الأمن الحضري الخامس بحي "الجلفة الجديدة" يوقف أخطر مروج للمؤثرات العقلية    الكويت تسلم قطر قائمة بمطالب من الدول المقاطعة لها    روما يفشل في الظفر بخدمات بديل صلاح    رسميًا محمد صلاح مع ليفربول الإنجليزي لمدة 5 سنوات    المنتخب الصيني يقترب من اللعب في الدوري الألماني    الولايات المتحدة توقف استيراد اللحوم البرازيلية لعدم مطابقتها للمواصفات    التحقيقات الأولية مع قتلة الأستاذ الجامعي بتيبازة: دوافع القتل لا علاقة لها بالغش    محاكمة عصابة حاولت إغراق العاصمة بالأوراق النقدية المزورة    الحبس النافذ لمدير سابق ل"كناك" بوهران    ألمانيا تتعادل مع التشيلي في قمة مبارايات كأس القارات    "يديرو فالنش علي"    ستة أشهر حبسا غير نافذ لشاب مجّد داعش في الفايسبوك بسطيف    ليفربول يصدم جوفنتوس ويرفض تسريح نجمه    اللاعب المصري محمد صلاح ينضم رسميا إلى ليفربول الإنجليزي    العثور على جثة جزار معلقة بسقف إسطبل في قالمة    ضوضاء وسائل النقل تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري    علامات الساعة تظهر في العفرون    بلدية حيدرة تتضامن مع يتامى سبت عزيز    إخراج زكاة الفطر في نهاية شهر رمضان    رقائق    رمضان.. الأرباح والخسائر    هكذا عوقبت وردة الجزائرية بعد مباراة "أم درمان"    أبناء سوسطارة "يعكرون فرحة العيد" على الزمالك    حملة استقالات لإطارات "بريد الجزائر" احتجاجا على تنحية المدير العام    العراق يفقد كنزا تاريخيا آخر و"داعش" في قفص الاتهام    الطاهر حجار يشهر سيف الحجاج ضد المنظمات الطلابية    النواب الجدد يفضلون النوم على جلسات البرلمان!    لهذا رفض محمد السادس لقاء رئيس الحكومة التونسية بسبب الجزائر    مبابي الى ريال مدريد .. 5 أمور يفعلها فلورنتينو بيريز حينما يعقد صفقة ضخمة    تسخير أزيد من 4000 تاجر لضمان مُداومة " عيد الفطر " بأربع ولايات غرب الوطن    أمير قطر يهنأ العاهل السعودي وولي عهده الجديد    أفغانستان : 29 قتيلا جراء انفجار سيارة مفخخة أمام مصرف في إقليم هلمند    حذار .. ملف اللاجئين الأفارقة أصبح قضية دولة وأمن قومي    بن صالح وبوحجة وتبون يشرفون على تكريم الفائزين الأوائل في مسابقة الجزائر الدولية لحفظ القرآن وتجويده وتفسيره    بن خالفة: هذا الجديد في مخطط عمل حكومة تبون    انطلاق أشغال قمة كامبالا حول اللاجئين بمشاركة مساهل ممثلا عن رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة    مقتنيات زوجة كينيدي تباع بمبالغ خيالية في مزاد    ماكرون: رحيل الأسد لم يعد أولوية بالنسبة لنا    "الخبر" تعيد نشر قسيمات مسابقة رمضان 2017    تدافع ومشادة بين العمال والمتقاعدين في مراكز البريد    برنار إيمي يودع المسؤولين الجزائريين بعد انتهاء مهامه    أول رحلة للحجاج الجزائريين إلى البقاع المقدسة يوم 5 أوت القادم    "حوالي 700 ألف مسجل لاجتياز مسابقة توظيف الأساتذة"    تنظيم وقفة تكريمية للراحل عبد الكريم جيلالي بمكتبة شايب دزاير    عام حبسا لشاب بتهمة الإشادة بداعش في سطيف    العجز التجاري يتراجع ب 54 بالمائة في 2017    خلفا للألماني مارتن كوبلر    جمع 15330 قنطارا من مختلف أنواع الحبوب    رمضان يتأهّب للرّحيل.. فهل من متحسّر؟    تزويد مركب بلارة في جيجل بشبكات الماء والكهرباء والغاز    مسابقات ودروس دينية عبر مساجد تلمسان    بوعزارة يطير إلى روسيا للبحث عن فرص للتكوين    لا أحب الشهرة وأميل إلى النجاح الفني    خشبة المسرح تنسيني مشقة الصيام    وزارة الصحة تنفى وجود أزمة وتؤكد:    لا ندرة في الدواء ولا تخفيض في استيراد مواد تصنيعه    وزارة الصحة تؤكد وفرة الأدوية الأساسية وتعترف بوجود "ضغط" على بعض الأنواع    مساعدات جزائرية جديدة لليبيين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزارة الدفاع تمدد دفع معاشات متقاعدي الجيش إلى 12 شهرا
نشر في النهار الجديد يوم 07 - 04 - 2011

