تحتضن اليوم اجتماعا تاريخيا لدول أوبك وغير أوبك: الجزائر تفعل آلتها الدبلوماسية لاحتواء الخلافات بين الدول النفطية    النسر الأسود‮ ‬يقصي‮ ‬حامل اللقب    سجل ثنائية ضد كارديف    سيتولى تدريب المنتخب المحلي    في‮ ‬ترميم آثارها الحضارية المدمرة    حسب رئيس مصلحة حماية النباتات والحيوانات    في‮ ‬حين ستسلم‮ ‬3‮ ‬آلاف قطعة أرضية للبناء الذاتي    عشرات القتلى والجرحى في‮ ‬هجوم مسلح‮ ‬يستهدف عرضاً‮ ‬عسكرياً‮ ‬في‮ ‬الأهواز‮ ‬    يوسفي‮ ‬ووزير الطاقة القطري‮ ‬في‮ ‬بلارة    برمجة أول جلسة‮ ‬يوم‮ ‬11‮ ‬نوفمبر المقبل‮ ‬    أدّوا اليمين القانونية بمجلس قضاء البليدة‮ ‬    محمد‭..‬‮ ‬أكثر الأسماء شيوعاً‮ ‬في‮ ‬بريطانيا    خلال الدورة الثانية لمنتدى أوراسيا حول النساء    حجزت المعدات المستعملة‮ ‬    الرئيس بوتفليقة يشيد بجودة علاقات الصداقة والتضامن وحسن الجوار    17 حزبا مع استمرار الرئيس بوتفليقة    مشروع وادي الحراش يسلّم صيف 2019    حماية الجزائر تقتضي أعلى درجات الجاهزية القتالية    12 قتيلا و314 جريحا    غوتيريس يطالب أطراف النّزاع في طرابلس باحترام الهدنة    يعتبر أحد أعمدة الإعلام والاتصال بالجزائر    مشاريع صناعية كبرى لم تتجسد بزعرورة و قصر الشلالة و فرندة    من جراء الفيضانات في عدة ولايات    صندوق الزكاة مورد الحياة    السينما الجزائرية مطلع الألفية الثالثة    أكثر من 3000 عنوان في الموعد    الأسرة المترابطة    ترقب مشاركة جزائرية قوية    رسميا الإذاعة تطلق جائزة المنارة الشعرية    دورات تكوينية لأساتذة الأمازيغية الجدد    قافلة ثقافية لفائدة المدارس بخنشلة    تبسة تحيي الذكرى ال63 لمعركة الجرف الكبرى    وزير السياحة يلتقي سفيرة فنلندا    اجتماع الأوبك اعتراف بفضل الدبلوماسية الجزائرية    هل يلعب فيغولي في قطر؟    80 مليون سنتيم من محل مستخدمته    رؤساء النوادي جاهزون لانطلاق المنافسة خلال الأسبوع الثاني من أكتوبر    ثلاثة لا يستجاب لهم    وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ    آداب الطعام والشراب    مساعي لفتح جزء من مشروع مركز مكافحة السرطان بالأغواط    القدرة على الاستماع وتقبل الاختلافات    المحاورة لا المجابهة    السلام قبل الكلام    الجزائر أرض التنوّع و التعايش    انهال على جارته المسنة و ابنتها بالضرب بسبب .. «ركن سيارة»    مواثيق أممية لتجسيد طموحات عالمية    مؤسسات بدأت التصدير وأخرى تراهن على البقاء والتسويق    الجزائر تستضيف اجتماع 2019    جمال طبيعي شوهته سلوكات شاذة    تأكيد على أهمية نشر الثقافة التقنية    افتتاح أول مركز للتكفل بالرضع المعوقين بالعاصمة    أولمبي الشلف يستعيد الصدارة ووداد تلسمان يتعثر    الانتصار لاقتطاع تأشيرة التأهل    عندما ينتحر العفاف    ارتفاع في عدد حالات “البوحمرون” بالجلفة    بعد أيام من تحديد مصدر الوباء‮ ‬    تخصيص فترة للاستدراك وأخرى لإجراء الامتحانات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العربي بوينون: لجنة تحضير الجائزة الكبرى آسيا جبار للرواية دخلت المرحلة ما قبل الأخيرة
جائزة آسيا جبار لترقية الأدب الجزائري والدفع به إلى الانتشار العالمي
نشر في الفجر يوم 22 - 11 - 2017

قال المدير العام بالنيابة للمؤسسة الوطنية للاتصال النشر والاشهار ”أناب”، العربي بوينون، أن الجائزة الكبرى آسيا جبار للرواية، تدخل المرحلة ما قبل الأخيرة، حيث تعمل لجنة التحضير على تهيئة الجو المناسب للانطلاق في العملية بالتعاون والشراكة مع لجنة المؤسسة الوطنية للفنون المطبعية ”إيناغ”، ولجنة التحكيم المنصبة برئاسة نجاة خدة، شرعت في قراءة الكتب التي دخلت المنافسة، وريثما تنتهي قراءة الكتب، ستعلن بكل سيادة ومسؤولية عن القائمة الأولية للأعمال الروائية، لتكون الجائزة عرسا آخر يستمر بعد عرس الصالون الدولي للكتاب.
