عملاق إسبانيا يدخل سباق التعاقد مع ماندي    12 مشروعا لصناعة السيارات في الجزائر    وزارة الدفاع: توقيف 5 عناصر دعم واسناد للجماعات الارهابية بخنشلة وتبسة    إصابة نايمار تحبس أنفاس الجميغ في باريس سان جرمان    الثلوج تتسبب في غلق الطرق ب 14 ولاية    العديد من الطرق الوطنية والولائية مقطوعة عبر 14 ولاية بسبب تراكم الثلوج    رقم “مميز” ل “محرز” مع “مانشستر سيتي” !    سرار: ” نفس التشكيلة لم تحقق أي لقب خلال السنوات الثلاث الأخيرة”    تنصيب خلية لمتابعة تطورات الأحوال الجوية بمطار هواري بومدي    هذه تفاصيل ما يحدث في فنزويلا    جلاب: قضية المكمل الغذائي “رحمة ربي” أمام مجلس الدولة ولم يتم الفصل فيها    المديرية العامة للأمن تستقبل وفدا عن الاتحاد الأوروبي    سرار يحسم مصير “فروجي” !    «50 ألف منصب جديد في لاداس.. والملف بطاقة تعريف»    الأغراض الشخصية للمغني‮ ‬والشاعر إرث للمجتمع    الجولة ال19‮ ‬من الرابطة المحترفة الثانية    مواطنون مستاؤون من تحايل التجار    من أجل محاربة العنف في‮ ‬الملاعب    سالفيني‮ ‬يأمل بأن‮ ‬يتخلص الفرنسيون من ماكرون    رياح قوية تجتاح‮ ‬24‭ ‬ولاية‮ ‬    بنسبة‮ ‬21‮ ‬في‮ ‬المائة    ميلة    الخبير الاقتصادي‮ ‬آيت شريف‮ ‬يحذر‮: ‬    تسجيل‮ ‬62‭ ‬مترشحاً‮ ‬في‮ ‬ظرف أربعة أيام    تستمر إلى‮ ‬غاية ال6‮ ‬فيفري‮ ‬القادم‮ ‬    إجراءات جديدة لمحاربة التحايل ببطاقة الشفاء    هذا آخر أجل لإيداع ملفات الترشح للرئاسيات    إحصاء 111 عاملا أجنبيا غير مصرح بهم بغليزان    الصندوق الوطني للتقاعد يتنفس    إرهابيان يسلمان نفسيهما للسلطات العسكرية    مقري سلطاني وجهاً لوجه    النتن ياهو عند جارنا الملك ؟    معرض حول سجون الاستعمار    فلوسي عميداً لكلية العلوم الإسلامية    مالك بن نبي: وصراع الأفكار الإيديولوجية المحنطة- الحلقة العاشرة-    في رحاب قوله تعالى: (واحذرهم أن يفتنوك)    أحب العمل إلى الله بر الوالدين    إذا كان الشغل مجهدة فان الفراغ مفسدة !    جرائم الاستعمار بالجزائر ضمن النقاش الوطني بفرنسا    هذه حقيقة احتراق طائرة جزائرية في كندا    التطعيم ضد الحصبة: حسبلاوي يلح على بلوغ 95 بالمائة على الأقل    حصة إضافية بأزيد من 13 ألف جرعة لقاح بتلمسان    الأوبئة تحاصر اليمنيين    الفريق قايد صالح يؤكد في الذكرى السادسة لحادثة تقنتورين :    الشاهد وأمين الاتحاد العام للشغل يفشلان في نزع الفتيل    تفسير: (الذين اتخذوا دينهم لهوا ولعبا وغرتهم الحياة الدنيا فاليوم ننساهم ):    « العمل التلفزيوني مُتعِب والأشرطة العلمية تحتاج إلى فرق مختصة »    تراجع عدد المشاركين إلى 100    تصنيف 5 معالم إسبانية قديمة بوهران    «أديت مباراة في القمة وشتمت من قبل أنصارنا»    الجليد يُؤخر زراعة البطاطا بمستغانم    نفوق "ألطف" كلب    إنشاء أول مؤسسة خاصة بباتنة    سكيكدة تكرّم بوتران    خمس فوائد للعناق وتبادل الأحضان    قطط تتسبب في إصابة فتاتين بالعمى    طفلة العامين تسلم نفسها للشرطة    المنشد جلول يرد على مهاجمي الراحل هواري المنار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجلفة‮ ‬