المؤسسة العسكرية كانت تتكفل بثلاثة أشهر فقط قررت وزارة الدفاع الوطني تمديد فترة التكفل بدفع معاشات مستخدميها المحالين على التقاعد إلى سنة كاملة، بعد أن كانت محددة بثلاثة أشهر فقط، تتم بعدها إحالتهم على صندوق التقاعد، وأفادت مصادر عليمة ل''النهار''، أن القرار جاء بالموازاة مع إقرار زيادات معتبرة في أجور أفراد السلاح، تم صبها مطلع جانفي المنصرم، رصدت السلطات ضمنها ما قيمته دينار لمعاشات المتقاعدين العام الجاري. وفي الصدد ذاته، أقرت وزارة الدفاع الوطني مطلع العام الجاري، زيادات هامة في الأجور القاعدية والتعويضات المختلفة لمستخدمي جهاز المؤسسة العسكرية، إذ وبالموازاة مع الزيادات التي تم إقرارها في أجور مختلف القطاعات العمومية، تقرر توسيع التدابير المتخذة في إطار مراجعة أجور الوظيف العمومي إلى مستخدمي الجيش الوطني الشعبي، الذين استفادوا من زيادات معتبرة بداية من سنة 2011 بعدما انتقلت الإعتمادات الخاصة بنفقات المستخدمين بعنوان الأشهر الستة الأولى لسنة 2011 إلى 385 مليار و305 مليون دينار مقارنة ب293 مليار و795 مليون دينار خاصة بالأشهر الستة الأخيرة من سنة 2010
وتلقى رجال السلاح مطلع العام الجاري، الزيادات في الأجور بنسب متفاوتة، حسب الرتبة والمنصب الذي يشغله كل مسؤول بها، إذ خصصت الحكومة أكثر من 37 مليار و434 مليون دينار لضمان مخلفات الزيادة في الأجور لمستخدمي الجيش الوطني الشعبي، بنسبة فاقت ال23 من المائة مقارنة بالميزانية التي خصصت لوزارة الدفاع في قانون المالية التكميلي لسنة 2010 عقب احتساب قيمة الزيادات المعتبرة التي مست الأجور القاعدية للجنود، الضباط، الضباط السامين وشبه العسكريين. وكانت السلطات قد أقرت العام 2006 قانونا لخفض سن التقاعد للقيادات العسكرية بالجيش البلاد، حيث حدد القانون الذي صادق عليه البرلمان سن 64 عاما كحد أقصى عمر قائد أركان الجيش، 60 عاما عمر الألوية و56 عمر الجنرالات، وذلك بهدف تحويل الجيش الجزائري إلى جيش احترافي، في مشوار يشرف عليه الرئيس بوتفليقة بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة ووزير الدفاع الوطني، وبذلك ستستفيد هذه الفئة من رجالات الجيش الوطني الشعبي من معاشاتها مباشرة من وزارة الدفاع الوطني لمدة سنة كاملة، قبل أن يتم توجيهها إلى الصندوق العسكري للتقاعد في العام الموالي.
نصبت لجانا لدراسة كل الملفات المودعة على مستوى مصالحها
المؤسسة العسكرية تقرّر تسوية وضعية العسكريين القدامى المشطوبين
أفادت وزارة الدفاع الوطني أنّه وفي إطار الشكاوى المعبّر عنها من قبل مجموعة من العسكريين القدامى المشطوبين من صفوف الجيش الوطني الشعبي، بسبب أمراض غير منسوبة للخدمة، قرّرت الوزارة تشكيل لجان مكلفة بالدّراسة وعند الإقتضاء إعادة دراسة الملفات المودعة حالة بحالة، على أساس وثائق الخبرة الطبّية، بالتشاور مع المصالح المؤهلة التابعة للناحية العسكرية المختصة إقليميا. ودعت الوزارة في بيان تلقت ''النهار'' نسخة منه، المعنيين الذين لم يودعوا بعد ملفاتهم، للإتصال بالمكاتب الجهوية للمعاشات العسكرية، مرفوقين بالوثائق التي توجد بحوزتهم وتثبت حالتهم، مطمئنة المعنيين بالمعالجة السريعة والمنصفة لكل الملفات، كما أنّها تبقى على اتصال دائم مع ممثلي مقدمي الطلبات، قصد اطلاعهم على تطور مسار التكفل بعرائضهم. وكانت وزارة الدّفاع قد أكدّت سابقا، أنّ الرقم الحقيقي للعسكريين المشطوبين، بسبب الأمراض والحوادث غير المنسوبة للخدمة، هو أقل بكثير مما أعلن عنه من قبل بعض وسائل الإعلام، وأكدّت أنّه وبالرغم من كون هذه الحالات غير مدرجة ضمن مدونة الأمراض المهنية المنسوبة للخدمة، إلاّ أنّ الملفات التي تم إيداعها من طرف المعنيين، قيد الدراسة حالة بحالة، بغرض معالجتها بطريقة عادلة ومنصفة، ودعت في هذا الإطار كل العسكريين المشطوبين من صفوف الجيش الوطني الشعبي، لعجز غير منسوب للخدمة، إلى إيداع ملفاتهم على مستوى الهياكل المكلفة بالمنح على مستوى النواحي العسكرية والصندوق العسكري للتقاعد الكائن ببلوزداد بلكور سابقا بالجزائر العاصمة، مؤكدّة أنّ مصالح وزارة الدفاع الوطني ''تظل مستعدة لاستقبال طلبات المعنيين وتنتظر تفهمهم قصد الوصول إلى المعالجة المثلى لطلباتهم''.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.