الجائزة الكبرى ”آسيا جبار للرواية الأدبية”، كما جاء في قانونها الأساسي، وجدت لترقية الأدب الجزائري والدفع به إلى الانتشار العالمي. تكافئ الأعمال الأدبية النثرية (رواية، قصة...) التي تتميّز بالإبداع شكلا ومضمونا.
ويتمثل فكر آسيا جبار في السعي لتأكيد الهوية وأصالة التراث والتعدّد اللغوي في بلدان المغرب ومناهضة الاستعمار واحترام القيم الإنسانية والانفتاح على العالمية وجمالية الكتابة. وإن أعمال آسيا جبار مشبّعة بالإرث الأمازيغي والثقافة العربية الإسلامية والإرث الأندلسي والفرنسي؛ كما تعكس مؤلفاتها هذه الهوية الجزائرية الرافضة للإقصاء والتعصّب والخالية من العُقَد.
فيما يخص الصالون الدولي للكتاب ”سيلا2017”، اعتبر بوينون أن هذا الحدث يجب أن تستغله الجزائر للتسويق لثقافتها، ذلك أن الكثير من شعوب العالم تجهل الموقع الجغرافي للجزائر. وقال في معرض حديثه، أن الجميع مسؤول عن هذا التقصير، لأننا لا نعمل كثيرا، في وقت كان يجب أن نطلع الشعوب الأخرى على تاريخ بلادنا، الذي يكون أقدم من وجودهم حتى.
وأضاف أن صالون الكتاب عليه أن يغتنم كفرصة للتعريف بالجزائر وقدراتها وغناها الثقافي والأدبي والتاريخي، بجمال طبيعتها، وعلى مستوى المؤسسة الوطنية للاتصال النشر والإشهار ”أناب” نعمل في هذا الاتجاه لترقية كل ما يبرز غنى الجزائر وثرائها في هذا الشق.
بوينون قال أن هذا الحدث، بقدر ما هو متعب هو ممتع، وهو فضاء قبل أن يكون تجاريا، هو ثقافي أدبي، يفتح الأبواب للقاءات مهنيي الكتاب، لقاء الكتاب والمؤلفين بقرائهم ومشجعيهم ومنتقديهم، لا اجد فضاء يثري الساحة الأدبية اليوم، أكثر من الصالون، لأنه موعد لترقية الثقافة والموروث التراث والتاريخ، فالجزائر أنجبت أول روائي في العالم أبوليوس دو مادور صاحب ”الحمار الذهبي”، ليس بقليل، الجزائر ولدت ابن خلدون مؤسس علم الاجتماع، الجزائر بلاد الأمير عبد القادر، يوبا الثاني، عرفت نظام الفقارة، السقي المتطور ماقبل التاريخ... لذلك عليه أن تصاحبه جملة من عمليات فعلية تدخل في تحسين صورة الجزائر وتاريخها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.