تحديد تاريخ 15،16،17 اوت بداية الرابطة الأولى و الثانية لموسم 2020/2019    النعامة: أمن الصفيصيفة يطيح بعصابة متورطة في قضية السرقة من داخل مسكن    هدام يدعو أساتذة وطلبة المدرسة العليا للضمان الإجتماعي المساهمة في عصرنة المنظومة    وفاة شخص دهسا تحت عجلات سيارة بالبويرة    مباشرة أشغال تهيئة سلالم البريد المركزي بإشراف مهندسين من وزارة الثقافة    أسعار النفط تتراجع بنسبة 5 بالمئة    الجزائر "تأسف" لاستقالة كوهلر    بداية العمل بالبطاقية الوطنية للأشخاص الممنوعين من الدخول إلى الملاعب    الفاف تمنع ازدواجية المشاركة الخارجية للاندية    الدوري الجزائري قد يعرف أغرب نهاية موسم في تاريخه    80 نائب من الأفلان يعلنون دعمهم لبوشارب    الدرك و حرس السواحل يحبطان محاولات هجرة غير شرعية ل37 شخصًا    وزير مصري يسخر من خيارات المدرب أغيري تحسبا لكأس إفريقيا    رئاسيات 4 جويلية : انتهاء آجال ايداع الترشيحات يوم السبت المقبل    فيغولي مطلوب في نادي الفيحاء السعودي    مدوار يبحث عن ممول للرابطة لرفع من قيمة الجوائز    الفريق ڤايد صالح : جهود الجيش الوطني الشعبي مكنت من الحفاظ على كيان الدولة الوطنية    هزة ارضية بشدة 4.1 درجات بسور الغزلان بالبويرة    حالة طوارئ بشعبة العامر بعد تسمم 50 تلميذا    رئيس الدولة يعرب لفايز السراج عن قلق الجزائر "العميق" لما آلت إليه الأوضاع في ليبيا    مقري ينتقد قرار منع محاضرة لبن بيتور بالمسيلة    بن صالح يعرب عن قلق الجزائر حول الأوضاع في ليبيا    الأفسيو يقرر الإبقاء على 24 جوان كتاريخ لانتخاب رئيس جديد    وهران.. إنقاذ 4 أشخاص من عائلة واحد من الموت إختناقا بالغاز    تغيير محطة توقف قطار المطار من باب الزوار إلى الحراش ابتداء من الاثنين المقبل    الشلف: توقيف مرتكب جريمة قتل في حق زوجته    شركة “أغل أزور” ستضمن الرحلات بين مدن جزائرية وأخرى فرنسية خلال هذه الصائفة    العسل المستخرج من زهرة الفراولة علاج لسرطان القولون    إطلاق سراح صحفي “الجزيرة” محمود حسين    شارك فيه‮ ‬80‮ ‬فناناً‮ ‬في‮ ‬موسيقى المالوف والشعبي    المجمع الأمريكي "كا.بي.أر" يفوز بعقد إعادة تهيئة حقل رود الخروف بحاسي مسعود    صابرين: “أنا لست محجبة وهذا لوك جديد”!!    صب راتب شهر جوان قبل عيد الفطر المبارك    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    المسلم... بين الاسم والعمل.    حكومة بدوي تنقلب على مركّبي السيارات    «الجزائريون استهلكوا 500 ألف طن من الخضر والفواكه خلال 15 يوما»    الدستور لا يجب أن يكون متخلفا عن حركة الواقع    إبتداء من الموسم القادم    حسب مرسوم أصدره الرئيس‮ ‬غالي‮ ‬    توجهوا إلى الصحراء الغربية المحتلة لحضور محاكمة‮ ‬    قدر بأكثر من‮ ‬260‮ ‬ألف قنطار    للرفع من التزود بالطاقة الكهربائية    بن معروف‮ ‬يترأس اجتماعاً‮ ‬إفريقياً    عبقرية نقل التفاصيل التراثية للجزائر العاصمة    نحو تحويل المعلم التاريخي إلى متحف للآثار    تدريس معاني القرآن الكريم و تعليمه لفائدة أزيد من 70 طالبا    انطلاق عملية توزيع المصحف الشريف على تلاميذ المدارس القرآنية    مسابقة لاختيار أحسن مؤذن وخطيب ببلدية فرندة    وفاة خالد بن الوليد    29 حالة مؤكدة بالسكري و38 بضغط الدم تم تحويل 3 منها إلى الاستعجالات    «ليفوتيروكس» مفقود بصيدليات تلمسان    إدوارد لين... اجتمعت فيه كل معاني الأخلاق    مساع لإنشاء اتحادية جهوية    أحكام الاعتكاف وآدابه    المستشفيات تستقبل عشرات الإصابات بفيروسات حادة    استمرار خرجات إطارات ديوان الحج و العمرة في البقاع المقدسة    4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





36 بالمائة من الأراضي الفلاحية بالجزائر غير مستغلة!
نشر في أخبار اليوم يوم 18 - 12 - 2018

القطاع يحقق قيمة إنتاجية تتجاوز 3200 مليار دينار سنويا
36 بالمائة من الأراضي الفلاحية بالجزائر غير مستغلة!
