تبون يجدد العهد لبناء جمهورية جديدة    النقابة الوطنية لمستخدمي قطاع التجارة تلتقي رزيق غدا الثلاثاء    بالفيديو.. فيصل المينيون يغني “يا الدنيا” لكمال مسعودي بطريقة جديدة    بسبب “كورونا”.. النفط يعاني والذهب يتألق    توجه الجزائر الجديد بناء اقتصاد متنوع بعيدا عن الريع البترولي    صندوق النقد الدولي يستعد لدعم الجزائر ويثمن إرادة السلطات بتغيير الوضعية الإقتصادية    تنامي الخطاب العنصري لليمين المتطرف في أوروبا يثير قلقا لدى الأوساط السياسية والشعبية    العدالة توقف رجل الإعمال متيجي في قضايا الفساد    تلمسان: افتتاح الصالون الوطني للمتاحف    كورونا يصل الخليج.. إصابات في البحرين والكويت    فيغولي: “نستحق الفوز في الداربي وسنكون أبطالا في النهاية”    سيال: شح الأمطار لن يؤثر على التزود بالمياه في العاصمة    الوادي.. قتيل و 14 جريح في حادث مرور بين حافلة لنقل المسافرين وسيارة    الجلفة.. هلاك رجل ونجاة زوجته ورضيعها جراء إختناقهم بالغاز    الأجانب يباركون قانون المحروقات    المؤسسة "الوصية على أملاك الدولة الاسبانية" بمدينة العيون ليست موجهة للعمل كقنصلية    الرابطة الأولى/ الجولة19.. داربي مثير بأهداف متباينة بين سوسطارة والعميد    كورونا.. الصين تقرر إرجاء دورتها البرلمانية السنوية لأول مرة منذ عقود    رئيس وزراء ماليزيا يقدم استقالته    مجلس الوزراء يصادق على عرض لوزيرة الثقافة حول تطوير قطاع الثقافة والصناعة السينماتوغرافية    التعجيل بضبط نشاط القنوات التلفزيونية الخاصة من المهام الرئيسية لمخطط عمل القطاع    نشاطات مكثفة للواء شنقريحة خلال زيارته للإمارات العربية المتحدة    الهدف المتوخى من التعديل الدستوري بناء دولة قوية    أسباب حبس ومنع نزول المطر    مدار الأعمال على رجاء القَبول    مسيرات احتجاجية واسعة في المغرب    التأكيد على مطلب الاعتراف والاعتذار عن جرائم الإبادة    مراجعة الدعم العمومي وحماية هامش الربح    ارتفاع ب 141 بالمائة في صادرات الإسمنت في 2019    إيطاليا تقرر إغلاق 11 بلدة بشمال البلاد    تفكيك عصابة تروّج المخدرات    ضبط 350 قنطار شمة و200 قنطار جبس    3 و5 سنوات سجنا لشابين طعنا صديقهما بقطعة زجاج    بوادر الجفاف تُهدد 30 ألف هكتار من محاصيل سهل ملاتة    عراقيل في تسويق حليب البقر    سيكولوجية المرأة في المثل الشعبي الجزائري    في وداعِ عيَّاش يحياوي...    عياش يحياوي يَرثي نفسه في «لقْبَشْ»    اللاعبون يثبتون هشاشتهم خارج الديار    « عازمون على تصحيح الأخطاء في قادم الجولات»    دموع من أجل النبي- (صلى الله عليه وسلم)    المستقبل الماضي    تجديد عقدي الإخوة بلعريبي و الادارة تحث الضغط    هيئة لمتابعة ومرافقة خريجي مراكز التكوين    مستشفى أحمد مدغري تحت الضغط    الأمن والنقل والصحة.. ثالوث المعاناة    استعادت خاتما بعد فقدانه 47 عاما    صفحة منيرة من تاريخ ليبيا    "سي.أس.سي" تصعق البرج وتهدد المتصدر    ضحايا "السيلفي" أكثر من قتلى سمك القرش    يستخدم عصابة من الفئران    غوتيريس يشدد على تصفية الإستعمارمن الأقاليم 17 المتبقية    «الشهاب» تجمع مؤلّفي «الحراك»    حسنة البشارية ب «ابن زيدون»    فرقتهما ووهان وجمعهما الحجر الصحي    قرّاء يبحثون عن البديل    فايز السراج يعلق مشاركته في محادثات جنيف    داعية سعودي يتهم أردوغان ب”قتل اليمنيين”!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





غارات جوية وانفجارات تهز طرابلس ليلا
نشر في أخبار اليوم يوم 21 - 04 - 2019

تعرضت العاصمة الليبية طرابلس الليلة قبل الماضية إلى قصف جوي وانفجارات هزت المدينة في تصعيد للهجوم الذي بدأه قبل أسبوعين الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر للسيطرة على العاصمة.
ونقلت وكالة رويترز عن عدد من السكان أن طائرة حلقت لأكثر من 10 دقائق فوق العاصمة في ساعة متأخرة من مساء السبت قبل أن تقصف عدة مناطق.
ولم يتضح ما إذا كانت مقاتلة أو طائرة مسيرة وراء القصف الذي أدى إلى إطلاق كثيف لنيران المدافع المضادة للطائرات.
كذلك أظهرت مقاطع فيديو انتشرت على وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي قصفا ودوي انفجارات قويا سُمع في قلب المدينة.
وأحصى السكان عدة هجمات صاروخية أصاب أحدها على ما يبدو معسكرا حربيا للقوات الموالية لحكومة الوفاق بطرابلس في منطقة السبع بجنوب العاصمة حيث وقع أعنف قتال بين القوات المتناحرة.
وأغلقت السلطات المطار الوحيد العامل بطرابلس لتقطع بذلك الاتصالات الجوية بمدينة يقطنها ما يقدر بنحو 2.5 مليون نسمة وقد أعلنت إدارة المطار في وقت لاحق من يوم الأحد عودة الملاحة الجوية.
وكان الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير حفتر قد بدأ هجوما على طرابلس قبل أسبوعين ولكنه لم يستطع اختراق الدفاعات الجنوبية للعاصمة.
وقال سكان ومصادر عسكرية إن الجيش الوطني الليبي استخدم حتى الآن بشكل أساسي طائرات قديمة سوفيتية تعود إلى سلاح الجو الليبي الذي كان موجودا خلال حكم الزعيم الراحل معمر القذافي.
وتنقسم القوى الغربية ودول الخليج بشأن حملة حفتر للسيطرة على طرابلس الأمر الذي يقوض دعوات من الأمم المتحدة لوقف إطلاق النار.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.