدة الشباب    تأهل تاريخي لمولودية بجاية إلى الدور نصف النهائي    الجزائر تتلقى دعما أوروبيا إضافيا    عقوبة الإعدام ضرورية ضد مختطفي وقاتلي الأطفال    الجامعة الصيفية للأطر الطلابية والشبانية الصحراوية بمخميات اللاجئين    مؤلفان جديدان عن السينما للناقد عبد الكريم قادري    دمى "ديزني" تلحق ضررا بنفسيات الأطفال    الرفق بالحيوان بين الهدي النبوي الصادق ودعاوى الغرب الكاذبة    تبسم الرسول (صلى الله عليه وسلم) المِزَاحُ المحمديُّ:    عودة دمان تتأجل ولقاء ودي اليوم أمام العلمة    نشاطات خيرية تضامنا مع العائلات المعوزة    حملة تحسيسية للوقاية من أخطار المخدرات    اقتراح مشروع مخبر وطني للاستشراف حول قضايا الشباب    70 يوماً لانطلاقة الدورة ال35 من معرض الشارقة الدولي للكتاب    الطفل الإمام    إرشادات للمرأة    فتاوى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزارة الدفاع تمدد دفع معاشات متقاعدي الجيش إلى 12 شهرا
نشر في النهار الجديد يوم 07 - 04 - 2011

المؤسسة العسكرية كانت تتكفل بثلاثة أشهر فقط قررت وزارة الدفاع الوطني تمديد فترة التكفل بدفع معاشات مستخدميها المحالين على التقاعد إلى سنة كاملة، بعد أن كانت محددة بثلاثة أشهر فقط، تتم بعدها إحالتهم على صندوق التقاعد، وأفادت مصادر عليمة ل''النهار''، أن القرار جاء بالموازاة مع إقرار زيادات معتبرة في أجور أفراد السلاح، تم صبها مطلع جانفي المنصرم، رصدت السلطات ضمنها ما قيمته دينار لمعاشات المتقاعدين العام الجاري. وفي الصدد ذاته، أقرت وزارة الدفاع الوطني مطلع العام الجاري، زيادات هامة في الأجور القاعدية والتعويضات المختلفة لمستخدمي جهاز المؤسسة العسكرية، إذ وبالموازاة مع الزيادات التي تم إقرارها في أجور مختلف القطاعات العمومية، تقرر توسيع التدابير المتخذة في إطار مراجعة أجور الوظيف العمومي إلى مستخدمي الجيش الوطني الشعبي، الذين استفادوا من زيادات معتبرة بداية من سنة 2011 بعدما انتقلت الإعتمادات الخاصة بنفقات المستخدمين بعنوان الأشهر الستة الأولى لسنة 2011 إلى 385 مليار و305 مليون دينار مقارنة ب293 مليار و795 مليون دينار خاصة بالأشهر الستة الأخيرة من سنة 2010
وتلقى رجال السلاح مطلع العام الجاري، الزيادات في الأجور بنسب متفاوتة، حسب الرتبة والمنصب الذي يشغله كل مسؤول بها، إذ خصصت الحكومة أكثر من 37 مليار و434 مليون دينار لضمان مخلفات الزيادة في الأجور لمستخدمي الجيش الوطني الشعبي، بنسبة فاقت ال23 من المائة مقارنة بالميزانية التي خصصت لوزارة الدفاع في قانون المالية التكميلي لسنة 2010 عقب احتساب قيمة الزيادات المعتبرة التي مست الأجور القاعدية للجنود، الضباط، الضباط السامين وشبه العسكريين. وكانت السلطات قد أقرت العام 2006 قانونا لخفض سن التقاعد للقيادات العسكرية بالجيش البلاد، حيث حدد القانون الذي صادق عليه البرلمان سن 64 عاما كحد أقصى عمر قائد أركان الجيش، 60 عاما عمر الألوية و56 عمر الجنرالات، وذلك بهدف تحويل الجيش الجزائري إلى جيش احترافي، في مشوار يشرف عليه الرئيس بوتفليقة بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة ووزير الدفاع الوطني، وبذلك ستستفيد هذه الفئة من رجالات الجيش الوطني الشعبي من معاشاتها مباشرة من وزارة الدفاع الوطني لمدة سنة كاملة، قبل أن يتم توجيهها إلى الصندوق العسكري للتقاعد في العام الموالي.
نصبت لجانا لدراسة كل الملفات المودعة على مستوى مصالحها
المؤسسة العسكرية تقرّر تسوية وضعية العسكريين القدامى المشطوبين
أفادت وزارة الدفاع الوطني أنّه وفي إطار الشكاوى المعبّر عنها من قبل مجموعة من العسكريين القدامى المشطوبين من صفوف الجيش الوطني الشعبي، بسبب أمراض غير منسوبة للخدمة، قرّرت الوزارة تشكيل لجان مكلفة بالدّراسة وعند الإقتضاء إعادة دراسة الملفات المودعة حالة بحالة، على أساس وثائق الخبرة الطبّية، بالتشاور مع المصالح المؤهلة التابعة للناحية العسكرية المختصة إقليميا. ودعت الوزارة في بيان تلقت ''النهار'' نسخة منه، المعنيين الذين لم يودعوا بعد ملفاتهم، للإتصال بالمكاتب الجهوية للمعاشات العسكرية، مرفوقين بالوثائق التي توجد بحوزتهم وتثبت حالتهم، مطمئنة المعنيين بالمعالجة السريعة والمنصفة لكل الملفات، كما أنّها تبقى على اتصال دائم مع ممثلي مقدمي الطلبات، قصد اطلاعهم على تطور مسار التكفل بعرائضهم. وكانت وزارة الدّفاع قد أكدّت سابقا، أنّ الرقم الحقيقي للعسكريين المشطوبين، بسبب الأمراض والحوادث غير المنسوبة للخدمة، هو أقل بكثير مما أعلن عنه من قبل بعض وسائل الإعلام، وأكدّت أنّه وبالرغم من كون هذه الحالات غير مدرجة ضمن مدونة الأمراض المهنية المنسوبة للخدمة، إلاّ أنّ الملفات التي تم إيداعها من طرف المعنيين، قيد الدراسة حالة بحالة، بغرض معالجتها بطريقة عادلة ومنصفة، ودعت في هذا الإطار كل العسكريين المشطوبين من صفوف الجيش الوطني الشعبي، لعجز غير منسوب للخدمة، إلى إيداع ملفاتهم على مستوى الهياكل المكلفة بالمنح على مستوى النواحي العسكرية والصندوق العسكري للتقاعد الكائن ببلوزداد بلكور سابقا بالجزائر العاصمة، مؤكدّة أنّ مصالح وزارة الدفاع الوطني ''تظل مستعدة لاستقبال طلبات المعنيين وتنتظر تفهمهم قصد الوصول إلى المعالجة المثلى لطلباتهم''.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.