تلقيح أزيد من‮ ‬20‮ ‬ألف تلميذ ضد‮ ‬البوحمرون‮ ‬
نشر في المشوار السياسي يوم 12 - 12 - 2018


تم بلوغ‮ ‬تلقيح أزيد من‮ ‬20‮ ‬ألف تلميذ ضد داء الحصبة‮ (‬البوحمرون‮) ‬بولاية الجلفة،‮ ‬منذ انطلاق الموسم الدراسي‮ ‬2019‮/‬2018،‮ ‬حسبما‮ ‬كشف عنه القائمون على مصلحة علم الأوبئة والطب الوقائي‮ ‬بمديرية الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات‮. ‬وفي‮ ‬تصريح،‮ ‬أكد بولعوش عز الدين،‮ ‬طبيب مختص في‮ ‬علم الأوبئة والطب الوقائي،‮ ‬وذلك على هامش أشغال‮ ‬يوم تحسيسي‮ ‬نظمته مديرية الصحة حول داء الحصبة‮ (‬البوحمرون‮)‬،‮ ‬أن نسبة التغطية في‮ ‬التلقيح عرفت تحسنا نوعا ما ترجم ذلك بلوغ‮ ‬تلقيح أزيد من‮ ‬20‮ ‬ألف تلميذ منذ الدخول المدرسي،‮ ‬كما مكنت عملية طرق الأبواب وكذا النشاط الدؤوب للفرق المتنقلة من بلوغ‮ ‬تلقيح أزيد من‮ ‬30‮ ‬ألف طفل عبر كامل أرجاء الولاية‮. ‬وأشار ذات المختص،‮ ‬الى أن‮ ‬البوحمرون‮ ‬هو مشكل وطني‮ ‬ولا‮ ‬يقتصر على ولاية الجلفة وفقط،‮ ‬في‮ ‬ظل ما عرفته عملية التلقيح عموما من تذبذب في‮ ‬2016‭ ‬بعد تغيير الرزنامة الوطنية للتلقيح،‮ ‬أين وقعت بعض المشاكل وسوء فهم نتج عنه عزوف وانخفاض نسبة التغطية الخاصة بالتلقيح‮. ‬وأضاف‮: ‬تم،‮ ‬ضمن إستراتيجية الوصاية بغية إسترجاع ثقة المواطن لعملية التلقيح لما لها فائدة من عدم إنتشار الأوبئة،‮ ‬استغلال سبل كفيلة بالتوعية حيث تم بالموازاة مع ذلك تكثيف الجهود في‮ ‬المراكز الثابتة والوسط المدرسي‮ ‬وتجنيد فرق متنقلة للتحسيس بمكبرات الصوت وحتى بطرق الأبواب،‮ ‬في‮ ‬سبيل استدراك عملية التلقيح الأطفال داخل المنازل‮ . ‬الجدير بالذكر،‮ ‬أنه تم في‮ ‬أشغال اليوم التحسيسي‮ ‬الذي‮ ‬احتضنته دار الثقافة‮ ‬بن رشد‮ ‬حول داء الحصبة بحضور مختصين وعدد من ممثلي‮ ‬الهيئات المعنية بالموضوع،‮ ‬إلقاء عدد من المداخلات الطبية التي‮ ‬شرحت في‮ ‬مجملها وبالتفصيل معلومات وافية حول الداء وسبل الوقاية منه،‮ ‬والتي‮ ‬لا تتأتى إلا بضمان آلية التلقيح الذي‮ ‬لا‮ ‬يعوضه أي‮ ‬دواء في‮ ‬حالة الإصابة،‮ ‬كما أكد عليه المختصون‮. ‬وفي‮ ‬تصريح،‮ ‬كشف بخوش الحاج،‮ ‬إطار بمديرية الصحة،‮ ‬عن أن هذه العملية التحسيسية أريد بها الوصول بطريقة أنجع إلى المواطن من أجل توعويته وضمان إستجابة أكثر في‮ ‬إطار تعزيز سبل التوعوية لأهمية التلقيح في‮ ‬ظل ما تسخره الدولة في‮ ‬ذات المجال من موارد مالية هامة وطاقات بشرية مجندة لهذه العملية التي‮ ‬تعد ركيزة للصحة العمومية‮.‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.