يحقق قطاع الفلاحة اليوم قيمة إنتاجية سنوية تبلغ أزيد من 3.200 مليار دينار ويساهم بأكثر من 12 بالمائة في الناتج الداخلي الخام للبلاد حسب ما أفاد به أمس الاثنين بالجزائر وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري عبد القادر بوعزقي أما رئيس الغرفة السفلى للبرلمان معاذ بوشارب فقد تأسف لوجود 3.1 مليون هكتار من الأراضي الفلاحية غير المستغلة من ضمن 8.5 مليون هكتار من الأراضي الفلاحية القابلة للاستغلال أي بنسبة 36 بالمائة.
وحسب السيد الوزير أصبح الإنتاج الفلاحي الوطني حاليا يغطي أغلبية الاحتياجات الغذائية للسكان ويموّن السوق المحلية بشكل منتظم ووفير بالمواد الفلاحية والغذائية القاعدية ويصدر فوائض من بعض أنواع المنتجات إلى الأسواق العالمية .
وفي مداخلته خلال اليوم البرلماني المنظم من طرف لجنة الفلاحة والصيد البحري وحماية البيئة تحت عنوان العقار الفلاحي بين الامتياز والشراكة: واقع وآفاق أفاد الوزير أن السياسة التنموية التي انتهجها القطاع بتوصيات من رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة مكنت قطاع الفلاحة من المساهمة بحدود 12.3 في المائة من الناتج الداخلي الوطني الخام .
وحقق القطاع نموا ب3.25 في المائة من خلال النمو المتزايد لمعدلات الإنتاج في الشعب الفلاحية والتي تتراوح نسبتها بين 200 و500 في المائة يضيف الوزير.
ولفت الوزير إلى جهود القطاع في إطار تحويل حق الانتفاع الدائم الذي كانت تتمتع به المستثمرات الفلاحية منذ 1987 إلى حق الامتياز استجابة للقانون 10/03 المحدد لشروط وكيفيات استغلال الأراضي الفلاحية لفائدة أزيد من 200 ألف مستثمرة فلاحية تخص 2.26 مليون هكتار.
في هذا الصدد أكد الوزير أن العقار الفلاحي يعتبر خطا أحمرا لا يقبل المساومة وفقا لما أقرته المادة 19 من الدستور.
وحسب الأرقام المقدمة خلال هذا اليوم البرلماني فقد تم التوصل إلى تسوية وضعية 180 ألف فلاح بنسبة تقدم تبلغ 96 في المائة وهي العملية التي يرتقب أن تنتهي نهاية السنة الجارية.
وفي ذات السياق لجأ القطاع إلى توسيع المساحات الفلاحية الصالحة للزراعة عن طريق حيازة الملكية العقارية الفلاحية عبر الاستصلاح وتشجيع إنشاء مستثمرات فلاحية جديدة عن طريق الامتياز أين استفاد قرابة 200 ألف فلاح بمساحة 2.5 مليون هكتار من هذه العملية.
من جهة أخرى اتخذ القطاع إجراءات لإحصاء الأراضي الفلاحية المهجورة وغير المستغلة وإعادة تفعيل اللجان التقنية على مستوى الولايات لإعادة استرجاعها وإعادة توزيعها حيث أسفرت العملية عن استرجاع أزيد من 350 ألف هكتار حتى يومنا هذا.
كما يسعى القطاع أيضا إلى تثمين الأراضي الفلاحية التابعة لأملاك الخواص والبالغة 5.7 مليون هكتار بهدف كسب رهان الفعالية الاقتصادية والرفع من قدرات الإنتاج الوطني.
يُذكر أن القطاع الفلاحي استفاد منذ سنة 2000 من قيمة مالية ضخمة فاقت ال3.000 مليار دج وجهت لتنفيذ البرامج التنموية المسطرة.
وتمثل الأراضي الفلاحية الصالحة للاستغلال بمساحة 8 5 مليون هكتار (5 7 مليون هكتار من ممتلكات الخواص و2.8 مليون هكتار تابعة الأملاك الخاصة للدولة) من بين إجمالي المساحة الفلاحية البالغة 48.1 مليون هكتار.
ويستمر القطاع -حسب الوزير- في حماية الرصيد العقاري الفلاحي من المضاربة وتحويله عن دوره في إطار القانون 10/03 المحدد لشروط وكيفيات استغلال الأراضي الفلاحية الذي سمح بالانتقال من حق الانتفاع الدائم إلى حق الامتياز ومنح الحق في التوريث حفاظا على استمرار الاستثمارات.
من جانبه أكد رئيس المجلس الشعبي الوطني معاذ بوشارب على الأولوية التي خصها رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة للعقار الفلاحي باعتباره خطا أحمر لا يجوز تخطيه بحيث تضمن الدولة الاستعمال الرشيد له كما تحمي الأملاك العمومية.
وحسب رئيس الغرفة السفلى للبرلمان فإن الأرقام المسجلة والتي تفيد بوجود 3.1 مليون هكتار من الأراضي الفلاحية غير المستغلة من ضمن 8.5 مليون هكتار من الأراضي الفلاحية القابلة للاستغلال أي بنسبة 36 بالمائة تجعلنا ندرك تماما الإشكالية التي يواجهها قطاع الفلاحة في هذا الجانب .
وكان اللقاء الأخير للحكومة بالولاة حسب السيد بوشارب فرصة لإعطاء تعليمات صارمة من أجل استرجاع الأراضي الفلاحية غير المستغلة في إطار عقود الامتياز أو التي حولت عن أغراضها الفلاحية.
وحسب السيد بوشارب فإن القطاع ظل محافظا على مكانته باعتباره من أولويات الدولة تنفيذا لتعليمات رئيس الجمهورية الذي أكد مرارا عزمه على مواصلة دعم ومرافقة الفلاحين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.