31 اتفاقية ومذكّرة تفاهم    وزير التجارة بن يونس يعترف: اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي لم يحقق النتائج المرجوة    فروخي يفنّد ما يروج عن بيع السمك الأبيض بالمياه الدولية    ملتقى دولي حول المواد الموجهة للطاقة والهندسة البيئية    أموال السيارات المسروقة لتمويل الجماعات الإرهابية    تأكيد مواصلة الكفاح بشتى الوسائل حتى النصر    حمينة: "الوهراني فيلم رائع والهجوم عليه غير مؤسس"    يونسيف: 15 مليون طفل عربي خارج المدارس    الغازي: نسبة العمال غير المصرح بهم لاتتجاوز 16 بالمائة    رونالدو يتفوّق على 15 هدّافا ل (الليغا) ويعادل الرقم 7    لعروم (المدرّب المؤقّت للعميد): (اللّه أراد لنا أن ننهزم أمام الاتحاد    لا جديد في قمة هرم ترتيب الليغا    قاضي قضاة فلسطين يدعو مسلمي العالم للصلاة في الأقصى    انتهاء عملية التصويت في الانتخابات الرئاسية التونسية    "آهات امرأة" و"جاك المرسول" لمناهضة العنف ضد المرأة    أكثر من 5 ملايين تونسي كانوا في الموعد    مدرب عمان: "قطر استحقت التأهل"    مشاريع هامة في قطاع الرياضة ضمن الخماسي القادم لفائدة ولاية ورقلة    بوتشيتينو، مدرب توتنهام:    حمد بن خليفة: "قطر تأهلت للنهائي على حساب أفضل منتخب في كأس الخليج"    جنايات العاصمة تنظر في 2 ديسمبر المقبل في قضية التقتيل الجماعي الإرهابي    بمحتوى أدبي وثقافي ثري:    في رواية "شارع اللصوص":    الأفلان استعاد شيمه النضالية وحقّق الانسجام بين القاعدة والقيادة    ايت منصور: لا لرفع لتسعيرة المياه حاليا    الانطلاق في إنجاز حوالي 150 سكنا تساهميا    ورشة تكوينية لتعزيز قدرات وكفاءات الاطارات المسؤولة عن تعليم الكبار ومحو الامية    وثيقة للبنتاغون تطالب بمساعدة العشائر بالعراق    الأدوية المعوضة تفوق عدد الأدوية المسجلة بالمنظمة العالمية للصحة    اصابة جديدة بفيروس ايبولا في مالي ووضع 310 اشخاص تحت المراقبة الطبية    الرومانسية العابدة.. تربوية الجمال    فتاوى مختارة حكم قطع الصلاة والخروج منها    سنن مهجورة سُنَّة عدم تخطي الرقاب في صلاة الجمعة    داعش يجبر سكان محافظة الرقة بدمشق على تقديم التوقيت لمدة ساعة    الاتحاد الأوروبي راض عن الجزائر    الجزائر قدمت لتونس هويات إرهابيي كتيبة »عقبة بن نافع«    الشركات المكسيكية تسعى للاستثمار في مجال صناعة قطع غيار السيارات    الإعلان قريبا عن دفاتر شروط جديدة للمشاريع السكنية خاصة بكل منطقة    بومرداس بصدد تدارك العجز الكبير المسجل في الميدان    خمري: الندوة الاقتصادية والاجتماعية للشباب فضاء للمناظرة وتقييم الانجازات    وفاة إمرأة مصرية بإنفلونزا H1N1    السيسي يعلن أن بلاده مستعدة للمساعدة في تأمين دولة فلسطينية مستقبلية    فرقتا الباليه الوطني والهندي تبهران الجمهور بتلمسان    عملية القرعة تمّت أمس بمقرّ جريدة الجمهورية    هجوم عنيف لمقاتلي المعارضة السورية على قريتين شيعيتين في ريف حلب    "الديجياسان" ساعدت 279 فيلما    فتوى جزائرية جديدة: تناول "الكاشير' حرام!    جلسات جهوية لمناقشة واقع المؤسسات الصحية لأوّل مرة منذ الاستقلال    القضاء على 30 مسلحا في أفغانستان    مجاني: "فتحنا صفحة جديدة برحيل حليلوزيتش وأهدي الفوز للجزائريين"    حجز نصف مليون قرص مهلوس خلال عشرة أشهر    بن اشنهو يدعو إلى تخفيض الاستثمارات العمومية    قضايا وحوادث :    قضايا وحوادث :    عزلة تامة ،طرقات مهترئة، بؤر تعفنية وغاز منعدم    يمثل مصنع بلارة نموذجا هاما للشراكة الثنائية    الجزائر الأولى عربيا من حيث سعادة مواطنيها !    "الأزهر" يعتبر رفع المصاحف في المظاهرات دعوة للفتنة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

وزارة الدفاع تمدد دفع معاشات متقاعدي الجيش إلى 12 شهرا
نشر في النهار الجديد يوم 07 - 04 - 2011

