لضمان الحياد التام للعملية الإنتخابية‮ ‬    يشارك في‮ ‬اجتماع لمجموعة ما بين الحكومات    من تنظيم مديرية الصناعات العسكرية‮ ‬    يخص قطاع المالية‮ ‬    بطول‮ ‬444‮ ‬كم وعمق‮ ‬32‮ ‬كم    المؤرخ الفرنسي‮ ‬جيل مانسيرون‮: ‬    التقني‮ ‬الفرنسي‮ ‬فنّد التهم    خلال الثلاثي‮ ‬الأول لسنة‮ ‬2020    لفائدة‮ ‬20‮ ‬شاباً‮ ‬بسعيدة    تخص قطاع الصحة    المهرجان ال11‮ ‬للموسيقى السمفونية‮ ‬    عن أبحاثهم حول أفضل الطرق لمحاربة الفقر    لجعله وجهة سياحية بامتياز        أكد حرص الدولة على تطويره‮.. ‬بلمهدي‮:‬    مطار‮ ‬أورلي‮ ‬الفرنسي‮ ‬en‮ ‬penne‮!‬    رئيس الإمارات‮ ‬يكرّم سفير الجزائر    أكد تجند الجيش لإجهاض كافة مخططات العصابة‮.. ‬الفريق ڤايد صالح‮:‬    انتحار الشرطي الذي قتل أربعة أشخاص    مؤشرات مفاجئة للتوصل إلى اتفاق نهائي    19 شخصية وطنية تدعو للتهدئة لإنجاح الانتخابات    مجلس المحاسبة يوجه مساءلة ل "مير" الخروب السابق    ندرة وغلاء طوال السنة    12يوما للحصول على شهادة الجنسية الجزائرية    انسداد بثانوية بوعزيز ربيعة يضع مديرية التربية في ورطة    صندوق النقد الدولي يرفع توقعاته الخاصة بالنمو في الجزائر إلى 6ر2% خلال سنة 2019    توقيف مروج مهلوسات    فضاءات الاحتكار    السجن لسارق 750 مليون سنتيم من مسكن تاجر بسان لاناز    لا مؤسسات تربوية ولا خدمات ولا قناة تجميع ب 2801 مسكن بمسرغين    23 لاعب يستعدون لمواجهة المغرب    «حقّقنا تعادلاً بطعم الانتصار في المدية وسنواصل في ريتم النتائج الايجابية »    اختيار محرز أحسن لاعب لشهر سبتمبر    نحو تصنيف مسجدي «الأمير عبد القادر» و«أبو بكر الصديق» التاريخيين    33 عارضا في الصالون الوطني للصورة الفوتوغرافية بالبيض    12 جمعية في الموعد نهاية أكتوبر الجاري    تسجيل 30 حالة إصابة بالتهاب السحايا    قوانين صارمة لحماية العقار وتسهيلاتٌ لدعم الفلاح    تخصيص 6170 هكتارا للبقول الجافة    تقدم في تخفيف الإجراءات الإدارية    إبراهيم غالي يؤكد لغوتيريس مشاطرته إمكانية التوصل الى حل لمسألة الصحراء الغربية    من الأفضل تنظيم البطولة الإفريقية بالباهية    الوضعية الحرجة للنادي تحتاج إلى حلّ سريع    ترقية فرص الترويج للقدرات السياحية    الصهر والزوج... "سمن على عسل"    جمال قرمي في عضوية لجنة تحكيم    لفيدرالية جبهة التحرير فضل كبير في إنجاح الثورة    روسيا: لن نسمح بحدوث اشتباك بين تركيا وسوريا    مستشفياتنا خطر علينا .. !    امرأتان تفوزان بجائزة "بوكر" الأدبية    38 حالة إصابة بالتهاب السحايا الفيروسي بباتنة    الشيخ لخضر الزاوي يفتي بعدم جواز بقاء البلاد دون ولي    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    أهمية الفتوى في المجتمع    صلاة الفجر.. نورٌ وأمانٌ وحِفظٌ من المَنَّان    بعوضة النمر تُقلق المصالح الطبية بعين تموشنت    مذكرة تفاهم بين رابطة العالم الإسلامي وجامعة أم القرى    38 أخصائيا في "دونتا ألجيري"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ما هي النوايا المستترة وراء استفاقة صديق شهاب المتأخرة؟
يهاجم أويحيى ورموز النظام بطريقة لم يفعلها حتى أكبر المعارضين
نشر في آخر ساعة يوم 23 - 04 - 2019


كان من أكبر الداعمين والمدافعين عن كل من عبد العزيز بوتفليقة رئيس الجمهورية المستقيل وأحمد أويحيى الوزير الأول السابق وشكك في استمرارية الحراك الشعبي الذي قال بأنه سيأتي يوم ويركع والآن وبسرعة البرق انقلب رأسا على عقب وأصبح يهاجم النظام ورموزه البارزة بطريقة لا يفعلها حتى أكبر المعارضين، حيث أصبح لا يتوان في انتقاد خيار ترشيح بوتفليقة لعهدة رئاسية خامسة وهو الذي قال قبل السنة التصريح التالي بخصوص العهدة الخامسة: "لدينا التزام مع رئيس الجمهورية ونحن أوفياء لهذا الالتزام إلى ما لا نهاية" ويتحدث عن اتصال السعيد بوتفليقة به من أجل محاولة فرض عبد السلام بوشوراب وزير الصناعة السابق الذي وصفه ب "ابن الحركي" في الحزب، بل وقاد احتجاجا أمام مقر حزب التجمع الوطني الديمقراطي الذي ينتمي وذلك من أجل المطالبة برحيل أحمد أويحيى الأمين العام الذي وصفه بأبشع النعوت ووجه له تهم خطيرة على غرار العمالة للخارج ومواصلة العمل لصالح "جماعة بوتفليقة" في الوقت الذي قبل أشهر قليلة وصفه بالوصف التالي: "هو رجل حوار ومسؤول جاد ورزين وكان دائما يتميز بالجدية في التعاطي مع كل القضايا"، لذا فإن السؤال الذي يطرح نفسه حاليا هو السر وراء هذه الاستفاقة المتأخرة لصديق شهاب الذي تذكر أخيرا بأنه يمكن أن يقول لا ويعارض القرارات التي يراها خاطها سواء في الحزب أو البلاد عامة وعندما يسأل عن سبب صمته في السابق يقول بأن الجميع كان قابل بالوضع الذي لولاه لما وصل إلى ما وصل إليه ولما أتيحت له الفرصة الآن لمحاولة التموقع والظهور في ثوب المنقذ الذي سيعيد التجمع الوطني الديمقراطي إلى السكة الصحيح التي يعرف أبسط مواطن جزائري الطريقة التي وضع بها عليها منتصف سنوات التسعينيات وإذا كان صديق شهاب يريد معرفة ما إذا كانت خرجاته الإعلامية التي يقوم بها بشكل مكثف في الفترة الأخيرة قد ساهمت في تبييض صورته لدى الجزائريين ولو بشكل نسبي فما عليه سوى النزول لمظاهرات الجمعة القادمة أين سيخبره الشارع بأنه من ضمن الأسماء التي يشملها شعار "يروحو قاع" وأن ما يقوم به مجرد فقاعات صابون.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.