المؤسسة العسكرية كانت تتكفل بثلاثة أشهر فقط قررت وزارة الدفاع الوطني تمديد فترة التكفل بدفع معاشات مستخدميها المحالين على التقاعد إلى سنة كاملة، بعد أن كانت محددة بثلاثة أشهر فقط، تتم بعدها إحالتهم على صندوق التقاعد، وأفادت مصادر عليمة ل''النهار''، أن القرار جاء بالموازاة مع إقرار زيادات معتبرة في أجور أفراد السلاح، تم صبها مطلع جانفي المنصرم، رصدت السلطات ضمنها ما قيمته دينار لمعاشات المتقاعدين العام الجاري. وفي الصدد ذاته، أقرت وزارة الدفاع الوطني مطلع العام الجاري، زيادات هامة في الأجور القاعدية والتعويضات المختلفة لمستخدمي جهاز المؤسسة العسكرية، إذ وبالموازاة مع الزيادات التي تم إقرارها في أجور مختلف القطاعات العمومية، تقرر توسيع التدابير المتخذة في إطار مراجعة أجور الوظيف العمومي إلى مستخدمي الجيش الوطني الشعبي، الذين استفادوا من زيادات معتبرة بداية من سنة 2011 بعدما انتقلت الإعتمادات الخاصة بنفقات المستخدمين بعنوان الأشهر الستة الأولى لسنة 2011 إلى 385 مليار و305 مليون دينار مقارنة ب293 مليار و795 مليون دينار خاصة بالأشهر الستة الأخيرة من سنة 2010
وتلقى رجال السلاح مطلع العام الجاري، الزيادات في الأجور بنسب متفاوتة، حسب الرتبة والمنصب الذي يشغله كل مسؤول بها، إذ خصصت الحكومة أكثر من 37 مليار و434 مليون دينار لضمان مخلفات الزيادة في الأجور لمستخدمي الجيش الوطني الشعبي، بنسبة فاقت ال23 من المائة مقارنة بالميزانية التي خصصت لوزارة الدفاع في قانون المالية التكميلي لسنة 2010 عقب احتساب قيمة الزيادات المعتبرة التي مست الأجور القاعدية للجنود، الضباط، الضباط السامين وشبه العسكريين. وكانت السلطات قد أقرت العام 2006 قانونا لخفض سن التقاعد للقيادات العسكرية بالجيش البلاد، حيث حدد القانون الذي صادق عليه البرلمان سن 64 عاما كحد أقصى عمر قائد أركان الجيش، 60 عاما عمر الألوية و56 عمر الجنرالات، وذلك بهدف تحويل الجيش الجزائري إلى جيش احترافي، في مشوار يشرف عليه الرئيس بوتفليقة بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة ووزير الدفاع الوطني، وبذلك ستستفيد هذه الفئة من رجالات الجيش الوطني الشعبي من معاشاتها مباشرة من وزارة الدفاع الوطني لمدة سنة كاملة، قبل أن يتم توجيهها إلى الصندوق العسكري للتقاعد في العام الموالي.
نصبت لجانا لدراسة كل الملفات المودعة على مستوى مصالحها
المؤسسة العسكرية تقرّر تسوية وضعية العسكريين القدامى المشطوبين
أفادت وزارة الدفاع الوطني أنّه وفي إطار الشكاوى المعبّر عنها من قبل مجموعة من العسكريين القدامى المشطوبين من صفوف الجيش الوطني الشعبي، بسبب أمراض غير منسوبة للخدمة، قرّرت الوزارة تشكيل لجان مكلفة بالدّراسة وعند الإقتضاء إعادة دراسة الملفات المودعة حالة بحالة، على أساس وثائق الخبرة الطبّية، بالتشاور مع المصالح المؤهلة التابعة للناحية العسكرية المختصة إقليميا. ودعت الوزارة في بيان تلقت ''النهار'' نسخة منه، المعنيين الذين لم يودعوا بعد ملفاتهم، للإتصال بالمكاتب الجهوية للمعاشات العسكرية، مرفوقين بالوثائق التي توجد بحوزتهم وتثبت حالتهم، مطمئنة المعنيين بالمعالجة السريعة والمنصفة لكل الملفات، كما أنّها تبقى على اتصال دائم مع ممثلي مقدمي الطلبات، قصد اطلاعهم على تطور مسار التكفل بعرائضهم. وكانت وزارة الدّفاع قد أكدّت سابقا، أنّ الرقم الحقيقي للعسكريين المشطوبين، بسبب الأمراض والحوادث غير المنسوبة للخدمة، هو أقل بكثير مما أعلن عنه من قبل بعض وسائل الإعلام، وأكدّت أنّه وبالرغم من كون هذه الحالات غير مدرجة ضمن مدونة الأمراض المهنية المنسوبة للخدمة، إلاّ أنّ الملفات التي تم إيداعها من طرف المعنيين، قيد الدراسة حالة بحالة، بغرض معالجتها بطريقة عادلة ومنصفة، ودعت في هذا الإطار كل العسكريين المشطوبين من صفوف الجيش الوطني الشعبي، لعجز غير منسوب للخدمة، إلى إيداع ملفاتهم على مستوى الهياكل المكلفة بالمنح على مستوى النواحي العسكرية والصندوق العسكري للتقاعد الكائن ببلوزداد بلكور سابقا بالجزائر العاصمة، مؤكدّة أنّ مصالح وزارة الدفاع الوطني ''تظل مستعدة لاستقبال طلبات المعنيين وتنتظر تفهمهم قصد الوصول إلى المعالجة المثلى لطلباتهم''.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.